صفحة الكاتب : ياس خضير العلي

هل آن لدولة الأقاليم أن تقوم, ذهب البرلمانيون للحج أم لابد من مكة وأن طال السفر وقصر الزمن !
ياس خضير العلي
هي القيامة المنتظرة والطوفان لجعل العراق معبد غريق وعسل البصرة من الدماء , خطبة البصرة بنهج البلاغة تنبأت بها , بعدها العراقيون بخير, كان الخداع ولغش جواز سفر للبرلمانيين للفوز به ولكنه جواز مزور انكشف ياويلهم من العراقيين بالقادمة, أعراض الناس اليوم عن أحترام القانون لأنه ظالم وسخيف وأعمى لايرى ألا البسطاء ومن يطبقونه غير أمناء لعدم وجود ايمان ولاثقة لديهم بعقيدة دينية ومذهب يعبدون الخالق من خلاله , غير متضامنين مع مجتمع جمعتهم  به الصدفة والقوى الكبرى الأستعمارية رسمت خارطته بالقوة وفرضت حكامها عليه , عذرأ لصديق عمري البرلماني الذي زور حتى أسماء أهل مدينتنا الممتنعين عن المشاركة بتسلطته وميليشياته وأشرها لصالحه والعتب لة موظفي المراكز الأنتخابية الذين كسروا اليمين القانوني الذي حلفوه , واقسموا بالله عليه و للمرة الثامنة منذ سقوط صدام يذهب للحج والعمرة من أموال العراقيين باسم الأيفاد مع البرلمانيين الأخرين , كلنا مشتاقين لتلك الأماكن من مكة المكرمة وهي كذلك الأماكن كلها مشتاقة لنا وأثار أجدادنا التي رسمت على جدرانها وشوارعها وأثار وقع أقدامهم المهاجرون لنشر الرسالة المحمدية الأسلامية فتحوا العراق , واليوم يتنكر لنا من يحتل مكة المكرمة والمدينة المنورة ويقول أنتم من آل البيت والصحابة هم من بقي فيها وحتى الذي قاتل خارجها عاد وفاءآ لها , بدل من أن يعتذر منا ويقدر تضحيات أجدادنا يتمتعون بأرباح وتجارة وأستثمار الحج ونفط الجزيرة العربية والحجاز وهي من ورث أجدادنا , ولكن أما نطالب بتدويل مكة المكرمة والمدينة المنورة لنخرجها من آل سعود المغتصبين لها بقوة أمريكا وألا سنحررها لاننسى جيل بعد جيل أننا أبناءها ...   نفسي بتلك الربا ... ما أطيب المصطاف والمتربعا ... أنها دار ومجلس أجدادنا ... وأذكر بما قاله الممثل الدبلوماسي لآل سعود بدولة جوار عربي للعراقيين العرب السنة المهجرين بعد الأحتلال الأمريكي عندما قالوا له نحن أخوة أحفاد آل البيت والصحابة وتذكر فلم الرسالة السينمائي نحن احفاد فلان وفلان! ضحك عليهم وقال لهم انتم مجانيين كأجدادكم من قال لهم يصدقون بالنبي محمد (ص) ويذهبون فاتحين للعراق , انتم مجانيين اذا تأتون مرة أخرى أسلمكم للشرطة بتهمة الأعتداء على دبلوماسيين ولماذا بقي جدي بمكة وانا دبلوماسي أتمتع بالحياة ! وخرائب اجدادكم بفلم الرسالة بمكة والمدينة جعلناها أبراج فنادق نؤجرها للحجاج !!!
مكة أرض محايدة تلتقي فيها الشيعة والسنة والناس جميعآ بلا ميليشيات ولا غدر بل ربي كما خلقتني أخوة متساوون بأمامة واحدة , مكة المعبد الذي كفرت فيه الميليشيات الحاكمة في العراق عن ذنوبها وغسلت بماء زمزم الدماء التي أراقتها من أخوانها المسلمون بأمر المحتل الكافر الذي يصرف عليه الأموال الهلال الأحمر الخليجي والسعودي للأسف من تبرعات الساذجين , وحيث تذبح الأضاحي من قبل العراقيين ومنذ أول نداء للحج وهم يهبونها وعوائلهم بالعراق جياع ولا حلت صدقة وأهلها جياع , كان الحصار الأقتصادي بعد غزو صدام للكويت تهدى أضاحي العراقيين من قبل مؤسسات آل سعود الى آسيا وأفريقيا وغيرها من بلاد غير مسلمين والعراق الجار والأخ العربي المسلم ضحايا وحجاجه لاترد على فقراءه ,
اللهم أمنحني كل ماعندك من صبر لكي لا أتوسع بهذا , والبرلمانيون العراقيون هم كما قيل نوم الظالم عبادة نخلص منهم بالعراق أيام الحج وألا لانتوقع أنهم سيهتدون زملاءهم عادوا ألينا وحوش ضارية كاسرة أكلت أموال وأرواح العراقيين وتودع غنائمها بالغرب وأمريكا حيث جنسيتها وتقيم عوائلها لاتقبل الله منهم لاحج ولاصلاة , وكنت اسأل كل حاج يأتي من الناس هل طفت بالبيت العتيق الكعبة و يقول نعم أسأله أين يتجه باب الكعبة بأي أتجاه للشمال أم الشرق أو الغرب أم الجنوب و يقول لاأدري لأنه المتعهد كالشرطي يركض بنا خشية هروبنا والجوازات معه بالفندق ونساق كالغنم , ولاأدري الشرق من الغرب !  العبادة هي أكسير الحياة ياناس! ولاحرج أني أحب استمع لكوكب الشرق أم كلثوم رحها الله وهي تنشد القصيدة الشهيرة وتصف حجها للبيت العتيق مكة ووصولها الى باب السلام لنها قادمة من مصر وباب العراق والشام واليمن ليست لها , ومما قالته .. دخلنا باب السلام .. دعاني لبيته ..لحج بيته .. ولما تجلى لي .. بالدمع لاقيته .. دخلنا باب السلام ...
ولكون الهدؤ يسبق العاصفة فالعراق مقبل على تغيرات ومنها مطالبة الشعب بأقامة الأقاليم الوسط للعرب السنة والجنوب وجزء من الوسط لأقليم العرب الشيعة ومحافظو نينوى للأخوة العراقيين من الأديان الأخرى, والأحتلال زائل لأنه أمريكا كما نشاهد الأنباء المتواترة أزمة اقتصادية حادو و أنهيار بالأتحاد الأوربي جعلهم يتقاسمون العالم العربي النفطي العراق والخليج ومصر وليبيا ومصادرة الأرصدة المليارات بحجة اننا حررناكم من الحكام بجيوشنا وطائراتنا التي قصفتكم بالصواريخ , وأتعبتم جنودنا بقتلكم والجزار القصاب يجب أن يأخذ أجرة ذبح الضحية , ولو كان الحكام العرب شرفاء لما أودعوا المليارات لديهم وحتى اليوم من يصدر لهم النفط دون مقايضة فهو حرامي علني لأننا لانريد  أرقام أرصدة لديهم بالبنوك المملوكة لهم , أو يرسلون كم ورقة ملونة يطبعونها على أنها عملة من دولار ويوروا ويأخذون ملايين براميل النفط وهي لاتكلفهم ألا أوراق وحبر يطبعونه بثمن بخس , نريد أما الذهب أو المقايضة بمكان وأعمار وخدمات صحية وبناء مؤسسات تعليمية وأغذية وملبس وتلبية أحتياجات مقايضة , ولن يرضى الحكام العرب لأنهم حرامية فهي النسبة المخصصة لهم لخيانتهم الأمة تخزن لهم وتبنى لهم القصور والمزارع وألا لماذا قطر دولة عربية تشتري نادي لكرة القدم أنكليزي مانتشستر خسران , ما الفائدة للعرب منه , أنها السرقة للمليارات تغطى بالضحك على الذقون , وحتى الشيوعيون وهم أصدقاءهم ومنهم لكن بطريقة اخرى توقعوا نهيار الراسمالية وأضطرارها لحمل سيوفها لأحتلال العرب لتغطية خسائرها المالية , وتوقع كارل ماركس أن الرأسمالية هي عالم يسير للخراب و وحتى هؤلاء منهم المؤمنون بكل حرف جاء به الرسول كالمسلمين ومنهم المشككين , كما نرى لقد تحققت نبؤة القيامة وجاءت أشراطها وحتى مكة المكرمة والمدينة المنورة بعد القدس محتلة ونحن أحفاد آل البيت والصحابة ممنوع علينا زيارتها , أنها مقدسات وعليه يجب المطالبة بتدويل القدس ومكة لمكرمة من الأحتلالين العميليين للغر ب وأمريكا من الأسرائيليين الصهاينة ومن آل سعود اليهود , والحديث النبوي الشريف شخصهم قال – احذروا يهود أمتي ..
وقال تعالى _  أجعلتم سقاية الحاج وعمارة المسجد الحرام كمن آمن بالله واليوم الأخر ....
 
الصحفي العراقي ياس خضير العلي
مركز ياس العلي للأعلام_صحافة المستقل

  

ياس خضير العلي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2011/10/13



كتابة تعليق لموضوع : هل آن لدولة الأقاليم أن تقوم, ذهب البرلمانيون للحج أم لابد من مكة وأن طال السفر وقصر الزمن !
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق ابو الحسن ، على من أين نبدأ...؟ - للكاتب محمد شياع السوداني : سبحان الله من يقرء مقالك يتصور انك مواطن من عامة الناس ولم يتخيل انك كنت الذراع اليمنى للفاسد الاكبر نوري الهالكي من يقرء مقالك يتصور انك مستقل وغير منتمي الى اكبر حزب فاسد يرئسك صاحب المقوله الشهيره اليد التي تتوضء لاتسرق وهو صاحب فضيحة المدارس الهيكليه لو كان لدى اعضاء البرلمان ذرة غيره وشرف ماطلعوا بالفضائيات او بنشر المقالات يتباكون على الشعب ويلعنون الفساد اذن من هم الفاسدين والسراق يمكن يكون الشعب هو الفاسد وانتم المخلصين والنزيهين استوزرك سيدك ومولك وولي نعمتك نوري تحفيه في وزارة حقوق الانسان وهيئة السجناء السياسيين وزارة العمل والتجاره وكاله والصناعه وكاله فلماذا صمتت صمت اهل القبور على الفساد المستشري اليس انت من وقفت تحمي ولي نعمتك نوري الهالكي من هجوم الناشطه هناء ادور اليس انت من جعلت وزارة العمل حكر على ابناء عشرتك السودان واشتريت اصواتهم نعم سينطلي مقالك على السذج وعلى المنتفعين منك لكن اين تذهب من عذاب الله

 
علّق سامر سالم ، على نصران مشتركان والقائد واحد  - للكاتب حيدر ابو الهيل : حياكم الله وووفقكم والله يحفظ المرجعيه الرشيده لنا وللعراق

 
علّق ابو ايليا ، على ردّ شبهة زواج القاصرات - للكاتب ابو تراب مولاي : السلام عليكم ورحمه الله بركاته انت وصفت من يعترض على الشريعة بانه معوق فكريا وطرحت سؤال ((هل إنّ التشريعات - السماويّة أو الأرضيّة - حين تقنين الأحكام ، تنظر إلى المصالح والمفاسد ، أو إلى المنافع والمضار ؟!)) وكان جوابك فيه تدليس لأنك لم تبين منهو المشرع اذا كان الله والرسول لا يوجد أي اعراض وانما اذا المشرع العادي الذي يخطئ ويصيب علينا ان نرد عليه رأيه اذا كان لا يقبله العقل اولا والدين والفطرة اما ان تترك هكذا بدون التمحيص الفكري هذه مصيبة وانت لم تكلف نفسك وتأتينا بدليل روائي بتزويج الصغيرة التي اقل من التسع سنين من الائمه وعليه يجب عليك ان تقبل بزواج النبي من السيدة عائشة وهي بعمر التسع وهو قارب الخمسون أي انسان هذا الذي يداعب طفله لا تفهم من الحياه سوى اللعب...عجيبة هي آرائكم

 
علّق علي العلي ، على لِماذا [إِرحلْ]؟! - للكاتب نزار حيدر : يذكر الكاتب خلال المقابلة الاتي:"التَّخندُقات الدينيَّة والقوميَّة والمذهبيَّة والمناطقيَّة والعشائريَّة" هنا احب ان اذكر الكاتب هل راجعت ما تكتب لنقل خلال السنوات الخمس الماضية: هل نسيت وتريد منا ان تذكرك بما كتبت؟ ارجع بنفسك واقرأ بتأني ودراسة الى مقالاتك وسوف ترى كم انت "متخندُق دينيَّا ومذهبيَّا" وتابعاً لملالي طهران الكلام سهل ولكن التطبيق هو الاهم والاصعب قال الله عز وجل : بسم الله الرحمن الرحيم {يَحْذَرُ الْمُنَافِقُونَ أَن تُنَزَّلَ عَلَيْهِمْ سُورَةٌ تُنَبِّئُهُمْ بِمَا فِي قُلُوبِهِم قُلِ اسْتَهْزِؤُواْ إِنَّ اللّهَ مُخْرِجٌ مَّا تَحْذَرُونَ * وَلَئِن سَأَلْتَهُمْ لَيَقُولُنَّ إِنَّمَا كُنَّا نَخُوضُ وَنَلْعَبُ قُلْ أَبِاللّهِ وَآيَاتِهِ وَرَسُولِهِ كُنتُمْ تَسْتَهْزِؤُونَ * لاَ تَعْتَذِرُواْ قَدْ كَفَرْتُم بَعْدَ إِيمَانِكُمْ إِن نَّعْفُ عَن طَآئِفَةٍ مِّنكُمْ نُعَذِّبْ طَآئِفَةً بِأَنَّهُمْ كَانُواْ مُجْرِمِينَ} [سورة التوبة، الآيات: 64-66].

 
علّق الحق ينصر ، على عندما ينتحل اليربوع عمامة - للكاتب الشيخ احمد الدر العاملي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته لاتعليق على منتحل العمامة............ المجلس الاسلامي الاعلى ( اذا كنت تقصد ياشيخ المجلس الاعلى في لبنان!!) المقالة من سنتين وماعرف اذا اتحف ببيان او لا الى حد هذي اللحظة ولااعتقد بيتحف احد من يوم سمعت نائب رئيس الملجس الاعلى يردعلى كلام احد الاشخاص بمامعنى ( انتوا الشيعة تكرهو ام.......... عاشة ) رد عليه(نائب الرئيس) اللي يكره عاشة.......... ولد.........) وشكرا جزاك الله خير الجزاء على المقالات شيخ أحمد

 
علّق حسين عيدان محسن ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : أود التعين  على الاخوة ممن يرغبون على التعيين مراجعة موقع مجلس القضاء الاعلى وملأ الاستمارة الخاصة بذلك  ادارة الموقع 

 
علّق حنين زيد ابراهيم منعم ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : متخرجة سنة 2017 قسم علم الاجتماع الجامعة المستنصرية بدرجة ٦٦،٨٠

 
علّق عمر فاروق غازي ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : اود التعيين في وزارتكم

 
علّق منير حجازي ، على ابو حمزة الثمالي بين كمال الحيدري وباقر البهبودي - للكاتب فطرس الموسوي : لا عجب إذا سمعنا رسول الله ص يقول : يعمل ابن آدم بعمل أهل الجنة وعند الموت يهوي في النار. وهكذا بدأ السيد كمال الحيدري مشواره بالاخلاص في النقل في برنامجه مطارحات في العقيدة ، إلى أن بنى له قاعدة جماهيرة كبيرة عندها تحرك تحركا مريبا عجيبا متهما التراث الشيعي بأنه كله مأخوذ من اليهود والنصارى. هذه صخرة خلقها الله تتدحرج إلى ان تصل إلى قعر النار .

 
علّق طاهر محمود ، على ابو حمزة الثمالي بين كمال الحيدري وباقر البهبودي - للكاتب فطرس الموسوي : السيد كمال الحيدرى للاسف للاسف كنت من محبيه ثم رايته منقلبا وباصرار شديد ..حضرت له حلقة حول كتاب سليم الذى ضعفه كلية ..وللاسف الشديد لم يلاحظ ان ابان ابن عياش نفسه له قول فى الكتاب مع الامام السجاد ..هذا القول نفسه يوثق الكتاب كله فماهو ..لم يلاحظ السيد كمال ان ابان ابن عياش استثقل الكتاب وقال للامام السجاد ( يضيق صدرى بما فيه لانه يجعل الكل هالك فى النار عدا شيعة محمد وال محمد فقط ) ...فقال الامام ومافى ذلك ..انه هو كذلك ثم عرفه وظل يشرح له حتى اطمأن قلب ابان ..السيد كمال ايضا لايصدق مافى الكتب فياترى هل السيد يميل الى ان ابو بكر وعمر وووفى الجنة ههههههههههههههههههههههه افق ياسيد كمال فحديثنا لايتحمله الا نبى او وصى او مؤمن ممتحن للايمان

 
علّق عمر المناصير ، على القرضاوي و الأفيون - للكاتب علي حسين كبايسي : رضعة واحدة هو دين الله..وهو رأي جمهور العُلماء....وهو أمر خطير لا يحتمل التخمين والتكهن لأنه يترتب عليه أُم رضاعة وإخوة من الرضاعة ويترتب عليه تحريم في الزواج المولى سُبحانه وتعالى تحدث عن الرضاعة حولين كاملين وهذه المُدة التي يكون في الحليب ما يُنبت اللحم وينشز العظم ويوجد الصفات الوراثية لحرمة أُم الرضاعة والأُخوة من الرضاعة يقول الحق {وَالْوَالِدَاتُ يُرْضِعْنَ أَوْلاَدَهُنَّ حَوْلَيْنِ كَامِلَيْنِ لِمَنْ أَرَادَ أَن يُتِمَّ ....}البقرة233 {حُرِّمَتْ عَلَيْكُمْ أُمَّهَاتُكُمْ وَبَنَاتُكُمْ وَأَخَوَاتُكُمْ وَعَمَّاتُكُمْ وَخَالاَتُكُمْ وَبَنَاتُ الأَخِ وَبَنَاتُ الأُخْتِ وَأُمَّهَاتُكُمُ اللاَّتِي أَرْضَعْنَكُمْ وَأَخَوَاتُكُم مِّنَ الرَّضَاعَةِ ....}النساء23 ورسول الله صلى اللهُ عليه وسلم أخبر في أحاديثه عن الرضاعة الموجبة للحرمة..بأنها الرضاعة التي تكون من مجاعة أي أن الطفل يكون في حالة جوع ويلتقم ثدي من ترضعه ولا يتركه حتى يشبع...وقال لا تكفي المصة ولا المصتان ولا الإملاجة ولا الإملاجتان...أي يجب أن يرضع الطفل رضعة كاملة ووافية...وتحدث عن رضاعةٍ للطفل قبل الحولين وقبل الفطام وأنه لا يحرم من الرضاعة إلا ما فتق الأمعاء أي أن يشبع الطفل مما يكون فيه ما ينشز العظم وينبت اللحم....أي أنه بمجرد أن يرضع الطفل( رضعة واحدة مُشبعة ) فقد وُجدت حرمة الرضاعة. أما ما أوجده من كان هدفهم تخريب الرضاعة في الإسلام وتأليف أكاذيب ونسبتها لأُمنا الطاهرة عن 10 رضعات و5 رضعات فهذا من الباطل والذي تم به تضليل العُلماء والشيوخ فأفتوا ما سيسألهم الله عنهُ بالإفتاء بزواج الإخوان من أخواتهم في الرضاعة بالإعتماد على 5 رضعات وسرير وورق وكما يظهر أن من ألف هذا كان في زمن وجود الأسرة ووجود الورق...وما علم بأن رسول الله لم يعرف السرير ولا الورق...حتى أن بعضهم بلغ به القصور في الفهم بأن فهم كلام رسول الله عن المصة والمصتان والإملاجه والإملاجتان بأنها رضعات فأجدوا من فهمهم الغير صحيح 3 رضعات...وداخت الأُمة بين رضعة أو 3 رضعات أو 5 رضعات...وحسبنا الله في من ضلل الأُمة

 
علّق محمد أمين عثمان ، على قراءة في قصيدة الشاعرة فاطمة الزهراء بولعراس (الحب المستحيل) - للكاتب علي جابر الفتلاوي : تحياتي للشاعرة الاديبة والمبدعة دمت متألقة

 
علّق منير حجازي ، على شبابنا والمحنة - للكاتب سامي جواد كاظم : والله يا سيدي نحن نقرأ لكم ونتأثر بما تجود به اناملكم ونُعمم ذلك في صفحاتنا ونرسله لأصدقائنا ونسأل الله ان يترك ذلك اثرا في النفوس الصادقة فإن الخطر بات على الابواب وخلف الشبابيك وقد لاحت بوادره في السعودية التي دعت إلى مؤتمر حول العراق دعت إليه كل هابط وفاشل ومجرم امثال رغد بنت صدام ، ممثل عن عزة الدوري وطارق الهاشمي والملا واضرابهم من المجرمين، وخلا هذا المؤتمر من اي طرف للحكومة العراقية لحد الان او الشيعة او حتى الكرد . وهذا يعني محاولة يائسة من محور الشر لاستغلال الوضع في العراق وتسليم السلطة للسنة مرة أخرى مع ممثلين فاشلين عن الشيعة لذر الرماد في العيون. أكتب ، واكتب ، واكتب ، ولا تلتفت للوراء . حماكم الله

 
علّق عائشة بحّان ، على كتاب عزرا في الديانات الإبراهيمية بأعين القراء - للكاتب عائشة بحّان : وليد البعاج ، أنا لست باحثة أنا إنسانة من العامية وبأول الطريق أعتبر نفسي امرأة عصامية ، بسبب الظلم قررت أن أضع قدمي بأول الطريق بشكل مدروس علمي وأكاديمي والطريق بعيد لأصبح باحثة . لكن بحكم كون عادتي اليومية أنه أي شئ يمر علي بحياتي من أمور بسيطة يجب أن أحلله وأدقق فيه وأعطي رأيي بصدق ، فقمت بالتدقيق في قراءة كتابكم وأعطيت رأيي بكل عفوية لا أكثر . شكرا لتواضعكم ولمروركم .

 
علّق مهدي محمد ، على تخفيض معدلات قبول طلبة ذوي الشهداء في الجامعات الاهلية بالنجف الأشرف - للكاتب اعلام مؤسسة الشهداء : هل يوجد تخفيض في الأجور للقبول في الكليات الأهليه ...وهل يقبل من هوه في معدل ٨٠ التقديم على كليات اهليه طب أسنان او صيدله؟.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : صالح العجمي
صفحة الكاتب :
  صالح العجمي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 وزارة الزراعة تجري التدابير الصحية البيطرية للحد من مرض أنفلونزا الطيور ومنع انتشاره  : وزارة الزراعة

 مذابح غزة تعري عورة المنبطحين  : اوروك علي

 حقيقة العلاقة بين البرلماني والفرد العراقي  : عبد الكريم ياسر

 أمثل السعودية يلام.؟!  : عبدالله الجيزاني

 لماذا ماتت الحصة التموينية ؟  : اسعد عبدالله عبدعلي

 الشجاعة في مواجهة الحقيقة افضل من الشجاعة في مواجهة الباطل  : سامي جواد كاظم

 في إطار تعاون اتحاد كتاب مصر والهيئات الحكومية ينظم اتحاد كتاب مصر  : ميمي أحمد قدري

 الحكومات الكارتونية المتعاقبة في العراق ومتاهة الذلة والسقوط

 فاجعة الشعلة في حسينية الرسول الأعظم  : علي محمد الجيزاني

 لخبطيطة  : حسن العاصي

 الواجد والموجود  : حيدر الحد راوي

 البرهان في الميدان ... يا حميدان  : محمد علي مزهر شعبان

 الإمام الحسين عليه السلام عظيم الشأن رفيع المنزلة أولاً: فضل البكاء عليه

 عرس الواوية انتهى / الجزء الأول  : عبود مزهر الكرخي

 الشيخ الكربلائي يلتقي بوفود مهرجان ربيع الشهادة الثقافي الثامن وإشادة كبيرة بفعاليته  : كتابات في الميزان

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net