صفحة الكاتب : محمود كعوش

بعد ترشيحه لبولتون، هل يكون ولفويتز مفاجأة الرئيس ترمب القادمة!!
محمود كعوش

من هو جون بولتون؟ ومن هو بول ولفويتز؟

 

يُستدل مما ظهر في الشهور الأخيرة أن الرئيس الأمريكي دونالد ترمب قد عمل على العودة لملفات رؤساء الولايات المتحدة الجمهوريين السابقين، وبالأخص رونالد ريغان وجورج بوش الأب وجورج بوش الابن، من باب الإعجاب بهم وبإداراتهم، لترميم إدارته أو إعادة هيكلتها من جديد، عن طريق اختيار شخصيات سياسية وعسكرية وأمنية كان لها اليد الطولى في تلك الإدارات، وعرفت بانتمائها لتيار المحافظين الجدد، الذي عُرِفّ بصهينته وتنسيقه الكامل واللامحدود مع "منظمة لجنة الشؤون العامة الأمريكية - "الإسرائيلية - إيباك"، وولائه لهذه اللجنة، وتأييده المطلق "لإسرائيل" وحكامها. وعلى الأرجح أن يكون اختيار جون بولتون كمستشار جديد للأمن القومي الأمريكي قد جاء في هذا الإطار.

كان "الإسرائيليون" أول المرحبين بتعيين جون بولتون في هذا المنصب، خلفا لهربرت مكماستر، الذي عزله من إدارته لاعتبارات لم تزل طي الكتمان.

وكان عدد من أركان حكومة الإرهابي بنيامين نتنياهو وزعماء الأحزاب الصهيونية قد التقطوا إعلان الرئيس ترمب واستقبلوا تعيين جون بولتون كمستشار جديد للأمن القومي الأمريكي بكيل الثناء والمديح عليه وعلى خطوة الرئيس ترمب، كل على طريقته الخاصة، لكن بذات عين مصلحة الكيان الصهيوني البحتة.

فقد أعربت وزيرة القضاء في الحكومة من حزب البيت اليهودي اليميني أييليت شاكيد، عن رضاها من هذا التعيين، واصفة إياه "بالممتاز". وكتبت شاكيد في تغريدة أرفقتها بصورة جمعتها مع بولتون، على صفحتها في موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، "يواصل الرئيس ترمب تعيين أصدقاء إسرائيل في المناصب الرفيعة، جون بولتون أبرزهم". وأضافت شاكيد "بولتون هو أحد أصحاب الخبرة الكبيرة والتفكير العميق، أتمنى له نجاحا باهرا في منصبه".

ووصف رئيس حزبها ووزير التعليم في ذات الحكومة، نفتالي بنيت بولتون "بالخبير الأمني الاستثنائي"، و"دبلوماسي خبير وصديق مخلص لإسرائيل".

وأولى مندوب الكيان الصهيوني لدى المنظمة الدولية داني دانون، أهمية لهذا التعيين بالنسبة لبلاده. وقال في حديث إذاعي "جون بولتون هو صديق لإسرائيل، وذو معرفة كبيرة في المجالات المتعلقة بإسرائيل"، متطرقا لتأثير هذا التعيين على قرارات الرئيس الأمريكي، بشأن الاتفاق النووي مع إيران بالقول "في النهاية سيضطر ترمب لاتخاذ القرارات لوحده، ولكن إن نظرنا إلى الطاقم الذي سيكون معه في الغرفة، سنجد أن هناك أشخاصاً يمتلكون مواقف واضحة ضد الاتفاق".

واستعرض الإعلام العبري، مواقف بولتون المؤيدة لإسرائيل، منذ أن أفشل مشروع القرار الأممي الذي ساوى بين الحركة الصهيونية والعنصرية في سبعينيات القرن الماضي، مرورا برفض حل الدولتين، وحتى موقفه بعد العدوان الصهيوني على قطاع غزة في العام 2008.

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترمب قد أعلن في 22 آذار/مارس 2018، استبدال مستشاره للأمن القومي اتش ار ماكماستر بالسفير الأمريكي السابق لدى الأمم المتحدة المحافظ المتشدد جون بولتون.

وجاء إعلانه هذا بعد سلسلة من الإقالات والاستقالات عمّت صفوف فريق إدارته خلال الأشهر الماضية، إذ قال "أنا سعيد أن أعلن أنه ابتداء من 9 نيسان/ابريل 2018 سيكون جون بولتون مستشاري الجديد للأمن القومي".

وحيا ترمب ما أسماه "العمل الاستثنائي" الذي ادّاه مكماستر مؤكدا أنه سيبقى صديقا له على الدوام. وبات مكماستر منذ عدة أسابيع في موقع ضعيف بسبب الغياب الواضح لدعم الرئيس الأمريكي له، والشائعات التي سرت حول إمكان الاستغناء عنه.

وجاء إعلان الرئيس دونالد ترمب حول تعيين جون بولتون في موقعه الجديد بعد عشرة أيام من إقالة وزيرة الخارجية السابق ريكس تيلرسون، الذي عين مكانه "الصقر" الجمهوري، مدير جهاز "السي آي إيه" مايك بومبيو.

آرون ديفيد ميلر الإعلامي والدبلوماسي الأمريكي المخضرم الذي عمل في إدارات ديمقراطية وجمهورية عديدة سابقة، كان من أوائل الأمريكيين الذين رحبوا بخطوة الرئيس الأمريكي الخاصة باختيار جون بولتون في موقعه الجديد. ورأى ديفيد ميلر أنه "مع تعيين جون بولتون، سيكون فريق ترمب للسياسة الخارجية الأكثر تحفظا وايديولوجية، والأقل براغماتية في الذاكرة الحديثة، في وقت تتطلب فيه التحديات على الساحة الدولية الحزم ولكن أيضا مرونة وبراغماتية".

وتعليقاً على تعيين بولتن، رأى مركز الأبحاث "دبلوماسي ووركس" ان “السفير بولتون يمثل أسوأ أوجه المغامرة في السياسة الخارجية الأميركية"، منتقداً ميله إلى "التدخل العسكري"، علما ان المركز يضم مسؤولين ممن خدموا في إدارة الرئيس الديمقراطي السابق باراك أوباما.

وعلى العكس من ذلك، أشاد السناتور الجمهوري ليندساي غراهام بخيار الرئيس ترمب، الذي وصفه بانه "نبأ سار لحلفاء أمريكا، ونذير شؤم لأعدائها"!!

لا شك أن جون بولتون هو أحد أبرز غلاة المحافظين الجدد المتصهينين، ومعروف بمواقفه المتشددة إزاء إيران وروسيا، ومن المنادين بشن الحروب الاستباقية، وبالأخص ضد كوريا الشمالية.

ولا شك أنه يمثل جزءاً من أولئك الذين يدعون إلى الانسحاب من الاتفاق النووي مع إيران الذي أبرمته الدول الكبرى مع طهران في 2015 من أجل الحؤول دون حيازتها السلاح النووي، على غرار وزير الخارجية الجديد مايك بومبيو والمندوبة لدى الأمم المتحدة نيكي هايلي. وهي دعوة تتناسب مع وعود ترمب الانتخابية، التي كررها مراراً وتكراراً بعد فوزه في الرئاسة ودخوله البيت الأبيض.

ولما كانت فرصة "الانتقام" قد أتيحت للرجل  باختيار الرئيس دونالد ترمب له في هذا المنصب في الوقت الذي بدأ في ترتيب أوراقه وضبط إيقاع فريقه في السياسة الخارجية، فإن أسئلة كثيرة تتدافع لتطرح نفسها على بساط البحث، مثل:

هل سيتخذ بولتون مواقف شديدة الحدة على رأس الفريق المكلف مساعدة الرئيس على رسم سياسة الأمن القومي؟ وهل سيأخذ الرئيس بهذه المواقف؟ وإلى أين سيتجه مآل السياسة الخارجية الجديدة للولايات المتحدة؟.

 

من هو جون بولتون؟

ولد جون بولتون في 20 تشرين الثاني/نوفمبر 1948، لعائلة متواضعة في ضاحية بلتيمور في مريلاند، وهو خريج جامعة "يال" العريقة، وعرف خلال دراسته بمواقفه المعادية للشيوعية ولا سيما خلال حرب فيتنام.

هو محام بارع اقترب من سن السبعين وعرف بنظارتيه الدقيقتين وشاربيه الأبيضين الكثيفين وكرهه للمجاملة. فخلال تعيينه سفيراً للولايات المتحدة لمدة 18 شهراً لدى الأمم المتحدة في عامي 2005 و2006 في عهد جورج بوش الابن، كان حضوره طاغياً دون أن يأبه للياقة الدبلوماسية. وقبل تعيينه في الأمم المتحدة شغل عدة مناصب حكومية في عهد رونالد ريغان وجورج بوش الأب. وفي وزارة الخارجية كلف بملف العلاقات مع المنظمات الدولية (1989 - 1993). وقبلها عمل في وزارة العدل الامريكية (1985 - 1989) وفي وكالة التنمية الأميركية (يو اس ايد) (1981-1983).

تم تداول اسمه في صفوف الجمهوريين كمرشح لتولي حقيبة الخارجية او الأمن القومي في بداية ولاية الرئيس ترمب، ولم يضن على الرئيس بنصائحه في ملفات حساسة مثل ايران وكوريا الشمالية مستفيدا من كونه محللاً لدى فوكس نيوز، قناة ترامب المفضلة.

سبق له أن اختير نائباً لوزير الخارجية الأمريكي الأسبق كولن باول لشؤون الرقابة على التسلح النووي والأمن الدولي في الإدارة الأولى للرئيس الأسبق جورج بوش الابن. وتولى منصبه رغم اعتراض باول عليه، لأنه كان يتسم بتوجهات أحادية وينفر من مشاركة الآخرين له في اتخاذ القرار. وفور توليه منصبه آنذاك، وصفه باول بـ "المولع بالحرائق الذي يشرف على معمل للمفرقعات"!!

عمل مستشاراً للرئيس الأمريكي الأسبق الجمهوري رونالد ريغان في حقبة ثمانينات القرن الماضي "العشرين"، إلى جانب عمله كمستشار لمؤسسة "هيرتاج". وكان قد تبنى هو ورفاق له في تيار المحافظين الجدد المتصهين أفكار ريغان ورئيسة الوزراء البريطانية التي عاصرت نظام رونالد ريغان، "المرأة الحديدية" المحافظة مارغريت ثاتشر، وقاموا بتطوير تلك الأفكار وأخضعوها لمصالحهم ولصالح تيارهم الهدام. ثم تضامنوا مع اللوبي الصهيوني ولوبي صناعة الدواء ولوبي النفط في الولايات المتحدة والغرب.

وعمل مساعداً لديك تشيني، بين عامي 1991 و 1992، عندما كان تشيني وزيراً للدفاع إبان رئاسة جورج بوش الأب، ولعب إلى جانب تشيني دوراً بارزاً في الحرب على العراق خلال حرب الخليج الثانية في عام 1991.

عرف بمعارضته لبقاء الولايات المتحدة الأمريكية داخل المنظمات الدولية متعددة الأطراف وبالأخص منظمة الأمم المتحدة.

أظهر مواقف متطرفة أثناء التفاوض حول الرقابة على الأسلحة النووية مع الروس. وعمل على بسط نفوذه داخل منظمة حظر الأسلحة الكيميائية، سعياً وراء تغاضي المنظمة عن بعض نتائج التفتيش في الولايات المتحدة وتعيين ممثلين أمريكيين في بعض مراكزها الحساسة لكي تتمتع بلاده بنفوذ أكبر فيها.

كان أحد قادة "الصقور" في إدارة جورج بوش الابن واختير ممثلاً للولايات المتحدة في منظمة الأمم المتحدة، قبل أن يتحول إلى معلق سياسي على شبكة "فوكس نيوز"، عرفه المشاهدون بأسلوبه العدواني.

صحيح أنه لم يهندس للحرب على العراق، إنما كان من أبرز مؤيدي تلك الحر العدوانية. ووصف عملية الإطاحة بالرئيس الراحل صدام حسين ونظامه في عام 2003، بعملية "محو آثار النازية التي قام بها الحلفاء في ألمانيا بعد الحرب العالمية الثانية"!!

أعرب عن مخاوفه أكثر من مرة من امتلاك إيران للأسلحة البيولوجية "وانتهاكها لمعاهدة الأسلحة البيولوجية لعام 1972"، كما ألمح مراراً وتكراراً إلى كل من "ليبيا وسورية". ورفض بروتوكولاً كان يهدف إلى عملية الكشف عن مدى التزام الدول الموقعة على المعاهدة، بذريعة أنه لن يفعل شيئاً لمنع الدول التي تطور هذه الأسلحة. وبسببه، تعرضت الولايات المتحدة للكثير من الانتقادات في هذا الشأن.

شارك في مفاوضة كورية الشمالية لثنيها عن طموحها النووية، ورفض توقيع معاهدة معها تتعهد الولايات المتحدة بموجبها بعدم غزوها.

أيد على الدوام دعم الولايات المتحدة اللامحدود للكيان الصهيوني، ودعم التعاون الكامل فيما بينهما. كما شجع بلاده على تمويل مشاريع الأبحاث والتطوير في الكيان.

وعرف بعدائه السافر لكل من سورية وليبيا وكوبا، ودعوته لشن الحرب ضدهما بعد غزو واحتلال العراق.

اختيار الرئيس دونالد ترمب لجون بولتون مستشاراً للأمن القومي الأمريكي كآخر خطوة على هذا طريق فتح إرشيف الرؤساء الأمريكيين الجمهوريين السابقين لإعادة تشكيل إدارته، يجعلني لا أستبعد أن تأتي الخطوة التالية ببول ولفويتز ليكتمل "النقل بالزعرور"، كما يقول المثل الشعبي العربي، خاصة وأن ولفويتز، خاصة وأنه كان صديقاً لجون بولتون، وسبق للرئيس الأمريكي الأسبق جورج بوش الابن أن اختاره رئيساً للبنك الدولي، في ذات الوقت الذي اختار فيه بولتون ممثلا للولايات المتحدة في منظمة الأمم المتحدة. واستباقاً لحدوث مثل هذا الاحتمال وحتى لا نفاجا بما قد يخبئه الرئيس دونالد ترمب في جعبته من مفاجآت، من المفيد أن نتعرف سوية على ولفويتز.

 

من هو بول ولفويتز؟

كان نائباً لوزير الدفاع الأمريكي الأسبق الذي خلف جيمس ولفنسون في رئاسة البنك الدولي. هو أكاديمي سابق تدرج في صفوف وزارتي الخارجية والدفاع الأمريكيتين في عهد الرئيس الجمهوري الأسبق رونالد ريغان حتى صار أبرز مهندسي حرب الخليج الثانية التي حدثت في عام 1991.

عمل سفيراً للولايات المتحدة في أندونيسيا، ثم مستشاراً استراتيجياً في قضايا السياسة الخارجية لوزير الدفاع الأمريكي الأسبق لدونالد رامسفيلد في عام 1996.

تزعم مجموعة المحافظين الجدد الذين برز نشاطهم في أواخر سبعينات القرن الماضي والذين عُرف عنهم اعتناقهم للعقيدة القتالية القائلة "أن السبيل الأمثل لحماية أمن وسلامة الولايات المتحدة يتأتى عن طريق بناء درع الدفاع الصاروخي وبزيادة الإنفاق العسكري"، وصياغتهم لاستراتيجية الحروب الاستباقية القائمة على اعتبار أن "الهجوم خير وسيلة للدفاع"!!

أحد مؤسسي مشروع أمريكي قام على التفوق العسكري وإدارة المواجهة من جانب واحد "حتى لو اقتضى الأمر مواجهة أي قوة إقليمية أو عالمية".

أحد مهندسي غزو واحتلال العراق خدمة "لإسرائيل"، وأحد الداعين لاستغلال شيعة العراق من أجل تحقيق الغاية الأمريكية - "الإسرائيلية" المشتركة. وكان من أبرز مؤيدي حرب فيتنام.

أحد الموقعين على رسالة حضت الرئيس الأمريكي الأسبق بيل كلينتون في تسعينات القرن الماضي على التخلص من الرئيس العراق الراحل صدام حسين ونظامه. وهو صاحب الرسالة الشهيرة التي دعت الرئيس جورج بوش الابن إلى "سحق الإرهاب"، وصاحب مقولة "أزيلو صدام حسين حتى لو لم تتوفر أدلة تربط العراق مباشرة بأحداث 11 أيلول/سبتمبر 2001، وبأسامة بن دلان".

في عام 1999 تقاسم ولفويتز الشراكة مع كونداليزا رايس في مسؤولية فريق السياسة الخارجية والأمن القومي لحملة بوش الابن الانتخابية، وهو الفريق الذي أطلقت عليه رايس تسمية "الفولكان" أي "إله الحديد والنار عند الرومان"!!

حاول مراراً وتكراراً إقناع تركيا بمساندة الولايات المتحدة في حربها على العراق من خلال وعدها بجني "الإنجازات الاقتصادية والسياسية الكبيرة التي ستقطفها بعد سقوط نظام حزب البعث بقيادة ـ الرئيس الراحل ـ صدام حسين" والعمل على إدخالها الاتحاد الأوروبي وحل القضية القبرصية. لكن جميع محاولاته بهذا الخصوص ذهبت أدراج الرياح.

هو واضع "الرسم الهندسي" للحملة الإعلامية الشعواء والمغرضة التي شنتها الولايات المتحدة ضد نهجي المقاومة والممانعة في كل من سورية ولبنان خدمة للمشروع الاستعماري الأمريكي - "الإسرائيلي" في الوطن العربي.

يوم رشح الرئيس جورج بوش الابن جون بولتون وبول ولفويتز لمنصبيهما بعد هجمات 11 أيلول/سبتمبر 2001، أثار ترشيحهما جدلاً ولغطاً دوليين حادين، وكثير من دول العالم بمن فيها دول الاتحاد الأوروبي اعترضت عليهما، إلا أن جميع الدول عادت وتراجعت عن اعتراضاتها "بالإقناع أو ربما بالإكراه"!! كما استقبل ترشيحمها بالتردد داخل الكونغرس الأمريكي، إلا أنهما تمكنا أخيراً من الحصول على موافقة أعضائه. وقد ساعدتهما ظروف الحربين الأمريكيتين ضد أفغانستان والعراق على ذلك!!

الدنمارك في آذار/مارس 2018

[email protected]

  

محمود كعوش
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2018/03/24



كتابة تعليق لموضوع : بعد ترشيحه لبولتون، هل يكون ولفويتز مفاجأة الرئيس ترمب القادمة!!
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق حنين زيد ابراهيم منعم ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : متخرجة سنة 2017 قسم علم الاجتماع الجامعة المستنصرية بدرجة ٦٦،٨٠

 
علّق عمر فاروق غازي ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : اود التعيين في وزارتكم

 
علّق منير حجازي ، على ابو حمزة الثمالي بين كمال الحيدري وباقر البهبودي - للكاتب فطرس الموسوي : لا عجب إذا سمعنا رسول الله ص يقول : يعمل ابن آدم بعمل أهل الجنة وعند الموت يهوي في النار. وهكذا بدأ السيد كمال الحيدري مشواره بالاخلاص في النقل في برنامجه مطارحات في العقيدة ، إلى أن بنى له قاعدة جماهيرة كبيرة عندها تحرك تحركا مريبا عجيبا متهما التراث الشيعي بأنه كله مأخوذ من اليهود والنصارى. هذه صخرة خلقها الله تتدحرج إلى ان تصل إلى قعر النار .

 
علّق طاهر محمود ، على ابو حمزة الثمالي بين كمال الحيدري وباقر البهبودي - للكاتب فطرس الموسوي : السيد كمال الحيدرى للاسف للاسف كنت من محبيه ثم رايته منقلبا وباصرار شديد ..حضرت له حلقة حول كتاب سليم الذى ضعفه كلية ..وللاسف الشديد لم يلاحظ ان ابان ابن عياش نفسه له قول فى الكتاب مع الامام السجاد ..هذا القول نفسه يوثق الكتاب كله فماهو ..لم يلاحظ السيد كمال ان ابان ابن عياش استثقل الكتاب وقال للامام السجاد ( يضيق صدرى بما فيه لانه يجعل الكل هالك فى النار عدا شيعة محمد وال محمد فقط ) ...فقال الامام ومافى ذلك ..انه هو كذلك ثم عرفه وظل يشرح له حتى اطمأن قلب ابان ..السيد كمال ايضا لايصدق مافى الكتب فياترى هل السيد يميل الى ان ابو بكر وعمر وووفى الجنة ههههههههههههههههههههههه افق ياسيد كمال فحديثنا لايتحمله الا نبى او وصى او مؤمن ممتحن للايمان

 
علّق عمر المناصير ، على القرضاوي و الأفيون - للكاتب علي حسين كبايسي : رضعة واحدة هو دين الله..وهو رأي جمهور العُلماء....وهو أمر خطير لا يحتمل التخمين والتكهن لأنه يترتب عليه أُم رضاعة وإخوة من الرضاعة ويترتب عليه تحريم في الزواج المولى سُبحانه وتعالى تحدث عن الرضاعة حولين كاملين وهذه المُدة التي يكون في الحليب ما يُنبت اللحم وينشز العظم ويوجد الصفات الوراثية لحرمة أُم الرضاعة والأُخوة من الرضاعة يقول الحق {وَالْوَالِدَاتُ يُرْضِعْنَ أَوْلاَدَهُنَّ حَوْلَيْنِ كَامِلَيْنِ لِمَنْ أَرَادَ أَن يُتِمَّ ....}البقرة233 {حُرِّمَتْ عَلَيْكُمْ أُمَّهَاتُكُمْ وَبَنَاتُكُمْ وَأَخَوَاتُكُمْ وَعَمَّاتُكُمْ وَخَالاَتُكُمْ وَبَنَاتُ الأَخِ وَبَنَاتُ الأُخْتِ وَأُمَّهَاتُكُمُ اللاَّتِي أَرْضَعْنَكُمْ وَأَخَوَاتُكُم مِّنَ الرَّضَاعَةِ ....}النساء23 ورسول الله صلى اللهُ عليه وسلم أخبر في أحاديثه عن الرضاعة الموجبة للحرمة..بأنها الرضاعة التي تكون من مجاعة أي أن الطفل يكون في حالة جوع ويلتقم ثدي من ترضعه ولا يتركه حتى يشبع...وقال لا تكفي المصة ولا المصتان ولا الإملاجة ولا الإملاجتان...أي يجب أن يرضع الطفل رضعة كاملة ووافية...وتحدث عن رضاعةٍ للطفل قبل الحولين وقبل الفطام وأنه لا يحرم من الرضاعة إلا ما فتق الأمعاء أي أن يشبع الطفل مما يكون فيه ما ينشز العظم وينبت اللحم....أي أنه بمجرد أن يرضع الطفل( رضعة واحدة مُشبعة ) فقد وُجدت حرمة الرضاعة. أما ما أوجده من كان هدفهم تخريب الرضاعة في الإسلام وتأليف أكاذيب ونسبتها لأُمنا الطاهرة عن 10 رضعات و5 رضعات فهذا من الباطل والذي تم به تضليل العُلماء والشيوخ فأفتوا ما سيسألهم الله عنهُ بالإفتاء بزواج الإخوان من أخواتهم في الرضاعة بالإعتماد على 5 رضعات وسرير وورق وكما يظهر أن من ألف هذا كان في زمن وجود الأسرة ووجود الورق...وما علم بأن رسول الله لم يعرف السرير ولا الورق...حتى أن بعضهم بلغ به القصور في الفهم بأن فهم كلام رسول الله عن المصة والمصتان والإملاجه والإملاجتان بأنها رضعات فأجدوا من فهمهم الغير صحيح 3 رضعات...وداخت الأُمة بين رضعة أو 3 رضعات أو 5 رضعات...وحسبنا الله في من ضلل الأُمة

 
علّق محمد أمين عثمان ، على قراءة في قصيدة الشاعرة فاطمة الزهراء بولعراس (الحب المستحيل) - للكاتب علي جابر الفتلاوي : تحياتي للشاعرة الاديبة والمبدعة دمت متألقة

 
علّق منير حجازي ، على شبابنا والمحنة - للكاتب سامي جواد كاظم : والله يا سيدي نحن نقرأ لكم ونتأثر بما تجود به اناملكم ونُعمم ذلك في صفحاتنا ونرسله لأصدقائنا ونسأل الله ان يترك ذلك اثرا في النفوس الصادقة فإن الخطر بات على الابواب وخلف الشبابيك وقد لاحت بوادره في السعودية التي دعت إلى مؤتمر حول العراق دعت إليه كل هابط وفاشل ومجرم امثال رغد بنت صدام ، ممثل عن عزة الدوري وطارق الهاشمي والملا واضرابهم من المجرمين، وخلا هذا المؤتمر من اي طرف للحكومة العراقية لحد الان او الشيعة او حتى الكرد . وهذا يعني محاولة يائسة من محور الشر لاستغلال الوضع في العراق وتسليم السلطة للسنة مرة أخرى مع ممثلين فاشلين عن الشيعة لذر الرماد في العيون. أكتب ، واكتب ، واكتب ، ولا تلتفت للوراء . حماكم الله

 
علّق عائشة بحّان ، على كتاب عزرا في الديانات الإبراهيمية بأعين القراء - للكاتب عائشة بحّان : وليد البعاج ، أنا لست باحثة أنا إنسانة من العامية وبأول الطريق أعتبر نفسي امرأة عصامية ، بسبب الظلم قررت أن أضع قدمي بأول الطريق بشكل مدروس علمي وأكاديمي والطريق بعيد لأصبح باحثة . لكن بحكم كون عادتي اليومية أنه أي شئ يمر علي بحياتي من أمور بسيطة يجب أن أحلله وأدقق فيه وأعطي رأيي بصدق ، فقمت بالتدقيق في قراءة كتابكم وأعطيت رأيي بكل عفوية لا أكثر . شكرا لتواضعكم ولمروركم .

 
علّق مهدي محمد ، على تخفيض معدلات قبول طلبة ذوي الشهداء في الجامعات الاهلية بالنجف الأشرف - للكاتب اعلام مؤسسة الشهداء : هل يوجد تخفيض في الأجور للقبول في الكليات الأهليه ...وهل يقبل من هوه في معدل ٨٠ التقديم على كليات اهليه طب أسنان او صيدله؟

 
علّق وليد البعاج ، على كتاب عزرا في الديانات الإبراهيمية بأعين القراء - للكاتب عائشة بحّان : انا اشكر الباحثة عائشة بحان على ما ابدع قلمها وما بذلته من جهد في قراءة كتبي واهتمامها في هذا المجال واتمنى لها مزيد من الابداع والتواصل في ابحاث الاديان وابواب كتابات في الميزان مشرعة امامها ليكون منبر لها في ايصال صوت التقارب والحوار والانسانية شكرا لك من كل قلبي

 
علّق مصطفى كنك ، على ضعف المظلومين... يصنع الطغاة - للكاتب فلاح السعدي : شكرا

 
علّق علي ، على ضعف المظلومين... يصنع الطغاة - للكاتب فلاح السعدي : ضعف المظلومين

 
علّق متابع ، على نصيحة صادقة - للكاتب د . ليث شبر : الذي ياتي بديلا له سيعاني من نفس المشاكل ... وسيتم لعنها من اخرين ، وستضع الاحزاب عصيها في دولاب الحكومة اذا لم يتم سحب سلاح الاحزاب جميعها لن يستطيع رئيس وزراء عراقي ان ينهض بهذا البلد وستبقى دكتور تكتب على الجديد بان يقدم استقالته بعد ان يراوح ايضا في مكانه ولا يستطيع ان يفعل شيئا

 
علّق عباس المسافر ، على تمسرحات حسينية.. قراءة انطباعية في نصّ مسرحية (الخروج عن النص)  - للكاتب علي حسين الخباز : بوركتم سيدي الخباز على هذا النقد والتحليل البناء الذي ينم عن قراءة واعية لهذا النص الرائع الذي كما ذكرتم بان المسرح الحسيني هو مسرح فعال ومنفتح جدا للكاتب الواعي وهو ان اعتقد البعض انه مسرح لإيصلح في كل الأوقات الا ان هذا غير صحيح فالمسرح الحسيني هو مسرح انساني وهذا اهم ما يميزه .

 
علّق عماد شرشاحي ، على كوخافي يُهَوِّدُ الجيشَ ويُطَرِفُ عقيدتَهُ - للكاتب د . مصطفى يوسف اللداوي : الشعب الفلسطيني في الواجهه مع عدو لا يملك أي قيم أخلاقية أو أعراف انسانيه ان وعد الله بالقران الكريم سيتم ولا شك في زوال هذا الرجس عن الأرض المقدسه سبب التاخير هو الفتنه بين المسلمين وانحياز بعض المنافقين للعدو الله يكون بعونكم وانشاء الله سوف يعي الشعب الفلسطيني ان النصر سيأتي لابد من استمرار المقاومه .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : سرمد يحيى محمد
صفحة الكاتب :
  سرمد يحيى محمد


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 المرجع الحکیم یدعو المسلمین لإستغلال موسم الحج واغتنامه للتکاتف والوحدة

 جدلية الطريقة الانتخابية والبنية الحزبية في العراق  : مركز المستقبل للدراسات والبحوث

 يا عراقيون --- أين أنتم من سارقيكم ؟  : عبد الجبار نوري

 الأحزاب العراقية: الربح الآني والخسارة الإستراتيجية  : مركز المستقبل للدراسات والبحوث

 ما هكذا تورد الابل يا حكومتنا  : مرتضى المكي

  علام ... بعض نوابنا أصابهم السعر..!!!  : سليم أبو محفوظ

 حصاد السنبن وشهادة في الثمانين  : محمود كريم الموسوي

 السعودية وقطر تجندان فتيان اليمن للالتحاق بالعصابات الارهابية بعشرة الاف دولار لكل عائلة  : بهلول السوري

 الرابح الأكبر والخاسر الأكبر وإرادة الشعوب  : فلاح السعدي

 قبيلة البيات في صلاح الدين وديالى تنعى اربعة من أعيانها  : محمد الحمدان البياتي

 اسواق وتنزيلات  : صفاء ابراهيم

 ظاهرة الإرهاب.. لا زال التحدي قائماً  : ناجي غنام

 الكتل السياسية وتشكيل الحكومة والمنطقة الرمادية  : علي فضل الله الزبيدي

 Minister of Industry and Minerals discusses exploitation measures of copper scrap in State Company of Copper and Mechanical Industries, means of marketing its products to public, private sectors  : وزارة الصناعة والمعادن

 محاربة الفساد بالأدلة لا بالادعاءات  : هادي الدعمي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net