صفحة الكاتب : د . فائق يونس المنصوري

صراع من اجل البقاء (تداعيات ذاتية لفيلم –العبقري- للمخرج مايكل جرانداج)
د . فائق يونس المنصوري

تقديم:

العبقري Genius … فيلم المخرج المسرحي البريطاني مايكل جرانداج Michael Grandage وسيناريو جون لوغان John Logan، مأخوذا عن الكتاب الفائز بحائزة الكتاب الوطنية عام 1978 (ماكس بيركنز: محرر العباقرة) للكاتب سكوت بيرغ Scott Berg. وهو انتاج بريطاني- أميركي مشترك من انتاج حزيران 2016 يتحدث عن السيرة الذاتية لهذا المحرر العبقري وعلاقته مع الكاتب الأميركي الجنوبي توماس وولف Thomas Wolfe.

لما اُتيحت لي الفرصة لأن اشاهد هذا الفيلم الرائع اعجبتني جدا جمالية الحوار الذي يدور بين الشخصيتين الرئيستين في الفيلم، فضلا عن حوار سريع جرى بين بطل الفيلم ماكس بيركنز Max Perkins (قام بدوره الممثل Colin Firth) وبين الكاتب العبقري ارنست هيمنجواي (قام بدوره Dominic West) قبل رحيله للمشاركة في تغطية احداث الحرب الاهلية الإسبانية التي نشبت للتو، وكذلك حوار آخر جرى مع الكاتب الأميركي العبقري فرانسيس سكوت فيتزجيرالد (قام بدوره Guy Pearce) صاحب رواية غاتسبي العظيم.

ان أفضل ما في هذا الفيلم هي تلك الحواريات الرائعة بين بطليه الرئيسيين المحرر ماكس بيركنز والكاتب توماس وولف (قام بدوره الممثل الكبير Jude Law) وقد شعرت بأنني اشاهد احدى مسرحيات شكسبير بسبب جمالية الحوار ودرامية الاحداث، وكم سعدت بعد ذاك عندما عرفت بان مخرج العمل انما هو في الأصل مخرج مسرحي.

ونصيحتي للمثقفين والمتذوقين ان يحرصوا على مشاهدة هذا الفيلم الرائع والتركيز على هضم الحوارات الرائعة التي تدور بين ابطاله، ولمن يرغب بمشاهدة الفيلم ولأجل ان يكتمل استمتاعه بالفيلم انصح بان يسجل الحوارات بقلمه ثم يعيد مطالعتها كنص مكتوب.

كما اود ان أتقدم بشكري الجزيل لمن قام بترجمة هذا الفيلم رغم بعض الهنات والهفوات هنا وهناك، والشكر موصول لمن قام برفعه على موقع سينمانا*.

 

تداعيات ذاتية:

من تداعيات الحواريات الرائعة في هذا الفيلم اود ان أسجل هذه الالتقطات الفكرية التي مزجتها ببعض الانثيالات الذاتية:

(1) الإبداع والحياة:

لكي تكون مبدعاً عليك ان تضيء درباً جديداً، وهذه هي دوما مشكلة البلهاء. لان بوسع الجميع مواجهة الحقيقة المرة أفضل من مجابهة الشكوك، بينما نمضي (نحن البلهاء) لنحدق بأضواء النجوم وهي تشع في أفق السماء فيما تخبو تحت اقدامنا انوار البيوت ونحن نستذكر ايّام أسلافنا وهم يجتمعون حول شعلة من النار تشعُ في جُنح الظلام وحولنا تعوي الذئابُ في عتمةِ الليلِ بعيداً خلف حلقة النور. ثم يشرع أحدهم بالكلام ليروي قصةً لكيلا يخشى الآخرونَ الظلام ولكي يجعلهم يحلقون مع كل تلك الاضواء ويحسوا بسطوة جميع مصادر الحياة.

 

(2) الموت والحياة:

الموتُ والحربُ تحيط بِنَا وعلينا التواجد فيها في مكان ما، وإننا نحتاج لمعايشة الصراع الأزلي القديم كي نستطيع وصف لذة الحياة، الصراع لأجل البقاء وماذا غير ذلك؟؟

وليس لدينا أية فكرة عما يعنيه ان يكون الانسانُ حياً، غيرُ مدركين لما يعنيه ان يستيقظ المرء كل صباح وهو يكافح متعلقاً بالحياة خشية ان يفقدها!!

 

(3) هل هناك طرق اخرى للحياة؟؟

اجل.. انها حبُ أطفالك ورؤيتهم وهم يكبرون بصورة صحيحة،

رعاية عائلتك وتوفير احتياجاتهم،

اداء عملك بإتقان وتقديمه بالطريقة الصحيحة للآخرين.

ان الحياة ليست الكلام والهذر الفارغ، بل ان الشعور بماهية الحياة هو ما يجعلنا احياءً، والعمل والتضحية لأجل الآخرين هو ما يجعلنا نحس بإنسانيتنا ونفخر بها.

فالنظر في عيني شخص آخر والشعور بالأسى لأجله إنما تساوي آلافاً من اَي تسطير لكلمات جوفاء، ذلك ما ارغبُ دوما بان أعيشه وأحس به.

 

 (4) محطة الرحيل:

عندما ينطلق بك قطار العمر مغادراً احدى محطات الحياة حيث تركت أحد أحبائك (وليكن أباك مثلا) وانت تراقبه صامتا من خلف نافذة القطار وهو يتضاءل امام ناظريك شيئاً فشيئاً حتى لم تعد تراه ثانية، سيكون ذلك القطار قد عبر بك السهول والأنهار التي كانت يوما ما تتدفق امام باب داره وأحيانا كانت تبتعد عنه وتعود اليه مجددا في احيان اخرى، آنذاك يجب عليك ان تثبت لنفسك ان باستطاعتك خوض غمار الحياة لوحدك في طريق شاق وطويل دون حاجة لِيَد أبيك أو حضن أمك لكي تصنع شيئاً خالداً يخلد ذكراهما ولتصبح انت أرثهما.

 

(5) قرية تحت ظلال النخيل:

وانت تسير عبر طرقات متربة وحولك تتراقص أعراف الديوك الملونة وتحدق بوجهك مبتسمة تماثيل الملائكة الناعمة التي لامستها كف الحظ الغامضة لتصنع سحرا جديدا في عالم مغبر، فإنك لن تظفر من أيامك الا بلحظات تمر بِك كطنين ذباب محتضر، وتصبح كل لحظة تمر بك ثمرةُ كفاحٍ لأربعين ألفَ عامٍ من صراع الحياة، وتكونُ كلُّ لحظةٍ نافذةً لجميعِ الازمان. وكرجلٍ يلفظ آخرَ انفاسهِ في ليلةٍ قطبيةُ المناخِ وهو يستذكرُ مرتعَ ايّامَ صباهُ اليانعةِ حيثُ عرانيسُ الذرةِ وأشجارُ النخيلِ والحبوبُ اليانعةُ، لماذا.. ولَمَ هنا.. ضيّعنا أعمارنا؟؟!!

 

(6) وهمُ اليقين:

إذا كان الفردُ منا معجباً بالتحفة التي خلقها، فإننا (بشرُ هذي الارض) ليس الا انعكاساً لبجماليون أو صورةَ دوريان جراي بالنسبة لخالقنا عندما اختار هذه الكتلة القبيحة من طين هذه الارض ليمزجها بماء الحياة الذي أضاعه جلجامش بعدما دله اوتونابشتم الى طريق الخلود، حيث لا يتواجد أحد غيرنا في محراب زقورة هذه الحياة.

الا يبدو ذلك كرحلة لانهائية نحو حدود الابدية حينما يحين الوقت لأن تمضي في طريقك وحيداً الا من شخصيات خلقها الخيال المتعب المليء بوهم الخلود بعيداً عن العائلةِ والاهلِ والأصدقاء، أولئك البشر الحقيقيون الذين لم يكونوا يوما من صنع الخيال، آنذاك لما تنفقُ ساعاتك وحيداً شارداً وانت تحدقً في صور ذكرياتك فلا تشعر باي شيء، ستدرك كم كنتَ غبياً وساذجاَ لما أضعت أحلى سنين عمرك تطارد وهماً اسمه اليقين….

 

(7) سؤالٌ اخيرٌ يُقلقُني:

ما هو مصدرُ الإلهامِ في زحمةِ هذهِ الحياة؟

وهل نستطيعُ الخلاصَ مما يحيط بِنَا من ركام الاوهام؟

أم انها لحظة النهاية كأننا نلتقط اخر صورة لنا امام شاهدَ قبرِنا؟

أو انها وهجُ العظمةِ المتلألئةِ المختبئة بجبن خلف هيكل مكتب كئيب عقيم، فيما يخبو ببطئ ويشعرُ بالوهنِ كلُّ شيءٍ جميلٍ في دواخِلِنا؟!

....

 

 * لمن يرغب بمشاهدة الفيلم يمكنه الوصول اليه عبر الرابط ادناه:

http://cinemana.shabakaty.com/page/movie/watch/en/60386

 

  

د . فائق يونس المنصوري
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2017/12/18


  أحدث مشاركات الكاتب :

    • شط العرب.. يحاكم قاتليه  (المقالات)

    • (مقالة مترجمة) ما العلاقة الغريبة بين النباتات والفطريات التي يمكن أن تساعد في تغذية البشر مع ازدياد سخونة الأرض؟؟  (المقالات)

    • (مقالة مترجمة) ما العلاقة الغريبة بين النباتات والفطريات التي يمكن أن تساعد في تغذية البشر مع ازدياد سخونة الأرض؟؟  (المقالات)

    • حيرة اهل الخبرة في سدة البصرة  (المقالات)

    • كيف يمكن لحكمة القدماء ان تساعدنا على التكيف مع بعبع التغير المناخي؟  (المقالات)



كتابة تعليق لموضوع : صراع من اجل البقاء (تداعيات ذاتية لفيلم –العبقري- للمخرج مايكل جرانداج)
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق علي العلي ، على بيان النصيحة - للكاتب د . ليث شبر : ايها الكاتب الم تلاحظ من ان المظاهرات تعم العراق وخاصة الفرات الاوسط والجنوب اليس انتم وانت واحد منهم تتباكون عقوداً على الظلم من قبل المستعمر البريطاني بعدم اعطائكم الحكم؟ الان وبعد 17 عام تأتي متساءلاً عن من يمثلهم؟ اليس من اتيتم بعد 2003 كلكم تدعون انكم ممثلين عنهم؟ كفى نفاق وارجع الى مكانكم من اين اتيتم والا تبعون مزطنيات هنا وهنا وخاصة هذا الموقع ذو ذيل طويل الاتي من شرق العراق

 
علّق احمد ابراهيم ، على تسلم الفريق رشيد فليح قيادة عمليات البصرة خلفا للمقال جميل الشمري : ايضا اللواء جاسم السعجي باللواء الركن جعفر صدام واللواء الركن هيثم شغاتي الهم دور كبير في التحرير

 
علّق يوسف برهم ، على بينهم قادة وضباط..  قتلى وجرحى واسرى سعوديين في اكبر عملية " خداع" عسكرية ينفذها الحوثيون : أعلن القائد العسكري الجنوبي البارز هيثم شغاتي انه يرفض الوقوف مع الشرعية او مع الانتقالي وان الجميع ابناء وطن واحد ولكن الشيطان نزغ بينهم. وقال هيثم شغاتي ان ولائه بالكامل هو وكافة فوات الوية المشاة فقط لله ولليمن واليمنيين. واقسم هيثم طاهر ان من سيقوم بأذية شخص بريء سواء كان من ابناء الشمال او من الجنوب او حتى من المريخ او يقتحم منازل الناس فإن الوية المشاة ستقوم بدفنه حيا. واضاف "ليس من الرجولة ولا من الشرف والدين ان نؤذي الابرياء من اي مكان كانو فهم اما اخوتنا او ضيوفنا وكذلك من يقوم باقتحام المنازل فيروع الامنين ويتكشف عورات الناس فهو شخص عديم الرجولة وليس له دين ولا شرف ولا مرؤة وبالتالي فباطن الارض لمثل هولاء افضل من ظاهرها.

 
علّق احمد ابراهيم ، على نحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ - للكاتب د . احمد العلياوي : سيِّدَ العراقِ وأحزانِهِ القديمة ، أيها الحُسينيُ السيستاني ، نحن فداءُ جراحِكَ السمراءِ التي تمتد لجراحِ عليٍّ أميرِ المؤمنين ، ونحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ ما جرى الفراتُ وشمخَ النخيلُ واهتزَّت راياتُ أبنائِكَ الفراتيين وصدَحَت حناجرُ بنادِقهمُ الشواعر.

 
علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز.

 
علّق سعد المزاني ، على مجلة ألمانية تكشف عن فوائد مذهلة لتناول ثلاثة تمرات يومياً : نفس الفوائد اذا كان التمر ليس مخففا وشكرا

 
علّق نور الهدى ، على تصريح لمصدر مسؤول في مكتب سماحة السيد (دام ظلّه) بشأن خطبة يوم الجمعة (30/ربيع الآخر/1441هـ) : المرجعية كفت ووفت ورسمت خارطة طريق واضحة جدًا

 
علّق نداء السمناوي ، على كربلاء موضع ولادة السيد المسيح - للكاتب محمد السمناوي : السلام على السيدة مريم العذراء احسنت النشر في مناقب ماتحتوية الاحاديث عن هذه السيدة الطاهرة وكان لها ذكرا في كتاب الله الكريم .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : حيدر الحد راوي
صفحة الكاتب :
  حيدر الحد راوي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 صرخاتٌ على عثراتٍ هابطة ، وأخرى ساقطة في تاريخ العراق وحاضره ...!!  : كريم مرزة الاسدي

 دُعَاءٌ فِي لَيْلَةٍ حَمْرَاءَ ( قصة قصيرة )  : مجاهد منعثر منشد

 الى وسيم بغداد مع الوسامة  : عمار جدوع

 الحشد الشعبي يعلن استمرار حالة الانذار القصوى لمواجهة خطر السيول

 استمرار المعارک فی بیجی وصد هجوم بخط الصد شرق الرمادی ومقتل 61 داعشیا

 للرمل عدت  : ابو يوسف المنشد

 رياضتنا وعرب طنبورة  : جعفر العلوجي

 الاتحادية تدخل رئيس البرلمان خصماً في دعوى إلغاء تقاعد الحكومة  : الصباح

 وصل الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد اليوم الى العاصمة بغداد .

 من اين جاء اسم المسيحية .مسيحي ؟ نموذج على عبادة الأنبياء من دون الرب.  : إيزابيل بنيامين ماما اشوري

  ولاية بان كي مون الأكثر دموية والأسوأ إنسانياً  : د . مصطفى يوسف اللداوي

 في الذكرى السنوية الثالثة للثورة نطالب بمجلس تنسيقي ومجلس قيادي للثورة  : انصار ثورة 14 فبراير في البحرين

 وزارة التربية سز  : علي فاهم

 مجلس محافظة واسط يعدل قانون صرف مبالغ الساحة الحدودية  : علي فضيله الشمري

 ( ليل علي باب الحزين ) رواية الشعب الخسران  : د . اسامة محمد صادق

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net