صفحة الكاتب : عدي المختار

قامة بحجم الوطن - باسل عبد المهدي أنموذجا
عدي المختار

ثمة فرق كبير بين من تسمع عنهم وترقبهم عن بعد وبين من تجمعك بهم جلسة تمتد لساعات تتجاذب فيه معهم اطراف الحديث عن الرياضة وقادة الرياضة وغد العراق الجديد ,هي تماما مشاعري قبل ثلاث أسابيع حينما قررت ان احضر لجلسة اللجنة العليا لملف الدورة الرياضية العربية 2011 التداولية مع الاتحادات الرياضية المشاركة في الدورة , ليس لمهمة صحفية بل كي اجلس لارقب عن قرب مدى جدية وفاعلية اللجنة وماتتبعه من طرق وخطط في التحضير وتهيئة منتخباتنا الرياضة لكافة الالعاب ,ودون ان يلاحظ مواجهتي له جلست وجها لوجه مع شخصية طالما أثارت الجدل وملأت الدنيا وشغلت بال الرياضة العراقية على طول سنوات الرياضة ومجدها وتالقها وحتى انحسارها وانكسارها اليوم ,جلست امامه ارقب تامله وطريقة حواره وحسمه للمواقف وقلبه لمعادلات الاتحادات الى حيث المعادلة الاسمى الخروج بالانجاز وتحقيقه ولا مفر منه ,تابعت بتمعن حتى تعابير وجهه حيث يقتنع ولا يقتنع وحيث يحزن ويشعر بالمرارة من خطة هنا او راي هناك ابدوه الاخوة في الاتحادات ,كانت لجنة بحق وكيف لاتكون كذلك ويتراسها ( قاموس الرياضة ) وراسها المدبر ونقطة جذبها وبوصلة تحركها الدكتور والخبير باسل عبد المهدي الذي تسري بعروق شرايينه فصيلة فريدة من نوعها الا وهي الرياضة ولا يوجد غير الرياضة حبيبه وعشيقة دائمة واساس كل حركته وتفاصيل حياته ,شخصية رياضية محنكة من طراز فريد وخامة عراقية اصيلة عاش العراق ورياضته بين ثنايا عقله وروحه ولازال قبلته التي يصلي عليه ,كانت جلسة علمية حاسمة تشعرك بان ثمة حسم رياضي وجدية وحرص عاليين هما من يعبدان الطريق لتحقيق الانجاز في الدورة المقبلة .

جلسة عابرة كانت بحجم كل هذه التصورات فكيف بك وانت تجلس معه فقط وتتحاور معه حول كل تلك الارهاصات والمخاوف والرؤى الرياضية ,هذا ماكان في جلسة محبة يوم امس جمعتني بالدكتور باسل عبد المهدي في بيته امتدت لثلاث ساعات متواصلة تجاذبنا فيها اطراف الحديث عن الرياضة والرياضيين بطلب منه لكونه يقرأ لي دون ان يتعرف على شكلي او وجهي الا بصورة المقالات ومواقع الانترنت,جلسة حلم لا تتكرر وكيف لا تكون حلم وهي مع خبير رياضي من قامة الدكتور باسل عبد المهدي الذي تتصاغر كل رؤاك الرياضية امامه وتضمحل لانك تجد نفسك امام فضاءات من الرؤى التي لا يلوح افقها اوي نهايات لها,بحر متلاطم الامواج في فكره ورؤاه ,شخصية تعرف تماما ماتريد واثقة الخطوة ,ثاقبة البصر والبصيرة الرياضية ,ينتمي لنبلاء البلد ولعائلة عرفت بتمسكها بالقاعدة حيث الشعب وما يريد وما يفكر وما يطمح ,وحتما سياتي احدهم ليتهمنا بعدم المهنية لاننا نوجه سهام نقدنا ورفضنا في مقالات سابقة لرجالات اولمبية عدي الملعون وناتي اليوم لنكيل كلمات الثناء على أمين عام اللجنة الاولمبية ايام عدي المشلول ,وهو اتهام ليس في محله ولا يمت للاتهام المنصف بصلة لان الدكتور باسل عبد المهدي يختلف عما سواه ذلك لان عدي صدام كان في بطن امه والدكتور باسل عبد المهدي ابن لعائلة سياسية عريقة وإيقونة رياضية مشرفة لم يكن بالونة نفخها نجل النظام المراهق من العدم , ولم يكن سوطا بيده لجلد الرياضيين بقدر ما كان إداريا ينظم العمل الرياضي بعيدا عن جلسات عدي الليلة وبطولاته المراهقة,لم ياتي عدي صدام بالمهدي كما فعل بمن يريد اليوم يعيد العجلة إلى الوراء ويعود للرياضة العراقية وكل ماضيه الرياضي انه كان خادما في حضرة المشلول ولا تاريخ رياضي مشرف أو أخلاقي له ,عكس المهدي فهو خبير الرياضة إن لم يكن عرابها في يوم من الأيام وعقلها المخطط ,ويكفي الجميع فخرا انه احد القادة الرياضيين الذين تواجدوا في قلب لهيب بغداد بعد فجر حرية 2003 واسهم في بث الحياة في الرياضة مجدد وسط انهزام اقزام البعث وجلاديه وهربهم من لعنة العراقيين والثكالى والمفجوعين بابنائهم على مقاصل البعث ومراهقاته الدموية ,الدكتور باسل عبد المهدي تاريخ مشرف يتشرف به الجميع, لذا فالاتهام باطل كبطلان المقارنة بين الشريف والقواد.

عود على بدء لم يخفي المهدي مدى مرارته لما يجري رياضيا وماتمر به الرياضة العراقية من تراجع وقيادات لا تعرف حجم مسؤولياتها في بلد لم يعرف للان ان الرياضة اليوم هي سياسة وان الحكومة العراقية ان ارادت اثبات ماحققته عليها ان تتوجه للرياضة لان الرياضة استطاعت ان تحكي قصصا عجز عنها فطاحلة السياسة ورجالات الكلمة ,باسل عبد المهدي – مع حفظ الالقاب- تقاعده المبكر عن العمل الرياضي في وزارة الشباب والرياضة خسارة كبيرة للرياضة وللواجهات الحكومية الرياضية على الرغم من تقاعده بقي المهدي متواجد كنقطة في بداية اي سطر رياضي وهذا هو المهدي ان كان لا احد يعرفه ,الرياضة عشيقته سواء تقاعد عنها ام لا تبقى هي ملهمته وتواجده في المحافل الرياضية واروقتها هي من تمده بالحياة والابتسامة ,وعلى الحكومة العراقية ان تلتفت لهذه القامة الشماء وتكلفه بتشكيل مجلس اعلى للرياضة العراقية يرتبط بمجلس الوزراء ليكون التخطيط الرياضي مستقبلا اكاديمي بحت وحكومي صرف .

رابطة الصحفيين الرياضيين في ميسان قررت في وقت سابق تكريم المهدي بدرع افضل شخصية رياضية لعام 2011 تكريما له ولماقدمة من عطاء رياضي وانساني كبيرين , فطوبى لمن حملت وانجت وربت هذه القامة العراقية الكبيرة ,والف طوبى للعائلة التي زقته حب العراق والاخلاص له ,وشرف لي مابعده شرف تلك الجلسة التي خرجت منها وانا انقى واسمى واكثر نضجا وحبا للعراق. 

  

عدي المختار
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2011/10/29



كتابة تعليق لموضوع : قامة بحجم الوطن - باسل عبد المهدي أنموذجا
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق علي العلي ، على بيان النصيحة - للكاتب د . ليث شبر : ايها الكاتب الم تلاحظ من ان المظاهرات تعم العراق وخاصة الفرات الاوسط والجنوب اليس انتم وانت واحد منهم تتباكون عقوداً على الظلم من قبل المستعمر البريطاني بعدم اعطائكم الحكم؟ الان وبعد 17 عام تأتي متساءلاً عن من يمثلهم؟ اليس من اتيتم بعد 2003 كلكم تدعون انكم ممثلين عنهم؟ كفى نفاق وارجع الى مكانكم من اين اتيتم والا تبعون مزطنيات هنا وهنا وخاصة هذا الموقع ذو ذيل طويل الاتي من شرق العراق

 
علّق احمد ابراهيم ، على تسلم الفريق رشيد فليح قيادة عمليات البصرة خلفا للمقال جميل الشمري : ايضا اللواء جاسم السعجي باللواء الركن جعفر صدام واللواء الركن هيثم شغاتي الهم دور كبير في التحرير

 
علّق يوسف برهم ، على بينهم قادة وضباط..  قتلى وجرحى واسرى سعوديين في اكبر عملية " خداع" عسكرية ينفذها الحوثيون : أعلن القائد العسكري الجنوبي البارز هيثم شغاتي انه يرفض الوقوف مع الشرعية او مع الانتقالي وان الجميع ابناء وطن واحد ولكن الشيطان نزغ بينهم. وقال هيثم شغاتي ان ولائه بالكامل هو وكافة فوات الوية المشاة فقط لله ولليمن واليمنيين. واقسم هيثم طاهر ان من سيقوم بأذية شخص بريء سواء كان من ابناء الشمال او من الجنوب او حتى من المريخ او يقتحم منازل الناس فإن الوية المشاة ستقوم بدفنه حيا. واضاف "ليس من الرجولة ولا من الشرف والدين ان نؤذي الابرياء من اي مكان كانو فهم اما اخوتنا او ضيوفنا وكذلك من يقوم باقتحام المنازل فيروع الامنين ويتكشف عورات الناس فهو شخص عديم الرجولة وليس له دين ولا شرف ولا مرؤة وبالتالي فباطن الارض لمثل هولاء افضل من ظاهرها.

 
علّق احمد ابراهيم ، على نحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ - للكاتب د . احمد العلياوي : سيِّدَ العراقِ وأحزانِهِ القديمة ، أيها الحُسينيُ السيستاني ، نحن فداءُ جراحِكَ السمراءِ التي تمتد لجراحِ عليٍّ أميرِ المؤمنين ، ونحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ ما جرى الفراتُ وشمخَ النخيلُ واهتزَّت راياتُ أبنائِكَ الفراتيين وصدَحَت حناجرُ بنادِقهمُ الشواعر.

 
علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز.

 
علّق سعد المزاني ، على مجلة ألمانية تكشف عن فوائد مذهلة لتناول ثلاثة تمرات يومياً : نفس الفوائد اذا كان التمر ليس مخففا وشكرا

 
علّق نور الهدى ، على تصريح لمصدر مسؤول في مكتب سماحة السيد (دام ظلّه) بشأن خطبة يوم الجمعة (30/ربيع الآخر/1441هـ) : المرجعية كفت ووفت ورسمت خارطة طريق واضحة جدًا

 
علّق نداء السمناوي ، على كربلاء موضع ولادة السيد المسيح - للكاتب محمد السمناوي : السلام على السيدة مريم العذراء احسنت النشر في مناقب ماتحتوية الاحاديث عن هذه السيدة الطاهرة وكان لها ذكرا في كتاب الله الكريم .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : فؤاد الجشي
صفحة الكاتب :
  فؤاد الجشي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 مارك زوكربيرغ يعتذر أمام البرلمان الأوروبي.. ويؤكد: حماية الناس أهم من الربح

 المشاريع الاستثمارية تأخذ طريقها للقطاع الخاص في وزارة الكهرباء  : د . عبد الحسين العطواني

 شهداء بنو هاشم  : محمد عبد الهادي جسام

 التشيع دعوة للعقل والعدل والمساوات  : مهدي المولى

 أَمَرِيْكَا خَسِرَتْ العِرَاقَ ... وَ العِرَاقُ كَسَبَ إِيْرَانْ. (الحَلَقَةُ الرَّابعَةُ)  : محمد جواد سنبه

 الأمانة العامة للعتبة الحسينية المقدسة تقيم حفل تكريم لعوائل شهداء الحشد الشعبي في ذي قار  : اعلام ديوان الوقف الشيعي

 اللواء 26 في الحشد يشرع بخطة تأمين طريق الحجاج عبر منفذ عرعر الحدودي

 تشكيل مجلس يعني بالتخطيط والتنمية في واسط  : غانم سرحان صاحي

 الوفد الكندي في ربيع الشهادة العالمي السابع  : السيد وليد البعاج

 خير الكلام ما قل ودل  : اثير الشرع

 سنّة العراق ... لا تكونوا الخاسر الأكبر  : اياد السماوي

 الحلقة الأربعون السياسة الخارجية والجهاد صفة الدولة الإسلامية (دولة الخلافة)، مطلب المسلمين الأعظم  : د . محمد سعيد التركي

 تفاهمات ضرورية  : علي الخياط

 ريمة وعودتها الوزارية القديمة!  : قيس النجم

 حتى ننتخب .. الحلقة الثالثة  : احمد العقيلي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net