مراجعة تاريخية لمواليد 2000

شبابنا الأعزاء من مواليد 2000  .. ربما لم يطلب منكم أحد سابقاً قراءة مقال بهذا الحجم .. لأن الكل يتوقع أنكم مشغولون بأجهزتكم الذكية والسيلفيات والقفشات الشعرية .

* ولكن ربما تكون هذه المراجعة التاريخية أطول ما ستقرؤونه .. ولكنها مكتوبة خصيصاً لكم … وبأعلى درجات الإختصار والوضوح ( الممكنة ) .. ونأمل منكم مطالعتها حتى النهاية في ربع ساعة .

* بعد سنوات قليلة .. ستصبحون العمود الفقري للعراق .

* لايلومكم أحد على قلة إهتمامكم بالشأن السياسي .. فالأجواء المشحونة بالخلافات والصراعات تولد الإحباط .

* ولا يلومكم أحد عندما تشعرون بالحسرة على عراق الخيرات والثروات .. حين يقارن بتطور الدول المتقدمة.

* ولكن … هناك أيضاً من يتعمد تشويه معلوماتكم عن بداية الحكاية .. فيقلب العدو صديقاً  .. والصديق عدواً .

* فمع اقتراب الإنتخابات … تسمعون جدلاً عن دور الحوزة والمرجعية في تأسيس العملية السياسية بعد 2003  .. وترون إعلام وكلام يذهب في إتجاهين :

#أولاً : إتجاه يقول أن الحوزة والمرجعية هي من جائت بهذه الطبقة السياسية الفاسدة .. فهي تتحمل نتائج ما حصل من إنهيار في كافة الأصعدة .

#ولكن .. هذا الإتجاه لايفسر لنا الظروف التي ( جائت بهذه الطبقة ) ولماذا حثت على الإنتخابات والتصويت للدستور .. إنه فقط يريد تصوير أن الأمور كانت هادئة مستقرة .. ثم جائت الحوزة على حين غفلة من الشعب لتزج بهذه الطبقة السياسية الى صدارة المشهد ..

#وهكذا .. يدفعونك ياصاحب دماء الشباب إبن 18 سنة .. لإلقاء اللوم على المرجعية  .. والتنفيس عن غضبك .. وكفى .

من مهازل الدهر أن نفس تلك الجهات السياسية الفاسدة … هي التي تروج لهكذا فكرة .. لتختفي عن واجهة الإتهام .. وتبني سوراً بينها وبين عملية التغيير  .. وتبقى المرجعية تتلقى سهام النقد .

#ثانياً : إتجاه يقول إن الحوزة والمرجعية .. لم تقم بدورها على أتم وجه فحسب .. بل صنعت المستحيل وأنقذت العراق من كارثة حتمية كانت مقدرة لنا في ذلك الأنتقال الدموي بين حكم صدام وإحتلال أمريكا.

#يستند الإتجاه الثاني الى عدة معطيات :

* سقط النظام البائد حين كانت أعماركم ياشبابنا ثلاث سنوات تقريباً .. وكانت من أبرز الأمور التي حصلت خلال الثلاث سنوات الأولى والتي وضعت العراق في سياقه التاريخي على مفترق طرق حقيقي :

١)) إنهيار كامل في بنية الدولة والمؤسسات على الطريقة ( الصومالية ) وليس مجرد سقوط الرئيس مع بقاء الدولة على الطريقة ( المصرية ).

٢)) حل الجيش العراقي وغياب القانون بالكامل ..وفتح مخازن الأسلحة للناس بحيث أصبحت بمتناول الجميع .

٣)) إقتحام مديريات الأمن ونشر التقارير السرية التي كتبها البعثيون وتسببت باعدام الآخرين .. ووقوع هذه التقارير في يد ذوي  المقتولين وإنطلاق عمليات الثأر والتصفية للبعثيين .

٤)) إحتماء البعثيين بعشائرهم .. وإستعانة ذوي المقتولين بعشائرهم أيضاً .. مع تسلح كل الأطراف .. مما هدد بكارثة إجتماعية وتصادم عشائري .

٥)) سيطرة بعض المجاميع المسلحة على المؤسسات ومصادرة ممتلكاتها إضافة الى عمليات النهب والسلب ( الفرهود ) .

٦)) فتح الحدود بشكل سائب والسماح بدخول وخروج الجميع مما أدى الى فرار بعض أركان النظام البائد .. وعملها من خارج العراق مع ماتملكه من موارد هائلة وخلايا منظمة .

٧)) دخول العناصر الجهادية ( تنظيم القاعدة ) والمفخخات من جهة سوريا والأردن .. لمقاومة الاحتلال .. رافقه تدفق مماثل للأسلحة من الجهورية الإسلامية لدعم الأطراف الشيعية .

٨)) تحول العراق الى ساحة تصفية حسابات من قبل أجهزة المخابرات العالمية .

٩)) تحول المدن المقدسة ومحيط المراقد الدينية الى ساحة مواجهة مسلحة مما سبب ضغط نفسي هائل على أتباع أهل البيت عليهم السلام والمرجعيات الدينية .

١٠)) وجود طبقة سياسية _ وحيدة في الساحة _ مهزوزة ومترددة تعيش فترة انتقال من المعارضة الى الحكم وغير مدركة لخطورة الموقف وناظرة للمصالح الضيقة .

١١)) الشحن الطائفي الذي مارسه الإعلام العربي .. ومشايخ الفتنة .. والدعوات الصريحة للحرب الأهلية .

١٢)) تهديد المرجعيات الدينية ومحاولة إخراجها من العراق .. وإستهدافها في أكثر من عملية .

١٣)) عمليات تصفية واسعة للكوادر الأكاديمية والعقول العراقية وإغتيال العلماء لمنعهم من أي مشاركة إيجابية في نهوض العراق .. ودفعهم الى الإنطواء أو الهجرة خارج البلاد .

١٤)) وجود الشركات الأمنية الأمريكية التي تجند مرتزقة من دول مختلفة وتقتل بدم بارد بل كانت تتسلى بقنص المدنيين .

#أمام هذه الفوضى _ وفي بلد مهم مثل العراق ليس من مصلحة الكثيرين أن يستعيد عافيته _  لم يكن بيد المرجعية مجاميع مسلحة ولا أي مصدر للقوة سوى التحرك بسلطتها الروحية والدينية .

والذي يطالع بشكل سريع كتاب النصوص السياسية الصادرة عن سماحة السيد السيستاني .. ويستمع للشهادات التاريخية حول كواليس المشهد  ..  يجد أن المرجعية والحوزة قامت بالتركيز على أمور أساسية للخروج من هذا المأزق :

١)) تحريم عمليات الانتقام العشوائي وحث العشائر العراقية على ضبط الاوضاع .

٢)) حث الاهالي وبالذات الموظفين في مؤسسات الدولة على تشكيل لجان محلية لإسترجاع الممتلكات المنهوبة .

٣)) تحريم تداول ممتلكات الدولة ووجوب إعادتها الى اللجان المحلية لحين تشكل جهة رسمية وشرعية تمسك بزمام الأمور .

٤)) تحريم المتاجرة بالسلاح ووجوب إعادته الى اللجان المحلية التي تشكلت من الأهالي الخيرين تداركاً للفوضى .

٥)) إدخال طلبة الحوزة العلمية الى المعترك لحث المجتمع على المطالبة بحقه القانوني بشكل سلمي وعدم الإحتكام الى السلاح.

٦)) تشجيع المجتمع على تشكيل لجان شعبية للمطالبة بوجود قانون يحكم البلد حيث أصبح واضحاً أن قوات الإحتلال تماطل في ذلك .. تمهيداً لحكومة طائفية تؤسس لتقسيم العراق … أو بقائه بهذا الشكل تحت نظرية ( الفوضى الخلاقة ).

٧)) الإصرار على إجراء انتخابات وطنية دستورية وكتابة الدستور بأيدي عراقية منتخبة .

٨)) توجيه طلبة الحوزة العلمية الى عدم إستلام أي مركز حكومي وظيفي والإبتعاد عن المسائل الادارية حفظاً لموقعهم الحقيقي كجهة إرشادية توجيهية لاتتحرك بإتجاه مصالح خاصة .. وتتدخل عند الضرورة لخدمة الصالح العام وتبقى تعيش في صلب معاناة المجتمع .

#لقد كان الهم الاول للمرجعية هو العبور الى الضفة الأخرى .. وكان حال العراق أشبه بمن يريد سقفاً يقف تحته هرباً من الصواعق والأمطار .. وكان ذلك السقف هو الدستور ( الذي إضطرت المرجعية لإدخال أحد وكلائها في صميم صناعته لعدم ثقتها بوجود من يمكنه إنتزاع أكبر قدر من الحقوق من فك قوات الأحتلال ) .

* ثم كان المفروض أن ننتقل في السنوات اللاحقة لتطوير ذلك السقف الى بيت أو قصر أو أي شيئ تختاره إرادة الشعب في المستقبل .. بدل أن تبقى مراوحة الجماهير في مكانها منتظرة كل التفاصيل من المرجعية الدينية .

* وإذا كان المؤرخ الحزبي  .. أو ماكنة السياسة الحاكمة ( التي كانت تتفرج في وقتها وتنتظر الغنائم ) تتجاهل من دفع الثمن وبذل الدماء للسيطرة على أوضاع البلد واجبار الاحتلال على الرضوخ لمطالبه .. فإن ذاكرة الانصاف والمنصفين .. ستشهد بالحق لثلاثة أطراف تحمل أعلى درجات الوطنية والحب للعراق .. بأنها تحملت بجدارة كامل المسؤولية … لعبور هذه المرحلة :

#أولاً : اللجان الشعبية التي كانت تحرك الجماهير بامكانيات محدودة جداً وهمة عالية .

#ثانياً :  النخب الاكاديمية الواعية والمثقفة في مختلف جامعات العراق ..  التي قرأت مبكراً مشروع المرجعية الحضاري لصيانة العراق وتجنيبه حرائق الشرق الأوسط .

#ثالثاً : طلبة الحوزة العلمية … الذين خاطروا بحياتهم لتحقيق مطالب المرجعية والجماهير .. وتحركوا بكل شجاعة رغم الخطر الذي هدد حياتهم .

#لقد .. كان العراق يعج بالعصابات المسلحة .. وكان هدفه الأول من يسعون لبناء الدولة وفرض القانون .. وكان على رأس هؤلاء طلبة الحوزة العلمية ووكلاء المرجعية .

* ورغم انهم كانوا يتساقطون كالشموع بين شهيد وجريح وعائلة مروعة بالتفجيرات .. إلا انهم لم يسكنوا خلف الجدران الكونكريتية .. ولم يطالبوا بطوق أمني يعزلهم عن الناس .. لكي تبقى الحوزة مع المجتمع .. لاتفارقه في لحظة اختبار تاريخي .. أو إقبال للدينا .

* كان الشخص منهم يتحرك كبقية أبناء شعبه .. يخرج مفتوح الصدر الى معترك العمل والبناء بدون أن يعلم متى يختاره الله للشهادة .

* لقد كانت المرجعية تخسر خيرة أبنائها وتنزف أفلاذ كبدها … وصبرت على أحر من الجمر في سبيل عبور هذه المرحلة الصعبة .. ثم يأتي اليوم من يصور لكم أيها الشباب أنها كانت متنعمة منذ سقوط النظام !!

* وإليكم أسماء بعض طلبة الحوزة ممن إستشهدوا في الفترة من 2003 الى 2014 .. أي ماقبل فتوى الدفاع الكفائي .. ( وهذه الأسماء هي ما استطعنا جمعه بتعاون بعض الإخوة وهناك أسماء أخرى لم نحصل عليها ) وكان ذنبهم الوحيد هو التزامهم بمنهج المرجعية العليا الذي لامكان فيه للعصابات والاجرام ومن يمولهم من الفاسدين الجاثمين على صدر البلد :

عام 2004

١. استشهاد الشيخ حسين الحارثي / بغداد _الحرية  / بإطلاق الرصاص .

٢. استشهاد الشيخ نجم الكناني / بغداد _ الحرية / بإطلاق الرصاص .

٣. استشهاد الشيخ مسلم الطائي / كربلاء _ الحر / بإطلاق الرصاص .

٤. استشهاد الشيخ أكرم الزبيدي / كربلاء _ المركز / بإطلاق الرصاص .

العام 2005

٥. استشهاد السيد كمال الدين الغريفي / بغداد _ شارع حيفا / بإطلاق الرصاص .

٦. استشهاد الشيخ وليد الخفاجي / الناصرية _ المركز / خطف مع أخيه ثم عثر عليهما مقتولين .

٧. استشهاد الشيخ علي المياحي / البصرة _ گرمة علي / بإطلاق الرصاص .

٨. استشهاد الشيخ قاسم الغراوي / بغداد _ بغداد الجديدة / بإطلاق الرصاص .

٩.  استشهاد الشيخ هاشم الفاضلي / بغداد _ بغداد الجديدة / بإطلاق الرصاص .

١٠. استشهاد الشيخ محمود المدائني / بغداد _ المدائن / بتفجير في المسجد .

١١.  إصابة الشيخ عمار الهلالي / بغداد _ العبيدي / بإطلاق الرصاص وسبب له إصابات دائمة .

١٢. استشهاد الشيخ عبد الوهاب العامري / بغداد _ السويب / بإطلاق الرصاص .

١٣. محاولة اغتيال الشيخ سلام الإبراهيمي / الناصرية _ المركز / بإطلاق الرصاص .

١٤. محاولة اغتيال الشيخ قصي الكميتي / العمارة _ كميت / محاولات اغتيال ثلاث مرات بالرصاص

العام 2006

١٥. استشهاد الشيخ حسين الفتلاوي / الحلة _ القاسم / إستهدف مع حملته في طريق عودتهم من الحج .

١٦. استشهاد الشيخ محمد الكريطي / الحلة _ القاسم / إستهدف مع حملته في طريق عودتهم من الحج .

١٧. إصابة الشيخ فاضل المعموري / الحلة _ المسيب / إستهدف مع حملته في طريق عودتهم من الحج.

١٨. استشهاد الشيخ هادي الوائلي / بغداد _ الحرية / بإطلاق الرصاص .

١٩. استشهاد السيد أياد الموسوي / بغداد _ الحرية / بإطلاق الرصاص .

٢٠. استشهاد السيد عباس الموسوي / بغداد _ الحرية / بإطلاق الرصاص .

٢١. استشهاد الشيخ مع الله الخفاجي / بغداد الحرية /  بإطلاق الرصاص .

٢٢. محاولة إغتيال الشيخ ظافر القيسي / بغداد _ البياع / بإطلاق الرصاص .

٢٣. استشهاد الشيخ كاظم البياتي / ديالى _ الخالص / بحزام ناسف يرتديه طفل إقترب منه لمساعدته .

٢٤. إصابة الشيخ محمد علي السماوي / السماوة _ المركز / بإطلاق الرصاص .

٢٥. استشهاد الشيخ قاسم الفكيكي / بغداد _ السنك / بإطلاق الرصاص .

العام 2007

٢٦. استشهاد الشيخ رحيم الحسناوي / النجف _ حي الجزيرة / بإطلاق الرصاص .

٢٧. استشهاد الشيخ أمجد الجنابي / البصرة _ الجمعيات / بإطلاق الرصاص .

٢٨. استشهاد الشيخ فاضل العقل / النجف _ حي النصر / بإطلاق الرصاص .

٢٩. محاولة اغتيال الشيخ عباس السراج / النجف _ حي النصر / إستهدف منزله بعبوة ناسفة أدت الى مقتل أولاده الثلاثة.

٣٠. استشهاد الشيخ ياسين ال حرابه / النجف _ حي الميلاد / بإطلاق الرصاص .

٣١. استشهاد السيد مسلم البطاط / البصرة _ السيمر / بإطلاق الرصاص بعد خروجه من المسجد .

٣٢. أربع محاولات اغتيال للسيد حبيب الخطيب / واسط _ النعمانية / مع إحراق محل ولده .

٣٣. إصابة السيد حمزة الشريفي / الديوانية _ حي السكك / بإطلاق الرصاص .

٣٤. محاولة اغتيال الشيخ عدنان الجنابي / البصرة _ المركز / بإطلاق الرصاص .

٣٥. استشهاد الشيخ أحمد البرقعاوي / الديوانية _ حي العسكري / بإطلاق الرصاص .

٣٦. استشهاد الشيخ نجم الكعبي / الديوانية _ حي الضباط / إستهدف بإطلاق الرصاص .

٣٧. استشهاد السيد عنون النقيب / الديوانية _ حي العسكري / إستهدف بإطلاق الرصاص .

٣٨. محاولة إغتيال الشيخ باسم الوائلي / الديوانية #معلومات / إستهدف بقنبلة يدوية .

٣٩. استشهاد السيد حسين الحسيني / البصرة _ الجنينة / بإطلاق الرصاص بعد اقتحام منزله .

٤٠. محاولة اغتيال الشيخ جاسم الساعدي / بغداد _ أبو دشير / بإطلاق الرصاص .

٤١. استشهاد السيد سالم اليعقوبي / بغداد _ الحرية / بإطلاق الرصاص .

٤٢. استشهاد الشيخ علي الباوي / ديالى _ شهربان / في اشتباك مباشر مع الإرهابيين .

٤٣. محاولة إغتيال الشيخ قصي الكميتي / العمارة _ كميت / لثلاث مرات بإطلاق الرصاص .

٤٤. محاولة اغتيال الشيخ مصطفى المظفر / بغداد _ المحمودية / بإطلاق الرصاص

العام 2008

٤٥. إصابة الشيخ عبد العظيم العيداني / البصرة _ البراضعية / بإطلاق الرصاص .

٤٦. استشهاد الشيخ علي الفضلي / البصرة _ دور معمل الأسمدة / بإطلاق الرصاص .

٤٧. محاولة اغتيال الشيخ محمد فلك المالكي / البصرة _ الزبير / تكررت المحاولة لعدة سنوات .

٤٨. محاولة اغتيال الشيخ عبد الغفار المالكي / بغداد _ الحرية / تكررت المحاولة أكثر من أربع مرات السنوات التالية .

٤٩. محاولة اغتيال الشيخ عبد المهدي الكربلائي / كربلاء _ باب التل الزينبي / عبوة ناسفة سببت إعاقة دائمة .

٥٠. محاولة اغتيال الشيخ علي الساعدي / بغداد _ الحبيبية / بإطلاق الرصاص .

٥١. محاولة اغتيال السيد حسن السعدون / العمارة _ حي العسكري / بعبوة ناسفة في منزله.

٥٢. استشهاد الشيخ خضر الرماحي / بغداد _ حي أور / إطلاق الرصاص من قوات الإحتلال .

العام 2010  الى العام 2013

٥٣. عدة محاولات اغتيال للسيد حميد الياسري / المثنى _ الرميثة / رصاص وعبوة ناسفة على باب المدرسة .

٥٤. إصابة السيد صفاء الحلي / الحلة _ النيل / تفجير منزله وإستشهاد زوجته وبنته وإصابته مع بقية أولاده .

٥٥. محاولة اغتيال الشيخ أحمد الأنصاري / العمارة _ المركز / عبوة لاصقة بعد عودته من مجلس شهادة الزهراء

٥٦. إصابة الشيخ حسين الدليمي / بغداد _ الشورجة / تفجير بحزام ناسف في المسجد .

٥٧. محاولة اغتيال الشيخ مقبل السهلاني / بغداد _ شارع فلسطين / بإطلاق الرصاص .

٥٨. محاولة اغتيال الشيخ علي الجحيشي / بغداد _ أبو دشير / عبوة ناسفة عند باب منزله .

٥٩. محاولة اغتيال الشيخ باسم النصراوي / بغداد _ حي العدل / بإطلاق الرصاص .

٦٠. محاولة اغتيال الشيخ محسن الجصاني / النجف _ حي أبي طالب / برمانه يدوية على منزله .

٦١. محاولة اغتيال المرحوم الشيخ ستار الشمري / السماوة _ الوركاء / ملاحقة .

٦٢. عدة محاولات لاغتيال السيد أحمد الصافي / كربلاء وغيرها / ملاحقة .

ملاحظة: هذه الأسماء لاتشمل طلبة الحوزة الآخرين الذين إستهدفوا لإسباب أخرى غير إنخراطهم في مشروع المرجعية الدينية .

 

قام بهذه المراجعة : شاهد عيان على المرحلة .

  

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2018/02/02



كتابة تعليق لموضوع : مراجعة تاريخية لمواليد 2000
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 3)


• (1) - كتب : شاهد عيان على الحادثة ، في 2018/02/13 .

السلام عليكم. بالنسبة إلى الشيخ عباس السراج لم يتعرض إلى عبوة ناسفة او محاولة اغتيال وإنما حادث عرضي تعرض إليه أطفاله عندما كانوا يلعبون بانقاض جلبت من مقالع الرمل من بحيرة النجف وكانت هذه الانقاض فيها رمانة دفاعية فانفجرت عليهم وقتل على أثره أطفاله الثلاثة.رحمهم الله



• (2) - كتب : جميل البزوني ، في 2018/02/09 .

سلام عليكم
بالنسبة الى شيخ سلام الابراهيمي لم يقع له حادث اغتيال في الناصرية نعم استشهد طالب اخر في نفس السنة اسمه الشيخ سلام الحسيناوي وكان الحادث في اول ايام شهر رمضان
اما شيخ سلام الابراهيمي فهو لم يتعرض لحادث اغتيال وهو الان يحضر البحث الخارج في النجف عند السيد الحكيم والشيخ هادي ال راضي

• (3) - كتب : جميل البزوني ، في 2018/02/07 .

سلام عليكم
يمكن اضافة محاولات وقعت ضد طلبة الحوزة الاخرين منها:
1- تفجير عبوة على منزل السيد معين الحيدري في النجف عام 2010
2- تفجير عبوة على منزل الشيخ عبد الحسين الجراح في حي المتنبي في مدينة الكوفةعام 2010
3- تفجير وحرق منزل وسيارة الشيخ ابو ياسين الدراجي في مدينة ميسان عام 2118





حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



حمل تطبيق (بنك الدم الالكتروني) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق سامي عادل البدري ، على أشروكي ...في الموصل (المهمة الخطرة ) - للكاتب حسين باجي الغزي : عجبتني هذه المقالة لأنها كتبت بصدق وأصالة. أحببتها جداً. شكراً لكم

 
علّق ثائر عبدالعظيم ، على الاول من صفر كيف كان ؟ وماذا جرى؟ - للكاتب رسل جمال : أحسنتم كثيرآ وبوركتم أختنا الفاضله رسل جمال نعم انها زينب بكل ما للحروف من معاني ساميه كانت مولاتنا العقيله صوت الاعلام المقاوم للثورة الحُسينيه ولولاها لذهبت كل التضحيات / جزاكم الله كل خير ورزقنا واياكم شفاعة محمدوال محمد إدارة

 
علّق صادق غانم الاسدي ، على وماذا عن سورة الاخلاص في العملة الجديدة ؟ - للكاتب عادل الموسوي : يعني انتم بمقالتكم وانتقداتكم ماجيب نتيجة بس للفتن والاضطرابات ,,خلي الناس تطبع افلوس الشارع يعاني من مشاكل مادية وبحاجة الى نقد جديد ,,,كافي يوميا واحد طالعنا الها واخر عيب هذا الكلام مقالة غير موفق بيها ,,المفروض اتشجع تنطي حافز تراقب الوضع وتعالجه وتضع له دواء ,, انت بمقالتك تريد اتزم الوضع

 
علّق منير حجازي ، على تشكيل لجنة للتحقيق بامتناع طبيبة عن توليد امرأة داخل مستشفى في ميسان : اخوان اغسلوا اديكم من تشكيل اللجان . سووها عشائرية احسن . تره الحكومة ما تخوّف ولا عدها هيبة . اترسولكم اربع سيارات عكل وشيوخ ووجهاء وروحوا لأهل الطبيبة وطالبوا تعويض وفصل عن فضيحة بتكم .

 
علّق حمزه حامد مجيد ، على مديرية شهداء الكرخ تنجز معاملات تقاعدية جديدة لذوي شهداء ضحايا الارهاب - للكاتب اعلام مؤسسة الشهداء : اسأل عن المعاملة باسم الشهيد دريد حامد مجيد القرار 29671 مؤسسة شهداء الكاظميه ارجو منكم ان تبلغونا اين وصلت معاملتنا لقد جزعنا منها ارجوكم ارجوكم انصفونا

 
علّق mohmad ، على جواز الكذب على أهل البدع والضّلال !! - للكاتب صلاح عبد المهدي الحلو : محاورتي المختصرة مع اخ من اهل السنة يدين فتوى سماحة السيد الخوئي رحمه الله تعالى في سب اهل البدع والقول ماليس فيهم ......... قرأت هذا المقال وفهمته جيدا ، وأشكرك جدا على إرساله ، فقد استفدت منه كثيرا ، لأنني عرفت الآن أن الكذب علينا ليس مباحا عندكم فقط .. بل قد يكون واجبا !! اقرأ ما يقوله صلاح عبد المهدي الحلو ، في هذا المقال : يقول : (إن هاهنا أمراً آخر يسمونه بالتزاحم ، فلو تزاحم وقت الصلاة مع إنقاذ الغريق ، يجب عليك إنقاذ الغريق وترك الصلاة الآن وقضاؤها فيما بعد ، والتزاحم هنا وقع بين وجوب حفظ ضعفة المؤمنين من أهل البدع ، وبين حرمة الكذب ، ومن هنا صار الكذب في المقام – على حرمته من قبل – واجباً فيما بعد ، كما صارت أكل الميتة وهو حرامٌ من قبل ، حلالاً من بعد ، لأجل التزاحم معه في حفظ النفس من الهلاك عند الاضطرار . ولذا قال - قدس سره - في مبحث الهجاء [وهل يجوز هجو المبتدع في الدين أو المخالفين بما ليس فيهم من المعائب ، أو لا بدّ من الاقتصار فيه على ذكر العيوب الموجودة فيهم ؟ هجوهم بذكر المعائب غير الموجودة فيهم من الأقاويل الكاذبة ، وهي محرّمة بالكتاب والسنّة ، وقد تقدّم ذلك في مبحث حرمة الكذب ، إلاّ أنّه قد تقتضي المصلحة الملزمة جواز بهتهم والإزراء عليهم ، وذكرهم بما ليس فيهم ، افتضاحاً لهم ، والمصلحة في ذلك هي استبانة شؤونهم لضعفاء المؤمنين حتّى لا يغترّوا بآرائهم الخبيثة وأغراضهم المرجفة وبذلك يحمل قوله عليه السلام : [وباهتوهم كي لا يطمعوا في الإسلام] ..) . انتهى كلام صلاح عبد المهدي الحلو . ماذا يعني هذا الكلام ؟! يعني أنه يجوز لك أن تكذب علي ، وتذكرني بما ليس في من العيوب ، وتنسب إلي ما لم أقله ، بل قد يكون ذلك واجبا عليك ، لتحذير الناس من ضلالي وابتداعي في زعمك !! والخوئي يستند في فتواه هذه على حديث باطل مكذوب على رسول الله صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم ، هو : (إذا رأيتم أهل الريب والبدع من بعدي فأظهروا البراءة منهم وأكثروا من سبهم والقول فيهم والوقيعة ، وباهتوهم كي لا يطمعوا في الفساد في الإسلام ويحذرهم الناس ولا يتعلمون من بدعهم ، يكتب الله لكم بذلك الحسنات ويرفع لكم به الدرجات في الآخرة) أي إذا بهت أهل السنة والجماعة (أي كذبت عليهم) وأكثرت من سبهم ، تكتب لك الحسنات وترفع لك الدرجات !! هل هذا هو الدين الذي تدعونني إليه ؟! _______ ((الرد)) انت ابتدعت التفسير حسب فهمك الخاص ولكن هنا اخبرك هذا الحديث موجه لفئة معينة من الناس ركز جيداً وهو مخصص للذين لا ينفع معهم النصح واظهار باطلهم عليهم وبتالي يشمل ظهوره للناس هؤلاء يعلمون انهم اهل بدعة وضلال ولا يجدي معهم المحاورة بل حتى لو بين لهم "ابتداعهم" ولهذا في هذا الموقف اختلفت سياسة التعامل ولا يجوز شتمهم الا اذا كان يغير موقفهم بحيث يؤدي إلى هلاك ((مبدأهم)) واصبح لا يجدي مع الناس ابتداعهم ............ وكما قلت أنت يا صديقي عرفت الآن أن الكذب علينا ليس مباحا عندكم فقط .. بل قد يكون واجبا !! نعم ولكن يكون جأز ومباح عند الضرورة كما ذكرته سلفاً وفي (موقف خاص) اما قولك "علينا" فقط اذا كان موقفك تضليل الناس حتى لو انقلب عليك الحق وظهر باطلك ولم تصبح هذا السياسة تجدي معك وتضليلك للناس "مثمر" .......... ماذا يعني هذا الكلام يعني أنه يجوز لك أن تكذب علي وتذكرني بما ليس في من العيوب ، وتنسب إلي ما لم أقله ، بل قد يكون ذلك واجبا عليك ، لتحذير الناس من ضلالي وابتداعي في زعمك ؟؟ نعم اظهر عيوبك ، واشتمك واقول ماليس فيك لأنك تعلم انك كذاب ومبتدع ولهذا عندما اقول عليك بشتيمة المجنون فانت لست مجنون ولم تقل لأحد انك مجنون وتعلم انك لست مجنون ومختل عقلياً ............ أي إذا بهت أهل السنة والجماعة (أي كذبت عليهم) وأكثرت من سبهم ، تكتب لك الحسنات وترفع لك الدرجات ؟؟ اخبرتك بهذه الفئة المبتدعة وهذا يشمل جميع الطوائف ولا يقتصر على مذهب معين ............... والخوئي يستند في فتواه هذه على حديث باطل مكذوب على رسول الله صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم ؟ (إذا رأيتم أهل الريب والبدع من بعدي فأظهروا البراءة منهم وأكثروا من سبهم والقول فيهم والوقيعة وباهتوهم كي لا يطمعوا في الفساد في الإسلام ويحذرهم الناس ولا يتعلمون من بدعهم يكتب الله لكم بذلك الحسنات ويرفع لكم به الدرجات في الآخرة) نعم الفتاوي تكون كفراً اذا لم تكن على نهج رواية او حديث ولكن من قال لك هذا الحديث ليس موجود ؟ مصدر الحديث الكافي الجزء الثاني صفحة (375) ============== وكل هذا التفسير اقوم بتفسيره لك ليس لأنك من العوام ولا تفهم بل اغترت فيه لأنك لست شيعي ولولم تغتر فيه لفهمته من أول مرة (الغرور يضر العقول)

 
علّق Mehdi ، على حسن بن فرحان المالكي . سجين الرأي. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكم يبدو ان الصمت عاد صياما واجبامن قبل الناس و الاعلام والاحرار في العالم الاسلامي والمسلمين نسوا ان النبي قال من سمع ينادي ياللمسلمين ولم يجبه ليس بمسلم مسلمين ضد المسلمين

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على حسن بن فرحان المالكي . سجين الرأي. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : تحية اجلال لكِ سيدتي.. لاول مره لا اشعر ان أ. حسن المالكي ليس وحيدا.. انني لست وحيدا.. توجهت لكثير من "المفكرين".. امثال اياد البغدادي وسامح عسكر واحمد عبدو ماهر وغيرهم.. كلهم لم يقومو بشيئ.. سامح عسكر كتب بعض التغريدات.. ثلاثه او اربعه.. تحياتي لفضلكم سيدتي..

 
علّق مهدي عبد الله منهل ، على التربية تعلن أسماء الطلبة الاوائل على العراق للتعليم المهني وإقبال يبارك مثابرتهم وحبهم لوطنهم - للكاتب وزارة التربية العراقية : من هم الطلاب الاوائل على العراق للتعليم المهني ؟

 
علّق iraqi ، على الداعية طه الدليمي دكتور كذب مليء بالعقد - للكاتب نور غصن : الأسد العربي 1 month ago طه حامد مزعل الدليمي (الإسم قبل التغيير : غايب حامد مزعل الدليمي ولد 22 أبريل، 1960 م الموافق 27 شوال، 1379 هـ) في قضاء الم حموديه ضواحي بغداد وامه اسمها كافي وهي معروفه بالمحموديه وزوجته المدعوة سناء اشهر من نار على علم في منطقة باب الشيخ في بغداد وكانت تخون طه الدليمي مع شرطي اسمه لؤي وللاطلاع على حقيقة طه الدليمي اليكم رأي صديقه الحميم عامر الكبيسي وهو موجود على الانترنت حيث يقول : اسمي يدل على طائفتي (الكبيسات من اهل السنه العراقيين الاصلاء والاغنياء) فلن يتجرأ احدٌ على جرح شهادتي .اعي ش في المنفى منذ منتصف الثمانينات كان لي صديق في مدينة المحمودية وكنا نسكن وقتها في مدينة اللطيفية التي تبعد قليلا عنها ،فعرفني ذلك الصديق المشترك على (غايب) الذي كان نحيلا وضعيف الشخصية بسبب معاملة زوج امه القاسية له او بسبب اسمه الذي سبب له الكثير من الحرج وجعله اضحوكة امام طالبات كلية الطب كما يقول صديقي هامسا ،لم يستطع غايب ان يكمل الطب لاسباب قال لي وقتها انها تتعلق بصده من قبل فتاة من عائلات بغداد وهو ريفي يسكن في قرى المحمودية ما سبب له صدمة عاطفية ،اضف الى ذلك حالته الاجتماعية والشجارات المستمرة بين والدته وزوجها .وبعد ان ترك الكلية وبدل ان يلتحق بالجيش العراقي الذي كان وقتها يعيش حالة حرب مع ايران ،حاول غايب الدليمي (طه) ان يعوض عن النقص الذي احاق به في الدراسة وهروبا من الخدمة العسكرية فارتدى الجبة الاسلامية والتحق بمعهد للشريعة .صاحبي الذي كان متدينا كان يرفض ان يصلي خلف غايب وكان السبب حسب الصديق الذي توفي منذ سنوات ان غايب كان يتحرش بصبية الحي وقد ضبط عدة مرات في اوضاع مخلة بالشرف من شباب المنطقة مما ادى الى تعرضه للضرب مرات عدة دخل في احداها الى مستشفى الجملة العصبية بعد ضربات عنيفة على الراس حيث كان يغري الاطفال بحجة علاجهم وانه طبيب.وبعد تهربه من الخدمة الالزامية وذلك بتغيير اسمه من غايب الى طه ،عاش طه بعزلة عن المجتمع الذي يعرفه واستطاع الالتفاف على بعض المشايخ ونجح في الاقتراب منهم .وفي عام 1991 حدث الامر الذي جعل طه الدليمي يبغض الاخوة الشيعة ويكن لهم العداء حيث قتل اخوه احد الشيعة بعد المسك به متلبسا في غرفة نومه ومع زوجته الامر الذي جعل ذلك الرجل يقتل شقيق طه ويقتل زوجته ..لكن الفضيحة الاكبر هي ليست بالحادث وانما بالمراة التي كان على علاقة غير شرعية معه ،فهذه المراة هي ابنة عمه اي ابنة عم طه ايضا وكان طه وشقيقه يترددان على منزل ابنة عمه كما يفعل ابناء العمومة عادة الا ان علاقة مشبوهة جمعت شقيق طه مع ابنة عمه المتزوجة من الشيعي .هرب طه بعد الحادث من العار الى خاله إبراهيم داود العبيدي .وانقطعت اخباره عنا وكنا متاثرين لحاله وتوقعنا ان يصل به الامر الى الانتحار لما له من شخصية مهزومة وضعيفة .وبعد عام 2003 شاهدنا طه الدليمي مع الحزب الاسلامي شريك الاحتلال في العراق وكان يطمح ان يخلف محسن عبد الحميد في رئاسة الحزب حيث كان ناشطا جدا في فترة مابعد دخول الامريكان للعراق ،الا ان طموحه اصطدم بصخرة طارق الهاشمي الذي تولى رئاسة الحزب الاسلامي ولم يعط لطه الدليمي اي منصب حينها حاول الدليمي التكيف والوصول الى منصب ما حتى عام 2008 من ثم ترك الحزب .يقول احد القياديين في الحزب الاسلامي عمر الجبوري "ان طه كان يغذي فكرة قتل الشيعة واشعال حرب مع السنة يقف الحزب الاسلامي فيها موقف المتفرج ومن ثم يصعد بالمطالبة من اجل قيادة المكون السني بعد رفض الدكتور حارث الضاري الانضمام الى العملية السياسية ،فكانت فكرة طه الدليمي تقضي باعدام عدد من الشباب السنة من اجل تاليب الشارع السني على الشيعة،ورغم ان الحزب الاسلامي اعجب بتاجيج الصراع الطائفي لكنه رفض ان يقتل ابناء السنة وفي عام 2006 كون طه ميليشا مكونة من سبعة عناصر بينهم ضابط سابق في جهاز حماية صدام ،وكمن للمواطنين الشيعة الذين كانوا يعيشون بمنطقة الاربع شوارع بجانب الكرخ .وراح يقتل الناس هناك ويحتل منازلهم .لم يعترض الحزب الاسلامي الذي استفاد من حركة التهجير من اجل جلب عائلات اعضاء الحزب الاسلامي بالخارج .ولكن بعد ان داهم الامريكان مقر الحزب طلب الحزب من طه الدليمي الاستقالة كي لايجلب لهم الخراب .وهكذا خرج طه بعد ان قبض ثمن ذلك نصف مليون دولار التي اخذ يعطيها رشا لبعض الجماعات الارهابية في الانبار من اجل تسهيل تهريبه للنفط الى الاردن ما جعله يحقق ثروة بذلك .وفي الاردن اشتكى الدكتور حارث الضاري وصالح المطلق الذي كان نائبا حينها ،عند السلطات الاردنية مما يفعله طه الدليمي من تسليب السيارات الشيعية وقتل الشيعة واخذ مقتنياتهم واموالهم والفرار الى داخل الاراضي الاردنية مما جعل الامن الاردني يصدر بحقه منع .وهكذا وجد الدليمي ضالته في السعودية .حيث افتتح قناة صفا واعتنق المذهب الوهابي .وراح ينفس عن مكنوناته بشتم الشيعة صباحا مساءا والدعوة الى قتلهم ..هذه شهادتي لست ارغب منها تسقيط غايب الدليمي او شتمه لكن الحقيقة تقال وان الرجل لم يكن يمتلك المؤهلات لا الفكرية ولا الثقافية ناهيك عن كاريزما القيادة التي تتنافى مع روح الثار التي يتخذها نهجا لمقاتلة اخوتنا الشيعة

 
علّق عادل ، على (وإذ قال الله يا عيسى ابن مريم اانت قلت للناس اتخذوني وأمي إلهين من دون الله )).(1) هل لهذا القول اصلٌ في الإنجيل ؟ إن لم يقل يسوع ذلك ، من الذي قاله ؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : بارك الله بيك أيتها الباحثة القديرة ايزابيل وجعلك الله من أنصار الحق أينما كان ...بوركتم

 
علّق طالب ، على مكتب عادل عبد المهدي يفتح باب الترشيح لمنصب وزير في الحكومة القادمة : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أود أن ارشح لوزير من الوزرات انا معروف في قضائي ومحافظتي وارجو ان تختاروني

 
علّق الدكتور موفق مهذول محمد شاهين الطائي ، على مكتب عادل عبد المهدي يفتح باب الترشيح لمنصب وزير في الحكومة القادمة : ان فكرة فتح باب الترشيح للمناصب الوزارية متقمة وراقية وحضارية ونزيهة اذا ما قابلها لجنة منصفة عادلة بعية عن التاثيرات الخارجية وسيسجلها التاريخ للاستاذ عادل عبد المهدي انعطافة تاريخية لصالح العراق والعراقيين. وفقكم الله وسدد خطاكم. وانا باعتباري مختص في القانون ارشح نفسي لمنصب وزير في ظل حكومتكم الموقرة خدمة لعراقنا الصابر المجاهد.

 
علّق منذر كاظم خلف ، على مكتب عادل عبد المهدي يفتح باب الترشيح لمنصب وزير في الحكومة القادمة : اريد رابط الترشيخ لغرض الترشيح

 
علّق AFH ، على صحة الكرخ :تستعد لعقد مؤتمرها السنوي السابع في منتصف تشرين الثاني - للكاتب اعلام صحة الكرخ : ما الاوراق الخاصة المطلوبة للباحثين لطفا, هل من توضيح؟.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : احمد عبد اليمه الناصري
صفحة الكاتب :
  احمد عبد اليمه الناصري


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 استقلال المؤسسة النقدية والاستقرار النقدي في العراق  : مركز الفرات للتنمية والدراسات الإستراتيجية

 السيد العلوي: شعب البحرين في ثورته يحتذي بالثورة الإسلامية في إيران  : اللجنة الدولية الاهلية لنصرة الشعب البحريني

 الحكمة في الحب  : عصام العبيدي

 الارهاب وآل سعود..عضوية العلاقة  : نزار حيدر

 الحرب العالمية الثالثة، الى أين المصير  : محمد الشذر

 الموصل هدية أمريكا لتركيا أم لكردستان ؟  : اسعد عبدالله عبدعلي

 انطلاق العشرات من المتظاهرين في مسيرة احتجاجية وسط البصرة

 هل يتصرف الحكيم منفرداً ؟...  : رحيم الخالدي

 قسم المحاسبة بالمعهد التقني ناصرية يباشر في مكانه الجديد  : علي زغير ثجيل

 "عجايب يا صندوق" كتاب جديد للكاتب والصحفي زياد شليوط

 مجلة منبر الجوادين العدد رقم ( 72 )  : منبر الجوادين

 أين الذباح أمير مشروع الوحدة ياهاشمي ..  : عادل عبد الله

 العراق يعود الى المربع الأول!  : وسام الجابري

 حاطب وهم في ليل عاصف /للموسوعي صالح الطائي /  : رائد عبد الحسين السوداني

 العرب أمة ابتليت بوباء الردّة  : حميد الشاكر

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net