استاذ بجامعة الأزهر: "نهج البلاغة" خیر دلیل علی أن الإمام علي أعقل العقلاء من بعد النبي

قال استاذ علم الحدیث بجامعة الازهر الشریف الشیخ الأحمدي عبدالفتاح: المطلع علی سیرة آل البیت، یجد فیها العلاج الشافي والحل الکافي لجمیع أمراض المجتمع.

قال الشیخ الأحمدي عبدالفتاح المتخصص في علوم اهل البیت واستاذ علم الحدیث بجامعة الأزهر الشریف في مقابلة مع “وكالة أنباء الحوزة” في القاهرة إن الله أعطی العقل البشري طاقات الخلافة، بها أقام المباني والسدود والحواجز والحدود وأشاد البیوت العالیة وصنع السیارات الفارهة وأنشأ السفن والطائرات والصواریخ والقاذفات، ولم یستخدم الإنسان إلا عُشر عقله فکیف لو استثمر كل طاقات عقله. 

وفيما يلي نص الحوار:

هل سیرة أهل البیت  تساعد الأمة الإسلامیة في بث أجواء الوحدة؟

المطلع علی سیرة آل البیت، یجد فیها العلاج الشافي والحل الکافي لجمیع أمراض المجتمع؛ وفیها الوقایة من الوقوع في الزلل، بجانب القضاء علی الفرقة والتنازع المسیطران علی الأمة وبمعنی آخر هم رمز الوحدة . قال تعالی:«و اعتصموا بحبل الله جمیعا ولاتفرقوا» «ولاتنازعوا فتفشلوا وتذهب ریحکم واصبروا إن الله مع الصابرین»؛ وما لنا لا نتحد وربنا واحد، ونبینا واحد ، و کتابنا واحد، و قبلتنا واحدة ، بل إن أمتنا واحدة.

قال تعالی:«إن هذه أمتکم أمة واحدة وأنا ربکم فاعبدون» (الأنبیاء 92) وقال أیضا: «و إن هذه أمتکم أمة واحدة وأنا ربکم فاعبدون»(المؤمنون 52)

وصدق من قال:

کونوا جمیعا یا بني إذا اعتری … خطب ولا تفرقوا آحـــــــادا

تأبی الرماح إذا اجتمعن تکسرا…و إذا افترقن تکسرت أعوادا

إن المسلمین إذا جمّعوا صفوفهم، لسادوا العالم

إن المسلمین في أنحاء العالم کله، إذا نزعوا فتیل الخلافات فیما بینهم، وجمّعوا صفوفهم کانوا قوة هائلة بما وهبهم الله من طاقات وإمکانیات «کنتم خیر أمة أخرجت للناس تأمرون بالمعروف وتنهون عن المنکر وتؤمنون بالله».

ولماذا نذهب إلی القوانین الوضعیة ونلجأ إلی التشریعات البشریة في حین أننا نمتلك کتاب ربنا وسنة نبینا وفیهما الصلاح والفلاح والاستقامة والرشاد «إن هذا القرآن یهدي للتي هي أقوم»، «ألا إني تارك فیکم الثقلین: کتاب الله وعترتي أهل بیتي» فهل آن لنا أن نستفیق من سباتنا، ونعود إلی صوابنا، ونحتمي فیما أنزل ربنا، هنا تکمن السعادة، ونحوز شرف القیادة.

ما هو دور العقل في بناء الحضارة الإسلامیة الحدیثة؟

العقل یتوقف علیه أحکام الإسلام، وعلیه جمیع مدار التکلیف وهو أحد الأصول الخمسة التي یجب المحافظة علیها، لذلك رعاه الدین رعایة کاملة واهتم به اهتماماً بالغاً.

قال الله تعالی: « إن في خلق السماوت والارض واختلاف اللیل والنهار لآیات لأولی الألباب»؛ وأیضا قال:«کلوا وأرعوا أنعامکم إن في ذلك لآیات لأولی النهی». و قال کذلك:« هل في ذلك قسم لذي حجر».

ویؤکد النبي (صلی الله علیه وآله وسلم) حیث یقول :«إن الله تعالی خلق العقل من نور مخزون مکنون في سابق علمه، الذي لم یطلع علیه نبي مرسل ولا ملكا مقرب، فجعل العلم نفسه، والفهم وجهه، والزهد رأسه، والجباء عینیه، والحکمة لسانه، والرأفة همه، و الرحمة قلبه.

أساس الدین بني علی العقل وفرضت الفرائض علی العقل

الله سبحانه وتعالی غشا العقل وقواه بعشرة أشیاء: بالیقین، والإیمان، والصدق، والسکینة، والإخلاص، والرفق، والعطیة، والقنوع، والتسلیم، والشکر؛ ثم قال له عز وجل: أدبر،فأدبر، ثم قال له : أقبل، فأقبل، ثم قال له: تکلم. فقال: الحمد لله الذي لیس له ضد ولا ند ولا شبیه ولا کفء ولا عدیل ولا مثل ،الذي کل شيء لعظمته خاضع ذلیل.

فقال له الرب تعالی:«وعزتي وجلالي ما خلقت خلقا أحسن منك ولا أطوع لي منك، ولا أرفع منك، ولا أشرف منك، ولا أعز منك؛ بك اُوحَدُ، و بك اُعبَدُ ، و بك اُدعَي، و بك اُرتجَی، وبك اُبتَغی، و بك اُخافُ، وبك اُحذر، وبك الثواب وبك العقاب.

فخرّ العقل عند ذلك ساجدا، فکان في سجوده ألف عام ؛ وقال الرب تبارك وتعالی: ارفع رأسك، و سل تعط، واشفع تشفع. فرفع العقل رأسه فقال: إلهی أسالك أن تشفعني فیمن خلقتني فیه، فقال الله جل جلاله لملائکته: أشهدکم أني قد شفعته فیمن خلقته فیه.

وقال ابن عباس: أساس الدین بني علی العقل، وفرضت الفرائض علی العقل، وربنا یعرف بالعقل، ویُتوسلُ إلیه بالعقل.

کتاب «نهج البلاغة» خیر دلیل علی أن الإمام علي (ع) أعقل العقلاء من بعد النبي(ص)

وأعقل العقلاء بعد النبي (صلی الله علیه وآله وسلم) هو الإمام علي (علیه السلام)، ویکفیه شرفا کتاب«نهج البلاغة» وصدق من قال: «اسألوني قبل أن تفقدوني» ؛وما وصلت إلیه البشریة من حضارات وما تصل إلیه من إنجازات لم یکن إلا بالعقل.

فالله أعطی العقل البشري طاقات الخلافة، بها أقام المباني والسدود والحواجز والحدود وأشاد البیوت العالیة وصنع السیارات الفارهة وأنشأ السفن والطائرات والصواریخ والقاذفات، ولم یستخدم الإنسان إلا عُشر عقله فکیف لو استثمر كل طاقات عقله في العلم النافع والعمل الصالح واستکشاف ما یخدم البشریة وینفع الإنسانیة لا ما یؤدي إلی الدمار والهلاك وإفساد الحیاة من قنابل قاتلة وأدویة مسرطنة وکیماویات مفسدة.

إن کل ذي عقل حکیم وفؤاد بصیر، یعیش في هذه الحیاة لخدمة خلق الله، فهذا هو العاقل فعلاً والمصیب حقا وهذا ما ینطبق علی الکرار صدقاً.

قال سیدنا محمد (صلی الله علیه وآله وسلم):« أعطاني الله تعالی خمسا، وأعطی عليا خمسا ،أعطاني جوامع الکلم وأعطی علیا جوامع العلم ، وجعلني نبیا وجعله وصیا ، وأعطاني الکوثر وأعطاه السلسبیل، وأعطاني الوحي وأعطاه الإلهام، وأسری بي إلی السماء وفتح له أبواب السموات والحجب».

و قال أیضا: «علي في السماء کالشمس بالنهار في الأرض، وفي سماء الدنیا کالقمر باللیل في الأرض؛ أعطی الله علیا من الفضل جزءا، لو قسم علی أهل الأرض لَوَسعهُم…».

ما هو رأيكم بالتصوف والصوفیة ونشاطاتها؟

التصوف علم أصیل، یعتمد علی الأخلاق الفاضلة التي جاء بها القرآن، و ارتضاها رسول الله (صلی الله علیه وآله وسلم) وطبّقها آل بیت النبي العدنان، علیه الصلاة وأزکی السلام، وهو مأخوذ من الصفاء.

قال قومٌ إنما سمیت الصوفیة صوفیة لصفاء أسرارها، و نقاء آثارها؛ و قال قومٌإنما سُموا صوفیة لأنهم في الصف الأول بین یدی الله عزوجل بارتفاع همهم إلیه، و إقبالهم علیه، و وقوفهم بین یدیه.

قوم إنما سموا صوفیة لقرب أوصافهم من أوصاف أهل الصفة، الذین کانوا علی عهد رسول الله (صلی الله علیه و آله وسلم). و قال قوم: إنما سموا صوفیة للبسهم الصوف، فالصوف لباس الأنبیاء، و زي الأولیاء. و قال أبوموسی الأشعري: کأنه النبي (صلی الله علیه و آله وسلم)، یلبس الصوف و یرکب الحمار، و یأتي مدعاة الضعیف.

یقول الحسن البصري، لقد أدرکت سبعین بدریا، ما کان لباسهم إلا الصوف.

قال أبوالفتح البستي(رحمه الله):

تنازع الناس في الصوفي و اختلفوا … وظنه البعض مشتقا من الصوف

ولست أمنح هذا الاسم غیر فتی … صــــافي فصوفي حتی سمي الصوفي

و لقد وقف رسول الله (صلی الله علیه و آله وسلم) یوما علی أهل الصفة، فرأی فقرهم، و جهدهم، و طیب قلوبهم، فقال: أبشروا یا أصحاب الصفة، ممن بقی منکم علی النعت الذي أنتم علیه الیوم، راضیا بما هو فیه فإنه من رفقائي یوم القیامة.

 صدق النبي(صلی الله علیه و آله وسلم)حیث قال البسوا الصوف، و شمّروا، و کلوا في أنصاف البطونة«تدخلوا في ملکوت السماء»(قوت القلوب لأبي طالب الملکي 2/167).

لقد دخل النبي و معه سیدنا علي بستانا لسیدنا عامر بن سعد یوما، فصاحت نخلة بأختها : هذا محمد المصطفی، و هذا علي المرتضی، فتبسم النبي ثم قال: یاعلي، سمّ نخل المدینة صیحانیا فقد صاحت بفضلي و فضلك.

قال ابن الحمّاد:

فتکلّم النخلُ الذي فی وسطه… بفصاحة تتعجبُ الثقلانِ

من نخلة قالت هناك لأختها … هذان أكرمُ مَن مشى هذانِ

هذا ابن عبدلله هذا صنوهُ … هذا على العالمُ الربّانى

قد صاح هذا النخل ينشى فضلهم … فلأجل ذلك سمى الصيحاني

و أختم هذا المقال بهذه الروائع من الأبيات:

لو أن عبدا أتي بالصالحات غداً … وود كل بنى مرسل وولى

وصام ماصام صوماً بلا ضجيٍ… وقــــــــام ماقام قوماً لا ملل

و حج ما حج من فرض و من سنن… و طاف ما طاف حافٍ غير منتعل

و طار في الجو لا يأوي الي احدٍ…و غاص في البحر مأمونا من البلل

يكسو اليتامى من الديباج كلّهمو… و يطعم الجائعين البر بالعسل

و عاش في الناس الافا مؤلفة   … عارٍ من الذنب معصوما من الزلل

ما كان في الحشر عندلله منتفعا … إلا بحب أمير المؤمنين علي

  

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2018/01/14



كتابة تعليق لموضوع : استاذ بجامعة الأزهر: "نهج البلاغة" خیر دلیل علی أن الإمام علي أعقل العقلاء من بعد النبي
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق عامر ناصر ، على الموت بحبة دواء؟! - للكاتب علاء كرم الله : للعلم 1- نقابة الصيادلة تتحكم بالكثير من ألأمور وذلك بسبب وضعها لقوانين قد فصلت على مقاساتهم متحدين بذلك كل ألإختصاصات ألأخرى مثل الكيمياويين والبايولوجيين والتقنيات الطبية وغيرها 2- تساهم نقابة الصيادلة بمنع فحص ألأدوية واللقاحات في المركز الوطني للرقابة والبحوث الدوائية بحجة الشركات الرصينة ؟؟؟ بل بذريعة تمرير ألأدوية الفاسدة واللقاحات الفاشلة لأسباب إستيرادية 3- يتم فقط فحص الأدوية واللقاحات رمزيا ( physical tests ) مثل وزن الحبة ولونها وهل فيها خط في وسطها وشكل الملصق ومدة ذوبان الحبة ، أما ألأمبولات فيتم فحص العقامة ؟؟؟ أما فحص ال potency أي فحص القوة فلا بل يتم ألإعتماد على مرفق الشركة الموردة ؟؟؟ وناقشت نائب نقيب الصيادلة السابق حول الموضوع وطريقة الفحص في إجتماع حضره ممثلون من الجهات ألأمنية والكمارك فأخذ يصرخ أمامهم وخرج عن لياقته ؟؟؟ حاولت طرح الموضوع أمام وزارة الصحة فلم أفلح وذلك بسبب المرجعية أي إعادة الموضوع الى المختصين وهم الصيادلة فينغلق الباب 4- أنا عملت في السيطرة النوعية للقاحات وكنت قريبا جداً من الرقابة الدوائية وعملت معاونا للمدير في قسم ألإخراج الكمركي ولا أتكلم من فراغ ولا إنشاءاً

 
علّق جيا ، على خواطر: طالب في ثانوية كلية بغداد (فترة السبعينات) ؟! - للكاتب سرمد عقراوي : استمتعت جدا وانا اقرا هذه المقاله البسيطه او النبذه القثيره عنك وعن ثانويه كليه بغداد. دخلت مدونتك بالصدفه، لانني اقوم بجمع معلومات عن المدارس بالعراق ولانني طالبه ماجستير في جامعه هانوفر-المانيا ومشروع تخرجي هو تصميم مدرسه نموذجيه ببغداد. ولان اخوتي الولد (الكبار) كانو من طلبه كليه بغداد فهذا الشيء جعلني اعمل دىاسه عن هذه المدرسه. يهمني ان اعلم كم كان عدد الصفوف في كل مرحله

 
علّق مصطفى الهادي ، على ظاهرة انفجار أكداس العتاد في العراق - للكاتب د . مصطفى الناجي : السلام عليكم . ضمن سياق نظرية المؤامرة ــ اقولها مقدما لكي لا يتهمني البعض بأني من المولعين بهذه النظرية ، مع ايماني المطلق أن المؤامرة عمرها ما نامت. فضمن السياق العام لهذه الظاهرة فإن انفجارات اكداس العتاد هي ضمن سلسلة حرائق ايضا شملت ارشيفات الوزارات ، ورفوف ملفات النزاهة . وصناديق الانتخابات ، واضابير بيع النفط ، واتفاقيات التراخيص والتعاقد مع الشركات وخصوصا شركة الكهرباء والنفط . وهي طريقة جدا سليمة لمن يُريد اخفاء السرقات. واما الحرارة وقلة الخبرة وسوء الخزن وغيرها فما هي إلا مبررات لا معنى لها.لك الله يا عراق اخشى ان يندلع الحريق الكبير الذي لا يُبقي ولا يذر.

 
علّق محمد ميم ، على من أخلاق الرسول الكريم (ص).. وقصة سفانة بنت حاتم الطائي - للكاتب انعام عبد الهادي البابي : الرواية الواردة في السيرة في واد وهذا النص المسرحي في واد آخر. وكل شيء فيه حديث النبي صلى الله عليه وسلم فلا ينبغي التهاون به، لما صح من أحاديث الوعيد برواية الكذب عنه: ⭕ قال النبي صلى الله عليه وسلم : (مَنْ كَذَبَ عَلَي مُتَعَمِّدًا فَلْيَتَبَوَّأْ مَقْعَدَهُ مِنْ النَّارِ) متفق عليه ⭕ وقال صلى الله عليه وسلم : (مَنْ حَدَّثَ عَنِّي بِحَدِيثٍ يُرَى أَنَّهُ كَذِبٌ فَهُوَ أَحَدُ الْكَاذِبِينَ) رواه مسلم

 
علّق محمد قاسم ، على (الثعلبة المعرفية) حيدر حب الله انموذجاً....خاص للمطلع والغائر بهكذا بحوث. - للكاتب السيد بهاء الميالي : السلام عليكم .. ها هو كلامك لا يكاد يخرج عن التأطير المعرفي والادلجة الفكرية والانحياز الدوغمائي .. فهل يمكن ان تدلنا على ابداعك المعرفي في المجال العقائدي لنرى ما هو الجديد الذي لم تتلقاه من النصوص التي يعتمد توثيقها اصلا على مزاج مسبق في اختيار رواة الحديث او معرفة قبلية في تأويل الايات

 
علّق مصطفى الهادي ، على متى قيل للمسيح أنه (ابن الله).تلاعبٌ عجيب.  - للكاتب مصطفى الهادي : ما نراه يجري اليوم هو نفس ما جرى في زمن المسيح مع السيدة مريم العذراء سلام الله عليها . فالسيدة مريم تم تلقيحها من دون اتصال مع رجل. وما يجري اليوم من تلقيح النساء من دون اتصال رجل او استخدام ماءه بل عن طريق زرع خلايا في البويضة وتخصيبها فيخرج مخلوق سوي مفكر عاقل لا يفرق بين المولود الذي يأتي عبر اتصال رجل وامرأة. ولكن السؤال هو . ما لنا لا نسمع من اهل العلم او الناس او علماء الدين بأنهم وصفوا المولود بأنه ابن الطبيب؟ ولماذا لم يقل أحد بأن الطبيب الذي اجرى عملية الزرع هو والد المولود ؟ وهذا نفسه ينطبق على السيد المسيح فمن قام بتلقيحه ليس أبوه ، والمولود ليس ابنه. ولكن بما أن الإنسان قديما لا يهظم فكرة ان يلد مولود من دون اتصال بين رجل وامرأة ، نسبوا المولود إلى الله فيُقال بأنه ابن الله . اي انه من خلق الله مباشرة وضرب الله لنا مثلا بذلك آدم وملكي صادق ممن ولد من دون أب فحفلت التوراة والانجيل والقرآن بهذه الامثلة لقطع الطريق امام من يتخذون من هذه الظاهرة وسيلة للتكسب والارتزاق.كيف يكون له ابن وهو تعالى يقول : (أنّى يكون له ولد ولم تكن له صاحبة). وكذلك يقول : (لم يلد ولم يولد). وكذلك قال : (إنما المسيح عيسى ابن مريم رسول الله وكلمته القاها إلى مريم وروح منه ... سبحانه أن يكون لهُ ولد ولهُ ما في السماوات وما في الأرض). وتسمية ابن الله موغلة في القدم ففي العصور القديمة كلمة ابن الله تعني رسول الله أو القوي بامر الله كماورد في العهد القديم.وقد استخدمت (ابن الله) للدلالة على القاضي أو الحاكم بأنه يحكم بإسم الله او بشرع الله وطلق سفر المزامير 82 : 6 على القضاة بأنهم (بنو العلي)أي أبناء الله. وتاريخيا فإن هناك اشخاص كثر كانوا يُعرفون بأنهم أبناء الله مثل : هرقل ابن الإله زيوس، وفرجيليوس ابن الالهة فينوس. وعلى ما يبدو أن المسيحية نسخت نفس الفكرة واضافتها على السيد المسيح.

 
علّق احمد الحميداوي ، على عبق التضحيات وثمن التحدّيات - للكاتب جعفر البصري : السلام عليكم نعم كان رجلا فاضلا وقد عرفته عن قرب لفترة زمنية قصيرة أيام دراستي في جامعة البصرة ولا زلت أتذكر بكائه في قنوت صلاته . ولقد أجدت أخي البصري في مقالك هذا وفقك الله لكل خير .

 
علّق احسان عبد الحسين مهدي كريدي ، على (700 ) موظفا من المفصولين السياسيين في خزينة كربلاء - للكاتب اعلام مؤسسة الشهداء : لدي معاملة فصل سياسي لا اعرف مصيرها مقدمة منذ 2014

 
علّق ابو الحسن ، على كيف تقدس الأشياء - للكاتب الشيخ عبد الحافظ البغدادي : جناب الشيخ الفاضل عبد الحافظ البغدادي دامت توفيقاتكم السلام عليكم ورحمة الله وبركاته جزاك الله خير جزاء المحسنين على هذا الوضيح لا اشكال ولا تشكيل بقدسية ارض كربلاء الطاهره المقدسه مرقد سيد الشهداء واخيه ابي الفضل العباس عليهما السلام لكن الاشكال ان من تباكى على القدسيه وعلى حفل الافتتاح هو نوري ***************فان تباكى نوري يذكرني ببكاء اللعين معاويه عندما كان قنبر يوصف له امير المؤمنين ع فان اخر من يتباكى على قدسيه كربلاء هو  $$$$$ فلللتذكير فقط هو من اقام حفله الماجن في متنزه الزوراء وجلب مريام فارس بملايين الدولارات والزوراء لاتبعد عن مرقد الجوادين عليهما السلام الا بضعة كليومترات وجماعته من اغتصبوا مريام فارس وذهبت الى لبنان واقامت دعوه قضائية عن الاغتصاب ومحافظ كربلاء سواء ابو الهر او عقيل الطريحي هم من عاثوا فساد بارض كربلاء المقدسه ونهبوا مشاريعها وابن &&&&&&&   اما فتاه المدلل الزرفي فهو من اقام حفله الماجن في شارع الروان في النجف الاشرف ولم نرى منه التباكي على رقص البرازيليات وراكبات الدراجات الهوائيه بالقرب من مرقد اسد الله الغالب علي بن ابي طالب هنا تكمن المصيبه ان بكائه على قدسية كربلاء كلمة حق اريد بها باطل نامل من الاخوة المعلقين الارتقاء بالاسلوب والابتعاد عن المهاترات فهي لاتخدم اصل الموضوع ( ادارة الموقع )   

 
علّق علي حسين الخباز ، على نص محدَث عن قصيدة منشوره - للكاتب غني العمار : الله ما اجملك / كلماتك اجمل من نبي الله يوسف اقلها وعلى عاتقي

 
علّق نور الهدى ال جبر ، على الدكتور عبد الهادي الحكيم يلتقي بنائب رئيس الوزراء الغضبان ويقدم مقترحا لتخفيف الزخم في الزيارات المليوينة : مقترح في غاية الأهمية ، ان شاء الله يتم العمل به

 
علّق ابو سجى ، على الحلقة الأولى/ عشر سنوات عاش الإمام الحسين بعد أخيه الحسن(عليهما السلام) ماذا كان يفعل؟ - للكاتب محمد السمناوي : ورد في كنتب سليم ابن قيس انه لما مات الحسن بن علي عليه السلام لم يزل الفتنة والبلاء يعظمان ويشتدان فلم يبقى وليٌ لله إلا خائفاً على دمه او مقتول او طريد او شريد ولم يبق عدو لله الا مظهراً حجته غير مستتر ببدعته وضلالته.

 
علّق محمد الزاهي جامعي توني ، على العدد الثاني من مجلة المورد - للكاتب اعلام وزارة الثقافة : سيدي الكريم تحياتي و تقديري ألتمس من معاليكم لو تفضلتم بأسعافي بالعنوان البريدي الألكتروني لمجلة المورد العراقية الغراء. أشكركم على تعاونكم. د. محمد الزاهي تونس

 
علّق حسين علي ، على قصيدة ميثم التمار على الراب: شاهدتُها ؛ فتأسفتُ مدوِّنًا ملاحظاتي الآتيةَ - للكاتب د . علي عبد الفتاح : 5- اما هذه فترجع الى نفسك ان وجدتها طربا سيدي العزيز فاتركها ولا تعمل بها ولا تستمع اليها.. او اذا لم تجدها طريا صح الاستماع اليها (مضمون كلام السيد خضير المدني وكيل السيد السيستاني) 6-7 لا رد عليها كونها تخص الشيخ نفسه وانا لا ادافع عن الشيخ وانما موضوع الشور

 
علّق حسين علي ، على قصيدة ميثم التمار على الراب: شاهدتُها ؛ فتأسفتُ مدوِّنًا ملاحظاتي الآتيةَ - للكاتب د . علي عبد الفتاح : 4- لا فتى الا علي * مقولة مقتبسة * لا كريم الا الحسن ( اضافة شاعر) وهي بيان لكرم الامام الحسن الذي عرف به واختص به عن اقرانه وهو لا يعني ان غيره ليس بكريم.. ف الائمة جميعهم كرماء بالنفس قبل المال والمادة.. .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : رقية الخاقاني
صفحة الكاتب :
  رقية الخاقاني


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 الوكيل الفني لوزارة النقل يناقش وضع مدرج مطار بغداد الدولي الحالي  : وزارة النقل

 مؤسسة الامام الشيرازي العالمية تطالب بفتح تحقيق فوري بالعدوان على طلبة العلوم الدينية في النجف الأشرف وتعويض المتضررين  : مؤسسة الامام الشيرازي العالمية

 الظلم الذي وقع على العراقيين والإهانة التي لحقت بالطوائف..بالموصل دون مسوغ أو مبرر ...  : علي محمد الجيزاني

 أحزان اخفيها وراء قلمي ولساني ..رفقا بها..!!  : مام أراس

 مديرية المرور العامة ومنبهات الشاحنات  : اسعد عبدالله عبدعلي

 قتلة الأحلام.. ساستنا الأفاضل  : مصطفى حقيقة

 مجلس حسيني ــ الطغيان وأنواعه وأسبابه  : الشيخ عبد الحافظ البغدادي

 فرقة ناجي عطا الله وتزوير الحقائق  : غانم عبد الزهره

 هل نحن بحاجة لاعادة الخدمة الإلزامية؟  : هادي الدعمي

 الازمة السورية  : راسم قاسم

 مظفر النواب والثورات العربية (التمهيد 1/7)  : حيدر محمد الوائلي

 وزارة النفط تعلن عن إطلاق البطاقة الوقودية رقم 12  : وزارة النفط

 اعلام عمليات بغداد: اعتقال متهين بالإرهاب والسرقة والخطف وتعاطي الحبوب المخدرة

 مدير شرطة ميسان يتفقد مديرية شرطة قضاء الميمونة والسيطرات والمفارز ضمن قاطع المسؤولية

 ليكن المنبر الحسيني وسيلة للوحدة وتعزيز القيم الإنسانية  : فراس الغضبان الحمداني

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net