صفحة الكاتب : نزار حيدر

أَلْأَزْمَةُ تَشَارُكِيَّة لَنْ يَفْلِتَ أَحَدٌ مِنْهَا!
نزار حيدر

    أَلِف؛ إِنَّ كلَّ المشاكل التي مرَّ بِها الْعِراقِ منذُ التَّغيير في التَّاسع من نيسان عام ٢٠٠٣ ولحدِّ الآن مسؤوليَّتها تشارُكيَّة يتحمَّلها كلُّ الأَطراف السِّياسيَّة خاصَّةً القادة الأَساسيِّين للمكوِّنات الرئيسيَّة الثَّلاثة ولذلكَ لن نسمحَ لأَحدٍ منهم الهرب من المسؤوليَّة بالقفزِ في الهواء أَو الهروب إِلى الأَمام بمشاريعَ مأزومة أَو رمي كلَّ المسؤوليَّة على طرفٍ وتبرِئة الذَّات منها!.
   هذهِ المشاكل هي نَتاج سياسات خاطِئة تراكمت على مرِّ السِّنين شارك الجميع في خلقِها وتبنِّيها! وعليهم اليوم جميعاً أَن يتحمَّلوا المسؤوليَّة ويُصارحوا جماهيرهُم بها وخاصّةً الحزبيَّة منها! ثمَّ عموم الشَّعب العراقي!.
   وبرأيي فانَّ كلَّ ما يتحدَّث عنهُ بعض قادة الكُرد من مشاكل بين الإقليم والعاصمةِ بغداد يتحمَّلون هُم أَنفسهُم نصيبهُم من المسؤوليَّة! فلا أَحدَ بريءٌ ممَّا حصلَ ويحصل اليوم!.
   باء؛ مَن كانَ يتصوَّر أَنَّ الاستفتاء حلٌّ لمشكلةٍ إِتَّضح لَهُ جليّاً بأَنَّهُ هو نَفْسهُ مُشكلة! فلقد أَثار المشروع مشاكلَ عويصة داخل المكوِّن الكُردي فضلاً عن المشاكل التي أَثارها بين المكوِّنات المُختلفة ناهيكَ عن المشاكل التي سيُثيرها لاحقاً مع الدُّوَل الاقليميَّة وكذلك مع المُجتمع الدَّولي!.
   جيم؛ إِنَّ القانون الذي شرَّعهُ اليوم مجلس النُّوَّاب والذي رفضَ فيه الاستفتاء هو تعبيرّ عن المسؤوليَّة الدستوريَّة التي يتحمَّلها نوَّاب الشَّعب إِزاء وحدة الْعِراقِ وحمايتهِ من عبث العابثين! ويضحكُ على ذقنهِ مَن يقولُ أَنَّ ذلك ليس من مهامِّ مجلس النُّوَّاب وهو السُّلطة التشريعيَّة العُليا في البلاد!.
   وسيُعضد القانون عاجلاً بقرارِ المحكمة الدستوريَّة العُليا التي ستعتبر أَنَّ الاستفتاء ينتهك دستور البِلاد!.
   بقي أَن تتحمَّل السُّلطة التنفيذيَّة [التي تتشكَّل دستوريّاً من رئاسة الجمهوريَّة ومجلس الوزراء] كامل مسؤوليَّاتها وواجباتها الدستوريَّة في تنفيذ التَّشريع النِّيابي للحفاظ على وحدة الْعِراقِ وحمايتهِ من المشاكل العويصة التي ستواجههُ بسببِ الاستفتاء!.
   دال؛ على جميع القادة والسياسيِّين سَواء في العاصمةِ بغداد أَو في الإقليم تغليب المصلحة الوطنيَّة العُليا على المصالح الحزبيَّة والعشائريَّة الضَّيِّقة وذلك من خلال الدَّفع باتِّجاه الحِوار والتَّهدئة والابتعاد عن لغةِ التَّهديد والسِّلاح والتَّلويح باستخدام القوَّة! وأَنا شخصيّاً إِستغربتُ من لغة التَّهديد والوعيد التي استخدمها رئيس الإقليم المُنتهية ولايتهُ الدُّستوريَّة خلال حديثهِ للـ (بي بي سي) فمثلهُ الذي جرَّب القوَّة والعُنف سواء لَهُ [الاقتتال الكُردي الكُردي في ثمانينيَّات القرن الماضي تحديداً ولقد كنتُ شخصيّاً شاهداً عليهِ] أَو عليهِ [إِستخدام نِظامُ الطَّاغية الذَّليل صدَّام حسين والحكومات المُتعاقبة للقوَّة المُفرطة ضدَّ الكُرد وتحديداً ضدَّ أُسرة البارزاني والتي ترقى إِلى جرائمَ حربٍ وجرائمَ ضدَّ الانسانيَّة وجرائمَ إِبادةٍ جماعيَّةٍ] لا ينبغي أَن يلجأَ إِلى لغة التَّهديد أَبداً!.
   هاء؛ ينبغي على كلِّ الأَطراف التَّعاهد والتَّعاقد والتَّعاون من أجلِ تنفيذِ قانون مجلس النُّوّاب فذلكَ أَسلم للجميعِ من أَجْلِ حماية المُنجز وحماية الدِّيمقراطيَّة!.
   لقد صبر السَّيِّد مسعود البارزاني [٣٥] عاماً على النِّظام البوليسي الدِّيكتاتوري الشُّمولي البائد! فلماذا يضيقُ ذرعاً بالنِّظام الدِّيمقراطي الدُّستوري البرلماني الفيدرالي الحالي الذي هو جزءٌ لا يتجزَّء مِنْهُ مهما كانت الذَّرائع؟!.
   إِنَّ أَخشى ما أَخشاه أَنا هو أَنَّهُ يُترجم بالاستفتاء الرَّسائل أَلخطأ التي يستلمها في الوقت الخطأ والتي تشجِّعهُ على الذِّهاب إِلى خطِّ النِّهاية على الرَّغمِ من الاجماع الوطني والاقليمي والدَّولي الرَّافض لذلك! ومعَ إِنقسام الشَّارع الكُردي كذلك!.
   أَتمنَّى عليهِ أَن يُغلِّب لُغة التعقُّل ليحمي المُنجز الكبير الذي حقَّقهُ شعبنا في كُردستان وإِلّا فالنَّدمُ لا ينفع بَعْدَ فواتِ الأَوان!.
   ١٢ أَيلول ٢٠١٧
                            لِلتَّواصُل؛

نزار حيدر
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2017/09/13



كتابة تعليق لموضوع : أَلْأَزْمَةُ تَشَارُكِيَّة لَنْ يَفْلِتَ أَحَدٌ مِنْهَا!
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق محمد كاظم الصحفي ، على العتبة الحسينية تتبنى توثيق "زيارة الأربعين" وتعلن فتح باب التسجيل في جامعة وارث : تحرير الخبر جدا ممتاز

 
علّق علي علي ، على صح النوم يالجامعة العربية - للكاتب سامي جواد كاظم : تتألق كعادتك في الوصف والتوصيف، سلمت أناملك

 
علّق مكية حسين محمد ، على الهيئة العليا للحج تنشر اسماء المشمولين بالقرعة التكميلية لـ 2018 : عفوا اريد اعرف اسمائنه موجودة بالقرعة

 
علّق وسام سعداوي زنكي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نتشرف بكل زنكي مع تحياتي لكم وسام ال زنكي السعدية

 
علّق محمد صنكور الزنكي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : حياكم الله ال زنكي ديالى وحيا الله الشيخ عصام الزنكي في مدينة البرتقال الزنكية

 
علّق صايغن الزنكي كركوك ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : اخوكم صايغن من عائلة الزنكي في كركوك حي المصلى نتمنى التواصل مع كل زنكي في العراق

 
علّق محمد مندلاوي ال زنكي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : ال زنكي مندلي غير متواصلين مع عمامهم حاليا نتمنى من الشيخ ال زنكي شيخ عصام هو ابن عمنة ونريد الانظمام مع عمامنا ال زنكي في جميع انحاء ديالى محمد المدلاوي مندلي

 
علّق خالد القيسي ، على أنا وشارع المتنبي - للكاتب خالد القيسي : أصبت كبد الحقيقة أستاذ حميد الموسوي فيما يخص نخبة من بعض الكتاب والمثقفين الذي لا أرى ولاء وهم في عيونهم عما يحدث في البلاد ..فمسؤولية المثقف المساهمة في انشاء مجتمع سليم في البلد بعد التغيير والسعي الى الدفاع عنه بالقلم والكلمة الصادقة ..وتوفرت حرية التعبير في الرأي لبناء بلد مستقر والوقوف معه ..لا ما يتفق مع رغبات البعض في النقد الذي يصدع ولا يبني . شكرا لمرورك الطيب باضافة أغنت الموضوع بما يجب ..وفد تغيب عن المرء أشياء رغم أن المادة اعتمدت السخرية والنقد فيما أرامت .

 
علّق ضد الحركات المنحرفة ، على ما الغاية التي خرج من اجلها الحسين ؟ - للكاتب حسن حمزه العبيدي : قبل ان تعلموا الناس على الاخلاق النبيلة علموا صرخيوس على أن يضبط لسانه حينما يقرأ ترهاته التي تصفقون لها فـ ( مرجع السب والشتم ) وانتم ستبقون شوكة في خاصرة التشيع مثيري القلاقل والفتن  . ولاتظن انك تستطيع بهذه المقالة ان تمرر مقالات اخرى فانتم مكشوفين حتى وان تخفيتم خلف اسماء ( استاذ أو دكتور او حتى خلف اسماء البنات في الفيس ايها المخنثون  ) .  فقضيتكم لاتتعدى ان نقرا لكم سطرين لنعرف نواياكم الخبيثة .  لم تجب على سؤالي أين ذهبت مباهلاتكم انتم ومدعي المهدوية !! سؤال اخر لصرخيوس لم يفدك تمجيدك بداعش وقولك انهم يتمتعون بالذكاء ولم يفدك حينما قلت على الفتوى انها طائفية انتصر الحشد بفتوى المرجعية اما انتم فالى مزبلة التاريخ فاين هربت هذه المرة ؟؟؟ فهل ستبقى في جحرك الجديد ام ستخرج بفتنة جديدة ابطالها ال سعود بعد ان قطعوا عنك المدد فبدأت بالتشنيع عليهم !!!  . 

 
علّق سلمان لطيف ال زنكي ديالى ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : السلام عليكم ال زنكي ديالى الان وقت ان نلتم مع كل عمامنا ال زنكي والف تحية لشيخ ال زنكي الشيخ عصام الزنكي في ديالى الخير اخوكم سلمان الحاج لطيف ال زنكي ديالى السعدية الشهيد حمدي

 
علّق شيروان خانقيني زنكي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : الله على ال زنكي في ديالى خانقين صايرين زنكنة اكراد لان لايوجد شيخ الزنكي في ديالى نتمنى من الشيوخ في ديالى ان يلتم الشمل

 
علّق حميد الموسوي ، على أنا وشارع المتنبي - للكاتب خالد القيسي : مع كل اجواء الحرية التي وفرتها عملية التغيير الا ان رواد شارع المتنبي ظلوا بعيدين عما يحدث في العراق دون تسجيل مواقف وطنية وكأنهم لا زالوا تحت وطأة الخوف والرعب التي زرعتها اجهزة القمع الصدامية . حتى تواجد كل هذه الجموع لا يشكل موقفا بل عبارة عن لقاءات باردة بين المثقفين وقضاءا للوقت . حتى باعة الكتب يشكون من ضعف المشتريات وكساد سوق الكتب.

 
علّق حسن حمزة العبيدي ، على ما الغاية التي خرج من اجلها الحسين ؟ - للكاتب حسن حمزه العبيدي : عن اهل بيت النبوة ( عليهم السلام ) : كونوا زيناً لنا و لا تكونوا شيناً علينا . فالسب و الشتم و التعدي على ارآء الاخرين ليس من منهج الاسلام و نبينا الكريم و أهل بيته الطيبين ( صلوات الله تعالى عليه و عليهم اجمعين ) فالاختلاف في وجهات النظر لا يجيز التعدي على كتابات الاخرين . و كنت اتمنى من القائمين على الموقع مراجعة التعليقات و اتخاذ موقف يبعث على الاعتدال و النظرة الموضوعية لكل التعليقات خاصة المنتهكة لشروط التعليق . و شكراً لكاتب التعليق ضد الحركات المنحرفة على طيب اخلاقه النبيلة

 
علّق ضد الحركات المنحرفة ، على ما الغاية التي خرج من اجلها الحسين ؟ - للكاتب حسن حمزه العبيدي : انت وصرخيك اساس بلاء الامة سؤال مقدما ... اين ذهبت مباهلاتكم انتم واليماني العجيب انك تخالف صريخوس حينما اعترف ببسالة وقوة وذكاء جنود داعش ونصح الحكومة وقوات التحالف بالتحاور معهم .

 
علّق احمد كفراوي الزنكي ديالى كفري ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : حياكم الله واجمل تجمع ال زنكي ديالى والشيخ عصام زنكي خيمة ال زنكي ديالى .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : جودت العبيدي
صفحة الكاتب :
  جودت العبيدي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

إحصاءات :


 • الأقسام : 25 - التصفحات : 88253833

 • التاريخ : 23/11/2017 - 16:42

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net