صفحة الكاتب : د . عادل رضا

"فليقود الخليج الضمير العربي"
د . عادل رضا

تتخوف معظم الدول الغربية صحوة العقول والضمائر العربية لأنها لا تتحمل ما يترتب على تلك الصحوة من آثار سلبية على مصالحها الاستراتيجية

 

وأيضا لأن لهم نفوذ بمواقع عديدة ضمن النظام الرسمي العربي وأيضا نفوذ مماثل عند قطع الغيار البشري من لاجئين عاطلين عن العمل يستطيعون استخدامهم لاحقا كبديل للأنظمة الرسمية العربية بحال احتاجوا لاستبدال مواقع نفوذهم أو انتهاء صلاحية نظام سياسي من هنا أو شخصية حاكمة من هناك.  

 

الغرب الاستعماري ليس غبيا هم درسوا المنطقة العربية بالاستشراق ويعرفون مواقع القوة والنفوذ ومفاتيح السيطرة عليها.  

 أن عجز العرب عن تحقيق أي شكل من أشكال الاكتفاء الذاتي عزز من حجم التبعية للآخر، فلا خير في أمم استهلاكية لا تزرع ولا تصنع، ولا تنفق على البحث العلمي (مجتمعة) ربع ما ينفقه الكيان الإسرائيلي الذي يريدون محاربته بالدعاء وخطب الجمعة

 

جمال عبدالناصر كسر هذه القواعد المنظمة وحين تحالف جمال عبد الناصر مع جماهير الأمة تمكن من كسر تلك المعادلة التي اعتمدت من قبل تلك الدول الاستعمارية لفترة طويلة من الزمن الامر الذي اضطرهم لبناء تحالف متفوق استراتيجيا  على مكامن القوة التي كان يملكها عبد الناصر الامر الذي مكنهم من كسره عسكريا في حربهم العدوانية عام ١٩٦٧ وبهذا انتكس المشروع النهضوي العربي

 

فعدنا من جديد لنصبح ملعبا للآخرين بعد ان اوشكت الأمة على الوقوف على اقدامها والسير في طريق التقدم والتنمية والبناء

اما سوريا ومشروع المقاومة فلها موضوع اخر حيث تتحرك الحرب العالمية علي ارض سوريا حيث خسر حلف الناتو احد ادواته التوظيفية الهامة وهي داعش والتي كان يحاربها دعائيا واعلاميا ولكن علي أرض الواقع هو من كان يمد لداعش انبوب الحياة من ماء وكهرباء وانترنت وغذاء وسلاح ومواصلات وبيع نفط وحتي معلومات استخباراتية عالية الجودة فليلاحظ من يريد أن يفكر بعقله وجود خرائط اقمار صناعية لمواقع الجيش العربي السوري لدي داعش علي سبيل المثال وهذا موثق بالكثير من الفيديوهات الموجودة علي مواقع اليوتيوب وتويتر والفيس بوك والانستغرام التي يسمح حلف الناتو التكفيريين بالنشر فيها وهو يقول انه يحاربهم!؟ 

 

من اين لأشخاص معزولين بالصحراء لكل هذا؟ 

 

فليلاحظ من يريد أن يفكر بعقله أن الروس عندما هاجم التكفيريين بسوريا عسكريا ارتفعت أصوات الألم عند حلف الناتو والمرتبطين به. 

 

آلان تم القضاء على يافطة داعش ولكن لا زال هناك يافطات اخري من التكفيريين والقتلة يوظفهم حلف الناتو وأيضا الكيان الصهيوني فليلاحظ من يريد أن يفكر بعقله أن ما يسمي جبهة النصرة يتعالج افرادها بشكل علني داخل مستشفيات الكيان الصهيوني إذن هناك تواصل وارتباط وايضا ترتيبات ادارية ومالية وحجز طواقم طبية وادارية وعسكرية واستخباراتية...الخ.  

 

إذن هؤلاء خدم لحلف الناتو وباقي الغرب الاستعماري وادوات لمشروع ايتان شارون كيفونيم وهي استراتيجية الصهاينة وداعميه الدوليين والتي تم اعادة اقرارها وتثبيتها في مؤتمر هيرتليزيا التي تنفذ أوامره وخططه الكيان الصهيوني من خلال توظيف التكفيريين علي ارض الواقع. 

 

 

بشكل عام الغرب الاستعماري بقيادة حلف الناتو  قلق ويعيش حالة انعدام توازن وهو يعيش حالة عدم استقرار لما قد يحدث لسيناريوهات  ما بعد  أبعاد حالة داعش على المنطقة العربية بالعراق وسوريا 

وحلف الناتو  يريد أن يعرف كيف ستستوعب المنطقه  ذلك؟ وما هو اثره على بقاء نفوذهم بالمنطقة العربية  ومصالحهم ناهيك عن   صالح الكيان الصهيوني 

 

ولذلك قد نشهد  تكوين استراتيجية جديده لحلف الناتو وباقي الغرب الاستعماري الأوروبي  لكي يتفقوا على تصور مشترك يحمي مصالحهم ونفوذهم في المنطقة العربية. 

هناك تصور أنه لا يوجد اتفاق موحد بين منظومات الدول الغريبة حول هذا الموضوع  لذلك الموقف الأمريكي غير واضح كما هي روسيا ومجموعة البريكس ولذلك علينا مراقبة كل التطورات القادمة لوضع صوره لما سيحدث. 

 

لذلك كما الغرب الاستعماري الأوروبي يعيد ترتيب خططه وترتيباته المصلحية في المنطقة العربية نحن نعتقد أن علي جزء مهم جدا من المنطقة العربية ونقصد هنا منظومة دول مجلس التعاون الخليجي ن يعالج مشاكله ويتجه من بعد حل تلك المشاكل إلي بناء رؤية خليجية عربية موحدة تختص بالتعامل البناء والذكي مع مخططات الغرب الاستعماري الأوروبي وحلف الناتو.  

 

اتصور ان علي منظومة دول مجلس التعاون الخليجي التحرك العربي الموحد بخطة متفق عليها تكون مهمتها ايضا التواصل مع الجمهورية الإسلامية المقامة على أرض إيران التي لها مشروع نفوذها الخاص  وكذلك الصين وروسيا ودول البريكس الذين ايضا لديهم مشروع نفوذهم الخاص ولكن التواصل مع هؤلاء مهم لخلق عامل ضغط علي الغرب. 

 

هذه الخطة الموحدة وهذا الضغط  سيخلق عامل دافع ضد الغرب الاستعماري الأوروبي وحلف الناتو  لخلق واستنهاض دور ايجابي خادم لقضايا العرب في مطالبهم العادلة في القضية الفلسطينية . 

 

علي منظومة دول مجلس التعاون الخليجي أن تتحرك بتطبيق نموذج دول الاتحاد الاوروبي ليتم التحرك الموحد ويجب حل المشاكل البينية وغلق ملفات الانقسام والشرذمة ومن خلال الوحدة العربية الخليجية نستطيع بلورة موقف موحد وحركة عربية تواجه بها مشاريع الآخرين. 

  

د . عادل رضا
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2017/12/23



كتابة تعليق لموضوع : "فليقود الخليج الضمير العربي"
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



حمل تطبيق (بنك الدم الالكتروني) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق يوسف ناصر ، على كُنْ مَن أنتَ فأنتَ أخي..! - للكاتب يوسف ناصر : شكرًا أستاذنا الجليل ، لا عجب ، من عادة الزهر أن يبعث الأريج والعبير

 
علّق مهند العيساوي ، على كُنْ مَن أنتَ فأنتَ أخي..! - للكاتب يوسف ناصر : وانا اقرا مقالكم تحضرني الآن مقولة الإمام علي (ع) ( الناس صنفان: أما أخ لك في الدين, أو نظير لك في الخلق) احسنت واجدت

 
علّق متابع ، على مجلس الفساد الاعلى يطالب بضرورة تزويده بالادلة والبيانات المتعلقة بفساد اشخاص او مؤسسات : ليتابع اللجان الاقتصادية للاحزاب الحاكمة ونتحدى المجلس ان يزج بحوت من حيتان الفساد التابعة للاحزاب السنية والشيعية ويراجع تمويل هذه الاحزاب وكيف فتحت مقرات لها حتى في القرى ... اين الحزم والقوة يا رئيس المجلس !!!!

 
علّق Ahmed ، على حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء - للكاتب اسعد الحلفي : فالكل يعرف ان هناك حوزة عريقة في النجف الاشرف وعمرها يزيد على الألف سنة سبحانك ربي ونحن في عام 1440 ه والحوزة عمرها أكثر من ألف سنة

 
علّق ابو الحسن ، على ذاكرتي عن ليلة الجهاد الكفائي..أولا - للكاتب كمال الموسوي : لقد اسبلت دموعنا واقرحت جفوننا ياسيد كمال جزاك الله خير الجزاء اريد منك ان تعطي لنا عنوان هذه العائله عسى ان نخفف من الامهم ونكون اخوه وخدم لهن الا لعنة الله على الظالمين الا لعنة الله على من تسبب بضياع الوطن واراقة دماء الشهداء ولازال ينعم بالخيرات ويتخندق في الخضراء بدون اي ذرة حياء نعم افرحنا النصر بفتوى السيد الكبير لكننا نريد الفرح الاكبر بسحل هؤلاء الحثالات الذين تسببو بضياع الارض ونهب خيرات البلد وهم لايساوون شسع نعل ابنة الشهيد ولا حول ولا قوه الا بالله العلي العظيم

 
علّق خالد علي ، على موقف الحيدري من الدين - للكاتب حسين المياحي : الذي يفهم من كلام السيد الحيدري انه يقول ان الانسان اذا كان عنده دليل على دينه الذي يدين به فهو معذور اي دين كان.. وهذا الكلام لاغبار عليه.. أما انك تضع الحيدري بين خيارين اما الكفر او النفاق فقد جانبك الصواب في هذا الحكم لان السيد لم ينكر ان الدين الإسلامي هو الحق وإنما أعطى عذر للمتدين بدين اخر مع وجود الدليل عند هذا المتدين على صحة دينه وشتان بين الأمرين ياسيدي

 
علّق حكمت العميدي ، على في سبايكر ... - للكاتب احمد لعيبي : يا ايها الناس في سبايكر مات أبناء الناس واكيد سوف يبقى شعارنا لن ننسى سبايكر

 
علّق الدلوي ، على الرد على شبهات المنحرف أحمد القبانجي ( 10 ) - للكاتب ابواحمد الكعبي : احسنت جزاك الله خيرا ..رد جميل ولطيف ومنطقي

 
علّق حسين كاظم ، على الكرد الفيليون/ لواء الأفاعي الثلاث ... الحلقة الرابعة - للكاتب د . محمد تقي جون : اكثر مكون عانى بالعراق هم (الشيعة العرب).. الذين يتم حتى تهميش معرفهم نسمع بالفيلية، التركمان، السنة العرب، الاكراد، اليزيديين، المسيحيين.. التبعية الايرانية.. الخ.. ولكن هل سمعتم يوما احد (ذكر ماسي الشيعة العرب الذين وقعت الحروب على اراضيهم.. وزهقت ارواحهم.. ودمرت بناهم التحتية).. فحرب الكويت (ساحة المعارك كانت وسط وجنوب العراق اصلا).. (حرب ايران معظم المعارك هي بحدود المحافظات الشيعية العربية اليت حرقت نخيلها.. ودمرت بناها التحتية).. (حروب عام 2003 ايضا وسط وجنوب كانت مسرح لها).. اعدامات صدام وقمع انتفاضة اذار عام 1991.. ضحيتها الشيعة العرب تبيض السجون .. ضحاياها الاكبر هم الشيعة العرب المقابر الجماعية.. ضحايها الشيعة العرب ايضا الارهاب استهدفت اساسا الشيعة العرب لسنوات الارض المحروقة تعرض لها الشيعة العرب بتجفيف الاهوار وقطع ملايين النخيل وحرق القرى والتهجير محو ذكر الشيعة العرب سواء قبل او بعد عام 2003.. يستمر.. فمتى نجد من يدافع عنهم ويذكر معرفهم وينطلق من حقوقهم ومصالحهم

 
علّق علي الهادي ، على امام المركز الإسلامي في أيرلندا الجنوبية يعلق في صفحته على الفيس بوك على مقالات الكاتب سليم الحسني الأخيرة ضد المرجعية الدينية : ولكن لا حياة لمن تنادي

 
علّق Haytham Ghurayeb ، على آراء السيد كمال الحيدري في الميزان🌀 [ خمس الأرباح ] - للكاتب ابو تراب مولاي : السلام عليكم الخمس ورد في القرآن، اذن كيف لا يطبق مثله مثل الزكاه. ارجو التوضيح التفصيلي

 
علّق محمد عبدزيد ، على السيد السيستاني يرفض عروضا لعلاج عقيلته بالخارج ويصر على علاجها بجناح عام بمستشفى الصدر : اللهم اشفي السيدة الجليلة بشفائك وعافها من بلائك وارجعها الى بيتها سالمة معافاة من كل سوء ولا تفجع قلب سيدنا المرجع واولادها الكرام في هذا الشهر الكريم بحق من فجعت بأبيها في هذا الشهر وصلى الله على محمد واله الطاهرين

 
علّق ammar ، على كركوك اغلبية تركمانية لولا التدليس العربي الكردي - للكاتب عامر عبد الجبار اسماعيل : كركوك محافظة كردية اقرأوا التاريخ جيدا وهل تعلمون ان حضارة الأكراد هي قبل التاريخ الميلادي يعني عندما كان هناك اكراد لم يكن لا إسلام ولا تركمان

 
علّق علي ، على العدد ( 78 ) من اصدار الاحرار - للكاتب مجلة الاحرار : يسلموووو

 
علّق اسعد عبد الرزاق هاني ، على روزبة في السينما العراقية - للكاتب حيدر حسين سويري : عرض الفلم بنجاح ونجح بجمهوره الواسع والكبير، ولكون العتبة لاتبحث عن الأرباح ، وانما سيكون الوارد زوادة فلم جديد وبدل هذا الاسلوب الاستفزازي يمكن له ان يكون عنصرا ايجابيا ويتقدم للعتبة العباسية المقدسة ، مثلما تقدم لغيرهم واما السؤال الذي يبحث عن سرعلاقة العتبة العباسية بالانتاج هو سؤال كان الفلم جوابا عنه كونه حرر رسالة الى العالم مضمونها يمثل الإجابة على هذا السؤال الغير فطن للاسف لكونه مغلق على ادارة العتبات بشكلها القديم والذي كان تابعا للسلطة أيضا ، الى متى تبقى مثل تلك الرؤى السلطوية ، ما الغريب اذا اصبحت العتبات المقدسة تمتلك اساليب النهضةالحقيقية مستثمرة الطاقات الخلاقة في كل مجال والانتاج السينمائي احد تلك المجالات وانت وغيرك يكون من تلك الطاقات الخلاقة فتحية للعتبة العباسية المقدسة وتحية للكاتب حيدر حسين سوير وتحية لكل مسعى يبحث عن غد عراقي جميل.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : حسين باسم الحربي
صفحة الكاتب :
  حسين باسم الحربي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



  نائب يوضح بالتفاصيل اقتحام داعش للمقر العسكري في الصقلاوية ويكشف عن احتجازهم 210 من عناصر الجيش

 رداً على (جمهورية (الكاظمية) الإيرانية المقدسة ) لداود البصري  : ميادة راضي الاعرجي

 عبطان يؤكد خلال لقائه رئيس اتحاد الكرة على اهمية أقامة المباريات الدولية   : وزارة الشباب والرياضة

  في ذكرى الشاعر الراحل رشيد مجيد نافذة على قمر لم يرحل  : محمد نوري قادر

 إستجواب المسؤولين.. تهريج أم حماية وتسويق انتخابي مبكر؟  : زيد شحاثة

 العمل تبحث اولويات استكمال مشروع الربط الشبكي للوزارة لتقليل الروتين والفساد  : وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

 سخرية سمير عطا الله في الشرق الاوسط  : سعد الحمداني

 بيان صادر من مكتب سماحة المرجع الديني السيد محمد تقي المدرسي حفظه الله هذا نصه  : حسين الخشيمي

 أزمة كتاب أم أزمة آداب ؟؟  : سعيد البدري

 كيف تحرّر بي بي سي خبراً ؟!  : عمار يوسف المطلبي

 الوقف الشيعي في كربلاء يشارك في المؤتمر الدولي الثاني للعلوم الهندسية في جامعة كربلاء  : اعلام ديوان الوقف الشيعي

 الاقتصاد السياسي للكذب  : ادريس هاني

 اول العلم التواضع ... 2  : سيد جلال الحسيني

 الاعلام العالمي:\السعودية لاتستطيع تدارك سقوطها باحتلال البحرين  : د . طالب الصراف

 النائب الحكيم : ترحيب مجلس الأمن بمبادرة المرجعية تجاه أهالي الانبار والفلوجة وذكره في بيانه الرئاسي المرجعية الدينية العليا سابقة أولى لزعيم ديني عراقي بل إسلامي  : مكتب د عبد الهادي الحكيم

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net