صفحة الكاتب : ماجد عبد الحميد الكعبي

الايديولوجيا تُسهم في تزوير معظم التراث وتزييفه
ماجد عبد الحميد الكعبي

 كيف يمكن ان نطمئن لتراث يحتوي على مغالطات وتناقضات يرفضها العقل وتلفظها مناهج البحث العلمي الرصين؟  وكيف يمكن قبول ذلك الحجم الهائل من التزوير والتزييف الذي لم يستثن فرعا من فروع المعرفة فضلا عن علوم القران والحديث؟ ان معظم نصوص التراث التي وصلت الينا بحاجة الى اعادة قراءة لكشف الزيف والتشويه اللذين وقعا فيها . فحجم التزييف اصبح متراكما بعدما  قطع شوطا عبر اجيال وانظمة سياسية ومؤسسات دينية مدعومة من السلطة. ولا أظن ان هناك وجود نية صادقة لدى اصحاب القرار العربي في تشكيل مؤسسات علمية بحثية يمكن ان تعيد قراءة التراث لتخليصه من التشويه الايديولوجي الذي تراكم عبر الاجيال. كذلك سيكون الامر صعبا على الافراد من الباحثين لكي يقوموا بتحقيق تلك المهمة ، بيد ان ذلك لا يمنع من الكتابة للتنويه والتنبيه على مواطن الخلل ربما يلتفت الدارسون والباحثون لاحقا الى ذلك.  
ولكي تكون الرؤية واضحة نأخذ مثالا لكشف التزييف في نصوص قالها كتاب ومؤرخون وشعراء وادباء حيث  يكاد لا يخلو كتاب او مؤلف قديم من وجود امثلة على التشويه والتحريف لدوافع ايديولوجية. ولنضرب مثلا – وما اكثر الامثال لمن يبحث عنها في كنز من التراث الذي يتطلب اجيالا لفحصه وتنقيته – على كيفية تشويه النصوص وتحريفها ابيات قالها الخليل بن احمد الفراهيدي تذكرها مختلف المصادر دون الاشارة الى المناسبة التي قيلت فيها. النص الاول مقتبس من كتاب طبقات النحويين للزبيدي والثاني من أحد كتب ابن عبد البر، اما الثالث فهو نص مقتبس من ديوانه المحقق والمنشور في عام  1973.
 النص الاول :
لا يَكُونُ السَّرِيُّ مِثْلَ الدَّنِيِّ --------لَا وَلَا ذُو الذَّكَاءِ مِثْلَ الْغَبِيِّ
قيمَةُ الْمَرْءِ كُلُّ مَا يُحْسِنُ الْمَرْ-------ءُ قَضَاءً مِنَ الْإِمَامِ عَلَيَّ
لَا يَكُونُ الْأَلَدُّ ذُو الْمَقُولِ الْمُر-------ْهَفِ عِنْدَ الْحِجَاجِ مِثْلَ الْعَيِيِّ
أَيُّ شَيْءٍ مِنَ اللِّبَاسِ عَلَى ذِي السِّر------روَ أَبْهَى مِنَ اللِّسَانِ الْبَهِيِّ
يَنْظُمُ الْحُجَّةَ الشَّتِيتَةَ فِي السِّلْ ------- كِ مِنَ الْقَوْلِ مِثْلَ عِقْدِ الْهَدِيِّ
وَتَرَى اللَّحْنَ بِالْحَسِيبِ أَخِي الْهَي ----- ْئَةِ مِثْلَ الصَّدَى عَلَى الْمَشْرَفِيِّ
فَاطْلُبِ النَّحْوَ لِلْحَدِيثِ وَلِلشِّعْ ---------- رِ مُقِيمًا وَالْمُسْنَدِ الْمَرْوِيِّ
وَارْفُضِ الْقَوْلَ عَنْ طَغَامٍ جَفَوْا ----- عنه فعادوه نصبةً لِلنَّبِيِّ
النص الثاني:
لَا يَكُونُ السَّرِيُّ مِثْلَ الدَّنِيِّ ------- لَا وَلَا ذُو الذَّكَاءِ مِثْلَ الْغَبِيِّ
لَا يَكُونُ الْأَلَدُّ ذُو الْمَقُولِ الْمُرْ------هَفِ عِنْدَ الْحِجَاجِ مِثْلَ الْعَيِيِّ
قيمَةُ الْمَرْءِ كُلُّ مَا يُحْسِنُ الْمَر--------ْءُ قَضَاءً مِنَ الْإِمَامِ عَلَيَّ
أَيُّ شَيْءٍ مِنَ اللِّبَاسِ عَلَى ذِي السّ -----ِ رِّو َأَبْهَى مِنَ اللِّسَانِ الْبَهِيِّ
يَنْظُمُ الْحُجَّةَ الشَّتِيتَةَ فِي السِّلْ ------- كِ مِنَ الْقَوْلِ مِثْلَ عِقْدِ الْهَدِيِّ
وَتَرَى اللَّحْنَ بِالْحَسِيبِ أَخِي الْهَيْ--- ئَةِ مِثْلَ الصَّدَى عَلَى الْمَشْرَفِيِّ
فَاطْلُبِ النَّحْوَ لِلْحَدِيثِ وَلِلشّ -----------ِعْرِ مُقِيمًا وَالْمُسْنَدِ الْمَرْوِيِّ
وَارْفُضِ الْقَوْلَ عَنْ طَغَامٍ جَفَوْا ------- عَنْهُ وَعَابُوهُ بُغضَةً لِلنَّبِيِّ
النص الثالث: 
لا   يكون   السري   مثل    الدني   ***   لا  ولا  ذو   الذكاء   مثل   الغبي
لا  يكون  الألد  ذو  المقول  المر   ***   هف  عند   القياس   مثل   العيي
أي شيء من اللباس على ذي السـ   ***   ـرو  أبهى   من   اللسان   البهي
  ينظم  الحجة  السنية   في   السلـ   ***   ك   مقيما    والمسند     المروي
  وترى اللحن  بالحسيب  أخي  الهيـ   ***   ـئة  مثل  الصدا   على   المشرفي
  فاطلب   النحو   للحجاج   وللشعـ   ***   ـر    مقيما    والمسند     المروي
والخطاب  البليغ  عند   جواب   الـ   ***   ـقول   تزهى   بمثله   في   الندي
  وارفض القول من طغام  جفـــوا    ***   عنـه     فقادوا     بعضه     للنسي
  قيمة  المرء  كل  ما  يحسن  المر   ***   ء   قضاء   من    الإمام    علي
ان القراءة الاولية للنصوص تكشف وجود اختلاف في الروايات فيما يتعلق بمكان بيت واحد بين الابيات الاخرى وهو: (قيمة  المرء  كل  ما  يحسن  المر...........ء   قضاء   من    الإمام    علي) ، فضلا عن الاختلاف في رواية الشطر الثاني من البيت الذي يقول : (وَارْفُضِ الْقَوْلَ عَنْ طَغَامٍ جَفَوْا ----- عنه فعادوه نصبةً لِلنَّبِيِّ ). وهذا الاختلاف يعطي القارئ انطباعا اوليا ان هناك تلاعبا في ترتيب الابيات الاخرى تقديما وتاخيرا لتعمية النص كاملا. النص الاول والثاني متطابقان من حيث المعنى على الرغم من الاختلاف في رواية المفردات التي وردت في شطر البيت في النص الاول والقائل : (عنه فعادوه نصبةً لِلنَّبِيِّ) مع شطر البيت نفسه برواية : (عَنْهُ وَعَابُوهُ بُغضَةً لِلنَّبِيِّ). وكما هو واضح فمعنى الشطر يفضي الى ان هناك شخصا قد عابه قوم بغضا للنبي. وفي هذه الحالة يستطيع القارئ ان يربط بسهولة بين ذكراسم الامام علي (ع) في البيت الذي اختلف موقعه في الروايات الثلاث والشخص الذي عابه القوم. أما النص الثالث فقد عمد الراوي الى التعمية اكثر حين غير المفردات معنى ومبنى. فضاعت قليلا على القارئ فرصة الربط بين اسم الامام (ع) ومعنى هذا البيت. وبسبب ان الراوي لا يستطيع ان يشوه ويحرف مجمل الابيات بالفاظها ومعانيها فقد ترك ثغرة في هذا الشطر يمكن الدخول منها لتفكيك وكشف موطن التزوير عندما ابقى شبه الجملة (عنه) على حالها. وهنا يطرح السؤال الاتي: على من يعود الضمير في شبه الجملة (عنه) ؟ وبالرجوع الى النص الاول نستطيع بسهولة اكتشاف ان الضمير يعود على اسم الامام علي (ع) ليكون نثر البيت : وارفض قول الطغام الذين جافوا عليا بغضا / نصبا للنبي. وباعادة النظر في ترتيب الابيات وتفحص دلالاتها واسلوبها يتضح ان هذه الابيات قيلت للمقارنة بين شخصين  ، احدهما الامام علي (ع) ، وهو ما لم يذكره الرواة جميعا. البيتان ادناه يمكن ان يكونا دليلا على معنى المقارنة:    
     لا يَكُونُ السَّرِيُّ مِثْلَ الدَّنِيِّ --------لَا وَلَا ذُو الذَّكَاءِ مِثْلَ الْغَبِيِّ
     لَا يَكُونُ الْأَلَدُّ ذُو الْمَقُولِ الْمُر-------ْهَفِ عِنْدَ الْحِجَاجِ مِثْلَ الْعَيِيِّ
وكما هو واضح فان الغرض من نظم الابيات هو المقارنة بين صفات لشخصين: (سري واخر دنيء ، ذكي وغبي ، مفوه وعيي). وكذلك يمكن توجيه رواية الابيات الاخرى على انها مقارنة بين اثنين. وما البيت الذي يرد فيه ذكر( النحو) الا اشارة  اضافية للدلالة على الامام علي (ع) الذي تنص معظم الروايات على انه هو الذي اوصى ابا الاسود الدؤلي بوضع الاسس الاولى للنحوالعربي.
ربما يعترض احد القراء الكرام ويقول : لقد حملَت النصوص تأويلا يفوق القصد الذي نظمت لاجله ، وان كل ذلك التغيير والتبديل لا يعدو سوى روايات مختلفة وقعت بسبب طريقة الاملاء المتبعة في تلقي الدروس انذاك وعندها يكون الامر طبيعيا لوقوع الاختلاف فيسقط الدافع الايديولوجي.
وأقول نعم: يمكن ان يكون ذلك صحيحا ولكن عند مراجعة الديوان الذي حققه الاستاذان حاتم الضامن وضياء الدين الحيدري في عام 1973، سيُضاف الى ما ذكراعلاه دليلان. الاول: اكتشاف مغالطة كبيرة بخصوص تلك الابيات قد وقع فيها المحققان ايضا عند تخريجهما الابيات نفسها. فقد ذكرا ان الابيات موجودة في طبقات النحويين للزبيدي في الصفحة (46). وعند مراجعة طبقات الزبيدي المحققة اتضح ان الرواية التي نقلها المحققان غير صحيحة. فرواية الزبيدي هي النص الاول اعلاه بينما يمثل النص الثالث اعلاه الرواية الموجودة في الديوان. أما الدليل الثاني فهو: وجود ابيات اخرى في الامام علي (ع) يمكن ان تعزز الرأي الذي يعزو سبب التحريف الى الدافع الايديولوجي قالها الفراهيدي في الديوان نفسه تحت الرقم (2). الابيات تقول:
 الله ربي والنبي محمـــد ..........حييا الرسالة بين الأسبـــاب
ثم الوصي وصي أحمد بعده...... كهف العلوم بحكمة وصواب
 فاق النظير ولا نظير لقدره ......وعلا عن الخلان والأصحاب
بمناقب ومآثر ما مثلهــــا .........فــــــي العالمين لعــابد تواب
 وبنوه أبناء النبي المرتضى ...... أكرم بهم من شيخة وشباب
ولفاطم صلى عليهم ربنا ....... لقديم أحمد ذي النـــهى الأواب
وهذا يعني ان الفراهيدي قد نظم اكثر من نص مصرحا ببعض معتقداته وارائه في الرسول (ص ) و اهل  بيته (ع). وبما ان الديوان المطبوع لم يكن برواية احد الثقاة القدماء وانما جمع جمعا من الكتب الاخرى فان احتمالية التزييف والتحريف بدافع ايديولوجي مرجحة جدا.   


ماجد عبد الحميد الكعبي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2017/08/11



كتابة تعليق لموضوع : الايديولوجيا تُسهم في تزوير معظم التراث وتزييفه
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق محمد الموسوي ، على لمن ينسب مرقد عون ع على طريق كربلاء - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم .اني في طور كتابة بحث عن واقعة الطف ومن جملتها اريد اثبات ان عون المدفون بعيدا عن مرقد ابي الاحرار عليه السلام هو ليس ابن اخته راجين تعاونكم معنا وان امكن ببعض المصادر والمراجع والمخطوطات

 
علّق الكاتب ، على ماوراء فقه كمال الحيدري - للكاتب عادل الموسوي : لم ادعي ان فتوى جواز التعبد بالمذهب الاسلامية تعني جواز التعبد بجميع الاديان والملل والنحل بل هي فتوى اخرى لكمال الحيدري بهذا الخصوص .. فليراجعوا ويتتبعوا فتاوى صاحبهم .. ثم ان اية "ومن يبتغ غير الأسلام دينا فلن يقبل من .. " ترد على كمال الحيدري لانه يعتقد بجواز التعبد بجميع الاديان .. فهل اذا ثبت لديه ان كمال الحيدري يفتي بجواز التعبد بجميع الاديان هل سيردون عليه بهذه الاية ؟

 
علّق بورضا ، على الصديق علي بن ابي طالب مع اعدائه - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : لك أخي محمد مصطفى كيال.. كامل الحق في نقل التعليق على شكل موضوع مستقل أينما أحببت ولكل من يقرأ فله ذلك.. وهذه معلومات وتنبيهات يجب أن تظهر .

 
علّق ابو وسام الزنكي كركوك كوير ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : اهلا وسهلا بكل ال زنكي من ديالى وكربلاء وكركوك والموصل وكلنا عازمون على لم الشمل وعن قريب سوف نزوركم في ديالى وايضا متواجدين ال زنكي في شورش جمجمال والشورجة وامام قاسم واسكان رحماوة انهم من قومية كردية من ال زنكي والمناطق الماس وتسعين القديمة ومصلى وقصب خانة وتازة وملة عبدالله اغلبهم ال زنكي تركمان

 
علّق Abd Al-Adheem ، على ماوراء فقه كمال الحيدري - للكاتب عادل الموسوي : حينما يفتي بجواز التعبد بالمذاهب والملل فلا يعني جواز ذلك على الاديان السماوية وذلك يتعارض مع نص قرآني صريح " ومن يأتي بغير الاسلام دينا فلا يقبل منه وهو في الاخرة من الخاسرين" ارى ان المقال غير عادل وفيه نسبة عالية من التحيز

 
علّق مصطفى الهادي. ، على قَضِيَةُ قَتْلِ الخَلِيفَةِ عَلِيْ.. سِيَاسِيَةٌ أَمْ عَقَائِدِيَةٌ؟ - للكاتب حيدر الراجح : يقول الكاتب : (صار شك عند الناس وصار فتنة كبرى, لكن آخر المطاف أفاقت السيدة عائشة وأيقنت أن هناك من يستخدمها لضرب وحدة المسلمين فسلمت أمرها وأعادت أدراجها ). هذا غير صحيح وبعيد عمّا ينقله المؤرخون. لم تفق عائشة ولم تنتبه لانها هي رأس الفتنه كما اخبر الرسول (ص) الذي لا ينطق عن الهوى كما يروي البخاري من انه (ص) اشار إلى بيت عائشة وقال من ها هنا الفتنة حيث يخرج قرن الشيطان . (1) ولولا ان جيش علي سحق التمرد ووقع جمل عائشة وتم أسرها لما انتهت الفتنة ابدا إلا بقتل علي وسحق جيشه والقضاء على خلافته . ولذلك نراها حتى آخر يوم من حياتها تفرح اذا اصاب علي مكروه وعندما وصلها خبر موته سجدت لله شكرا وترنمت بابيات شعر (القت عصاها واستقر بها النوى). يعني انها الان استراحة من عناء التفكير بعلي ابن ابي طالب (ع). لقد كانت عائشة تحمل رسالة عليها او تؤديها بصورة تامة وهذه الرسالة تحمل حكم ابعاد علي عن الخلافة وهذه الرسالة من ابيها وصاحبه عمر بن الخطاب واللوبي الذي يقف معهما وذلك من خلال استغلال نفوذها كزوجة للنبي (ص) لعنها الله اين تذهب من الله وفي رقبتها دماء اكثر من عشرين الف مسلم قتلوا او جرحوا ناهيك عن الايتام والارامل ناهيك عن الاثار الاقتصادية التي تعطلت في البصرة ونواحيها بسبب موت اكثر المزارعين في جيشها. ولذلك أدركت عائشة في آخر أيامها خطأ ما هي فيه فكانت تردد كما نقل أبو يعلى وابن طيفور وغيرهما قولها: ( إن يوم الجمل معترض في حلقي، ليتني مت قبله، أو كنت نسيا منسيا ).(2) لقد كان يوم الجمل ثقيل على صدر عائشة في أيامها الاخيرة وكلما اقتربت اكثر من يومها الذي ستُلاقي فيه ربها ونبيها ومن قتلتهم كانت تخرج منها كلمات اليأس والاحباط والخسران مثل قولها (إني قد أحدثت بعد رسول الله (صلى الله عليه وسلم)، فادفنوني مع أزواج النبي ). (3) ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ 1- صحيح البخاري حديث رقم 2937 - قال حدثنا جويرية، عن نافع، عن عبد الله رضي الله عنه قال:قام النبي صلى الله عليه وسلم خطيبا، فأشار نحو مسكن عائشة، فقال: (هنا الفتنة - ثلاثا - من حيث يطلع قرن الشيطان). 2- بلاغات النساء: ٢٠ كلام عائشة، ومسند أبي يعلى: ٥ / ٥٧ ح ٢٦٤٨ مسند ابن عباس . قال اسناده صحيح والطبقات الكبرى من عدة طرق: ٨ / ٥٨ - ٥٩ - ٦٠ ترجمة عائشة، ومناقب الخوارزمي: ١٨٢ ح ٢٢٠ فصل ١٦ حرب الجمل، وتاريخ بغداد: ٩ / ١٨٥ ط. مصر ١٣٦٠، والمسند: ١ / ٤٥٥ ط. ب و ١ / ٢٧٦ ط. م، وصفة الصفوة: ٢ / ١٩، والمعجم الكبير: ١٠ / ٣٢١ ترجمة ابن عباس ما روى عنه ذكوان ح ١٠٧٨٣، وتذكرة الخواص: ٨٠ الباب الرابع، وأنساب الأشراف: ٢ / ٢٦٥ مقتل الزبير، وربيع الأبرار: ٣ / ٣٤٥ باب الغزو والقتل والشهادة، ومستدرك الصحيحين: ٤ / ٩ ذكر أزواج النبي، والإحسان بترتيب صحيح ابن حبان: ٩ / ١٢٠ ح ٧٠٦٤ كتاب المناقب. 3- الطبقات الكبرى: ٨ / ٥٩ ترجمة عائشة، والمصنف لابن أبي شيبة: ٧ / ٥٣٦ ح ٣٧٧٦١ كتاب الجمل، والعقد الفريد: ٤ / ٣٠٨ كتاب الخلفاء - خلافة علي - قولهم في أصحاب الجمل، ومستدرك الصحيحين: ٤ / ٦ ذكر أزواج النبي، والمعارف لابن قتيبة: ٨٠ بلفظ: مع أخواتي، ومناقب الكوفي: ٢ / ٣٤٨ ح ٨٣٥.

 
علّق ع.ر. سرحان صلفيج غنّام العزاوي . ، على هؤلاء من قتلنا قبل وبعد الاحتلال والحذر من عقارب البرلمان العراقي , رأس البلية - للكاتب د . كرار الموسوي : نسبة عالية مما جاء في مقال الأخ صحيح الاسماء الاماكن الاحداث الشخصيات عدد لا بأس به من الاسماء هم زملاء لي وما ذكره الاخ الكاتب عنهم صحيح . وبعض ما نسبه الاخ الكاتب لهم صحيح لا بل انه لم يذكر الكثير الخطير ، ولكن بعض الاسماء صحيح انها كانت تعمل مع النظام السابق ولكني اعرف انهم اخلصوا للحكومة الحالية بعد التغيير سنة 2003/ واندمجوا فيها .جزيل الشكر للاخ الكاتب على هذا الجهد .

 
علّق محمود شاكر ، على هؤلاء من قتلنا قبل وبعد الاحتلال والحذر من عقارب البرلمان العراقي , رأس البلية - للكاتب د . كرار الموسوي : يا استاذ.. كلما اقرأ لك شيء اتسائل هل انك حقيقة دكتور أم أنك تمزح

 
علّق حيدر الراجح ، على قَضِيَةُ قَتْلِ الخَلِيفَةِ عَلِيْ.. سِيَاسِيَةٌ أَمْ عَقَائِدِيَةٌ؟ - للكاتب حيدر الراجح : شكرا لكم على تفضلكم بنشر مقالاتي اتمنى ان اكون عند حسن ظنكم

 
علّق إسراء ، على من هي المملكة الخامسة ؟  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة وبركة على الجميع والسلام عليكم أنا أتفق مع ما قاله عزيزنا محمد مصطفى كيال أؤمن بأن المملكة الخامسة هي مملكة دين الله، حيث يتفق جميع المؤمنين على ذات الشريعة الإلهية في الإيمان بها (مهما اختلفت الأشكال والأديان للإيمان بذلك الإله, فالشريعة الإلهية ذاتها: العمل الصالح ونشر السلام والإيمان اليوم الآخر وعدالة الله وإلخ). بالتوفيق الدائم لك يا رب

 
علّق إسراء ، على من هي المملكة الخامسة ؟  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة وبركة على الجميع والسلام عليكم أنا أتفق مع ما قاله عزيزنا محمد مصطفى كيال أؤمن بأن المملكة الخامسة هي مملكة دين الله، حيث يتفق جميع المؤمنين على ذات الشريعة الإلهية في الإيمان بها (مهما اختلفت الأشكال والأديان للإيمان بذلك الإله, فالشريعة الإلهية ذاتها: العمل الصالح ونشر السلام والإيمان اليوم الآخر وعدالة الله وإلخ). بالتوفيق الدائم لك يا رب

 
علّق مصطفى الهادي ، على وقفه مع الشيخ محمد اليعقوبي حول الدكتور علي شريعتي - للكاتب ابواحمد الكعبي : ما فتأ هذا الرجل يوجه سهامة للحوزة العلمية لضربها وابعاد الناس عنها ، الشيخ اليعقوبي عنده استعداد ان يتحالف مع الشيطان ويستشهد باعداء الاسلام لو رأى ان ذلك فيه جلب الاذى للحوزة العلمية الشيخ محمد اليعقوبي حقده عجيب وحسده اعجب على الحوزة ورجالاتها وهو إنما استقى ذلك من معبوده الاكبر محمد صادق الصدر الذي كان يحقد ويحسد للحوزة مكانتها في صفوف الجماهير . مشكلتنا ان حوزتنا لا يوجد لها كيان قضائي يقوم بمعاقبة المسيئين لها وخصوصا المتمرجعين امثال الطائي والحيدري ، والصرخي واليماني واليعقوبي وغيرهم . اما الدكتور علي شريعي فهو من المدرسة التغريبة التي تدعو الناس إلى دين جديد دين مسخ تم تأسيسه على يد مجموعة منحرفة من المستشرقين . الامام الخميني رحمه الله كان يشك في اسلام علي شريعتي فعندما توفي علي شريعتي لم يترحم عليه الامام الخميني وعندما سأله المقربين منه عن علة عدم ترحمه قال : انا في شك من اسلام شريعتي لقد ملأ قلبي قيحا بهجومه على الحوزة ورجالاتها. والشيخ محمد اليعقوبي يعرف ذلك جيدا ويعرف مدى انحراف علي شريعتي وهجومه المستدام على الحوزة العلمية . هؤلاء الأدعياء دائما يجدون حميرا يتبعونهم يستخدمونهم لضرب كل ماهو حق .

 
علّق shko1971@yahoo.com ، على بانورامـــــــــا الحب - للكاتب عباس فاضل العزاوي : السلام عليكم عفوا اريد اسأل هل الشاعر نجل للكاتب والروائي فاضل العزاوي .

 
علّق إسراء ، على من هي المملكة الخامسة ؟  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة وبركة على الجميع والسلام عليكم أنا أتفق مع ما قاله عزيزنا محمد مصطفى كيال أؤمن بأن المملكة الخامسة هي مملكة دين الله، حيث يتفق جميع المؤمنين على ذات الشريعة الإلهية في الإيمان بها (مهما اختلفت الأشكال والأديان للإيمان بذلك الإله, فالشريعة الإلهية ذاتها: العمل الصالح ونشر السلام والإيمان اليوم الآخر وعدالة الله وإلخ). بالتوفيق الدائم لك يا رب

 
علّق إسراء ، على من هي المملكة الخامسة ؟  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة وبركة على الجميع والسلام عليكم أنا أتفق مع ما قاله عزيزنا محمد مصطفى كيال أؤمن بأن المملكة الخامسة هي مملكة دين الله، حيث يتفق جميع المؤمنين على ذات الشريعة الإلهية في الإيمان بها (مهما اختلفت الأشكال والأديان للإيمان بذلك الإله, فالشريعة الإلهية ذاتها: العمل الصالح ونشر السلام والإيمان اليوم الآخر وعدالة الله وإلخ). بالتوفيق الدائم لك يا رب.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : د . عادل عبد المهدي
صفحة الكاتب :
  د . عادل عبد المهدي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

كتابات متنوعة :



 لكل نظام قميص!!  : د . صادق السامرائي

 تاريخ السينما العراقية ومؤرخها في دار الكتب والوثائق  : دار الكتب والوثائق

 هندسة ميدان الحشد تطهر الجسر الذي يربط الحراريات بالفتحة والطرق التي تؤدي له بالكامل من مخلفات داعش

 مظاهرات الانبار بين سقف المطالب وعدم احترام الضيف  : عباس يوسف آل ماجد

 العتبة العباسية المقدسة تكرم الطلبة الأيتام المتفوقين بالتعاون مع مؤسسة نور الحسن الخيرية  : اعلام ديوان الوقف الشيعي

 وزارة الصحة العراقية تكيل بمكيالين الاول للمسؤول والثاني للمواطن  : المرصد

 من اراد ان يكون خادما مقبولا عند ال محمد ص ..فليقتدي بهذا العظيم  : الشيخ عقيل الحمداني

 الفساد عمل إرهابي؟!!  : د . صادق السامرائي

 المعزوفة المشروخة فى ولاء وانتماء الشيعة..!! 1 - 2  : احمد علي الشمر

 الحلقة الرابعة عشر ( مقولة كل يوم عاشوراء وحول زيارة عاشوراء)  : مكتب سماحة آية الله الشيخ محمد السند (دام ظله)

 صدى الروضتين العدد ( 317 )  : صدى الروضتين

 وزارة الصناعة والمعادن تواصل حملاتها التطوعية وللشهر الخامس على التوالي لتوزيع المساعدات الانسانية والعينية دعما لأبطال القوات الامنية والحشد الشعبي والعوائل النازحة  : وزارة الصناعة والمعادن

 البعض يتسقّط سراج الحرية وبين ظهرانيه شمسها!  : د . نضير الخزرجي

 غزل سياسي (٧) ترامب الخطأ الأمريكي الأكبر على سياستها الخارجية  : صادق القيم

 الحكومة الالكترونية بوابة المواطن الجديدة  : مجدي الرسام

إحصاءات :


 • الأقسام : 26 - التصفحات : 109716238

 • التاريخ : 16/07/2018 - 08:02

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net