صفحة الكاتب : نجاح بيعي

فتوى الدفاع المُقدسة .. أريج مهرجان ربيع الشهادة !. ( 1 )
نجاح بيعي

كربلاء : خاص كتابات في الميزان ..

يبدو أن فتوى الدفاع المُقدسة التي أطلقتها المرجعية العليا في يوم 13/6/2014م للقضاء على تنظيم داعـش , قد ألقت بظلالها وبقوة على مُجمل فعاليات مهرجان ربيع الشهادة الرابع عشر . الذي انطلق تحت شعار "بالإمام الحسين ثائرون وبالفتوى منتصرون" في يوم الجمعة (3شعبان 1439هـ) الموافق لـ(20نيسان 2018م) في كربلاء المُقدسة ومن الصحن الحُسيني الشريف . وهذا دليل على انتماء الفتوى المُباركة الى ذات المدرسة الحُسينية الجهادية ـ الإستشهادية , التي ثبّت أركانها وأطلق عنانها سيد الشهداء الإمام (الحسين) عليه السلام أولا ً. وعلى انتماء وارتباط مقام النيابة المقدسة للمرجعية الدينية بالإمام المعصوم عليه السلام ثانيا ً. وصيرورتها مُرتكزا ًمعرفيا ً في الأذهان ثالثا ً. وما ذلك إلا لإحتوائها على الجذبة الإلهيّة المقدسة .
وتجليات ذلك نراها في بحوث مُفكري وأكاديمي وباحثي الأمّة من داخل العراق وخارجه , على اختلاف مشاربهم والمُقدمة ضمن فعاليات المهرجان . وحينما نستعرض ونطالع البحوث (السبعة) التي افتتحت بها الجلسات البحثيّة الأولى والثانية لليوم الأول السبت 21/4/2018م ,  نجد ثلاثا ً منها قد تناولت الفتوى المقدسة وأغنتها بحثا ً , بأبعادها الشرعية والفقهية والتاريخية والجهادية وغيرها , في حين انطلقت البحوث (الأربعة) الأخرى من رحم وأجواء الفتوى المقدسة . 
والبحوث التي توسمت عناوينها بالفتوى المُباركة هي : 
1 ـ البحث القيّم المقدم من قبل الشيخ " عباس علي كاشف الغطاء " من العراق الذي جاء تحت عنوان (مشروع فتوى الدفاع المقدّسة) على ثلاث مباحث :
ـ ضمّ الأول : مفهوم (الشرعية) لفتوى الدفاع المقدسة . مسلطا ً الضوء على تطوّر مفهوم (الشرعية) للحكم الشرعي من الناحية التاريخية . بدءً من النبيّ الأكرم (ص وآله) وما جاء به النصّ منه(ص وآله) الى الأئمّة المعصومين(ع) وما قرّره المعصوم بإرجاع الأمّة الى السفراء (الأربعة) في الغيبة الصغرى , ثمّ الرجوع الى الفقيه (الجامع للشرائط) في عصر الغيبة الكبرى . وهذا المبحث من الأهميّة بمكان كونه يُميط اللثام ليس فقط عن دور الدين القيادي في المجتمع والمتمثل بـ(المرجعية الدينية العليا) , وإنما عن قدرة تحمّل الأمّة (الشعب العراقي) لتسلّم المسؤولية الشرعية . فبعد ما أعطى سماحة السيد "السيستاني" دام ظلّه (الشرعيّة للعراقيّين وزرع الثقة في نفوسهم وحمّلهم مسؤولية تسليم الأمور مستقبلهم بأيديهم من خلال صناديق الإنتخاب) نرى الأمّة (الشعب العراقي) حينما أفتى بـ(فتوى الدفاع المقدّسة) ضد داعش  لبّوا جميعاً ذلك النداء بروح إيمانيّة مطمئنّة.
ـ في حين تناول المبحث الثاني : (شرعية الفتوى) على جميع المباني الفقهية الأخرى . حيث خلُص الباحث الى أن (فتوى الدفاع المقدسة) لم تكن (ناقصة الشرعيّة على جميع مباني الفقه)!. مثل مبنى (ولاية الفقيه أو مبنى الشورى أو مبنى ذم الفقيه في السلطة أو مبنى دور الإمامة في الشرعيّة . وهو ما تبنّاه سماحة السيد السيستاني (دام ظلّه) , إذ أوجب تدخّل المرجع المنتخب من الفقهاء والمقبول من الأمّة للتصدّي للأمور العامّة) . وأوضح المبحث أن سماحة السيد "السيستاني" دام ظله كان قد أعطى الشرعيّة بيد العراقيّين في اختيار حكمهم وحاكمهم . وكان مبنى سماحته : أنّ المرجع الذي يكون حكمه نافذاً بقبولهم له . لذا عندما أفتى سماحته بفتوى الدفاع المقدّسة وكانت شرعيّتها ومقبوليّتها نافذة على العراقيّين بعدما رضوا واختاروا سماحته مرجعاً دينيّاً لهم .
ـ أمّا المبحث الثالث : فقد أوضح مصدر (الشرعيّة) في عصر الغيبة  . وهي (الأمّة عندما لا يوجد نصّ وتكون هي مصدر السلطات فلها الحقّ في تنصيب الحاكم واختيار شكل الحُكم) . مُنطلقا ً الباحث من نصّ عهد الإمام عليّ عليه السلام الى " مالك الأشتر " رضوان الله تعالى عليه , والنّص هو : (وليكن في حبّ الأمور اليك أوسطها في الحقّ وأعمّها في العدل وأجمعها لرضا الرعيّة، فإنّ سخط العامّة يجحف برضا الخاصّة، وإنّ سخط الخاصّة يغتفر مع رضا العامّة). 
ومن كتاب الإمام الحسين (عليه السلام) المُرسل الى أهل الكوفة مع "مسلم بن عقيل" رضوان الله عليه والنّص هو : (قد اجتمع رأي ملئكم وذوي الحجى والفضل منكم على مثل ما قدمت به رسلكم وقرأت في كتبكم فإنّي أقدم اليكم وشيكاً) . وهذا يدلّ على مكانة الأمّة والأكثريّة والرأي العام في مصدر الشرعيّة . 
ويخلُص الباحث من ما تقدم أن هذا هو عينه الذي عبّر عنه سماحة السيد "السيستاني" دام ظله في لقاءاته مع الناس . إذ أكّد أهمّية الشعب العراقي بقوله: (أنا خادم للعراقيّين) لأنّه يرى الشعب هو مصدر الشرعيّة. 
https://rabee.alkafeel.net/news.php?id=404
2ـ وكان البحث المقدم من قبل آية الله الدكتور "محمد القزويني"  وكان بعنوان : (الفتوى وأثرها في درء الفتنة وتدعيم الوحدة الوطنيّة). وركّز البحث على دور (فتوى الدفاع المقدسة) وتأثيرها عند الناس . لما لها من أساس في درء وإيقاف (الإرهاب والعنف وإراقة الدماء وانتهاك الأعراض وفقدان أمن المجتمع). وحذّر البحث من أن الدور العظيم للفتوى قد (يمّر اليوم بمنعطف خطير بسبب الخلل والإنحراف عن النظام السديد). وناشد المبحث (علماء الأمّة الى إظهار دور الفتوى التي تؤصّل المبادئ الإسلاميّة العظيمة ، والتي لها التأثير الكبير في استقلال المجتمع وتعزيز وحدته الوطنيّة . بدلاً من تأصيل العنف في المجتمع).
https://rabee.alkafeel.net/news.php?id=411
3ـ في حين كان البحث المُقدم من السيد "محمد كنعان" من جمهورية لبنان تحت عنوان : (فتوى الجهاد في المُعطيات الشرعيّة والمحلّية والدوليّة) . لافتا ً الأنظار الى أن (الفتوى) الصادرة من سماحة السيد "السيستاني" : (لا تحمل توقيع سماحة السيد (دام ظلّه) بل تحمل توقيع النجف الحاضرة الموغلة في العلم والتاريخ). في إشارة الى أن حاضرة النجف الأشرف هي حاضرة القرآن الكريم والسنّة النبويّة الشريفة وتراث الأئمّة المعصومين عليهم السلام التي : (تأذن بالقتال الدفاعيّ ضمن ضوابطه) . وتدرج الباحث في بحثه الى عدّة مُعطيات منها :
ـ المعطى العراقي (المحلي) . وأسهب الباحث فيه شارحا ً معنى حضور المعصوم (عليه السلام)  وكيف تكون يده مبسوطة على الأقلّ في وظيفته (التبليغيّة) . التي أوجب الباحث فيها العلاقة معه (ع) أن تُتخذ (طابع الإلزام فيما هو شأن السماء) من منطلق (فللّه سبحانه الحجّة البالغة التي تكون حكماً واقعيا ً بيد المعصوم ليصل الى الناس). حيث يكون الردّ على المعصوم (ع) هو ردٌّ على الله تعالى . مُبيّنا ً أن مثل تلك العلاقة لا يُمكن إلا أن تكون ضمن (التسلسل العامودي من ـ الله ـ الى ـ المعصوم ـ الى ـ العالم ـ  الى ـ غير العالم). وذكر (ليهلك من هلك عن بينة ويحيى من حيّ عن بينة).
ـ وأما في المعطى الأممي : بيّن الباحث من أنّ العراق ومنذ القدم (له خصوصيّاته وعاداته وتقاليده , وقد جاء الإسلام مُبقيا ً على هذه الخصوصية وحافظ على التسمية). والعراق من خلال البعد الجغرافي والتاريخي له , ظل مُنسجما ً الى حدّ كبير مع جيرانه ومُحيطه الإقليمي , حتى بعد إقرار ورسم حدوده الإداريّة كدولة في مطلع القرن الماضي (وأصبح دولةً معترفٌ بها ضمن الأمم). وكشف الباحث عن ميزات (العراق) وثقله في المنطقة , والمستمد من إرثه الحضاري والفكري والديني , ممّا يُؤهله كدولة (أن تقوم بالتصدّي لكلّ ما من شأنه أن يخلّ بالنظام العام فيه إرهابا ً كان أو انفصالا ً أو تخريبا ً) كأيّ أمّة من بين الأمم الحيّة .
https://rabee.alkafeel.net/news.php?id=412

  

نجاح بيعي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2018/04/22



كتابة تعليق لموضوع : فتوى الدفاع المُقدسة .. أريج مهرجان ربيع الشهادة !. ( 1 )
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق محمد محمود عبدالله ، على التسويق الرياضي شركات تسويق اللاعبين في العراق تحقيق احلام اللاعبين ام مكاسب للمستثمرين - للكاتب قيس عبد المحسن علي : أنا محمد لاعب كوره موهوب بلعب كل الخط الهجوم بشوت يمين ويسار مواليد 2002والله عندي احسن مستوي الكروي جيد جدا وابحث عن نادي لان السودان ما عندها اهميه كبيره بالكور ه فلذلك انا قررت اني اذهب الى أي دولة أخرى عشان العب والله انا لو حد مدرب كويس يشتغل ماعاي تمارين والله احترف

 
علّق الجمعية المحسنية في دمشق ، على الطبعات المحرّفة لرسالة التنزيه للسيد محسن الأمين الأدلة والأسباب - للكاتب الشيخ محمّد الحسّون : السلام عليكم شيخنا الجليل بارك الله بجهودكم الرجاء التواصل معنا للبحث في إحياء تراث العلامة السيد محسن الأمين طيب الله ثراه

 
علّق علي العلي ، على بيان النصيحة - للكاتب د . ليث شبر : ايها الكاتب الم تلاحظ من ان المظاهرات تعم العراق وخاصة الفرات الاوسط والجنوب اليس انتم وانت واحد منهم تتباكون عقوداً على الظلم من قبل المستعمر البريطاني بعدم اعطائكم الحكم؟ الان وبعد 17 عام تأتي متساءلاً عن من يمثلهم؟ اليس من اتيتم بعد 2003 كلكم تدعون انكم ممثلين عنهم؟ كفى نفاق وارجع الى مكانكم من اين اتيتم والا تبعون مزطنيات هنا وهنا وخاصة هذا الموقع ذو ذيل طويل الاتي من شرق العراق

 
علّق احمد ابراهيم ، على تسلم الفريق رشيد فليح قيادة عمليات البصرة خلفا للمقال جميل الشمري : ايضا اللواء جاسم السعجي باللواء الركن جعفر صدام واللواء الركن هيثم شغاتي الهم دور كبير في التحرير

 
علّق يوسف برهم ، على بينهم قادة وضباط..  قتلى وجرحى واسرى سعوديين في اكبر عملية " خداع" عسكرية ينفذها الحوثيون : أعلن القائد العسكري الجنوبي البارز هيثم شغاتي انه يرفض الوقوف مع الشرعية او مع الانتقالي وان الجميع ابناء وطن واحد ولكن الشيطان نزغ بينهم. وقال هيثم شغاتي ان ولائه بالكامل هو وكافة فوات الوية المشاة فقط لله ولليمن واليمنيين. واقسم هيثم طاهر ان من سيقوم بأذية شخص بريء سواء كان من ابناء الشمال او من الجنوب او حتى من المريخ او يقتحم منازل الناس فإن الوية المشاة ستقوم بدفنه حيا. واضاف "ليس من الرجولة ولا من الشرف والدين ان نؤذي الابرياء من اي مكان كانو فهم اما اخوتنا او ضيوفنا وكذلك من يقوم باقتحام المنازل فيروع الامنين ويتكشف عورات الناس فهو شخص عديم الرجولة وليس له دين ولا شرف ولا مرؤة وبالتالي فباطن الارض لمثل هولاء افضل من ظاهرها.

 
علّق احمد ابراهيم ، على نحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ - للكاتب د . احمد العلياوي : سيِّدَ العراقِ وأحزانِهِ القديمة ، أيها الحُسينيُ السيستاني ، نحن فداءُ جراحِكَ السمراءِ التي تمتد لجراحِ عليٍّ أميرِ المؤمنين ، ونحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ ما جرى الفراتُ وشمخَ النخيلُ واهتزَّت راياتُ أبنائِكَ الفراتيين وصدَحَت حناجرُ بنادِقهمُ الشواعر.

 
علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز.

 
علّق سعد المزاني ، على مجلة ألمانية تكشف عن فوائد مذهلة لتناول ثلاثة تمرات يومياً : نفس الفوائد اذا كان التمر ليس مخففا وشكرا.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : محمد رشيد
صفحة الكاتب :
  محمد رشيد


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 ملتقى للدفاع عن حرية التعبير في بغداد السبت المقبل  : مهند مصطفى

 نينوى تعيد بناء دور العبادة عقب طرد داعش

 ليس لدينا مع السيد السيستاني من قرابة نسب ..  : باقر جميل

 التقرير الاسبوعي لأحداث البحرين من 16إلى 24نوفمبر2013  : جمعية العمل الإسلامي

 بشرية المسيح ونبوته بالأناجيل فقط !  : مير ئاكره يي

 خاص.. الحشد الشعبي يؤكد ان طريق “بغداد – كركوك” امن وينفي وقوع خروقات امنية

 ((الظاهرة الوطنية .. والتظاهر بالوطنية)) ــ ج1  : رعد موسى الدخيلي

 انهم كتّاب شعر وليسوا شعراء  : سامي جواد كاظم

 أمريكا العاهرة و" الفيتو " الجديد..!!  : شاكر فريد حسن

 أطلّي  : ابو يوسف المنشد

 ثوب التقاسيم  : حسن العاصي

 اتحاد الجمعيات والمراكز الشيعية في المانيا يستنكر استهداف مكاتب المرجعيات الدينية في النجف الاشرف  : علي السراي

  الحشد الشعبي ينقذ حقل مجنون قبل ساعتين فقط من غرقه وتكبد العراق خسائر بالمليارات

 فوبيا الاسماء (الكفيل إنموذجا)..

 لِقَاءٌ لا يُنسَى  : يحيى غازي الاميري

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net