صفحة الكاتب : د . حسين ابو سعود

المرأة مشكلة عالمية
د . حسين ابو سعود

هل المراة مشكلة عالمية حقا؟ كمشكلة فلسطين او مشكلة التصحر مثلا ،فالدلائل كلها تشير الى انها مشكلة فعلا ، اذ لا تكاد ترى منزلا الا وفيه مشاكل مزمنة احد اطرافها هي المراة، ولا نجد امراة  معذبة الا ونجد وراءها عدة نساء ، وكثرة البرامج والمقالات والكتب التي تتناول حل المشاكل الاسرية وكيفية التعامل مع المراة تنبيء بان هناك مشكلة فعلا، ونرى الكتاب والكاتبات في انهماك دائم لترقيع مالا يمكن ترقيعه في تكرار ممل لاسطوانة حقوق المراة، وقد قال احدهم عن المرأة الرقيقة: بان المرأة قاسية لا تعرف الرحمة احيانا وهي مضطربة دائما لكنها تمارس الافتعال لتبدو هادئة وعندما تفقد اسلحتها كلها تهدأ قليلا، وقال اخر : المراة ليست لغزا، انها ببساطة انسانة صعبة في التعامل وانها من اكبر اسباب الشجارات والمهاترات والجرائم.

ان اقوال الفلاسفة والحكماء في المراة تستحق التأمل، وكذلك تناول الاديان للمراة ينبئ بانها قضية وحتى الحضارة الغربية لم تنصف المراة بل واساءت استخدامها كثيرا وانزلها الى حد العري، وقال احد العارفين باحوال المراة بان الرجل لا يتزوج ليخلق المشاكل ولكن المراة تتزوج لتخلق المشاكل وهذا فرق جوهري فالمراة تكرر نفس الاخطاء التي ارتكبتها ولا تستفيد من الدروس والعبر والتجارب،وهي جوهر رديء في حلة قشيبة، هي تريد ان تنافس في كل شيء وتزاحم في كل شيء وهذ يضرها اكثر مما ينفعها ، يسلبها انوثتها، فالتزاحم يسلب الانوثة ويخالف الرقة، فالمراة في بعض الاحيان تطمر جمالها في وحول غيها ومجونها وجنونها وتهورها، تهدم بيتها بيدها احيانا ولولا ان العصمة بيد الرجل لتهدمت اكثر البيوت وتشردت معظم الاسر اذ لم يكن من العبث ان تكون القوامة للرجل داخل الاسرة، وان معظم الداعيات لحقوق المرأة هن من الفاشلات في الحياة الزوجية اتعبتهن شهوة السيطرة، لهن كيد عظيم تختار الاوقات العصيبة لكي تملي شروطها وهي احيانا تحول حياة اطفالها ولا سيما الرضع منهم الى جحيم لا يطاق ولا تهتم للترسبات الخطيرة في نفسية الطفل.

رضخ المجتمع في العالم الاسلامي للمرأة لها فسمح لها بالخروج والعمل، وسمح لها العلماء بكشف وجهها وكفيها علما ان الخطاب الديني تجاه المراة ليس موحدا حتى داخل البلد الواحد  والدين الواحد وتساهل معها فقهاء الشيعة حتى جعلوها تسافر وتحج بلا محرم (اذا امنت الخطر) ، و في بعض دول الديمقراطيات العريقة أعطيت المرأة حق التبرج ولم تعط حق التحجب وسمحوا لها بالخروج في المظاهرات والعمل كمضيفة طيران تجوب البلدان بلا محرم وفي بعض الدول الاسلامية البسوا المضيفة نوعا من الحجاب واطلقوا لها العنان ، واشركوها في البرامج الدينية في القنوات الفضائية الاسلامية فصار الرجل ينظر اليها طوال فترة البرنامج دون اي تذكر لغض البصر والنظرة الاولى التي له والثانية التي عليه.

نحن عندما نعزل المراة عن الرجل ونجعلها مخلوقا اخر فنخصص لها يوما نسميه يوم المراة او نخصص لها وزارة المراة او نقول حقوق المرأة نساهم في تفاقم المشكلة، علما بان مشكلة المراة هي المراة نفسها وليس الرجل  فالحماة التي تجهد نفسها في البحث عن عروس لولدها وتاتي بها وسط مظاهر التفاخر والفرح  الى بيتها تتحول بعد فترة قصيرة الى عدوة لدودة لها ، فماذا اعطت بلقيس وزنوبيا  وبينظير بوتو وحسينة واجد و وبندرانايكا وانديرا غاندي للمراة اكثر مما حصلت  عليه من الرجل، وماذا منع زين العابدين بن علي عن المرأة وهو رجل وماذا حرم الرئيس حسني مبارك المراة منها.

ان المرأة العربية لا تستطيع ان تميز مصلحتها ولا تتساءل لماذا لا تحترم بعض الدول الغربية المنقبات اللاتي اخترن النقاب عن رضا وقناعة وسلوك كما انها تحتم علينا احترام  السافرات ولا تتساءل ما هي مصلحة الدول العظمى في ان يكون أكثر من 30% من البرلمانيين في العراق من النساء، وما مصلحتها من قيادة المرأة للسيارة في السعودية مثلا،

فالمراة مخلوق خلقها الله فيما بعد لاسعاد الرجل ويجب ان يكون هذا الهدف المقدس نصب عينيها فان اذته فهي مقصرة مع انوثتها قبل كل شيء وليس عبثا ان تكون القوامة للرجل داخل الاسرة.

  

د . حسين ابو سعود
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2018/02/07



كتابة تعليق لموضوع : المرأة مشكلة عالمية
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق نداء السمناوي ، على لمحة من حياة الامام الحسن المجتبى عليه السلام - للكاتب محمد السمناوي : سيضل ذكرهم شعاع في طريق الباحثين لمناقبهم احسنت النشر

 
علّق علاء المياحي ، على جريمة قتل الوقت. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : احسنتم سيدتي الفاضلة وبوركت جهودكم ..كنت اتمنى ان اعرفكم واتابعكم ولكن للاسف الان قد علمت وبدأت اقرأ منشوراتكم..دكمتم بصحة وعافية

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على الأنوار - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : {اللَّهُ نُورُ السَّمَاوَاتِ وَالأرْضِ مَثَلُ نُورِهِ كَمِشْكَاةٍ فِيهَا مِصْبَاحٌ الْمِصْبَاحُ فِي زُجَاجَةٍ الزُّجَاجَةُ كَأَنَّهَا كَوْكَبٌ دُرِّيٌّ يُوقَدُ مِنْ شَجَرَةٍ مُبَارَكَةٍ زَيْتُونَةٍ لا شَرْقِيَّةٍ وَلا غَرْبِيَّةٍ يَكَادُ زَيْتُهَا يُضِيءُ وَلَوْ لَمْ تَمْسَسْهُ نَارٌ نُورٌ عَلَى نُورٍ يَهْدِي اللَّهُ لِنُورِهِ مَنْ يَشَاءُ وَيَضْرِبُ اللَّهُ الأمْثَالَ لِلنَّاسِ وَاللَّهُ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ } [النور35] . انه الله والنبي والوصي.

 
علّق منير حجازي ، على الحشد الشعبي يعلن بدء عملية كبرى لتجفيف هورة الزهيري آخر معاقل الإرهاب في حزام بغداد : تخريب البيئة وخلق بيئة للتصحر عملية غير انسانية من قبل دولة المفروض بها تمتلك الامكانيات الجوية الكبيرة التي تقوم بتسهيل مهمة اصطياد الارهابيين والقضاء عليهم . يضاف إلى ذلك ما هو دور القوة النهرية التي تتجول في دجلة والفرات والحبانية وغيرها . ما بالكم امعنتم في ارض العراق وموارده تخريبا . سبب انقطاع الامطار هو عدم وجود المناطق الرطبة الموازية التي تغذي الفضاء بالبخار نتيجة لقلة المياه على الأرض .

 
علّق سلام الجبوري ، على مظلومية الزهراء عليها السلام في مصادر الشيعة الإمامية قراءة تحليلية موجزة - للكاتب السيد زين العابدين الغريفي : السلام عليكم سيدنا نطلب من سماحتكم الاستمرار بهذه البحوث والحلقات لاجل تبصير الناس وتوعيتهم

 
علّق عشيره السعداوي الاسديه ال زنكي ، على نَوالُ السَّعْداويُّ بينَ كَيْلِ المَدِيحِ وَكَيْلِ الشَّتائم! - للكاتب زعيم الخيرالله : عشيره السعداوي في مصر ليس كما هيه بيت السعداوي ال زنكي الاسديه

 
علّق دلشاد الزنكي خانقين ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : السلام عليكم نحن عشيره الزنكي في خانقين واجدادي في السعديه وحاليا متواصلين مع الزنكنه وقبل ايام اتصل علينا الأخ وابن العم ابو سجاد الاسدي من بغداد ويرحب بنا الشيخ محمد لطيف الخيون قلت له ان شيخنا اسمه الشيخ عصام الزنكي قال لي ان الشيخ عصام تابع لنا

 
علّق حسين سعد حمادي ، على صحة الكرخ / معهد الصحة العالي - الكاظمية يعقد الاجتماع الدوري لمجلس المعهد لمناقشة المصادقة على قوائم الدرجات للامتحانات النهائية و خطة القبول للعام الدراسي القادم - للكاتب اعلام صحة الكرخ : كل التوفيق والنجاح الدائم في جميع المجالات نعم الأساتذة نعم الكادر التدريسي نعم الكادر الإداري وحتى الكوادر الأمنية ربي يحفظكم جميعا وفقكم الله لكل خير

 
علّق حامد الزنكي السعداوي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : الف اهلا بالبطل النشمي ابن السعديه الشيخ عصام زنكي

 
علّق منير حجازي ، على العدل : 90% من احكام الاعدام لم تنفذ لهه الاسباب : المسجونون في سجن الحوت وغيره ممن حُكم عليه بالاعدام ولم يُنفذ ، هؤلاء المجرمون قاموا بتنفيذ حكم الاعدام بحق نصف مليون مواطن ومن دون رحمة او شقفة او تمييز بين طفل وامرأة وشيخ وشاب. ناهيك عن دمار هائل ومروّع في الممتلكات. المجرم نفذ حكم الاعدام بالشعب . ولكن هذا المجرم لا تزال الدولة تطعمه وتغذيه وتسهر على امنه وحمايته.ويزوره اهله ، ويتقلى المكالمات التلفونية. إنما تم الحكم بالاعدام عليه لاعترافه بجرمه ، فما معنى درجة قطعية ، وتصديق رئاسة الجمهورية الكردية . من عطّل حدا من حدود الله كان شريكا في الجرم.

 
علّق سعد الديواني ، على مظلومية الزهراء عليها السلام في مصادر الشيعة الإمامية قراءة تحليلية موجزة - للكاتب السيد زين العابدين الغريفي : احسنت الرد على الصرخية اعداء الزهراء عليها السلام الله يحفظكم ويحفظ والدكم السيد حميد المقدس الغريفي

 
علّق ابو محمد ، على خلال لقاء بين الكاظمي وأوبيرت.. فرنسا تعد النهج الجديد للعراق “مثالا يحتذى به” : تفاصيل بيان مكتب الكاظمي نُقلت كما تنقلها قناة العراقية. إشادة واضحة بمخرجات المؤتمر اخرجتكم من حيادية الموقف إلى تأييد واضح لخطوات الكاظمي.

 
علّق النساب والمحقق التاريخي سيد محمد الحيدري ، على نَوالُ السَّعْداويُّ بينَ كَيْلِ المَدِيحِ وَكَيْلِ الشَّتائم! - للكاتب زعيم الخيرالله : يوجد عشيره السعداوي تابعه ال زيرج ويوجد بيت السعداوي تابع عشيره ال زنكي المزيديه الاسديه في ديالى الاصل ونزحوا الى كربلاء

 
علّق ازاد زنكي قره تبه ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : حيو ال زنكي والشيخ العصام الزنكي ابن السعديه البطل

 
علّق جمال الزهيري ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : ال زنكي حاليا مع الزهيرات والزنكنه في ديالى ومستقرين .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : احمد احسان الخفاجي
صفحة الكاتب :
  احمد احسان الخفاجي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net