عراقي يبعث رسالة الى السيد حسن نصرالله هذا نصها

الى السيد حسن نصرلله.. حفظك الله .
قرأنا بيانك .. وفسرنا كلماتك .. فبات علينا واجبا ان نوضح لجنابك مايلي .
اولا / نحن الأشخاص الافراد من المدونين والمراقبين العراقيين . نرصد الأخطاء التي تمس بلادنا وقومنا ونرد عليها بشجاعة ووضوح .. ولا تأخذنا بالحق لومة لائم .. او طلقة كاتم ...فمدرستنا حسينية ومتفوقون جدا فيها حتى تخرجنا .. ولا ننتظر شهادة او رهان من احد. فلذلك تجدنا أقلية نادرة. يا سماحة السيد .. وتنهال علينا التهم من كل حدب وصوب. من ممجديكم وممجدي غيركم من اصحاب الخطوط الحمراء .. حتى جعلوا منا اصحاب الرايات الحمراء .. لذلك نشكر قرائتك لتعليقاتنا .. كما ذكرت ورددت علينا ببيانك .. الذي ترجمناه انك خجل جدا من اتفاق جرود ومحرج من حكومتك وشعبك لطول قتالك للدواعش .. فقدمت مصلحة وطنك وشعبك .. وهذا يحتسب لك  .. ودليله انك لم تظهر على الشاشة صورة وصوت كما تعودنا على الوعد الصادق.
ثانيا / لم نشكك قطعا باتفاقكم. (المسئ) لنا .. وبنواياكم باستمرار نزيف الدم العراقي وتواتر الانتهاكات للأعراض والمال والأنفس. العراقية .. فحاشى مقاتل شجاع مثلك ان يفعل هذا .. وإنما فاجئنا عجزكم عن استمرار مواجهة الدواعش فرميتموهم ( داخل العراق ) . وهو يقينا عرين الأسد الذي سيفتك بمن يقترب منه .. الا اننا زعلنا كونكم لم تخبروا الجبهة العراقية .. ولم تجعلوا لها اي اعتبار .. وتعاملتم معها بتبعية مقيتة وهذا ما تعودت عليه حكومة الولي الفقيه معهم.  ... ولا نقبل من سماحتك التبرير انها أراضي سورية نقلنا منها واليها .. كونك تعلم جليا ان لاحدود بين القائم والبو كمال، كون الدواعش ازالوها أصلا ... وهذا يعتبر خط تماس عراقي بحت..
ثالثا / نقدر شعورك الإنساني لسبعة اسرى جنود لبنانيين مهمتهم القتال أصلا .. ورفات إيراني واحد وأربعة من مقاتليكم .. واحزننا جدا انك لم تشاور أولياء الدم  في ٤٥٠ جندي في الصقلاوية و١٧٠٠ جندي في سبايكر و١١٠٠ سجين في بادوش ... اضافة الى خطف آلاف الجنود .. لدينا آلاف النساء المخطوفات والرهائن .. من الايزيديات والتركمانيات وحتى العربيات .. مازال زناة الارض يهتكون أعراضهن ويبيعوهن سبيا باسواق النخاسة التي وضعوها لهن .. والاولى بالمقايضة .. نحن لاسترداد النساء ... وليس أنتم لاسترداد (الرفات) .. الا ان كرامة وشجاعة مقاتلينا ابت الا إبادة الدواعش .. ولا حياة لهم ولا بقاء ..وهنا كان ذهولنا كبير من بيانك .. في اداء الواجب الإنساني .. ولم يستوقفك كل ماذكرت اعلاه .. وإلا لوضعت شرط إطلاق سراح العراقيات في أولى قائمة التفاوض.
رابعا / نحن العراقيون كشعب .. نختلف تماما عن حكومتنا والقابضين على قرار العراق اليوم .. لنا رأي وارادة .. نسكت الباطل خرسا .. لو ثنيت لنا الوسادة .. هجرنا الافراح دهرا .. وطلقنا بالثلاث السعادة .. نرسم حدودنا بالجماجم ... ونعيد لأوطاننا السيادة .. عشقنا الموت جدا .. كونه غدا لنا عادة .. فنرجوك وبالحاح شديد .. ان توصل هذا للسيد الفقيه .. ان لا تتعاملا معنا بدونية .. فلسنا تبع لأحد .. ولا نقبلها من احد .. وان على شأنه .. وان تعاظم حبه .... فنحن نختلف تماما عن ساستنا .. ومازالت جراح البعث المجرم فينا .. الذي دعوتموه لمؤتمر (المقاومة) في ٢٠١٠ .. ولا نحترم القرضاوي .. كونه صناعة قطرية .. وان تحالفتم مع قطر الان ... ان تصالحت قناة الجزيرة .. مع قناة الميادين ....فنحن شعب حر ابتلاه الله بغيرته ونخوته .. حتى اصبح سوقا رائجا لتجار الحروب .. الا اننا باقون .. وسترحل هذه القيادات الهزيلة التي تعاملتم معها بدونية ... وتبعية ... وهي تستحق فعلا هذا التقيم ..
وفِي الختام .... سنعتبر هذه الصفقة .. نيران صديقة .. ونعدكم والعالم والتاريخ .. اننا سنبيد من عجزتم عن الاستمرار في قتالهم .. وسنذر أشلائهم الى وحوش الصحراء .. الا اننا نسجل هنا للتاريخ .. ان العراقيين أقوى وأصلب منكم .. ولهم القدرة والمطاولة لمجابهة الباطل .. الف عام .. وسنضع مصلحتنا فوق مصالحكم .. فايتامنا .. وأعراضنا .. أولى بالرعاية ..والحفظ .. ولكن على الطريقة العراقية ... #الاطحين وليس على الطريقة الشامية #الاتكييف .
ننتظر قدومك الشخصي الى كربلاء الحسين ع .. والاعتذار والشكر للعراقيين هناك بين الحرمين .. وليس في بيان مبتور.


    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2017/09/04



كتابة تعليق لموضوع : عراقي يبعث رسالة الى السيد حسن نصرالله هذا نصها
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 7)


• (1) - كتب : مصطفى ، في 2017/09/05 .

سبحانك ربي! لولا أخطاؤكم يا أهل العراق لما كان هناك داعش أساساً. قالت لكم المقاومة في 2003 تصالحوا مع حكومتكم ولا تسمحوا للاحتلال الأميركي بالمجيء فأبيتم، فجلبتم على المنطقة دمارا لا ينتهي، وانتقمتم من شعبكم وعاد فانتقم منكم وتلعبون على كل حبل وحبل، ومن عندكم جاءت داعش إلى سوريا ومنها إلى لبنان، لم نعد نعرف لكم ربا. هذه بضاعتكم ردت إليكم فتصرّفوا فيها كما تشاؤون يا أهل الشقاق والنفاق! وفضيحة وكارثة سبايكر شاهد عليكم جميعا سنّة وشيعة. اللهم احفظ الحشد الشعبي في العراق والمقاومة الإسلامية في لبنان.

• (2) - كتب : منير حجازي ، في 2017/09/04 .

مفتي اهل السنة في العراق الصميدعي يعتبر خطوة حسن نصر الله مع الدواعش تعامل اسلامي وفق ضوابط الاسلام .

• (3) - كتب : حسين ، في 2017/09/04 .

الجميع تعمل ضد المرجعية والفتوى لان سماحة السيد السيستاني دام ظله كشف كل الوجوه التي كانت تتستر بالدين
اللهم اخفظ مرجعيتنا وجيشنا وقواتنا اللمنية والحشد الشعبي

• (4) - كتب : رسول الزيدي ، في 2017/09/04 .

المستهدف هو الحشد الشعبي و شيعة العراق من هذه الحملة التي يقودها البعثية ضد الأبطال في حزب الله لقد سلبوا فرح النصر في تحرير الموصل وتلعفر نرجو التفكير قليلا لقد استطاع البعثية كلاب اهل النار ان ينتصرو عليكم في الاعلام. بعد هزيمتهم في الميدان … سيد حسن أنزه وأنقىى و اطهر من ان يشك فيه نتمنى على كل شخص ان يرى أين يقف ومع من يتفق في آراءه

• (5) - كتب : علي المدني ، في 2017/09/04 .

نحن عراقين لن نسمح بجعل العراق مرة اخرى لمكب نفاياتهم القذره باسم المقاومه او المذهب او الدين .يجب علينا التصدي جميعا لمثل هذه التطورات الخطيره على العراق ليستمر حمام الدم وهم عنه مرتاحون

• (6) - كتب : خسين كاظم ، في 2017/09/04 .

احسنت وبارك الله فيك ..ورسالتك عجز السياسين عن تقديمها وادام قلنمك

• (7) - كتب : ماجد عباس ، في 2017/09/04 .

احسنت .. احسنت وهذا هو راي الاغلبية من الشعب المظلوم اما البقية الباقية ممن يعتاشون على رواتب ومساعدات الولي الفقيه فسيرميهم وسيلعنهم التاريخ ولن ينفعهم التهويش بعصا الطاعة لايران


البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق ابو وجدان زنكي سعدية ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : ممكن عنوان الشيخ عصام الزنكي شيخ عشيرة الزنكي اين في محافظة ديالى

 
علّق محمد قاسم ، على الاردن تسحب سفيرها من ايران : بمجرد زيارة ملك الاردن للسعودية ووقوفها الاالامي معه .. تغير موقفه تجاه ايران .. وصار امن السعودية من اولوياته !!! وصار ذو عمق خليجي !!! وانتبه الى سياسة ايران في المتضمنة للتدخل بي شؤون المنطقة .

 
علّق علاء عامر ، على من رحاب القران إلى كنف مؤسسة العين - للكاتب هدى حيدر : مقال رائع ويستحق القراءة احسنتم

 
علّق ابو قاسم زنكي خانقين ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : الى شيخ ال زنكي في محافظة دبالى الشيخ عصام زنكي كل التحيات لك ابن العم نتمنى ان نتعرف عليك واتت رفعة الراس نحن لانعرف اصلنا نعرف بزنكنة ورغم نحن من اصل الزنكي

 
علّق إيزابيل بنيامين ماما آشوري . ، على هل اطلق إبراهيم إسم يهوه على الله ؟؟ ومن هو الذي كتب سفر التكوين؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : إخي الطيب محمد مصطفى كيّال تحياتي . إنما تقوم الأديان الجديدة على انقاض اديان أخرى لربما تكون من صنع البشر (وثنية) أو أنها بقايا أديان سابقة تم التلاعب بها وطرحها للناس على انها من الرب . كما يتلاعب الإنسان بالقوانين التي يضعها ويقوم بتطبيقها تبعا لمنافعه الشخصية فإن أديان السماء تعرضت أيضا إلى تلاعب كارثي يُرثى له . أن أديان الحق ترفض الحروب والعنف فهي كلها أديان سلام ، وما تراه من عنف مخيف إنما هو بسبب تسلل أفكار الانسان إلى هذه الأديان. أما الذين وضعوا هذه الأديان إنما هم المتضررين من أتباع الدين السابق الذي قاموا بوضعه على مقاساتهم ومنافعهم هؤلاء المتضررين قد يؤمنون في الظاهر ولكنهم في الباطن يبقون يُكيدون للدين الجديد وهؤلاء اطلق عليها الدين بأنهم (المنافقون) وفي باقي الأديان يُطلق عليهم (ذئاب خاطفة) لا بل يتظاهرون بانهم من أشد المدافعين عن الدين الجديد وهم في الحقيقة يُكيدون له ويُحاولون تحطيمه والعودة بدينهم القديم الذي يمطر عليهم امتيازات ومنافع وهؤلاء يصفهم الكتاب المقدس بأنهم (لهم جلود الحملان وفي داخلهم قلوب الشياطين). كل شيء يضع الانسان يده عليه سوف تتسلل إليه فايروسات الفناء والتغيير .

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على هل اطلق إبراهيم إسم يهوه على الله ؟؟ ومن هو الذي كتب سفر التكوين؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكِ ورحمة الله ما يصدم في الديانات ليس لانها محرفه وغير صحيحه ما يصدم هو الاجابه على السؤال: من هم الذين وضعوا الديانات التي بين ايدينا باسم الانبياء؟ ان اعدى اعداء الديانات هم الثقه الذين كثير ما ان يكون الدين هو الكفر بما غب تلك الموروثات كثير ما يخيل الي انه كافر من لا يكفر بتلك الموروثات ان الدين هو الكفر بهذه الموروثات. دمتِ في امان الله

 
علّق مصطفى الهادي ، على لماذا وِجهت سهام الأعداء للتشيع؟ - للكاتب الشيخ ليث عبد الحسين العتابي : ولازال هذا النهج ساريا إلى يوم الناس هذا فعلى الرغم من التقدم العلمي وما وفره من وسائل بحث سهّلت على الباحث الوصول إلى اي معلومة إلا أن ما يجري الان هو تطبيق حرفي لما جرى في السابق والشواهد على ذلك كثيرة لا حصر لها فما جرى على المؤذن المصري فرج الله الشاذلي رحمه الله يدل دلالة واضحة على ان (أهل السنة والجماعة) لايزالون كما هم وكأنهم يعيشون على عهد الشيخين او معاوية ويزيد . ففي عام 2014م سافر الشيخ فرج الله الشاذلي إلى دولة (إيران) بعلم من وزارة اوقاف مصر وإذن من الازهر وهناك في إيران رفع الاذان الشيعي جمعا للقلوب وتأليفا لها وعند رجوعه تم اعتقاله في مطار القاهرة ليُجرى معه تحقيق وتم طرده من نقابة القرآء والمؤذنين المصريين ووقفه من التليفزيون ومن القراءة في المناسبات الدينية التابعة لوزارة الأوقاف، كما تم منعه من القراءة في مسجد إبراهيم الدسوقي وبقى محاصرا مقطوع الرزق حتى توفي إلى رحمة الله تعالى في 5/7/2017م في مستشفى الجلاء العسكري ودفن في قريته . عالم كبير عوقب بهذا العقوبات القاسية لأنه رفع ذكر علي ابن ابي طالب عليه السلام . ألا يدلنا ذلك على أن النهج القديم الذي سنّه معاوية لا يزال كما هو يُعادي كل من يذكر عليا. أليس علينا وضع استراتيجية خاصة لذلك ؟

 
علّق حسين محمود شكري ، على صدور العدد الجديد من جريدة الوقائع العراقية بالرقم (4471) تضمن تعليمات الترقيات العلمية في وزارة التعليم العالي - للكاتب وزارة العدل : ارجو تزويدب بالعدد 4471 مع الشكر

 
علّق محمد الجبح ، على إنفجار مدينة الصدر والخوف من الرفيق ستالين!! - للكاتب احمد عبد السادة : والله عمي صح لسانك .. خوش شاهد .. بس خوية بوكت خريتشوف چانت المواجهة مباشرة فاكيد الخوف موجود .. لكن هسه اكو اكثر من طريق نكدر نحچي من خلاله وما نخاف .. فيس وغيره ... فاحجوا خويه احجوا ..

 
علّق Noor All ، على أتصاف الذات باللفظ - للكاتب كريم حسن كريم السماوي : اتمنى من صميم قلبي الموفقيه والابداع للكاتب والفيلسوف المبدع كريم حسن كريم واتمنى له التوفيق وننال منه اكثر من الابداعات والكتابات الرائعه ،،،،، ام رضاب /Noor All

 
علّق نور الله ، على أتصاف الذات باللفظ - للكاتب كريم حسن كريم السماوي : جميل وابداع مايكتبه هذا الفيلسوف المبدع يتضمن مافي الواقع واحساس بما يليق به البشر احب اهنئ هذا المبدع عل عبقريته في الكلام واحساسه الجميل،، م،،،،،،،نور الله

 
علّق سلام السوداني ، على شيعة العراق في الحكم  - للكاتب محمد صادق الهاشمي : 🌷تعقيب على مقالة الاستاذ الهاشمي 🌷 أقول: ان المقال يشخص بموضوعية الواقع المؤلم للأحزاب الشيعية، وأود ان أعقب كما يلي: ان الربط الموضوعي الذي يربطه المقال بين ماآلت اليه الأحزاب الحاكمة غير الشيعية في دول المنطقةمن تدهور بل وانحطاط وعلى جميع المستويات يكاد يكون هو نفس مصير الأحزاب الشيعية حاضراً ومستقبلاً والسبب واضح وجلي للمراقب البسيط للوقائع والاحداث وهو ان ارتباطات الأحزاب الشيعية الخارجية تكاد تتشابه مع الارتباطات الخارجية للأحزاب الحاكمة في دول المنطقة وأوضحها هو الارتباط المصيري مع المصالح الامريكية لذلك لايمكن لاحزابنا الشيعية ان تعمل بشكل مستقل ومرتبط مع مصالح الجماهير ومصالح الأمة وابرز واقوى واصدق مثال لهذا التشخيص هو هشاشة وضعف ارتباط أحزابنا الشيعية بالمرجع الأعلى حتى اضطرته عزلته ان يصرخ وبأعلى صوته: لقد بُح صوتنا!!! لذلك لامستقبل لاحزابنا الشيعية ولاامل في الاصلاح والتغيير مع هذا الارتباط المصيري بالمصالح الامريكية وشكراً للاستاذ تحياتي💐 سلام السوداني

 
علّق محمد ، على التكنوقراط - للكاتب محسن الشمري : احسنت استاذ

 
علّق اكرم ، على رسالة الى الشباب المهاجرين الى اليونان - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : لم اجد الحديث في الجزء والصفحة المعنية وفيهما احاديث غير ما منشور والله العالم

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على هل تستطيع ان تصف النور للاعمى؟  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكِ ان قصة ميلاد السيد المسيح عليه وعلى امه الصلاة والسلام دليل على حقيقة ان للكون اله خالق فق بنقصنا الصدق والاخلاص لنعي هذه الحقيقه دمتم في امان الله.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : عدي عدنان البلداوي
صفحة الكاتب :
  عدي عدنان البلداوي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

كتابات متنوعة :



 قصيدة " خيانة الآباء "  : حيدر حسين سويري

  تجليات في حضرة القداسة  : علي حسين الخباز

 الاستراتيجية الأمريكية الجديدة، من التضييق الى التوسعة  : مركز المستقبل للدراسات والبحوث

 وَقِفُوَهُمْ إِنَّهُم مَّسْئُولُونَ  : سالف سكلاف

 مؤسسة الشهداء تواصل برنامجها في زيارة عوائل الشهداء  : اعلام مؤسسة الشهداء

 خور عبد الله رعد غير ممطر  : ماجد زيدان الربيعي

 هل الحشد الشعبي أحد مظاهر زيارة الأربعين؟  : جريدة الوقت

 وزارة الثقافة تقيم حفلا تأبينا للفنان الكبير بدري حسون فريد  : اعلام وزارة الثقافة

 بلدان التوازنات وربيع العرب غير المكتمل!!  : سعيد البدري

 التربية تستحدث شعبة مجالس الإباء والمعلمين للنهوض بواقعها

 ليش احنه عدنه مشكلة بالكهرباء؟!  : فالح حسون الدراجي

 بِحُبَك قبلت التحدي  : امل جمال النيلي

 النائب الدكتور عبد الهادي الحكيم يرد على تصريحات كتلة متحدون  : مكتب النائب د عبد الهادي الحكيم

 شهادة الاقمار  : ابراهيم الخيكاني

 شارة السادة اعلى الله مقامهم  : حميد آل جويبر

إحصاءات :


 • الأقسام : 26 - التصفحات : 107499004

 • التاريخ : 18/06/2018 - 08:21

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net