صفحة الكاتب : عبود مزهر الكرخي

قيم الحق في النهضة الحسينية / الجزء السادس
عبود مزهر الكرخي

بعد ان استعرضنا عدد من شخصيات النور الحق وكانت على سبيل المثال لا الحصر لأن معسكر الأمام الحسين(ع)معسكر يعجز القلم عن الإحاطة والالمام به وهو مدرسة تعطي وتعلم الأجيال وعلى مدى التاريخ ونود أنه نبين انه لم نستعرض من معسكر ابي عبد الله اهل بيته من الأبطال وفي مقدمتهم سيدي ومولاي أبي الفضل العباس(ع) والذي يعتبر هو جيش بحد ذاته والذي كما أخيه الأمام الحسين لا يقارن مع أي أحد من معسكر الكفر والأجرام وهو أمام قد اكتسب العصمة الصغرى وليس العصمة الكبرى والتي اختص بها الأنبياء و الائمة و الصديقة الطاهرة و مريم بنت عمران (صلوات الله عليهم اجمعين) فهؤلاء حصرا هم المعصومون المنزهون عن كل نقص و ليس عن الذنب وليندرج معه سيدتي ومولاتي زينب الحوراء(ع) وكذلك علي الأكبر (ع) ومن له العصمة الصغرى لا يعصي الله سبحانه وتعالى طرفة عين وان لم يكن العصيان عليه مستحيلا ,وذلك لرفعة الانفس وقوتها في الاولين كما قال تعالى { تِلْكَ الرُّسُلُ فَضَّلْنَا بَعْضَهُمْ عَلَى بَعْضٍ...}(1).

ومما يستند اليه عصمة المولى المقدس ابي الفضل العباس(عليه السلام). قول الامام الصادق (عليه السلام)في زيارته للعباس (عليه السلام).{ لعن الله امه استحلت منك المحارم وانتهكت في قتلك حرمه الإسلام }(2).

كما ورد نظير ذلك بالنسبة للإمام الحسين (عليه السلام) ولو تمعنا هذه العبارة (وانتهكت في قتلك حرمة الاسلام) لرأينا ان الذي ينتهك الاسلام بقتله لابد ان يكون شخصا عظيما منزها معصوما. وقول الامام زين العابدين (عليه السلام): { وان للعباس عند الله تبارك وتعالى منزلة يغبطه عليها جميع الشهداء يوم القيامة }(3).

" فمن هذا الذي يغبطه كل الشهداء بما فيهم المعصومين ايضا كالشهداء من الانبياء , فهذا الشخص لابد ان يكون مقامه مقام أدنى من العصمة الكبرى بقليل حتى يغبطه المعصوم.

فهاتان العبارتان وغيرها تدلان على ان للعباس (عليه السلام)عصمة صغرى"(4). ومعهم زينب الحوراء وعلي الأكبر (عليهما السلام)وباقي اهل البيت من معسكر الحسين.

معسكر الكفر والضلال :

وسوف نستعرض معاً معسكر الطغيان والباطل ولنبين البون الشاسع بين هذين المعسكرين ولنرى الأصل الوضيع والمسخ لكل من قاتل الإمام ابي عبد الله روحي له الفداء وهم مسوخ وحيوانات بشرية بل وحتى لا يرتقون إلى مستوى إلى مرتبة الحيوانات والذي وصفهم أحسن وصف الأمام الحسين(ع) بقوله { ... وَخُيِّرَ لِي‌ مَصْرَعٌ أَنَا لاَقِيهِ ؛ كَأَنِّي‌ بَأَوْصَالِي‌ تَتَقَطَّعُهَا عُسْلاَنُ الْفَلَوَاتِ بَيْنَ النَّوَاوِيسِ وَكَرْبَلاَءَ ؛ فَيَمْلاَنَ مِنِّي‌ أَكْرَاشاً جُوفاً ، وَأَجْرِبَةً سُغْباً...}(5).

لقد رسم الإمام في هذه التراكيب عدداً من الصور تنبض بالحياة وكأن السامع يراها أمامه «أوصال مقطعة، ذئاب شرسة تنهش تلك الأوصال، مكان محدد، بطون يصرخ فيها الجوع". لقد كانت صورة متكاملة الأبعاد تجسد الحدث بصورة دقيقة لقد صور الإمام وحشية الأعداء وشراستهم من خلال الرمز الموحى بهذه الوحشية، صورة ذئاب متوحشة، بطونها فارغة ينهشها الجوع بكل قوة فتجد أمامها ما تفترسه لتملأ منه بطونها، هكذا هي الصورة التي رسمها الإمام لجيش الأعداء وحاجة أفراده إلى التزود من حطام الدنيا، يقول أحد الباحثين: «ويبدو أن الصورة الاستعارية في الخطاب لا تعني بحقيقة الجوع وفراغ البطون، بقدر ما تصور الحاجة الدنيوية لهذا الجيش بأكراش هذه الحيوانات الجائعة».(6)وهو يمثل جيش يزيد المجرمين من أنهم حيوانات شرسة جائعة ووحشية تفوق حتى الحيوانات في وحشيتها وهمجيتها.

وبعد هذه المقدمة نأتي الى أعتى مجرمي الإنسانية عبر ونستعرض قسم منهم.

المجرم عبيد الله بن زياد :

وهو مجرم من الدرجة الأولى وأبن بغي أي أبن زنا وهو معروف لأن " أبيه كان يكنى زياد أبن أبيه للدلالة على نسبه الحرام حيث جدته سمية وهي من اصحاب الرايات الحمر وقد واقعها أبو سفيان (لعنه الله) وواقعها عدة رجال لتنجب زياد الذي أدعت أنه من أبو سفيان وهذه عادة بنو أمية في أنهم يلحقون غلمانهم وأبناء الحرام إليهم "(7).

" وحتى مرجانة بنت نوف وهي امة لعبد الرحمن بن حسان بن ثابت كان يصلها سفاحا العديد من الرجال من بينهم زياد ابن أبيه فباعها عبد الرحمن وهي حامل من الزنا , فولدت عبدين هما عباد وعبيد الله ابنا مرجانة لا يعرف لهما اب , فاستدعاهما زياد واستلحقهما به .. فكان عباد والي سجستان زمن معاوية و عبيد الله بن زياد واليا على البصرة, حيث يبدو ان امة العرب قد خلت من الإشراف لتنصيبهم في هكذا مناصب, وهي مجوسية وكان يُنسب اليها تحقيرا فلم يبق الا اولاد الزنا ولكن الطيور على إشكالها تقع فرجل كمعاوية لا يمكنه استعمال رجل ذي فضيلة. وبعد إن كان عبيد الله ابن زياد واليا على البصرة زمن معاوية ولاه يزيد الكوفة حيث قاتل الإمام الحسين (ر)حفيد نبي الأمة, حيث خاطبه الإمام بالدعي ابن الدعي . وقيل للحسن البصري : يا ابا سعيد قتل الحسين بن علي, فبكى حتى اختلج جنباه ثم قال( وأذلاه لأمة قتل ابن دعيها ابن بنت نبيها) "(8).

" وقد سوّغت له مِن استعمال الشدّة والقسوة وسفك الدماء لكلّ مَنْ لا يدخل في طاعة يزيد أو يشترك بأيّة مؤامرة ضدّه ، وكان هذا التفويض المطلق في استعمال القسوة على الناس ممّا يتّفق مع رغبات ابن زياد وميوله ؛ فقد كان مِنْ عوامل استمتاعاته النفسية حبّ الجريمة والإساءة إلى الناس ، وعدم التردّد في سفك الدماء"(9). فأما عبيد الله بن زياد فكان يكنى أبا حفص وكان أرقط وكان زياد زوج أمه مرجانة من شيرويه الأسواري ودفع إليها عبيد الله فنشأ بالأساورة فكانت فيه لكنة فولي لمعاوية خراسان ثم ولي العراقَيين.

"ومن عوارض المسخ فيه - وهي عوارض لها في نفوس العرب دخلة تورث الضغن والمهانة - إنّه كان ألكن اللسان لا يقيم نطق الحروف العربيّة، فكان إذا عاب الحروري من الخوارج، قال: هروري. فيضحك سامعوه، وأراد مرّة أن يقول: اشهروا سيوفكم. فقال: افتحوا سيوفكم.

ولم يكن أهون لديه من قطع الأيدي والأرجل والأمر بالقتل في ساعة الغضب لشبهة ولغير شبهة، ففي ذلك يقول مُسلم بن عقيل وهو صادق مؤيد بالأمثال والمثلات: ويقتل النّفس التي حرّم الله قتلها على الغضب وسوء الظن، وهو يلهو ويلعب كأن لم يصنع شيئاً.

وقد كانت هذه الضراوة على أعنفها وأسوئها يوم تصدّى عبيد الله بن زياد لمنازلة الحُسين؛ لأنّه كان يومئذ في شره الشباب لم يتجاوز الثامنة والعشرين، وكان يزيد يبغضه ويبغض أباه؛ لأنّه كان قد نصح لمعاوية بالتمهل في الدعوة إلى بيعة يزيد، فكان عبيد الله من ثمّ حريصاً على دفع الشّبهة والغلو في إثبات الولاء للعهد الجديد والذين لم يمسخوا في جبلتهم وتكوينهم هذا المسخ من أعوان يزيد بن معاوية، كان الطمع في المناصب والأموال واللذات قد بلغ ما يبلغه المسخ من تحويل الطبائع وطمس البصائر ومغالطة النّفوس في الحقائق"(10).

وهذا هو المسخ الأول الذي يفوق أجرامه حد الوصف والعقل والذي هو جد لكل الطغاة في عصرنا الحاضر من أمثال الصنم هدام والمجرم الداعشي أبو بكر البغدادي وكل الدواعش وهم امتداد لتلك الشخوص المجرمة في ذلك والموجودين في وقتنا الحاضر.

عمر بن سعد

عمر بن سعد أبي وقاص مالك بن وهيب بن عبد مناف بن زهرة بن كلاب بن مرّة الزهري المدني. وهو من أخوال بنو هاشم لأن السيدة آمنة بنت وهب من بني زهرة ولكن القرابة لم تشفع من أجرامه وسفالته التي لاحد لها ومن مثالبه التي لاتعد ولاتحصى ولكن نستعرض جزء منها.

ما قبل واقعة كربلاء

تشجيع أبيه على طلب الخلافة

ورد عن عمر بأنه حينما تم التحكيم بين علي ومعاوية بن أبي سفيان في دومة الجندل (عام 37 هـ/ 657 م) كان هناك، و بعد أن شاهد ما كان بين قواد جيش علي ومعاوية من خلافات، أتى أباه وشجعه على طلب الخلافة، فرفض والده(11).

الشهادة ضد حجر بن عدي

و في 51 هـ/ 671 م دعاه زياد للشهادة ضد حجر بن عدي فكان ابن سعد ممن شهدوا بأن حجراً أثار الفتنة و أنه كافر. و قد اتخذ معاوية من هذه الشهادة ذريعة فقتل حجرا و أنصاره في مرج عذراء(12).

الخيانة في حق مسلم بن عقيل

وحينما قدم مسلم بن عقيل إلى الكوفة في 60 هـ/ 680 م لأخذ البيعة للإمام الحسين كتب ابن سعد مع عدد من أشراف الكوفة رسائل إلى يزيد قائلين: إن كان لك حاجة في الكوفة فابعث إليها رجلاً ينفذ فيها أمرك فإن النعمان بن بشير ضعيف(13)، فيتضح مما سبق ان عمر بن سعد (لعنه الله) كان سببا مباشرا ورئيسا للقضاء على مسلم بن عقيل وقتله وكان أيضا سببا أساساً ومهما للقضاء على الثورة في الكوفة، وهو أيضا سبب أساس لمجيء ابن مرجانة وتعيينه واليا على الكوفة، وهو أيضا سبب فيما وقع بعد ذلك من أحداث وفجائع.

وبعد أن قبض عبيد الله بن زياد على مسلم بن عقيل وأسر مسلم بوصيته لعمر بن سعد في مجلس عبيد الله، أخبر ابن سعد عبيد الله بها وخان مسلماً(14). وحتى المجرم أبن مرجانة ازاح وجهه عن هذا المجرم وقال له (لا يخونك الأمين ولكن قد يؤتمن الخائن)(15).

في كربلاء

و شهرة ابن سعد في تاريخ الإسلام إلى مشاركته المجرمة في واقعة كربلاء الدموية التي استشهد فيها الإمام الحسين وأصحابه. وقد جعلت هذه الحادثة ابن سعد واحداً من الوجوه الكريهة في التاريخ. فبعد أن قدم عبيد الله بن زياد إلى الكوفة، وقد وعده بتوليه المجرم أبن سعد (لعنه الله) ولاية الري،(16) وأمره بالقضاء على فتنة الديالمة(17)فعسكر ابن سعد مع أربعة آلاف مقاتل خارج الكوفة دعاه عبيد الله بن زياد ابن سعد لمواجهة الحسين في كربلاء، وقد امتنع في البدء فهدده ابن زياد بأن يذهب للتصدي للحسين أو يعيد العهد بحكم الري. وقد نسب له هذه الأبيات لتبين مدى خسة ونذالة هذا المجرم:

دعاني عبيد اللّه من دون قومه***إلى‌ خطّة فيها خرجتُ لِحَيني‌

فواللّه ما أدري وإنّي لحائر***أفكّر في أمري على‌ خطرينِ‌

أأترك مُلك الريّ والريّ منيتي***أم ارجع مأثوماً بقتل حسينِ؟

وفي قتله النّار التي ليس دونها***حجابٌ، ومُلك الريّ قرّة عينيِ

فقبل ابن سعد المهمة الجديدة وسار مع الجيش الذي يقوده(18) نحو كربلاء، و دخلها في يوم الجمعة الثاني أو الثالث من محرم الحرام 61 هـ. وفي هذه الأبيات من الشعر نلاحظ أنه يعرف بمنزلة الأمام الحسين (ع) وانه سوف يخرج مأثوماً والنار مثوى له ولكن حب الدنيا والأجرام المتأصل فيه دفعه للقيام بجرمه. وهو أول من رمى سهم على الحسين وأنصاره معرباً عن عزمه الراسخ على قتالهم(19). ومن أجرامه اللامتناهي حيث رُوي أنّه لمّا صُرع الحسين عليه السلام تسابق القوم على نهب رحاله وسلب نسائه، وابن سعد ينادي بجيشه أحرقوا بيوت الظالمين(20)، فأضرموا النّار في الخيام ففرّتِ النساء والأطفال على وجوههم في البيداء, وهم يلوذون بعضهم ببعض ويصرخون: واجدّاه وامحمّداه واأبتاه، يقول الرواة: أُحرق بالنّار من أطفال الحسين ما يقرب من عشرين طفل وطفلة يوم عاشوراء(21). فعن البخاري قال: (حدثنا موسى ثنا سليمان بن مسلم أبو المعلي العجلي قال سمعت أبي أن الحسين لما نزل كربلاء فأول من طعن في سرادقه عمر بن سعد)وهذه العادة لايفعلها قادة الجيوش ولكن الحقد المتأصل عند هذا الخسيس جعلته يفعل ذلك(22).

ومن الأجرام الفظيع والذي لا يرقي اليه أحد عبر التاريخ هو أن عندما استشهد الإمام الحسين وأصحابه أمر عمر بأن تُسحق الأجساد بالخيل(23). وهو الذي انتدب الخيل وأمر بسحق جسد الإمام الحسين صلوات الله وسلامه عليه ورض صدره الشريف، قال المقريزي الشافعي: (...حتى قتل عليه السلام، وقد اشتد به العطش، وحزت رأسه، وانتهب متاعه، فوجد به ثلاث وثلاثون طعنة، وأربع وثلاثون ضربة، ثم طرحت جثته ووطئها الفرسان بخيولها حتى رضوا ظهره وصدره)(24). وقال ابن الأثير: (ولما قتل الحسين أمر عمر بن سعد نفرا فركبوا خيولهم وأوطؤوها الحسين)(25).

ويقول القندوزي: (ثم إن عمر بن سعد جمع قتلاه وصلى بهم ودفنهم، وترك الحسين وأصحابه)(26). يقول الأستاذ الجزائري لقد قام عمر بن سعد بعد قتل الحسين عليه السلام وأصحابه بعمل قبيح جداً لم يسبقه أحد في التاريخ.

وأوضح الأستاذ الجزائري في حديثه لبرنامج من قاموس كربلاء على قناة الكوثر الفضائية أن عمر بن سعد وقف بين القتلى من بني أمية والقتلى من جند الإمام الحسين (ع) وأدار ظهره للحسين (ع) وأصحابه وصلى على قتلة الحسين ويقول في صلاته اللهم صل على محمد وآل محمد!... وتابع الأستاذ الجزائري: إني لم أجد زندقة في التاريخ أكبر من هذه الزندقة، يقتل آل محمد ولم يصل عليهم ويطلب من الله أن يصلي عليهم!...

وفعلاً هو من اكبر الزنادقة في التاريخ واعتى المجرمين وأخسسهم.

والمثلبة الكبيرة التي عملها هذا اللعين أنه و وعن قرة بن قيس التميمي قال: (نظرت إلى تلك النسوة لما مررن بحسين وأهله وولده صحن ولطمن وجوههن قال فاعترضتهن على فرس فما رأيت منظرا من نسوة قط كان أحسن من منظر رأيته منهن...فما نسيت من الأشياء لا أنسى قول زينب ابنة فاطمة حين مرت بأخيها الحسين صريعا وهى تقول يا محمداه يا محمداه صلى عليك ملائكة السماء هذا الحسين بالعرا مرمل بالدما مقطع الأعضا يا محمداه وبناتك سبايا وذريتك مقتلة تسفي عليها الصبا قال فأبكت والله كل عدو وصديق)(27).

ونورد هذه المعلومة حيث ان جدة المجرم عمر بن سعد(لعنه الله) هي حمنة بن أبي سفيان بن امية وهي لم تسلم وهي أم سعد بن ابي وقاص(28)، أي أن أخواله من الشجرة الملعونة التي ذكرها الله سبحانه في القرآن الكريم. وروى الإمام مسلم بإسناده إلى سعد - رضي الله عنه - القرآن قال: (حلفت أم سعد أن لا تكلمه أبداً حتى يكفر بدينه ولا تأكل ولا تشرب)(29).

وفي الأخير نورد ماقاله امير المؤمنين(ع) بحق أبو هذا المجرم وهو سعد بن ابي وقاص وابنه وفي حديث سلوني قبل ان تفقدوني حيث قال له " ...يا أمير المؤمنين !.. أخبرني كم في رأسي ولحيتي من شعرة ، فقال له : { أما والله لقد سألتني عن مسألة ، حدّثني خليلي رسول الله (ص) أنك ستسألني عنها ، وما في رأسك ولحيتك من شعرة إلا وفي أصلها شيطان جالسٌ ، وإن في بيتك لسخلاً يقتل الحسين ابني ، وعمر بن سعد يومئذ يدرج بين يديه }(30).

ويقال: إنّ بعض الصحابة كانوا يشكّون ويطعنون في نسبه ويؤذونه بذلك، ويروون أنّ النبيّ (صلى الله عليه وآله وسلم) أثبتَ نسبه فهو من بني زهرة(31).

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

المصادر :

1 ـ [سوره البقرة : 253 ].

2 ـ مفاتيح الجنان من زيارة ابي الفضل العباس ص452.

3 ـ الخصال ج1 ص68.

4 ـ من مقال(عصمة سيدنا العباس (عليه السلام) للباحث فرس الكعبي. موسوعة وارث الأنبياء/من شهداء الطف. موقع العتبة الحسنية المقدسة.

5 ـ الحلواني، نزهة الناظر، / 41. أبوطالب الزيدي، الأمالي، / 199 مساوي عنه: الخوارزمي، مقتل الحسين، 6 - 5 / 2. اللهوف على قتلى الطفوف: 60-61.

6 ـ التصوير الفني في خطب المسيرة الحسينية / 78.

7 ـ تاريخ ابن معين، الدوري ــ يحيى بن معين ــ ج2 ــ ص369.

8 ـ مقال تحت عنوان لتعرفوا يا عرب من هم أولاد الزنا كتب الكاتب المصري المعروف أسامة أنور عكاشة هذا المقال والذي نشرته جريدة البينة الجديدة العراقية ذي العدد (1005) في (1/3/2010). وفي العديد من المواقع الالكترونية والصحف والمجلات.

9 ـ معجم البلدان ــ الحمودي ــ ج1 ــ ص530.

10 ـ الحُسَين عليه‌ السلام أبو الشّهداء. عبّاس محمود العقّاد منشورات الشّريف الرّضي ص 78 ـ 79. الطبعة الثانية. برعاية وإشراف شبكة الإمامين الحسنين (عليهما السلام). ص78.

11 ـ الطبري، تاريخ الطبري، ج5، ص67.

12 ـ الطبري، تاريخ الطبري، ج5، ص269-272-276.

13 ـ الطبري، تاريخ الطبري، ج5، ص356.

14 ـ الدينوري، الأخبار الطوال، ص241.

15 ـ كتاب استشهاد الحسين للأمام أبي جعفر بن جرير الطبري المتوفي 310 م. تحقيق ودراسة د. السيد الجميلي ص 67. دار البيان للتراث. الإرشاد. - مقتل الحسين ( ع ) - أبو مخنف الازدي ص 54.

16 ـ ابن الفقيه، مختصر البلدان، ص284-283.

17 ـ الدينوري، الأخبار الطوال، ص153.

18 ـ البلاذري، أنساب الأشراف، ج3، ص176-177.

19 ـ الطبري، تاريخ الطبري، ص239.

20 ـ حياة الامام الحسين عليه السلام نقلا عن تأريخ المظفرّيّ 238. سلسلة مجمع مصائب أهل البيت (ع) ص 179.

21 ـ راجع كتاب وفاة الإمام السجاد ص21 للشيخ حسين القديحي البلادي.

22 ـ التاريخ الصغير للبخاري ج1 ص178.

23ـ البلاذري، أنساب الأشراف، ج3، ص204.

24 ـ إمتاع الأسماع للمقريزي ج 5 ص 364.

25 ـ أسد الغابة لابن الأثير ج 2 ص 21.

26 ـ ينابيع المودة لذوي القربى للقندوزي ج3 ص86.

27 ـ تاريخ الطبري ج 4 ص 348 ــ 349. معالم المدرستين - السيد مرتضى العسكري ج 3 ص 137.

28 ـ محمد بن سعد البغدادي: الطبقات الكبرى، دار الكتب العلمية - بيروت، الطبعة الأولى - 1410 هـ، تحقيق محمد عبد القادر عطا، جـ 3، صـ 101. ابن حجر العسقلاني: الإصابة في معرفة الصحابة، طبعة دار الكتب العلمية - بيروت، الطبعة الأولى - 1415 هـ، جـ 3، صـ 62

29 ـ فتح الباري 84 / 7. الأمالي الخميسية للشجري، فِي بِرِّ الْوَالِدَيْنِ وَفَضْلِهِ، رقم الحديث: 1476. أسباب النزول لأبي الحسن علي بن أحمد بن محمد بن علي الواحدي، سورة العنكبوت، قوله عز وجل "وإن جاهداك لتشرك بي"، مكتبة إسلام ويب

30 ـ كتاب تاريخ الامام علي (ع) الجزء الثاني والاربعون باب أحوال سائر أصحابه (ع) وفيه أحوال عبد الله بن العباس ص147. أمالي الصدوق ص81. إحقاق الحق للتستري (ص: 297). موقف الشيعة الاثني عشرية من بقية الصحابة العشرة المبشرين بالجنة، موقع البرهان، اطلع عليه في 11 سبتمبر 2016

31 ـ الشيعةُ هم أهل السُنّة. تأليف الدكتور محمّد التيجاني السماوي. تـحـقـيـق وتـعـلـيـق مـركـز الأبـحـاث الـعـقـائـديّـــة ص 319.

عبود مزهر الكرخي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2017/11/13



كتابة تعليق لموضوع : قيم الحق في النهضة الحسينية / الجزء السادس
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق Abd alrahman ، على عقد الوكالة وانواع الوكالات القانونية في العراق - للكاتب حسين كاظم المستوفي : السلام عليكم اذا لا توجد ورقة اثبات عند الوكيل هل يستطيع اثبا وكالته ؟ وهل للوكالة العامة مدة وتنتهي او يجب تجديدها ؟ اتمنى الرد

 
علّق قنبر الموسوي ، على #في_الميزان_العلمي  ( فتوى جواز التعبّد بجميع الأديان والمذاهب استناداً لحُجّية القطع والأدلة ) - للكاتب ابو تراب مولاي : احسنتم بارك الله فيكم افاض الله عليكم بركاته صباصبا

 
علّق .. الشاعر السكندرى / رحاب محمد عابدين ... ، على قصيدة النثر و الترجمة - للكاتب د . عبير يحيي : .. " الترجمااان خوااان " .. من مقررات المدرسة الإيطالية للترجمة .. الشاااعر ...

 
علّق طالب علم ، على ما هي عقيدة السيد الاستاذ الحيدري في القران الكريم ؟؟!!  - للكاتب الشيخ احمد الجعفري : أين المشكلة في أن نقوم بطرح إشكالات أو تساؤلات حول أي موضوع، حتى وإن لم نكن نعلم لها جواباً؟ إن التخوف من طرح السؤال لعدم معرفة الإجابة يقودنا في النهاية إلى تقليد ما يفعله آباؤنا الأولين بدون فهم. قال تعالى: ( وَإِذَا قِيلَ لَهُمُ اتَّبِعُوا مَا أَنزَلَ اللَّهُ قَالُوا بَلْ نَتَّبِعُ مَا أَلْفَيْنَا عَلَيْهِ آبَاءَنَا أَوَلَوْ كَانَ آبَاؤُهُمْ لَا يَعْقِلُونَ شَيْئًا وَلَا يَهْتَدُونَ) ولذلك نحن ندعو سماحة الشيخ أحمد الجعفري إلى البحث عن أجوبة للإشكالات التي لم يجب عليها السيد الحيدري. وإن كان سماحة الشيخ غير مهتم بالبحث عن أجوبة لهذه الإشكالات، فليس من حقه الاستهزاء على من لديه تساؤلات.

 
علّق محمد قاسم ، على رسائل الاخ عاشق امير المؤمنين الى السيد كمال الحيدري - للكاتب ياسر الحسيني الياسري : السلام عليكم الأخ/ مصطفى جواد قلت: (و لم أجد رد على السيد كمال الحيدري بالمنطق و الدليل كما يفعل هو ). وأقول: بما أنك تعتقد ان أغاليط السيد الحيدري وسوء خلقه بسب العلماء؛ منطقية ومعها دليل؛ فهذا يعني انّك لست من أهل هذا الميدان، ولا حتى من المبتدئين فيه، فأرجو أن تصون نفسك عن سخرية الغير، واما قولك عن الهاشمي (و لا أسمع عن مسجده إلا أنهم يمشون على الجمر في عاشوراء تحت سمعه) فاسلوب رخيص مكشوف عفى عليه الزمن، مع العلم بأني لا أعرف الرجل، ولا من رواد المسجد الذي يؤم فيه. وربما لا تدري أن صاحب الرسائل للحيدري - الذي ترى عالما -، بل أقول: معلّمه في المسائل الخلافية، بل والأخلاقية، بل والفقهية، كما يظهر من الرسالتين، رجل مستبصر - وهذا يعني انه حديث عهد بمنظومة الدراسة الشيعية -، ولم يفته ما فات الحيدري بل ما تعمّده من أكاذيب على العلماء وسبهم، فجزاه الله من ناصح، وثبته على الولاية.

 
علّق محمد قاسم ، على حركة تصحيحية لمنهج السيد كمال الحيدري! (2) - للكاتب الشيخ احمد سلمان : سلام عليكم ربما كان كلامكم حين لم تتضح الصورة بشكل جلي، أما اليوم فقد انجلت عن كمال الحيدري عدة أمور، وهي: 1- يعتقد بعدم عصمة أهل البيت عليهم السلام، ويقول (علي وأبناءه مجتهدون ليس أكثر). 2- لا يعتقد بالأئمة الاثني عشر، ويقول أن (المهدي كذبة اختلقها علماء الشيعة). 3- لا يعتقد بوجوب الخمس، ويقال أن (الخمس سرقة من الناس ). والعجب انه فتح مكاتب لتأخذ الخمس. 4- ينكر زهد علي عليه السلام، ويتكلم بلا أدب ويقول ( علي كان متين او مريض، خبصتونا بزهد علي ). 5- يسرق أبحاث الغير وينسبها لنفسه ، وبدون حياء ، وممن سرق منهم: جورج طرابيشي، وصالحي آبادي، ومحسن كديور، وما أكثر سرقاته من العلامة الطبطائي، وقد ألفت رسائل عديدة في هذا المضمار. الشيخ أحمد سلمان: قلت فيما قلت: لمائا لا يحقق السيد الحيدري كتاب سليم...إلخ. فأقول: أخي؛ انا اعرف الرجل جيدا، ليس للسيد كمال طاقة بما تقول؛ نعم هو يمتاز بعرض شروح الكتب العقلية بصورة جيدة، وأما الفقه والأصول والحديث والرجال؛ فليس له فيها قدم، اما تراه ينقل من مرآة العقول، وكتب البهبودي وغيرهم، ولو كان له تحقيق؛ لاكثر من الصراخ والعويل كما هو معروف عنه. فلا تنتظر عزيزي، ففاقد الشيء لا يعطيه.

 
علّق عمار الموسوي ، على إقتباس الحيدري من نظرية عبد الكريم سروش  - للكاتب احمد العلوي : فعلا أفكار السيد الحيدري مستمدة من أفكار سروش بنسبة تفوق الخيال وكأنه الناطق الرسمي عن سروش

 
علّق محمد علي الترجمان ، على طلاسم الوجع - للكاتب زينب الحسني : الحياة جميلة نعيشها بل الحلوة والمرة وتستمر

 
علّق مصطفى الهادي ، على آخر خطبة ليسوع قبل أن يرتفع إلى السماء. هل آمن احدٌ به ؟  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلامي وتحياتي لكم ايتها السيدة الكريمة آشوري واسمحي لي ان ادلوا بدلوي فإن هناك غموضا لابد من توضيحه فأقول أن تفسير قول السيد المسيح الذي ورد في مقالكم : (وحيث أكون أنا لا تقدرون أنتم أن تأتوا ) فلماذا لا يقدروا ان يأتوا إليه ويصلوا إلى ذلك المكان ؟ لأن اعمالهم وإيمانهم لا يرتقي بهم للوصول إلى المكان الذي ذهب إليه السيد المسيح . أليس هذا القول هو نفسه الذي قاله موسى لقومه عندما ذهب إلى جبل التجلي لاستلام الشريعة . حيث امر أخيه هارون ان يرعاهم إلى ان يعود وقال له : لا تجعلهم يذهبوا وراء العبادات الباطلة . في اشارة إلى طلبهم سابقا من موسى عند عبورهم البحر ان يجعل لهم آلهة مثل الامم الأخرى طلبوا منه إله يلمسونه بأيديهم ويرونه بعيونهم . ولكنه عندما رجع من الجبل ورأى العجل قال لهم : من اراد ان يلحق بي فليقتل نفسه كدليل على توبته ، وهذا ما ذكره القرآن الكريم بقوله : (اقتلوا انفسكم إن كنتم صادقين) أي صادقون في توبتكم . وهذا ما جرى عينه على السيد المسيح في آخر وجوده الدعوي حيث وقف فيهم خطيبا بعد رجوعه من جبل النور وقال لهم (وحيث أكون أنا لا تقدرون أنتم أن تأتوا ). ثم أنبأهم بالسبب بأنهم سوف يرتدون بعده (وفي وقت التجربة يرتدون). والمشهد نفسه يتكرر مع آخر نبي (محمد ص) حيث تنزل آية قرآنية تخبره بأن قومه سوف يرتدون بعده : { أفإن مات أو قتل انقلبتم على أعقابكم} . أو قوله مخاطبا جموع الصحابة : (ومن يرتدد منكم عن دينه فيمت وهو كافر فأولئك حبطت أعمالهم في الدنيا والآخرة وأولئك أصحاب النار هم فيها خالدون). فاخبرهم القرآن بأنهم من اصحاب النار . وهذا ما رمى إليه السيد المسيح عندما قال للجموع : (وحيث أكون أنا لا تقدرون أنتم أن تأتوا). فإلى اين سيذهبون ؟ اكيد إلى النار وسوف يصدر الخطاب من الملائكة الذين يسوقونهم إلى النار : انهم ارتدوا على ادبارهم بعدك . وكما يذكر لنا الكتاب المقدس فإن الارتداد على ثلاث حالات . حالة عامة يكون فيها الارتداد جماعيا كما يقول في : سفر يشوع بن سيراخ 10: 14 (أول كبرياء الإنسان ارتداده عن الرب). الثاني ارتداد امة كاملة عن نبيها كما يقول في سفر أعمال الرسل 21: 21 ( جميع اليهود الذين بين الأمم ارتدوا عن موسى). والثالث ارتداد على مستوى جيل الصحابة الذين يُظهرون إيمانا ويُبطون كفرا كما حصل مع السيد المسيح ومحمد عليهم البصلاة والسلام وهو الذي ذكرته أعلاه. سبب الكفر برسالات الانبياء وارتدادهم هو الكبرياء كما يقول نص الكتاب المقدس : (أول كبرياء الإنسان ارتداده عن الرب، إذ يرجع قلبه عن صانعه. فالكبرياء أول الخطاء، ومن رسخت فيه فاض أرجاسا). واي رجس اشد من ابعاد اهل الحق عن مراتبهم التي رتبهم الله فيها واي رجس اشد من سفك الدماء المحرمة وازهاق الأرواح ، وهذا ما رأيناه واضحا في ما حصل بعد رحيل الأنبياء حيث اشتعلت حروب الطمع والانانية والكبرياء فسفكوا دمائهم وتسببوا في ويلات وويلات اضرت برسالات السماء ووصمتها بالدموية ولازالت آثارها إلى هذا اليوم تكتوي بها الشعوب . أول كبرياء الإنسان ارتداده عن الرب،

 
علّق احمد الشمري ، على عقد الوكالة وانواع الوكالات القانونية في العراق - للكاتب حسين كاظم المستوفي : السلام عليكم هل يمكن تنظيم وكاله خاصة جزائية الى محامي من قبل المحكوم اذا كان المحكوم مازال مستمرا يقضي محكوميته داخل السجن الاصلاحي

 
علّق اثير الخزاعي ، على وإذا القوانين نومت - للكاتب هادي جلو مرعي : السلام عليكم يا اخي استريحوا واقنعوا بما عندكم فالقوم نيام . انا تقدمت ايضا بمعاملة في دائرة الهجرة والمهجرين لكي اعود إلى بلدي طمعا في الحصول على قطعة ارض تعهد لي اقربائي ان يُساعدوني على بناء غرفة فيها تقيني حر الصيف وبرد الشتاء وتستر عورتي وتكفيني ذلك البيوت المستأجرة . وكان معي شخص اعرفه قدم ايضا المعاملة نفسها لكوننا في أوربا نعيش في بلد واحد ومدينة واحدة ، صديقي هذا في حزب الدعوة وهو انسان حاصل على شهادة خامس ابتدائي كان يعمل في رفحاء متعاون مع السعوديين وتسبب في القاء الكثير من العراقيين على حدود العراق فاعدمتهم المخابرات العراقية ، وتمت تصفيته عدة مرات في رفحاء وحاولوا قتله عندما خرج إلى اوربا وهو مطلوب دماء كثيرة ، ولكنه بعد سقوط صدام ترك مدينته وسكن في مدينة أخرى متخفيا خوفا من الاغتيال . يا اساتذة هذا الشخص حصل على كامل حقوقه له ولعائلته جميعا رواتب باثر رجعي وتقاعد حتى للرضيع وفي العراق حصل على كل القروض وشقق واراض مع انه مليونير يمتلك هنا في اوربا والله العظيم مطاعم ومحلات عربية وعمارة سكنية يستأجرها وابنه مهندس عنده مكتب في اوربا ، وابنته مترجمة وعاملة اجتماعية . وانا منذ سنوات اركض وراء معاملتي ولا من مجيب . وللعلم انني وهذا الشخص قدمنا معاملتنا في نفس الوقت والتاريخ وفي كل يوم يُريني ادلة مستندات على ما حصل عليه ويحصل عليه. هذا الشخص الأمي الجاهل الحاصل على شهادة خامس ابتدائي له صور مع نوري المالكي ومع الاستاذ علي الأديب وغيره من مسؤولين وله صور ومستعد ان اقدم الصور له مع المسؤولين . والسبب ان وصوله تم عن طريق الرشاوي والهدايا لانه مليونير وهو ليس بحاجة إلى كل ما حصل عليه ولكنها الدنيا رأس كل خطيئة . افوض امري إلى الله إن الله بصير بالعباد.

 
علّق إيزابيل بنيامين ماما آشوري ، على آخر خطبة ليسوع قبل أن يرتفع إلى السماء. هل آمن احدٌ به ؟  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة وبركة عليكم اخي الطيب علي جابر حياكم الرب . انا اجبتكم على سؤالكم قبل أيام ولكن ادارة كتابات لم تنشره لحد الان . تحياتي السلام عليكم ورحمة الله  تم نشر التعليق السابق وعذرا على التاخير بسبب المشاغل الكثيرة بالموقع ... شكرا للتنويه اختنا الفاضلة  ادارة الموقع 

 
علّق مهند حسام ، على وإذا القوانين نومت - للكاتب هادي جلو مرعي : السلام عليكم تحية طيبة .. انا لدي نفس المشكلة بحيث تم اعادة تعييني الى الوظيفة بعد عودتي من خارج القطر ولم يحتسب لي اي راتب علماً ان لدي كتاب من وزارة الهجرة والمهجرين يثبت تاريخ النزوح الى خارج البلد ورجوعي الى البلد . فأرجو فقط كتاب يدل على كيفية احتساب الرواتب لكي اقدمه الى الدائرة القانونية في وظيفتي او رقم الكتاب الذي يحدد كيفية احتساب الرواتب خلال فترة النزوح الحقيقي . مع الشكر والتقدير

 
علّق إيزابيل بنيامين ماما آشوري ، على آخر خطبة ليسوع قبل أن يرتفع إلى السماء. هل آمن احدٌ به ؟  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة وبركة عليكم اخي الطيب علي جابر . عندما اطمأنت الدولة الرومانية الوثنية إلى ان رسالة المسيح تم قبرها ، اتفق مع بابوات مزيفين ورجال دين همهم كروشهم فادخل كل الامم الوثنية إلى المسيحية مع خرافاتها وتماثيلها ووضعوا له ربا واحد ليعبدوه وهو تمثال الصليب وإلى هذا اليوم هذه الجموع يتمسحون ويبكون ويتعبدون لهذا الصليب اضافة إلى اقرار الدولة الرومانية لما جاء به بولص شاول حيث جاء لهم بانجيل وعقيدة مختلفة الغى فيها الختان وجعل يسوع ربا يُعبد. ثم توالت الانشقاقات وبرز مصلحون ولكن صوتهم كان ضعيفا فلم يفلحوا وقد ظهر مصلحون كبار سرعان ما تم تصفيتهم . واما حواريوا السيد المسيح فقد تم مطاردتهم حيث اختفى ذكرهم بعد ارتفاع يسوع فإن آخر نص ظهر فيه التلاميذ هو قول إنجيل متى 28: 16 (وأما الأحد عشر تلميذا فانطلقوا إلى الجليل إلى الجبل، حيث أمرهم يسوع. ولما رأوه سجدوا له، فتقدم يسوع وكلمهم قائلا : دفع إلي كل سلطان في السماء وعلى الأرض، فاذهبوا وتلمذوا جميع الأمم وعمدوهم باسم الآب والابن والروح القدس. وعلموهم أن يحفظوا جميع ما أوصيتكم به. ولما قال هذا ارتفع وهم ينظرون. وأخذته سحابة عن أعينهم). 19 سفر أعمال الرسل 1: 9 بعد ذلك اختفى الحواريين ولم يظهروا . وهنا ينبثق سؤال آخر وهو : اذا كان يسوع ارتفع وذهب عنهم والحواريين اختفوا فمن أين اخذت المسيحية تعاليمها خصوصا بعد فقدان الانجيل. والجواب اخذوها من بولص الذي ظهر بعد ذهاب يسوع المسيح.

 
علّق علي جابر الفتلاوي ، على آخر خطبة ليسوع قبل أن يرتفع إلى السماء. هل آمن احدٌ به ؟  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : الاخت الكريمة الباحثة ايزابيل تحيات الرب الرحيم لك ولكل المنشدين من أجل الحق والحقيقة. سؤالك نحن نوجهه لحضرتك ونرجو الإجابة: إذا كان السيد المسيح (ع) قد غادر الدنيا وهو غير راضٍ عن جموع الناس الذين أرسل لهم، لأنهم لم يؤمنوا بما جاء به، إذن من أين جاءت أعداد المسيحية الهائلة بعده؟ تحياتي لك أيتها الفاضلة..

الكتّاب :

صفحة الكاتب : مكتب سماحة آية الله الشيخ محمد السند (دام ظله)
صفحة الكاتب :
  مكتب سماحة آية الله الشيخ محمد السند (دام ظله)


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

إحصاءات :


 • الأقسام : 27 - التصفحات : 95071701

 • التاريخ : 23/01/2018 - 08:21

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net