صفحة الكاتب : مركز الفرات للتنمية والدراسات الإستراتيجية

بعد داعش وأزمة الانفصال: الحكومة في مواجهة الفساد
مركز الفرات للتنمية والدراسات الإستراتيجية

علي مراد العبادي

في المناهج العلمية المعروفة لدراسة حالة معينة لابد من توافر شروط الدراسة لإخضاعها للبحث، الامر ينطبق عند اجراء المقارنة ما بين شيئين والتي من شروطها تقارب وتشابه الحالتين بنفس البيئة والظروف والمدخلات وقياسهما بالنتائج وبالتالي امكانية افراز ايهما الأفضل.

وعلى سبيل المثال: الحكومة العراقية الحالية وقياساً بسابقاتها تعد افضل من حيث المخرجات وهذا لا يعني وصولها لحالة الكمال او المثالية فلا تزال تشهد اخفاقات في مجالات عدة وعلى رأسها موضوع مكافحة الفساد المستشري بمؤسسات الدولة، فالفساد يعرف على انه: ظاهرة من الظواهر الاجتماعية الخاطئة، وهي منتشرة بكثرة في جميع المجتمعات وخاصة المجتمعات العربية، وهي من الأساليب الخاطئة التي يتبعها فرد من أفراد المجتمع، من أجل تحقيق مكاسب ومصالح شخصية على حساب الآخرين، وبذلك فهي خروج عن القانون والعرف السائد في المجتمع الذي يعيش فيه الأفراد الفاسدين، واستغلال للمناصب الرفيعة وذات السلطة والسيادة في الحصول على ممتلكات الغير، سواء كان هذا الاستغلال لصالح فرد أو لصالح جماعة، مع غياب القوانين والعقوبات الرادعة لمثل هؤلاء الأفراد، وبطبيعة الحالة للفساد ظواهر منها الرشوة والمحسوبية والواسطة والمحاباة والاستغلال والتزوير وغيرها من الامور المعروفة.

فالحكومة العراقية اليوم هي امام اختبار صعب لا سيما بعد القضاء على تنظيم داعش الارهابي عسكرياً بعد قرابة الثلاث سنوات من المعارك العنيفة التي اسفرت على مئات الشهداء والاف الجرحى وخسائر مالية قدرها السيد العبادي بما يعادل المئة مليار دولار خسائر الحرب مع التنظيم الإرهابي، وتتوزع هذه الخسائر ما بين تكاليف ادامة المعركة من آليات واعتدة ودعم لوجستي وتطويع وغيرها وما بين الاضرار الناجمة عنها من تهديم البنى التحتية والاملاك العامة والخاصة اضافة الى ملف النازحين والمهجرين وكل ما يتعلق بتوفير الاحتجاجات لهم.

مع ذلك فقد تكللت المساعي الحكومية والشعبية بالظفر بالنصر على الارهاب وتحرير كامل اراضي العراق، الامر الآخر تمكنت الحكومة العراقية من مواجهة مشاريع الانفصال خصوصاً بعد الخطر الذي اعقب استفتاء الانفصال الكردي في 25 ايلول وكان الهدف منه اعلان استقلال اقليم كردستان العراق بدولة كردية مستقلة تضم اراضي الاقليم اضافة الى المناطق المتنازع عليها كمحافظة كركوك ومناطق عدة، فقد تمكنت حكومة السيد العبادي من ادارة المرحلة بشكل فعال لا سيما بعد ان فرضت السلطة الاتحادية على كامل المناطق المتنازع عليها وابعاد مشروع الانفصال في المرحلة الحالية.

لذلك وبعد تمكن الحكومة العراقية من بسط نفوذها على كامل الاراضي العراقية سواء بعد طردها لتنظيم داعش او اعادة انتشارها في المناطق المتنازع عليها مع الكرد لم يتبقى امام حكومة السيد العبادي سوى محاربة الفساد وهذا ما صرح به السيد العبادي مرجحاَ البدء به قريباَ، والجميع اليوم ينتظر ويطالب بهكذا خطوة الا ان الموضوع ليس بالسهولة التي يتصورها البعض فنحن اليوم نتحدث عن فساد متغلغل منذ 2003 تقف خلفه جهات متنفذة مشاركة بالحكومة.

ايضاَ اصبح الفساد ظاهرة شائعة لدى فئات كبيرة كما وان مظاهر الفساد متنوعة كالرشاوى بمختلف مؤسسات الدولة او ابتزاز اصحاب رؤوس الاموال او وضع العراقيل امام المستثمرين لأخذ نسبة من تلك المشاريع او المبالغة في الروتين الحكومي وترويج المعاملات لغرض دفع الاخرين على الرشا وغيرها من الأساليب.

الا ان أخطرها التي تتعلق بكبار المفسدين والذين يتبوؤون مناصب عليا في الدولة وفي نفس الوقت متنفذون سياسياً وبعضهم يملك اجنحة مسلحة او يرتبط بعلاقات مع دول اخرى او ممن هم في المناصب الامنية كما هو الحال في ملف سقوط مدينة الموصل والذي اهم اسبابه الفساد والاهمال، لذلك يتوقع بعض المراقبين البدء بحملة كبيرة للتصدي للفساد بشتى اشكاله وبصورة تدريجية، خصوصاً اليوم موقف الحكومة يعتبر الاقوى منذ 2003 لاعتبارات عدة منها التأييد الشعبي وخروجها منتصرة بعد هزيمة التنظيم وادارتها لملف استعادة المناطق المتنازع عليها، اضافة الى الدعم الدولي الكبير وسياسة الانفتاح الخارجي وقبول سياسي وحضور قوي في العملية السياسية، ايضاً تأييد من بعض المراجع الدينية واهم ما في الامر قبول كبير للسلطة في بغداد من لدن اغلب سكان المناطق السنية.

خلاصة القول كما نجحت الحكومة في ملفي داعش والانفصال ربما تنجح في ملف مكافحة الفساد وان كان بنسبة مقبولة وذلك عن طريق:-

1- اجراء مراجعة شاملة لآليات مكافحة الفساد السابقة واهم الاسباب التي حالت دون تحقيق مبتغاها والعمل على وضع معالجة حقيقية لها.

2- اختصار جهات مكافحة الفساد وحصرها بجهة واحدة مع اعطائها صلاحيات واسعة وذلك تجنباً لتعارض القرارات وبطئها وبالتالي ضياع الهدف المرسوم.

3- محاسبة من تثبت صلاتهم بمشاريع الفساد وأيا كانت مناصبهم.

4- الزام مسؤولي الدولة والدرجات الخاصة بتقديم ذممهم المالية ومتابعة اية تحركات مشبوهة.

5- التعاقد مع شركات او مستشارين حتى وان كانوا من دول اخرى بغرض كشف ومتابعة الاموال المهربة وملفات الفساد بصورة عامة.

6- تسهيل الاجراءات الحكومية وتقليل الروتين الحكومي وتفعيل الحكومة الالكترونية لإضاعة الفرصة على من يستغل الموضوع لأغراض مادية.

7- متابعة المنافذ الحدودية لا سيما الجمارك مما يسهم برفد موازنة الدولة بدل ذهابها للمفسدين.

  

مركز الفرات للتنمية والدراسات الإستراتيجية
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2017/12/25



كتابة تعليق لموضوع : بعد داعش وأزمة الانفصال: الحكومة في مواجهة الفساد
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز.

 
علّق سعد المزاني ، على مجلة ألمانية تكشف عن فوائد مذهلة لتناول ثلاثة تمرات يومياً : نفس الفوائد اذا كان التمر ليس مخففا وشكرا

 
علّق نور الهدى ، على تصريح لمصدر مسؤول في مكتب سماحة السيد (دام ظلّه) بشأن خطبة يوم الجمعة (30/ربيع الآخر/1441هـ) : المرجعية كفت ووفت ورسمت خارطة طريق واضحة جدًا

 
علّق نداء السمناوي ، على كربلاء موضع ولادة السيد المسيح - للكاتب محمد السمناوي : السلام على السيدة مريم العذراء احسنت النشر في مناقب ماتحتوية الاحاديث عن هذه السيدة الطاهرة وكان لها ذكرا في كتاب الله الكريم

 
علّق نافع الخفاجي ، على  الخوصاء التيمية ضرة السيدة زينب عليها السلام - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : ماسبب زواج عبدالله بن جعفر من الخوصاء مع وجود زينب(ع) وما لها من المكانة والمنزلة؟!

 
علّق sami ، على  وقعة تل اللحم - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : لم تحصل معركة بتليل جبارة ولم يهزم ابن رشيد فيها وكل ما حصل أن ابن رشيد غزى عربان سعدون بالخميسية بسبب عبث سعدون الأشقر وقطعه لطريق القوافل التجارية من حائل بتحريض من بريطانيا عدوة ابن رشيد. وهزم ابن رشيد عربان سعدون الأشقر وتم أسر سعدون شخصيا ومكث ابن رشيد عدة أيام بالخميسية ثم أطلق سراح سعدون الأشقر بعد وساطات مكثفة من شمر أنفسهم لدى ابن رشيد وعاد الى عاصمته حائل علما أن سعدون الأشقر لم يكن زعيم قبائل المنتفق وإنما الزعيم الكبير كان فالح ناصر السعدون الذي لم يرضى عن تصرفات سعدون بينما سعدون الأشقر كان متمردا على ابن عمه الأمير العام فالح ناصر السعدون وكان يميل مع من يدفع له أكثر حتى أنه التحق كمرتزق لدى جيش مبارك الصباح وقد قيلت قصائد كثيرة توثق معركة الخميسية وتسمى تل اللحم ومنها هذا البيت عندما هرب سعدون الأشقر قبل بدء المعركة سعدون ربعك وهقوك دغيم والعصلب رغيف خيل الطنايا حورفت بين المحارم والمضيف

 
علّق متفائل ، على المندس اطلاقة موجهة - للكاتب خالد الناهي : وخاطبت المرجعية الاغلبية من المتظاهرين بعبارة " احبتنا المتظاهرين " ودعت الى السلمية وتوجيه الناس الى ذلك وهذا هو دور النخب والكوادر المثقفة بان تخرج على الاحزاب والتيارات الفاسدة وتطور احتجاجاتها بقوة ... محبتي

 
علّق حسين المهدوي ، على متى ستنتهي الإساءة؟ - للكاتب امل الياسري : سلام علیك من اين هذه الجملة او ما هو مصدر هذه الجملة: "أن أسوأ الناس خلقاً، مَنْ إذا غضب منك أنكر فضلك، وأفشى سرك، ونسي عشرتك، وقال عنك ما ليس فيك" او من قالها؟ اشكرك.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : خالد القصاب
صفحة الكاتب :
  خالد القصاب


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



  البنك المركزي يلغي شرطاً في تعيين المدير المفوض لشركات التوسط

  داعش ... علامات الاحتضار تسترخي كيانه  : عبد الخالق الفلاح

 " قصائد صادقة " للشاعرة لميس كناعنة  : شاكر فريد حسن

 الف مبروك للشعب الأيراني بنصره الكبير  : مهدي المولى

 أي شرع يقبل القتل والنهب والسلب؟!  : سيد صباح بهباني

 استمرار قائد شرطة محافظة كربلاء بعقد المؤتمرات الأمنية من اجل ديمومة الامن والامان في المحافظة  : وزارة الداخلية العراقية

 الحكومة العراقية بين منهج الامام علي -ع- والحامض حلو  : د . صلاح الفريجي

 ماذا اذا كان قاضيك غريمك؟  : جواد بولس

 الخيكاني: ماتناولته وسائل الاعلام من نسب وتوزيع للمقاعد تكهنات للائتلافات والكيانات المشاركة في العملية الانتخابية  : المفوضية العليا المستقلة للانتخابات

 المرجعية تناقش الأسس والمبادئ الاسرية  : عمار العامري

 رئيس مجلس الوزراء الدكتور حيدر العبادي يستقبل اعضاء مؤسسة السجناء السياسيين  : اعلام رئيس الوزراء العراقي

 أريدكِ نافذتي...شُرْفَتي المشرَعة  : جواد كاظم غلوم

 أثار قراءة القرآن  : مريم الخاقاني

 ملفات حكومية (1) الحب أساس التغيير في عراق اليوم  : صبيح الكعبي

 الإرهابيون يفرون من قريتي سعد والوحدة بكركوك بعد محاصرتهما  : مركز الاعلام الوطني

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net