صفحة الكاتب : حيدر الحد راوي

تأملات في القران الكريم ح361 سورة  الزخرف الشريفة
حيدر الحد راوي

بسم الله الرحمن الرحيم

وَجَعَلُوا الْمَلَائِكَةَ الَّذِينَ هُمْ عِبَادُ الرَّحْمَنِ إِنَاثاً أَشَهِدُوا خَلْقَهُمْ سَتُكْتَبُ شَهَادَتُهُمْ وَيُسْأَلُونَ{19}

تنعطف الآية الكريمة لتضيف (  وَجَعَلُوا الْمَلَائِكَةَ الَّذِينَ هُمْ عِبَادُ الرَّحْمَنِ إِنَاثاً ) , بقول مشركي العرب المعروف "الملائكة بنات الله" , (  أَشَهِدُوا خَلْقَهُمْ ) , أحضروا خلقهم , كلا بل قولهم نابع من جهل وعدم معرفة , (  سَتُكْتَبُ شَهَادَتُهُمْ ) , ستسجل شهادتهم على الملائكة , (  وَيُسْأَلُونَ ) , ويسألون عنها يوم القيامة ليترتب عليها الجزاء .

 

وَقَالُوا لَوْ شَاء الرَّحْمَنُ مَا عَبَدْنَاهُم مَّا لَهُم بِذَلِكَ مِنْ عِلْمٍ إِنْ هُمْ إِلَّا يَخْرُصُونَ{20}

تنعطف الآية الكريمة لتروي على لسان الكفار (  وَقَالُوا لَوْ شَاء الرَّحْمَنُ مَا عَبَدْنَاهُم ) , ينسبون عبادتهم "للملائكة او الاصنام" انها بمشيئة الله تعالى ورضاه , (  مَّا لَهُم بِذَلِكَ مِنْ عِلْمٍ ) , ليس لديهم بينة على عبادتهم تلك , (  إِنْ هُمْ إِلَّا يَخْرُصُونَ ) , يكذبون , فيترتب عقابا اخر على كذبهم وادعاءهم هذا .     

 

أَمْ آتَيْنَاهُمْ كِتَاباً مِّن قَبْلِهِ فَهُم بِهِ مُسْتَمْسِكُونَ{21}

تضمنت الآية الكريمة سؤالا انكاريا (  أَمْ آتَيْنَاهُمْ كِتَاباً مِّن قَبْلِهِ ) , هل نزل عليهم كتابا قبل القرآن يشهد لهم على ادعاءاتهم ويجيز لهم عبادتهم , (  فَهُم بِهِ مُسْتَمْسِكُونَ ) , فهم بذلك الكتاب متمسكون منفذين تعاليمه , لم يكن ذلك ابدا .   

 

بَلْ قَالُوا إِنَّا وَجَدْنَا آبَاءنَا عَلَى أُمَّةٍ وَإِنَّا عَلَى آثَارِهِم مُّهْتَدُونَ{22}

تروي الآية الكريمة حقيقة عبادتهم ومزاعمهم على لسانهم (  بَلْ قَالُوا إِنَّا وَجَدْنَا آبَاءنَا عَلَى أُمَّةٍ ) , بل هي ملة اباءنا , (  وَإِنَّا عَلَى آثَارِهِم مُّهْتَدُونَ ) , انا متمسكون بما ورثناه منهم مقتدون به , وهذا ما يشير الى ان عقيدتهم كان مصدرها الجهل والتقليد .    

 

وَكَذَلِكَ مَا أَرْسَلْنَا مِن قَبْلِكَ فِي قَرْيَةٍ مِّن نَّذِيرٍ إِلَّا قَالَ مُتْرَفُوهَا إِنَّا وَجَدْنَا آبَاءنَا عَلَى أُمَّةٍ وَإِنَّا عَلَى آثَارِهِم مُّقْتَدُونَ{23}

تستمر الآية الكريمة (  وَكَذَلِكَ مَا أَرْسَلْنَا مِن قَبْلِكَ ) , من الرسل , (  فِي قَرْيَةٍ ) , في امة من الامم السابقة , (  مِّن نَّذِيرٍ ) , منذر مخوف لهم بالعذاب القادم , (  إِلَّا قَالَ مُتْرَفُوهَا إِنَّا وَجَدْنَا آبَاءنَا عَلَى أُمَّةٍ وَإِنَّا عَلَى آثَارِهِم مُّقْتَدُونَ ) , الا وقال المترفين المتنعمين فيها وهم قادة وكبراء القوم عين ما قاله مشركي مكة .  

 

قَالَ أَوَلَوْ جِئْتُكُم بِأَهْدَى مِمَّا وَجَدتُّمْ عَلَيْهِ آبَاءكُمْ قَالُوا إِنَّا بِمَا أُرْسِلْتُم بِهِ كَافِرُونَ{24}

تستمر الآية الكريمة (  قَالَ ) , يختلف المفسرون في من القائل هل هو النذير او النبي محمد "ص واله" , الا ان المضمون لا ولا يتقاطع بينهما , (  أَوَلَوْ جِئْتُكُم بِأَهْدَى مِمَّا وَجَدتُّمْ عَلَيْهِ آبَاءكُمْ ) , انتم تتبعون اباءكم في دينكم وعاداتكم وتقاليدكم هذه , ماذا لو جئتكم بأفضل منها , (  قَالُوا إِنَّا بِمَا أُرْسِلْتُم بِهِ كَافِرُونَ ) , يروي النص المبارك ردهم عليه "انا بما ارسلت انت به والذين من قبلك كافرون " , اقناط للنذر بعدم ايمانهم مهما كان الذي معهم من الهدى .    

 

فَانتَقَمْنَا مِنْهُمْ فَانظُرْ كَيْفَ كَانَ عَاقِبَةُ الْمُكَذِّبِينَ{25}

تستمر الآية الكريمة مبينة مصيرهم (  فَانتَقَمْنَا مِنْهُمْ ) , من المكذبين بالرسل بالاستئصال , (  فَانظُرْ كَيْفَ كَانَ عَاقِبَةُ الْمُكَذِّبِينَ ) , فأنظر ايها الرسول "النذير" كيف كان عقابهم في الدنيا , وليحذر قومك من الاستمرار بالتكذيب , فينزل عليهم انتقامه جل وعلا كما انتقم من السابقين .     

 

وَإِذْ قَالَ إِبْرَاهِيمُ لِأَبِيهِ وَقَوْمِهِ إِنَّنِي بَرَاء مِّمَّا تَعْبُدُونَ{26}

تنعطف الآية الكريمة لتذكر شيئا من خبر ابراهيم "ع" (  وَإِذْ قَالَ إِبْرَاهِيمُ لِأَبِيهِ وَقَوْمِهِ ) , واذكر حين قال ابراهيم "ع لأبيه وقومه بعد ان استدل بالبرهان على فساد دينهم واعتقادهم , (  إِنَّنِي بَرَاء مِّمَّا تَعْبُدُونَ ) , بريء من عبادتكم ومعبودكم .

 

إِلَّا الَّذِي فَطَرَنِي فَإِنَّهُ سَيَهْدِينِ{27}

يستمر كلامه "ع" في الآية الكريمة (  إِلَّا الَّذِي فَطَرَنِي ) , مستثنيا عبادة الله تعالى , (  فَإِنَّهُ سَيَهْدِينِ ) , فأنه جل وعلا سوف يهديني  ويرشدني الى الطريق المستقيم , وهذا مما وعد به جل وعلا ان يهدي من اراد الهداية وطلبها في محالها .    

 

وَجَعَلَهَا كَلِمَةً بَاقِيَةً فِي عَقِبِهِ لَعَلَّهُمْ يَرْجِعُونَ{28}

تستمر الآية الكريمة في الموضوع (  وَجَعَلَهَا ) , اي التوحيد وهو المفهوم من قوله  (  فَإِنَّهُ سَيَهْدِينِ ) , (  كَلِمَةً بَاقِيَةً فِي عَقِبِهِ ) , باقية في ذريته ليكون فيهم دائما الموحد والداعي للتوحيد والمبلغ والمنذر في كل زمان ومكان , كي لا تخلو الارض من حجة , (  لَعَلَّهُمْ يَرْجِعُونَ ) , يرجع مشركي مكة الى دين ابراهيم "ع" .    

 

بَلْ مَتَّعْتُ هَؤُلَاء وَآبَاءهُمْ حَتَّى جَاءهُمُ الْحَقُّ وَرَسُولٌ مُّبِينٌ{29}

تستمر الآية الكريمة (  بَلْ مَتَّعْتُ هَؤُلَاء وَآبَاءهُمْ ) , هؤلاء العاصين للنبي الاكرم محمد "ص واله" واباءهم بالنعمة وطول العمر والامان من الاخطار بأن جعل لهم مكة بلدة آمنة , (  حَتَّى جَاءهُمُ الْحَقُّ ) , من الله تعالى , (  وَرَسُولٌ مُّبِينٌ ) , مظهر لهم الدين الصحيح ومبيّن لهم الصراط المستقيم وهو الرسول الكريم محمد "ص واله" .      

 

وَلَمَّا جَاءهُمُ الْحَقُّ قَالُوا هَذَا سِحْرٌ وَإِنَّا بِهِ كَافِرُونَ{30}

تستمر الآية الكريمة مضيفة (  وَلَمَّا جَاءهُمُ الْحَقُّ ) , الثابت من الله تعالى لينبههم من غفلتهم ويرشدهم الى الطريق الأقوم , (  قَالُوا هَذَا سِحْرٌ ) , لم يكفهم عدم الايمان بل اضافوا اليه العناد وتوجيه التهم , (  وَإِنَّا بِهِ كَافِرُونَ ) , واظهروا اصرارهم على الكفر . 

 

وَقَالُوا لَوْلَا نُزِّلَ هَذَا الْقُرْآنُ عَلَى رَجُلٍ مِّنَ الْقَرْيَتَيْنِ عَظِيمٍ{31}

تروي الآية الكريمة على لسانهم مقترحين (  وَقَالُوا لَوْلَا نُزِّلَ هَذَا الْقُرْآنُ عَلَى رَجُلٍ مِّنَ الْقَرْيَتَيْنِ ) , القريتين هما مكة والطائف , (  عَظِيمٍ ) , بالمال والجاه والرجلين المقترحين هما الوليد بن المغيرة بمكة أو عروة بن مسعود الثقفي بالطائف , حيث ان مسألة الرسالة مسألة عظيمة لا تليق الا برجل عظيم , وغاب عن اذهانهم ان مسألة الرسالة مرتبة روحانية لا مادية لا تنال بالمال والجاه وزينة الدنيا , بل تنال بفضائل الاخلاق وسمو النفس وارتقاءها .   

كما ويلاحظ في الآية الكريمة تعظيم الكفار الى بعض الرجال , مقياسهم في ذلك المال والجاه وزينة الدنيا , وهذا لا يزال ملحوظا في زماننا , حيث يعظم ذوي المناصب الرفيعة في الدولة ويقدمون في المجالس والنوادي , اما ذوي التعليم والاخلاق يؤخرون او لا يعبأ لهم , وان احترموا فبالمقدار القليل .

 

أَهُمْ يَقْسِمُونَ رَحْمَةَ رَبِّكَ نَحْنُ قَسَمْنَا بَيْنَهُم مَّعِيشَتَهُمْ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَرَفَعْنَا بَعْضَهُمْ فَوْقَ بَعْضٍ دَرَجَاتٍ لِيَتَّخِذَ بَعْضُهُم بَعْضاً سُخْرِيّاً وَرَحْمَتُ رَبِّكَ خَيْرٌ مِّمَّا يَجْمَعُونَ{32}

تضمنت الآية الكريمة الرد على اقتراحهم (  أَهُمْ يَقْسِمُونَ رَحْمَةَ رَبِّكَ ) , سؤال انكاري , والرحمة هنا يراد بها النبوة , (  نَحْنُ قَسَمْنَا بَيْنَهُم مَّعِيشَتَهُمْ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا ) , فجعلنا بعضهم غنيا وبعضهم فقيرا , او هم عاجزون عن ادراكها وتدبيرها بمحض حولهم وقوتهم , (  وَرَفَعْنَا بَعْضَهُمْ فَوْقَ بَعْضٍ دَرَجَاتٍ ) , في الجاه والمال , (  لِيَتَّخِذَ بَعْضُهُم بَعْضاً سُخْرِيّاً ) , فيكون بعضهم مسخرا لخدمة البعض الاخر , بذا يتكامل النظام ويسير العالم , (  وَرَحْمَتُ رَبِّكَ ) , النبوة وما يترتب عليها من الثواب الجزيل في الجنة لمن اتبع طريقها , (  خَيْرٌ مِّمَّا يَجْمَعُونَ ) , افضل مما يجمعه ويحصله هؤلاء في الدنيا .          

 

وَلَوْلَا أَن يَكُونَ النَّاسُ أُمَّةً وَاحِدَةً لَجَعَلْنَا لِمَن يَكْفُرُ بِالرَّحْمَنِ لِبُيُوتِهِمْ سُقُفاً مِّن فَضَّةٍ وَمَعَارِجَ عَلَيْهَا يَظْهَرُونَ{33}

تستمر الآية الكريمة مضيفة (  وَلَوْلَا أَن يَكُونَ النَّاسُ أُمَّةً وَاحِدَةً ) , على الكفر , (  لَجَعَلْنَا لِمَن يَكْفُرُ بِالرَّحْمَنِ لِبُيُوتِهِمْ سُقُفاً مِّن فَضَّةٍ ) , غاية في الترف , (  وَمَعَارِجَ عَلَيْهَا يَظْهَرُونَ ) , سلالم يصعدون عليها للسطح .   

 

وَلِبُيُوتِهِمْ أَبْوَاباً وَسُرُراً عَلَيْهَا يَتَّكِؤُونَ{34}

تستمر الآية الكريمة مضيفة (  وَلِبُيُوتِهِمْ أَبْوَاباً ) , من الفضة , بيانا للفخامة , (  وَسُرُراً عَلَيْهَا يَتَّكِؤُونَ ) , ايضا اسرة من الفضة , بيانا لمزيد من الترف .   

 

وَزُخْرُفاً وَإِن كُلُّ ذَلِكَ لَمَّا مَتَاعُ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَالْآخِرَةُ عِندَ رَبِّكَ لِلْمُتَّقِينَ{35}

تستمر الآية الكريمة مضيفة (  وَزُخْرُفاً ) , انواع اخرى من الزينة كالذهب مثلا , (  وَإِن كُلُّ ذَلِكَ لَمَّا مَتَاعُ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا ) , ان كل ذلك الترف والفخامة مجرد متاع فان , لابد ان يفارق اهله او ان اهله يفارقونه , فلا بقاء للدنيا وما فيها , (  وَالْآخِرَةُ عِندَ رَبِّكَ لِلْمُتَّقِينَ ) , اما الاخرة فلا نفاد ولا انقطاع لها , العاقبة الحسنة فيها لمن اتقى الله تعالى . 

( عن الصادق عليه السلام لو فعل الله ذلك بهم لما آمن أحد ولكنه جعل في المؤمنين أغنياء وفي الكافرين فقراء وجعل في المؤمنين فقراء وفي الكافرين أغنياء ثم امتحنهم بالأمر والنهي والصبر والرضا .   

عن الصادق عليه السلام قال قال الله عز وجل لولا أن يجد عبدي المؤمن في نفسه لعصبت الكافر بعصابة من ذهب .

عن الصادق عليه السلام إن الله جل ثناؤه ليعتذر إلى عبده المؤمن المحوج في الدنيا كما يعتذر الأخ إلى أخيه فيقول وعزتي ما أحوجتك في الدنيا من هوان بك عليّ فارفع هذا السجف فانظر إلى ما عوّضتك في الدنيا قال فيرفع فيقول ما ضرني ما منعتني مع ما عوّضتني.
أقول : السجف بالمهملة والجيم الستر.
وعنه عليه السلام قال قال النبي صلى الله عليه وآله يا معشر المساكين طيبوا نفسا واعطوا الله الرضا من قلوبكم يثيبكم الله عز وجل على فقركم فإن لم تفعلوا فلا ثواب لكم.
وعنه عليه السلام قال ما كان من ولد آدم عليه السلام مؤمن إلا فقيرا ولا كافر إلا غنيا حتى جاء ابراهيم عليه السلام فقال ربنا لا تجعلنا فتنة للذين كفروا فصير الله في هؤلاء أموالا وحاجة وفي هؤلاء أموالا وحاجة ) . "تفسير الصافي ج4 للفيض الكاشاني " .

  

حيدر الحد راوي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2017/11/16



كتابة تعليق لموضوع : تأملات في القران الكريم ح361 سورة  الزخرف الشريفة
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق حسين عيدان محسن ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : أود التعين  على الاخوة ممن يرغبون على التعيين مراجعة موقع مجلس القضاء الاعلى وملأ الاستمارة الخاصة بذلك  ادارة الموقع 

 
علّق حنين زيد ابراهيم منعم ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : متخرجة سنة 2017 قسم علم الاجتماع الجامعة المستنصرية بدرجة ٦٦،٨٠

 
علّق عمر فاروق غازي ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : اود التعيين في وزارتكم

 
علّق منير حجازي ، على ابو حمزة الثمالي بين كمال الحيدري وباقر البهبودي - للكاتب فطرس الموسوي : لا عجب إذا سمعنا رسول الله ص يقول : يعمل ابن آدم بعمل أهل الجنة وعند الموت يهوي في النار. وهكذا بدأ السيد كمال الحيدري مشواره بالاخلاص في النقل في برنامجه مطارحات في العقيدة ، إلى أن بنى له قاعدة جماهيرة كبيرة عندها تحرك تحركا مريبا عجيبا متهما التراث الشيعي بأنه كله مأخوذ من اليهود والنصارى. هذه صخرة خلقها الله تتدحرج إلى ان تصل إلى قعر النار .

 
علّق طاهر محمود ، على ابو حمزة الثمالي بين كمال الحيدري وباقر البهبودي - للكاتب فطرس الموسوي : السيد كمال الحيدرى للاسف للاسف كنت من محبيه ثم رايته منقلبا وباصرار شديد ..حضرت له حلقة حول كتاب سليم الذى ضعفه كلية ..وللاسف الشديد لم يلاحظ ان ابان ابن عياش نفسه له قول فى الكتاب مع الامام السجاد ..هذا القول نفسه يوثق الكتاب كله فماهو ..لم يلاحظ السيد كمال ان ابان ابن عياش استثقل الكتاب وقال للامام السجاد ( يضيق صدرى بما فيه لانه يجعل الكل هالك فى النار عدا شيعة محمد وال محمد فقط ) ...فقال الامام ومافى ذلك ..انه هو كذلك ثم عرفه وظل يشرح له حتى اطمأن قلب ابان ..السيد كمال ايضا لايصدق مافى الكتب فياترى هل السيد يميل الى ان ابو بكر وعمر وووفى الجنة ههههههههههههههههههههههه افق ياسيد كمال فحديثنا لايتحمله الا نبى او وصى او مؤمن ممتحن للايمان

 
علّق عمر المناصير ، على القرضاوي و الأفيون - للكاتب علي حسين كبايسي : رضعة واحدة هو دين الله..وهو رأي جمهور العُلماء....وهو أمر خطير لا يحتمل التخمين والتكهن لأنه يترتب عليه أُم رضاعة وإخوة من الرضاعة ويترتب عليه تحريم في الزواج المولى سُبحانه وتعالى تحدث عن الرضاعة حولين كاملين وهذه المُدة التي يكون في الحليب ما يُنبت اللحم وينشز العظم ويوجد الصفات الوراثية لحرمة أُم الرضاعة والأُخوة من الرضاعة يقول الحق {وَالْوَالِدَاتُ يُرْضِعْنَ أَوْلاَدَهُنَّ حَوْلَيْنِ كَامِلَيْنِ لِمَنْ أَرَادَ أَن يُتِمَّ ....}البقرة233 {حُرِّمَتْ عَلَيْكُمْ أُمَّهَاتُكُمْ وَبَنَاتُكُمْ وَأَخَوَاتُكُمْ وَعَمَّاتُكُمْ وَخَالاَتُكُمْ وَبَنَاتُ الأَخِ وَبَنَاتُ الأُخْتِ وَأُمَّهَاتُكُمُ اللاَّتِي أَرْضَعْنَكُمْ وَأَخَوَاتُكُم مِّنَ الرَّضَاعَةِ ....}النساء23 ورسول الله صلى اللهُ عليه وسلم أخبر في أحاديثه عن الرضاعة الموجبة للحرمة..بأنها الرضاعة التي تكون من مجاعة أي أن الطفل يكون في حالة جوع ويلتقم ثدي من ترضعه ولا يتركه حتى يشبع...وقال لا تكفي المصة ولا المصتان ولا الإملاجة ولا الإملاجتان...أي يجب أن يرضع الطفل رضعة كاملة ووافية...وتحدث عن رضاعةٍ للطفل قبل الحولين وقبل الفطام وأنه لا يحرم من الرضاعة إلا ما فتق الأمعاء أي أن يشبع الطفل مما يكون فيه ما ينشز العظم وينبت اللحم....أي أنه بمجرد أن يرضع الطفل( رضعة واحدة مُشبعة ) فقد وُجدت حرمة الرضاعة. أما ما أوجده من كان هدفهم تخريب الرضاعة في الإسلام وتأليف أكاذيب ونسبتها لأُمنا الطاهرة عن 10 رضعات و5 رضعات فهذا من الباطل والذي تم به تضليل العُلماء والشيوخ فأفتوا ما سيسألهم الله عنهُ بالإفتاء بزواج الإخوان من أخواتهم في الرضاعة بالإعتماد على 5 رضعات وسرير وورق وكما يظهر أن من ألف هذا كان في زمن وجود الأسرة ووجود الورق...وما علم بأن رسول الله لم يعرف السرير ولا الورق...حتى أن بعضهم بلغ به القصور في الفهم بأن فهم كلام رسول الله عن المصة والمصتان والإملاجه والإملاجتان بأنها رضعات فأجدوا من فهمهم الغير صحيح 3 رضعات...وداخت الأُمة بين رضعة أو 3 رضعات أو 5 رضعات...وحسبنا الله في من ضلل الأُمة

 
علّق محمد أمين عثمان ، على قراءة في قصيدة الشاعرة فاطمة الزهراء بولعراس (الحب المستحيل) - للكاتب علي جابر الفتلاوي : تحياتي للشاعرة الاديبة والمبدعة دمت متألقة

 
علّق منير حجازي ، على شبابنا والمحنة - للكاتب سامي جواد كاظم : والله يا سيدي نحن نقرأ لكم ونتأثر بما تجود به اناملكم ونُعمم ذلك في صفحاتنا ونرسله لأصدقائنا ونسأل الله ان يترك ذلك اثرا في النفوس الصادقة فإن الخطر بات على الابواب وخلف الشبابيك وقد لاحت بوادره في السعودية التي دعت إلى مؤتمر حول العراق دعت إليه كل هابط وفاشل ومجرم امثال رغد بنت صدام ، ممثل عن عزة الدوري وطارق الهاشمي والملا واضرابهم من المجرمين، وخلا هذا المؤتمر من اي طرف للحكومة العراقية لحد الان او الشيعة او حتى الكرد . وهذا يعني محاولة يائسة من محور الشر لاستغلال الوضع في العراق وتسليم السلطة للسنة مرة أخرى مع ممثلين فاشلين عن الشيعة لذر الرماد في العيون. أكتب ، واكتب ، واكتب ، ولا تلتفت للوراء . حماكم الله

 
علّق عائشة بحّان ، على كتاب عزرا في الديانات الإبراهيمية بأعين القراء - للكاتب عائشة بحّان : وليد البعاج ، أنا لست باحثة أنا إنسانة من العامية وبأول الطريق أعتبر نفسي امرأة عصامية ، بسبب الظلم قررت أن أضع قدمي بأول الطريق بشكل مدروس علمي وأكاديمي والطريق بعيد لأصبح باحثة . لكن بحكم كون عادتي اليومية أنه أي شئ يمر علي بحياتي من أمور بسيطة يجب أن أحلله وأدقق فيه وأعطي رأيي بصدق ، فقمت بالتدقيق في قراءة كتابكم وأعطيت رأيي بكل عفوية لا أكثر . شكرا لتواضعكم ولمروركم .

 
علّق مهدي محمد ، على تخفيض معدلات قبول طلبة ذوي الشهداء في الجامعات الاهلية بالنجف الأشرف - للكاتب اعلام مؤسسة الشهداء : هل يوجد تخفيض في الأجور للقبول في الكليات الأهليه ...وهل يقبل من هوه في معدل ٨٠ التقديم على كليات اهليه طب أسنان او صيدله؟

 
علّق وليد البعاج ، على كتاب عزرا في الديانات الإبراهيمية بأعين القراء - للكاتب عائشة بحّان : انا اشكر الباحثة عائشة بحان على ما ابدع قلمها وما بذلته من جهد في قراءة كتبي واهتمامها في هذا المجال واتمنى لها مزيد من الابداع والتواصل في ابحاث الاديان وابواب كتابات في الميزان مشرعة امامها ليكون منبر لها في ايصال صوت التقارب والحوار والانسانية شكرا لك من كل قلبي

 
علّق مصطفى كنك ، على ضعف المظلومين... يصنع الطغاة - للكاتب فلاح السعدي : شكرا

 
علّق علي ، على ضعف المظلومين... يصنع الطغاة - للكاتب فلاح السعدي : ضعف المظلومين

 
علّق متابع ، على نصيحة صادقة - للكاتب د . ليث شبر : الذي ياتي بديلا له سيعاني من نفس المشاكل ... وسيتم لعنها من اخرين ، وستضع الاحزاب عصيها في دولاب الحكومة اذا لم يتم سحب سلاح الاحزاب جميعها لن يستطيع رئيس وزراء عراقي ان ينهض بهذا البلد وستبقى دكتور تكتب على الجديد بان يقدم استقالته بعد ان يراوح ايضا في مكانه ولا يستطيع ان يفعل شيئا

 
علّق عباس المسافر ، على تمسرحات حسينية.. قراءة انطباعية في نصّ مسرحية (الخروج عن النص)  - للكاتب علي حسين الخباز : بوركتم سيدي الخباز على هذا النقد والتحليل البناء الذي ينم عن قراءة واعية لهذا النص الرائع الذي كما ذكرتم بان المسرح الحسيني هو مسرح فعال ومنفتح جدا للكاتب الواعي وهو ان اعتقد البعض انه مسرح لإيصلح في كل الأوقات الا ان هذا غير صحيح فالمسرح الحسيني هو مسرح انساني وهذا اهم ما يميزه ..

الكتّاب :

صفحة الكاتب : اسراء الفكيكي
صفحة الكاتب :
  اسراء الفكيكي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 العراق يتسلم 6 مقاتلات كورية كدفعة ثانية

 العدد ( 292 ) من اصدار الاحرار  : مجلة الاحرار

  (شـــــوق يتيــم)  : حسين باسم الحربي

 إشكالية دفن الإمام الحسن (ع) مع جده النبي (ص)  : صالح الطائي

 البرلمان يغرد خارج السرب  : علي حميد الطائي

  ((معني الأخوه)) قصة قصيره  : علي البدر

 صادقت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي على نتائج قبول المتقدمين للدراسة المسائية في الجامعات الحكومية للعام 2018-2017 ضمن قناة ذوي الشهداء.  : اعلام مؤسسة الشهداء

 بعد زيارته للسعودية وايران.. رئيس الوزراء يصل دولة الكويت على رأس وفد رفيع المستوى  : وزارة الداخلية العراقية

 حي على العراق ..ردا على طقطوقة الحرب على اسوار بغداد..لـ علي حاتم سليمان  : اوروك علي

 المرجع الحكيم: الشيعة يفتخرون برموزهم الدينية ويتشرفون بالانتساب إليهم

 تركيع الشياطين  : د . رافد علاء الخزاعي

 المدن الفاضلة مشاريع خيالية متمناة بعيدة عن الواقع  : د . رائد جبار كاظم

 مدير شرطة ديالى يتفقد السيطرات الامنية على طريق بعقوبة – بغداد  : وزارة الداخلية العراقية

 الشريفي : المفوضية ستحدد موعدا رسميا لاعلان النتائج النهائية لانتخاب مجالس المحافظات 2013  : المفوضية العليا المستقلة للانتخابات

 القمة العربية واثارها على الوضع السياسي  : خالدة الخزعلي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net