العبيط (تعبير مصري  )عندما يلبس العمامة : (طالب الرفاعي  بين الكلمة والحقيقة )


كلمة لها اصل في اللغة العربية وهي بمعنى اللحم غير الناضج تطورت مع الوقت لتطلق على الأبله غير الناضج 
طالب الرفاعي هو أفضل من يمثل هذه الحالة في الحوزة فأنت بمجرد ان تسمعه تنتقل لعالم مملوء بالخيالات والتحليلات المستنبطة من لدن عقلية توجه جزء كبيرا من كلامها ء وفق بلاهة منقطعة النظير فهو يكذب على المرجع ويسعف جريمته بضحكة باهتة بأنها كذبة  بيضاء - هذا لو سلمنا ان ذلك المرجع اعتمد على كلامه كما يدعي -ولكن كون شخص يتساهل  في الكذب على مرجع أحسن الظن فيه او  على اي أنسان يكشف بوضوح عن انسان الغاية لديه تبرر الوسيلة ايا كانت هذه الوسيلة 
هذا شيء و  من جهة اخرى تراه يصور حياته مع السيد محمد باقر الصدر بصورة دراماتيكية لا تسمعها الا منه وحده وكأنه لم يكن الا هو والسيد الصدر يتكلم عن نفسه فتراه المجتهد الفقيه هو لوحده يرى ذلك فلا شهادات ولا كتب والسبب بسيط جدايعجبه ان يكون كذلك - حتى اني سمعته في احد المقابلات لايرى نفسه يقل عن المراجع في المستوى العلمي وجعل من نفسه نظيرا للسيد علي السيستاني !!!- فلايستطيع التوقف عن تصديق كذبته او ان يحجم خياله .
تراه في سيرته وكأنه المعجزة الطارئة على الحوزة في قراءاته وقدراته فتطير لطيرانه ولكنك سرعان ماتقع فلايوجد اي شيء يوثق كل هذا عدا نفس 
السيد طالب الرفاعي نعم لم يكن اسما مجهولا بالمرة ولكن المشهد لايعرفه بكل مايحكيه عن شخصيته الصغيرة في مشهد الأداء الشيعي 
الذي يكاد وجوده فيه يبلغ حد العدم .
لتلاحظ بوضوح انك امام شخص غير ناضج يعيش صناعة الذات من خلال الصعود على أكتاف الآخرين قد لايكذب بعض الأحيان في رواية الواقعة لكنه يغلفها بفنطازية 
لايعرفها غيره فهو العابر فوق السحب والذات والأنا في وقائع لم يشهد عليها غيره ولم يوافقه فيها سواه حتى الحزبيين ( من الدعوجية ) لانرى طالب الرفاعي يحظى بقيمة كبيرة في أدبياتهم رغم كل مايقوله نعم أوافق ان شخصيته تحمل كثيرا من اللامبالاة (اسميها جرأة البلاهة  ) بما يستتبع كلامه من آثار ومشاغبات وارجع ذلك 
لتكرر هذه الأشياء منه مع عدم وجود من يرد عليه فظن ان إهمال الرد على شخصه لعدم قدرة الآخرين وليس كما ظن ولكن لإن الكلام المرسل لاقيمة له في عالم الإهتمام والمتابعة واصطياد القنوات التلفازية لمثل هذه الشخصيات امر طبيعي فيكفيها هذه العمامة وطول العمر والظرافة في الحديث والكلام الملقى على عواهنه فإن الوسائل الإعلامية في جزء مهم من صناعتها خلق حالة من الإثارات والإتيان بكل ماهو غريب ولاشك ان طالب الرفاعي بشخصيته العبيطية خير من يحقق هذه الحالة وبكل سهولة خصوصا مع مذيع جيد درس الشخصية المقابلة له والغريب  ان الاهتمام بطالب الرفاعي يحصل من علماني مقرب لبعض السلطات لدول معينة مثل رشيد خيون وصديقه تركي الدخيل مدير قناة العربية وبعض المحطات اللبنانية وغيرها ذوات التوجه المعروف !!!
وأنا هنا لم اكتب هذا المقال لحالة شخصية اتجاه الرجل فهو لايحظى عندي بإهتمام كبير من جهة توثيق الأحداث ولكن توقفت كثيرا لتسجيل انتشر مؤخرا تكلم فيه عن جناب -المرجع الأعلى للشيعة في زمانه والشخصية الحية بأفعالها ونتاجها العلمي وبتاريخها الطويل جدا في صناعة الأحداث وعطائها المبارك الذي لايستطيع اي باحث تاريخي ان يتجاوزه بسهولة - وهو جناب سيدنا المقدس محسن الحكيم ليعبر عنه وبكل استخفاف بإنه (خروف ) والعياذ بالله مع ان أدنى مراجعة لسيرة وطبيعة شخصية السيد الحكيم من صغره وجهاده في شبيبته مع السيد الحبوبي وطريقة تصديه للمرجعية وادارته للمرجعية العليا والتي استمرت قرابة التسع سنوات وهي أخريات عمره الشريف ومقدار الحراك الإجتماعي التي صنعته مرجعيته عبر إنتشار أفقي وعمودي على مستوى القواعد الشعبية وعلى مستوى معالجة القضايا السياسية والوقوف امام الحركات المنحرفة والتعامل مع الأفراد من أدنى القاع الى اعلى السطح يجعلك تعرف انك امام شخصية ذات أفق واسع كانت  لشخصيته الخاصة اثر واضح الملامح في تغيرات ملموسة على هيئة هذا المنصب العظيم وعلى دور الشيعة في العالم ثم يأتي طالب الرفاعي 
وبطريقته المعهودة ليضرب كل هذا عرض الحائط ويصور المرجعية العليا وهنا اركز على خصوص المرجعية العليا وكأنها مفرغة من القرار والقدرة مع ان كل الشواهد المعلومة من سيرته تكشف عن انه والى اخر لحظات عمره الشريف كان يضع الامور في نصابها الصحيح هذا لو تعاملنا مع الامر بحسابات ومنطق القواعد العقلائية الدنيوية اما لو تجاوزنا ذلك للموفقية الخاصة والرعاية الإلهية التي نعتقد نحن الشيعة بها لصاحب هذا المنصب -وهذا مالايؤمن به طالب الرفاعي ولاحزب الدعوة الذي خالف كل أدبياته الإصلاحية وانكشف واقعه لإبعد الحدود والذي هو وليد كتابات سيد قطب وحزب الأخوان كما أقر بذلك طالب الرفاعي ونحن لانأخذ بكلامه الا لان الجميع متفق على ذلك ولكن فقط لنلزمه به - فإنه من الجريمة الأدبية والأخلاقية والشرعية استخدم لفظ هكذا في توصيف المرجعية العليا 
مع ان اصل القصة التي ذكرها من طريقة تعامل السيد ابراهيم اليزدي مع جناب المرجع لا نعلم صحتها من عدمه ولو فرضنا اصل وقوع القضية هل كانت بالطريقة وعلى النحو التفسيري لها الذي ذكره طالب الرفاعي ام هو يستغل كون كلا الشخصيتين التحقتا بالرفيق الأعلى ليضع بعض من البهارات التي يحبها على القصة مع ان من المعلوم ان السيد ابراهيم اليزدي صاحب خلق رفيع ومن بيت علمي ويعرف طرق التعامل مع هكذا شخصيات كبيرة وهذا بنظيره يقاس مع معلومية ماذكرته عن شخصيته لدى المعاصرين لجنابه  وعدم معقولية ان يقع ذلك من المرجع الأعلى للشيعة وهذا ليس مجرد استبعاد او استحسان ولكن لطبيعة شخصية السيد محسن التي يشهد بها كل من عرفه من قوة الشخصية والإرادة والحكمة الكبيرة  بينما طالب الرفاعي الذي لايزال يتحكم فيه مزاجه الريفي كثيرا والطريقة الساذجة الإجتماعية التي تمثل مبادىء تكوينه المزاجي (وهذا ليس قدح في ابناء الارياف او المناطق البسيطة ) الا ان الطبيعة المزاجية تخضع لعملية تهذيب او تكييف او فهم الامور وفق منظومة معينة قد لايستطيع الشخص التكيف معها ويعبر عنها بحسب فهمه هو للأمور تبعا لتركيبته البيئية والنفسية فيلقي بظلالها على الأحداث ويعبر عنها من زاويته الخاصة لكنك لو رجعت للحادثة نفسها وطبيعتها وجدتها لا تحمل تلك الدلالات التي استنبطها الاخر وجعله جزء من الواقعة وهذا يجعلنا نستطيع ان نفسر جزء من تحليلات طالب الرفاعي في مقابلاته وطريقة تفسيره للامور نعم هناك أمور لايعذر فيها لإنها تمثل مخالفات شرعية هو اعترف بها نفسه وبعضها تنم عن بلاهة وسذاجة وفِي هذه الواقعة كان التجاوز على جناب المرجع الأعلى تجاوزا ليس له مصدر الا طالب الرفاعي ومن كذب اول مرة على المرجعية بإقراره هو نفسه فله ان يكذب ثانية ومن يخضع تحليلاته لطبيعته المزاجية لايمثل تاريخا يؤخذ عنه ومن يتطاول على المرجعية في احاديثه مع عدم الحاجة لهذا التعبير في حد نفسه لو قلنا - بصدق الواقعة - سوء أدب يعتمد على ارتكازات حزبية لا ترى للمرجعية العليا قيمة تذكر فإن الشواهد التاريخية والوقائع الاجتماعية ومستوى العقلية العلمية للسيد محسن الحكيم والتي جعلت من مرجعيته ذات ابعاد كبيرة وأثر واضح هي اكبر من ان يختصرها شخص لم يثبت له اي فضل علمي ولا اثار اجتماعية ملموسة بل يستطيع اي شخص منصف ان يصل لنتيجة واضحة عندما يتابع كلاماته وطريقة حديثه وتفسيره للأحداث انه عبيط ليس اكثر ولا اقل مع تأثر واضح بأدبيات حزب الدعوة الذي هو كحزب الاخوان المسلمين في تعامله مع طالب العلم الكلاسيكي .

نعم سيبقى السيد محسن الحكيم رئيس المذهب في زمانه وفقيه كل العصور وستذكرنا إنجازاته على كافة الاصعدة بعظيم ماقدمه لهذا المذهب الحق .

س. م . ع

  

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2018/03/05



كتابة تعليق لموضوع : العبيط (تعبير مصري  )عندما يلبس العمامة : (طالب الرفاعي  بين الكلمة والحقيقة )
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 3)


• (1) - كتب : علاء عميد الدين ، في 2018/03/06 .

طالب الرفاعي جزء من حزب الدعوه
لايوجد في حزب الدعوه من هو أجرأ من طالب الرفاعي لكشف توجهات الحزب
وهوى حزب الدعوه لايمكنها ان تنتج أفضل من طالب الرفاعي .
الان توضحت اشكالية رجل الدين والافندي مطلع ستينات و سبعينات القرن الماضي
لايمكن انكار ان حزب الدعوه استطاع ايجاد توليفه لهذه الاشكاليه مثل طالب الرفاعي وامثاله
نعم يبدوا انه يعاني من العته ولكن يجب الاخذ برأيه فيما يتعلق بحزب الدعوه ورمي بقية آرائه في الكناسه


• (2) - كتب : ابو علي النجفي ، في 2018/03/05 .

هو فعلا عبيط بمعنى الكلمة
بل هو مهرج مونولوك على قول الممثل عادل إمام(طويل واهبل زمبابوي)

• (3) - كتب : بورضا ، في 2018/03/05 .

لا استغرب من شخص لا يوزن كلامه عن الامام علي عليه السلام حينما تعرض لقصة كتاب في ظلال القران وقطب وما نسبه من رواية شرب خمر، فانه حينما تعرض للقصة لم يكذبها وانما حاول تبريرها وكانها حقيقة او قل كانها قابلة للتصديق بدلا من ان يظهر النفور منها وكذبها وسخافتها وكذب قطب وكتاباته ونقولاته في تخبطاته ذلك الاخواني التائه
وهذه في مباقبلة مع طالب الرفاعي مرفوعة على الانترنت فمن شاء فليراجع حتى يعرف مستوى الفكر لدى هذا المتعمم، وايضا فليراجع تبريره للواقعة حينما ضج عليه المؤمنون وضاقوا مما تفوه به واغضبهم فحاول الترقيع لسخافة ما قام به وجريمة ما تساهل فيه في حق سيد آية التطهير بعد رسول الله صلى الله عليه وآله أمير المؤمنين عليه السلام .




حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



حمل تطبيق (بنك الدم الالكتروني) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق محمد مصطفى كيال ، على ونحن نقترب من احتفالات أعياد الميلاد. كيف تتسلل الوثنية إلى الأديان؟  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليك سيدني عندما قام من قام بادخال البدع والاكاذيب الى التاريخ والدين؛ كان يتوقع ان الناس قطيع يتبع فقط؛ وانهم يضعون للناس الطريق التي عليها سيسيرون. المؤلم ليس انهم كانوا كذلك.. المؤلم انهم كانوا مصيبين الى حد كبير؛ وكبير جدا. انتن وانتم اللا التي لم تكن قي حساباته. انتن وانتم الذين ابيتم ان تسيروا مع القطيع وهذا الطريق. دمتم بخير

 
علّق حسين فرحان ، على هذي للمصلحين ... - للكاتب احمد مطر : كم أنت رائع ..

 
علّق كمال كامل ، على قمم .. قمم ... مِعْزى على غنم - للكاتب ريم نوفل : الجامعة العربية بدون سوريّا هي مجموعة من الأعراب المنافقين الخونة المنبطحين

 
علّق مصطفى الهادي ، على قصة قيامة المسيح..كيف بدأت؟…وكيف تطورت؟ - للكاتب د . جعفر الحكيم : لعل اشهر الادلة التي قدمتها المسيحية على قيامة المسيح هو ما قدمه موقع سنوات مع إيميلات الناس! أسئلة اللاهوت والإيمان والعقيدة تحت سؤال دلائل قيامة المسيح. وهذا الموقع هو اللسان الناطق للكنيسة ، ولكن الأدلة التي قدمها واهية ضعيفة تستند على مراجع قام بكتابتها اشخاص مجهولون او على قصص كتبها التلاميذ بعضهم لبعض ثم زعموا أنها اناجيل ونشك في ان يكون كاتب هذه الاناجيل من التلاميذ ــ الحواريين ــ وذلك لتأكيد لوقا في إنجيله على انه كتب قصصا عن اشخاص كانوا معاينين للسيد المسيح ، وبهذا يُثبت بأنه ليس من تلاميذ السيد المسيح حيث يقول في مقدمة إنيجيله : (إذ كان كثيرون قد أخذوا بتأليف قصة كما سلمها إلينا الذين كانوا منذ البدء معاينين رأيت أنا أيضا أن أكتب على التوالي إليك أيها العزيز ثاوفيلس) انظر : إنجيل لوقا 1: 2 . إذن هي قصص كتبها بعضهم لبعض بعد رحيل السيد المسيح ولما لم تجد المسيحية بدا من هذه القصص زعمت انها اناجيل من كتابة تلاميذ السيد المسيح . اما الادلة التي ساقها الموقع كدليل على قيامة المسيح فهي على هذا الرابط واختزلها بما يلي https://st-takla.org/FAQ-Questions-VS-Answers/03-Questions-Related-to-Theology-and-Dogma__Al-Lahoot-Wal-3akeeda/057-Evidence-of-Resurrection.html يقول الموقع : ان دلائل قيامة المسيح هي الدليل الأول: القبر الفارغ الباقي إلى اليوم والخالي من عظام الأموات . / تعليق : ولا ادري كيف تبقى عظام طيلة قرون لشخص زعموا أنه ارتفع (اخذته سحابة من امام اعينهم). فإذا ارتفع فمن الطبيعي لا توجد عظام . الدليل الثاني: بقاء كفن المسيح إلى اليوم، والذي قام فريق من كبار العلماء بدراسته أكثر من مرة ومعالجته بأحدث الأجهزة الفنية وأثبتوا بيقين علمي أنه كفن المسيح. / تعليق : الانجيل يقول بأن يسوع لم يُدفن في كفن بل في لفائف لُف بها جسمه وهذا ما يشهد به الانجيل نفسه حيث يقول في إنجيل يوحنا 19: 40 ( فأخذا جسد يسوع، ولفاه بأكفان مع الأطياب، كما لليهود عادة أن يكفنوا) يقول لفاه بأكفان اي اشرطة كما يفعل اليهود وهي طريقة الدفن المصرية كما نراها في الموميائات. الدليل الثالث: ظهوره لكثيرين ولتلاميذه بعد قيامته. وهذا كذب لان بعض الاناجيل لم تذكر القيامة وهذا يدل على عدم صدق هذه المزاعم اضافة إلى ذلك فإن الموقع يستشهد باقوال بولس ليُثبت بأن ادلة الانجيل كلها لا نفع فيها ولذلك لجأ إلى بولص فيقول الموقع : كما يقول معلمنا بولس (إن لم يكن المسيح قد قام، فباطلة كرازتنا، وباطل أيضًا إيمانكم) (رسالة بولس الرسول الأولى إلى أهل 15،14:15). إذن المعول على شهادة بولص الذي يعترف بأنه يكذب على الله كما يقول في رسالة بولس الرسول إلى أهل رومية 3: 7 ( إن كان صدق الله قد ازداد بكذبي لمجده، فلماذا أدان أنا بعد كخاطئ؟). فهو هنا يكذب لصالح الله . الدليل الرابع هو من اخطر الأدلة حيث يُرسخ فيه ا لموقع مقولة أن المسيح هو الله كما نقرأ الدليل الرابع: ظهور نور من قبر المسيح في تذكار قيامته كل عام. الأمر الذي يؤكد أن الذي كان موضوعًا في القبر ليس جسدًا لإنسان بل لإله متجسد. وهو دليل يجدد نفسه كل عام لكي يكون شهادة حية دامغة أمام كل جاحد منكر لقيامة المسيح. في الواقع لا تعليق لي على ذلك سوى أن الملايين يذهبون كل عام إلى قبر المسيح في ذكرى موته او قيامته فلم يروا نورا سوى ضوء الشموع . ولربما سيُكشف لنا بأن هناك ضوءا ليزريا عند قبر المسيح لإيهام الناس بأن النور يخرج من القبر كما تم اكتشاف هذا الضوء في كنيسة السيدة العذراء في مصر واخرجوا اجهزة الليزر فاحدث ذلك فضيحة مدوية. الشكر الجزيل للاستاذ العزيز الدكتور جعفر الحكيم على بحثه .

 
علّق مصطفى الهادي ، على تعرف على المنارة الثالثة في مرقد الامام الحسين واسباب تهديمها : وهل تطال الطائفية حفيد رسول الله وابن ابنته وخامس اصحاب الكساء وسيد شباب اهل الجنة ؟ولماذا لم تشكل بقية المنارات والقبب خطرا على الناس ملوية سامراء قبر زبيدة ، قبة نفيسة وغيرها . لقد أرسى معاوية ابن آكلة الاكباد سياسة الحقد على آل بيت رسول الله (ص) وحاول جاهدا ان يطمس ذكرهم لأن في ذلك طمس لذكر رسول الله (ص) فشتم علي ماهو إلا كفرٌ بالله ورسوله وهذا ما قال عنه ابن عباس ، ومحاربته عليا ما هو إلا امتداد لمحاربة النبي من قبل معاوية طيلة اكثر من ستين عاما . حتى أنه حاول جاهدا مستميتا ان يُزيل اسم رسول الله من الاذان ، وكان يتمنى الموت على ان يسمع محمدا يُصاح به خمس مرات في اليوم وهو الذي رفع ذكر علي ابن ابي طالب (ع) من الاذان بعد أن اخذ في الشياع شيئا فشيئا ومنذ عهد رسول الله (ص) وهي الشهادة الثالثة في الأذان . ان معاوية لا تطيب له نفسا إلا بازالة كل ذلك وينقل عن انه سمع الزبير بن بكار معاوية يقول عندما سمع ان محمدا رسول الله قال : فما بعد ذلك إلا دفنا دفنا . اي انه يتمنى الموت على سماع الشهادة لرسول الله في الاذان . وإلى هذا اليوم فإن امثال ياسين الهاشمي واضرابه لا يزالون يقتلون عليا ويشتمون رسول الله ص بضرب شيعتهم في كل مكان وزمان وهذه هي وصية معاوية لعنه الله عندما ارسى تلك القاعدة قال : (حتى يربوا عليها الصغير ويهرم عليها الكبير). ألا لعنة الله على الظالمين . ولكن السؤال هو لماذا لا يُعاد بنائها ؟ ما دام هناك صور لشكلها .

 
علّق الاميره روان ، على الحرية شمس تنير حياة الأنسان - للكاتب غزوان المؤنس : رووووووووووووعه جزاك الله خير

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على هل هو إله أم نبي مُرسل؟  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكِ ورحمة الله من لا يجد الله في فطرته من لا يتوافق الايمان بداخله مع العدل المطلق ونور الصدق الواضح وضوح النور فهذا يعبد الها اخر على انه الله الله اكبر دمتم بخير

 
علّق علي جابر الفتلاوي ، على هل هو إله أم نبي مُرسل؟  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكم الباحثة القديرة التي تبحث عن الحقيقة تقربا لله تعالى. مقالتك (هل هو إله أم نبي مرسل؟) ينتصر لها اصحاب العقول الفعّالة القادرة على التمييز بين الغث والسمين، جزاك الله تعالى على ما تقدمين من رؤى مقبولة لكل ذي عقل راجح، فدليلك واضح راجح يستند أولا إلى الكتب السماوية، وثانيا إلى العقل السليم، أحييك وأقدر لك الجهود الكبيرة في هذا الميدان، أطلعت على المصادر في نهاية المقال، وتمنيت أن يكون القرآن أحد هذه المصادر ، سيما وحضرتك قد استشهدتي بآيات منه. أحييك مرة أخرى واتمنى لك التوفيق في طريق الجهاد من أجل الحق والحقيقة.

 
علّق د.لمى شاكر العزب ، على حكايتي مع نصوص الدكتور سمير ايوب  [ حكاوى الرحيل ] - للكاتب نوال فاعوري : عندما قرأت الكتاب ...أحسست بتلك العوالم ..ولكن لم أملك روعة التعبير عن تلك الرحلة الجميله قلم المبدعة "نوال فاعوري"أتقن الإبحار. ..أجاد القياده ، رسم بروعة تفاصيل الرحله وجعل الرفقاء روح تسمو من حولنا ...دمتي يا صديقتي مبدعه...

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على كيف اكتسبت التوراة شرعيتها؟  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : نعم سيدتي هندما يبحث الانسان عن الله في المعبد يصطاده التجار لمسخه عند الانتهاء منه يرمى على قارعة الطريق صائح التجار "الذي يليه" خي رسالة السيد المسيح عليه السلام..

 
علّق إيزابيل بنيامين ماما ، على كيف اكتسبت التوراة شرعيتها؟  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : تلك العبثيات هي التي تصوغ ثقافة أمم وترسم لها طريقة التعامل مع الشعوب الأخرى من غير دينها ، ولذلك ترى الفوضى وانعدام الثقة والقسوة البالغة هي نتاج تلك الامم التي يؤمن بهذه العبثيات . المشكلة ان الأديان بدأت ترمي ابنائها خارجها بسبب الفراغ الذي يعيشهُ الناس والجهل المدروس بعناية الموجه ضدهم ، حتى اصبح العلم في تقدمه لعنة على الناس ، كلما تقدم العلم كلما زادت آلام الناس ومشاكلهم ، والدين لا يُقدم حلولا بسبب قساوة الدعاية ضده حتى بات العبثيون يستخدمون كل ما ينتجه العلم لزيادة الضغط على الدين لكي يخرج الناس منه إلى لا شيء ، ومن ثم يتم اصطيادهم وتجنيدهم لتنفيذ كل ما من شأنه ان يُزيد معاناة الناس . الفقر والجهل هو اهم انتاج تلك الديانات العبثية. حتى اصبحت المؤسسات الدينية هي مصدر الشر لتبرير كل اعمال الشيطان . بابا روما الممثل للكاثوليكية في العالم يرسل احزمة إلى المحاربين مكتوب عليها (الله معنا). الانجيليين الامريكيين يقول كاهنهم الاعظم : المناطق الفقيرة مصدرنا لتأسيس جيوش الموت . الارثوذكس :الجهل سلاح خطير للقضاء على عدوك . الاسلام المتطرف او ما يُعرف الوهابي اهم اداة لاشغال المسلمين عن الصهاينة . والقادم اسوأ مصطفى كيال

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على كيف اكتسبت التوراة شرعيتها؟  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكِ من امن بالله خالث السماوات والارض؛ من امن بعدل الله وسننه في الخلق؛ حتما سيكفر بتلك العبثيات على انها الطريق

 
علّق جمانة البصري ، على مع الشيخ اليعقوبي في معرض تعليقه على كلام بابا الفاتيكان - للكاتب مصطفى الهادي : بعد قرائتي لهذا المقال بحثت عن خطبة اليعقوبي فوجدتها واستمعت لها ثم قارنتها بما نشرته وسائل الاعلام عما قاله البابا ، وصحيح ما جاء به الكاتب ، لأن البابا يتكلم في واد ، واليعقوبي يتكلم في واد آخر ، وطرح الشيخ اليعقوبي بهذا الصورة يجعل الناس يعتمدون على الملائكة الحفظة ويتركون الحذر، لأن طرح اليعقوبي كان بائسا واقعا ــ وعذرا لأتباعه ــ فهو طرح الملائكة الحفظة على غير ما جاء به المفسرون للحديث او الآية القرآنية . وكأنه يُريد ان يُثبت بأنه مجدد. انا استاذة في مادة التاريخ ولي المام بالقضايا الدينية بشكل جعلني اكتشف بأن الشيخ مع الاسف لا معلومات لديه وان سبب الشهرة الجزئية التي نالها هي بسبب حزبه الذي شكله والذي يُنافي ما عليه المراجع من زهد وابتعاد عن الدنيا . بقى عندي سؤال إلى الشيخ اليعقوبي هل يستطيع ان يخبرني هو او احد اتباعه لماذا يُصلي ويخطب من وراء الزجاج المقاوم للرصاص ؟ ممن يخاف الشيخ ؟

 
علّق حيدر علي عباس ، على الحصول على المخطوطة الكاملة لكتاب "ضوابط الأصول" للسيد القزويني : السلام عليكم الكتاب مهم جدا ومورد حاجة

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على سألني عن تخصصي ؟! - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكِ ورحمة الله اما كتاب (علم اللاهوت المجلد الأول للعلامة الإيغومانس ميخائيل مينا) فلم اجده متوفر على السبكه "النت". لكني وجدت كتاب (علم اللاهوت النظامي للقس جيمس انيس). بالنسبه لتخصص سموكِ فدائما لم الق يالا الا لما تطرحه جضرتك وتقديره بالعقل والمعلومه والانسانيه.. اذكر امرا استوقفني متاملا كثيرا قرات ودرست كثيرا حديث الدبيله حاججت بها بعضهم انا اعلم منه بكثير الا انني الفظها الدَييله.. وهي يعرف انها الدُبَيله في النهايه قال اذا كنت لا تعرق اسمها بشكل صحيح؛ فكيف اصلا تتحدث عنها! نعم.. انها اسمها.. المعلومه الى الجحيم.. هي هي سؤالك "من انت؟" انها ليس سؤال من انت بقدر ما هو انعدام السؤال: من انا.. دمتِ في امان الله.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : بشرى الهلالي
صفحة الكاتب :
  بشرى الهلالي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 القراءة غذاء الروح  : جنان الهلالي

 من يقتل العراقيين أكثر .. المفخخات أم وزير الصحة .. !؟  : حامد الحامدي

 بمبدأ الحسين ...الاحرار يتوحدون والمسلمون يتفرقون!!!  : سامي جواد كاظم

 نظرة واقتراحات في بحوث مهرجان ربيع الشهادة الثامن  : د . خليل خلف بشير

 ديالى محراب الفتنة  : هادي جلو مرعي

 سوء العاقبة في القرآن الكريم  : سيد جلال الحسيني

 أَسْحارٌ رَمَضانِيَّةٌ السَّنةُ الخامِسَةُ (٢٣)  : نزار حيدر

 الحكيم سفير السلام يدعو للسلام  : د . صاحب جواد الحكيم

 عجزتَ وفاتكَ الأملُ وآنَ العمرُ يرتحلُ !  : كريم مرزة الاسدي

  إصلاح ليك سياسي!!  : حسين الركابي

 أنا عربي تونسي، بانتصار إرادة الشعب بدأت ثورتي  : محمد الحمّار

 كلية ( صدام ) التاريخية ومراكز في جامعة البصرة  : د . علي الكناني

 عادات تربوية سيئة جدا..!  : حيدر عاشور

 من قتل الإمام الحسين عليه السلام؟! ومن قاتل معه؟ حقائق مُغيّبَة تكشف الهوية العقائدية والجغرافية للفريقين (13)  : جسام محمد السعيدي

 العراق وطن في مهب الريح  : فؤاد المازني

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net