صفحة الكاتب : احمد مهدي الياسري

اولهم ايهم السامرائي واخرهم الاختراق البعثي الاعرابي الارهابي وهم وراء تخريب الخدمات ....
احمد مهدي الياسري

البعثي جرثومة ضارة خنيث خبيث مؤذي كفطريات العفن تتغذى على المواد العضوية الميتة لتزيد المستنقع نتانة لايستطيع العيش الا في مستنقعات اسنة وفي افضل الاحوال يلجئ الى اقبية الظلام والظلم ليمارس دوره في الفساد والسادية ومص دماء الابرياء ليمكنه بعد ذلك العيش لاطول فترة ممكنة .

سياسة تدمير البلد وتخريبه وهذا ماشخصناه منذ الايام الاولى لسقوط هبلهم التكريتي كانت مقسمة كادوار وفصول ومراحل مررت بكل خسة ومع الاسف لتدمير العراق وقتل شعبه وكان هناك تهاون وتقاعس واضح من قبل بعض قيادات العراق التي عول عليها الشعب في حمل الامانة وسمحوا لهؤلاء الاوباش بحسن نيتهم وعلى امل تحقيق الاستقرار في العراق بالتغلغل في مفاصل العملية السياسية وادارات الدولة ومن خلال الوثائق المتوفرة لدينا ومعرفتنا المسبقة بهؤلاء المجرمين كانت هيئة الارهاب بقيادة الضاري وجبهة التنافق بقيادة الارهابي عدنان الدليمي ومجموعته الارهابية وجبهة المطلك والدايني وفصيل الحزب البعثي " الاسلامي " بقيادة طارق المشهداني  وبدعم ارهابي  مخابراتي سعودي اردني مصري خليجي تركي هم المخطط والمنفذ للتخريب بكل انواعه السياسي والاقتصادي والامني وكانت من اهم الخطط القذرة التي اتبعوها هي خطط الاختراق التدريجي وزرع اوغادهم والبدلاء في حال كشفهم في كل مؤسسات الدولة والمفاصل الحيوية عموما ومنها مؤسسات الخدمات كالكهرباء التي سلمها اياد علاوي الى المجرم البعثي الارهابي الفاسد ايهم السامرائي والشلة التي زرعها ايهم وبقيت حتى الساعة توغل في جريمة الفساد وتعطيل الخدمات لخلق حالة التذمر لدى المواطن اضافة الى وزارات اخرى وتعطيل القوانين الخدمية في مجلس الرئاسة وهنا اتكلم عن معطيات لوثائق امامي لا توقعات او تحليل من فراغ وهي مراسلات وتوجيهات وتنسيق ارهابي بين تلك التي اشر ت اليها استطاعت القوى الامنية من السيطرة عليها اثناء المداهمات لاوكار البعث والرذيلة الارهابية وعلى شعبنا الوعي لاهدافها وعدم الانجرار الى مايروم اليه عدونا الذي زرع الفتن والخراب واليوم يريد جني حصاد مازرعه بالعودة الى السلطة ..

بدات ابواق البعث والاعراب كالعربية والشرقية والبغدادية والرافدين والبابلية وغيرها من قنوات الرذيلة والشر باطلاق التسميات التحريضية الارهابية لخلق الفوضى في العراق باستخدام هذا الاختراق البعثي لمفاصل الخدمات ومايوجع المواطن لتمرير غاياتهم المشبوهة وهو استثمار قذر لخراب تسبب به ازلام البعث الساقط وامة الجرب الحاكمة حولنا وفي مجال الكهرباء تم اختراق هذا المفصل من قبل وزير الكهرباء السارق الارهابي ايهم السامرائي في عهد حكومة اياد علاوي السابقة سيئة الصيت و التي حوت الكثير من الوزراء المفسدين والذين فرو خارج العراق بعد فضحهم وانتهت ببقاء الوكلاء والمسؤولين المفسدين فيها حتى هذه الساعة ولكن هذه القنوات العاهرة تقفز على المراحل ولاتسمي المفسدين باسمائهم البعثية وتستغل الحنق لدى الراي العام لتسويق حثالات البعث الجاهزين تحت مسميات احزاب وكتل تتلون كالحرباء كل يوم لها اسم وشكل هدفها تحويل مسار العملية السياسية واعادته الى المربع الاول ونحن شعب العراق جاهزون لفضح هذه الخسة وسنقبر من تسول له نفسه المساس بخياراتنا ومقدراتنا في مستنقعه الآسن ونحذر قنوات الارهاب البعثية والاعرابية التي بدات تطبل لما يسمى بانتفاضات وثورة الحجارة وغيرها من وسائل التحريض الاعلامي وهي شعارات حق يراد بها دمار العراق وخلق فوضى عارمة تحرق الاخضر واليابس وعلى قيادتنا المؤتمنة الترفع ونبذ الخلافات والتراشق السياسي والاعلامي وقراءة مايجري بعين الحكمة والدراية والعقل والتقوى والمسؤولية والعمل على توحيد الصفوف من اجل قبر هذه المخططات القذرة والعمل الجاد على استبدال المفسدين في كل مفاصل الدولة بالاخيار والمخلصين ومتابعة كل شاردة وواردة والرد على التدخلات الخارجية والتحريض الاعلامي بما يناسبه وتحذير دول الفساد المجاورة من مغبة هذا الايغال في دعمهم للارهاب وايقافهم عند حدهم ولاياتي هذا وانتم في تمزق وتشرذم فعدونا وعدوكم يراهن في اهم مخططاته على الفتنة بينكم وتمزيق شملكم واواصر الاخوة والمصير الواحد ويكفي الاطلاع على اعلامهم في الشرخ الاوسخ والحياة والعربية والشرقية وغيرها لمعرفة نواياهم يمتدحون هذه الجهة لاغاضة حلفائكم واخوتكم والعكس صحيح ولاندري الى متى تستمر كارثة ما انتم عليه من توهين للقوة وتشتيت للصف والتاريخ يسجل لكم ماتفعلون وتتحركون وتقولون .

اختم بنشر هذه المقتطفات الارهابية الخطرة كنموذج لتوجيهات البعث والاعراب الارهابية في هذا المجال التخريبي لكل مفاصل الحياة في العراق ولكي يطلع شعبنا على ماهية هؤلاء وكيف يفكرون في تدمير بلدنا الغالي لتمرير مؤامراتهم وطرح انفسهم بانهم البديل الافضل للحكم واضع لكم هذه المقتطفات من تعليمات البعثيين لقواعدهم الارهابية في كيفية ايصال الشعب لحالة من التذمر والسخط واستغلال المصائب التي هم صناعها وهم مؤسسوها وهم من يديم خرابها لتمرير اشباه حثالاتهم لتسنم سداد المسؤولية في وطننا الذبيح وتعالوا معي لنطلع على هذا النزر اليسير من ارهابهم ومخططاتهم ونتمنى من القنوات الفضائية الوطنية واعلامنا الوطني ومجاهديه البواسل نشر هذه المؤامرات الخبيثة ليطلع عليها شعبنا المظلوم ليتثقف بالمعلومات ومايجري وليتهئ للرد على أي ممن تسول له نفسه استغلال مآسينا لغايات دنيئة لاعلاقة لها بما نطالب به ويطالب به الملايين :

في وثائق عثر عليها كتعليمات وخطط ارهابية خطرة تبين كيفية اختراق مفاصل الدولة والشعب للنفاذ والتخريب يقول المشرع الارهابي البعثي المسنود عربيا واقليميا :

نص المحاضر والتقارير الصادرة من خلايا حزب البعث الارهابي بشكل سري جدا وننقلها كما هي بلغة ارهابهم ونعتذر لوجود تسميات الجهاد وماشاكل ذلك وهي في حقيقتها ارهاب دموي تخريبي قذر واليكم مقتطفات من مخطط كبير لتخريب العراق :

عمل الخلايا الجهادية في العراق

وعمل الخلايا الجهادية في الحرس الوطني والشرطة

عمل الخلايا الجهادية في بقية المؤسسات الحكومية

عمل الخلايا في بعض المرافق المجتمعية المهمة

1- تفعيل الخلايا النائمة في كل مناطق العراق.

2- توزيع قيادات مراكز القرار على المناطق المهمة والاستراتيجية والتعاون في هذا مع عناصرنا المهمة في الحرس الوطني والشرطة.

3- يكون الاتصال خيطي مع المجاميع 1 ← 3 قائد مجموعة يتصل مع مجموعة عددها 3 ويتصل مع المجموعتين هو الذي يعرف المجموعتين ولا تعرف المجموعة بأن قائدها يتصل بمجموعة اخرى وعدد المجموعتين (يكّون خلية).

4- يتم تفعيل العناصر الموجودة ضمن الحرس الوطني والشرطة وبنفس طريقة التنظيم الخيطي.

5- توجيه هذه العناصر (في الحرس والشرطة) بمتابعة تحرك هذه القطعات ونوع التسلح وكمية العتاد ومقدار القوة وعددها المتواجدة فعلاً في المكان المراد مهاجمته أو تفجيره.

6- مراقبة تحرك القيادة في هذه الوحدات من غير المتعاونين معنا من اجل رصدهم وتصفيتهم.

7- تحديد العناصر المهزوزة والضعيفة في وطنيتها وفي اداءها للواجب وتحديد شخصيتها والتحرك عليها بهذا الاتجاه.

8- العمل من اجل ان تكون هذه العناصر الضعيفة والمهزوزة والجبانة في الواجب اثناء ساعات التنفيذ من اجل اختراقها وتقليل الخسائر اثناء الاصطتدام وتنفيذ الواجب.

9- التركيز على ان تكون القيادات والعناصر الوطنية والمتشددة في خارج الوحدة أو في الاجازات الدورية أو في الدورات عند النية في القيام بالواجب.

10- الاستفادة من العناصر التي لديهم معارف مهمين في بقية القطعات والتأكيد على اختراقهم بشتى السبل من اجل كسب معلومات وامور اخرى تهم العمل.

11- اقامة افضل العلاقات مع العناصر المترددة في الرأي من اجل كسبها أو على الاقل ضمان حياديتها.

12- مهم التركيز على سواق العجلات العسكرية وكسبهم بشتى الوسائل وخاصة سواق عجلات الواجب للاسباب:

‌أ- الفائدة من تنقلات سياراتهم وعدم خضوعها للتفتيش.

‌ب- الفائدة منهم في تأخير الواجب بشتى الاعذار اثناء الواجب المهم.

‌ج- الفائدة منهم في المعلومات (اثناء الثرثرة أو الحديث بين القيادات والضباط والامرين اللذين يحملهم معه في العجلة)

‌د- نصب اجهزة تصنت حساسة ودقيقة جداً في سيارات بعض القيادات المهمة عن طريق هؤلاء السائقين أو الحماية الخاصة.

اكدت القيادة العامة للمقاومة الوطنية في اجتماعها الاخير في عمان وكذلك اكدت واصدرت تعليمات مهمة ايضاً لجنة الاستخبارات والحرب النفسية في المقاومة في اجتماعها الاخير ايضاً في القاهرة على التنفيذ الحرفي لهذه التعليمات قبل الشروع بتنفيذ العمل الوطني الكبير بالقضاء على عملاء المحتل وتخليص الوطن منهم وتؤكد قيادة المقاومة ولجنة الاستخبارات والحرب النفسية في المقاومة على ان تنفيذ هذه التعليمات والالتزام بدقة التنفيذ يؤدي إلى كراهية شديدة للحكومة واجهزتها الامنية ويهيء ارضية صالحة لعمل المقاومة ولجانها المختلفة ويشجع انصارها للعمل بدون التردد والخوف .. والعمل بين المجتمع وكذلك يهيأ للعمل من اجل الانتخابات القادمة والتأثير في نتائجها.

التعليمات:

1- اجراء حملة برلمانية مركزة بالتعاون مع اصدقاء المقاومة في المجلس الوطني والاحزاب الوطنية ومؤسسات المجتمع المدني:

أ- التركيز بحملات اعلامية منظمة عن الفساد وهدر المال العام وخاصة وزراء الحكومة من الائتلاف الحاكم من اجل اضعاف الحكومة واحراجها.

ب- التركيز على المشاريع الفاسدة والغير مكتملة لنفس الغرض اعلاه.

جـ- عند الحديث عن الفساد التأكيد على وجود مستمسكات ووثائق حتى يصدق الناس والمجتمع بانها صححية.

2- التأكيد والتركيز على ان المتفجرات والعبوات الناسفة والاسلحة المتوسطة والاعتدة المتسعملة في التفجيرات والعمليات هي اسلحة ايرانية حديثة الصنع وبذلك يكون الايحاء بان هذا العمل لايستطيع ان يقوم به إلا احزاب الحكومة وكذلك الاشارة بان الحكومة الايرانية هي من يقوم بهذه العمليات ويتدخل في الشأن العراقي.

3- القيام بحملة كبيرة ومخطط لها بدقة عالية في الوزارات والمؤسسات من اجل الغاء أو إبطال أو تأخير وتأجيل بعض الاحتيازات والقوانين التي تحققت للمجتمع واستفاد منها المواطنين والموظفين والشهداء والعسكرييين والمفصولين وبقية طبقات الشعب من اجل خلق ردود افعال غاضبة وكراهية للحكومة.

4- الاستفادة من بعض الجهات في البرلمان في عرقلة اقرار بعض القوانين التي يكون مردودها الاقتصادي جيداً على المجتمع ويرفع شعبيةالحكومة.

5- التنسيق مع الجهات المتنفذة والصديقة في امانة بغداد وبلديات المحافظات (للقيام بحملات دورية ومستمرة) حملات قوية وقاسية وبدون رحمة على التجاوزات للباعة المتجولين على الارصفة والاسواق والساحات العامة في كل مناطق العراق وخاصة المناطق الشعبية واحياء الفقراء من اجل خلق ردود افعال غاضبة على مستوى الشارع والمجتمع.

تأجيج خلافات الحدود بين المحافظات الوصول بها إلى الصدامات المسلحة بني العشائر المتشاطرة لهذه الحدود والاراضي.

1- محافظة كربلاء والرمادي (لما تمثله هذه الاراضي الشاسعة من عمق استراتيجي للمقاومة لامتداها مع الحدود السعودية ولكونها الخاصرة المهمة لحزام امني للمقاومة لمحافظات كربلاء والنجف والمساوة (ثم التنسيق مع قوات الحدود السعودية في ذلك وتم رصد المبالغ اللازمة لهذا المشروع وتم تجنيد عناصر مهمة من قوات الحدود العراقية وتجنيد بعض شيوخ العشائر في هذه المناطق وتم تزويد البدو الموالين بالسيارات الحديثة الخاصة بنقل الماء الصهاريج الصغيرة والبيكبات الصغيرة وبيوت الشعر) وتم تجيند اكثر عناصر الدليل في الصحراء الغربية والجنوبية لصالح المقاومة.

2- محافظة ديالى وكركوك.

3- نينوى واقليم كردستان

4- بابل والرمادي (امتداد مناطق جرف الصخر).

تم توظيف برنامج ووقت محدد وتم تخصيص المبالغ والادوات اللازمة لذلك.

5- استعمال الهدايا النقدية والعينية

6- استغلال كل الوسائل من اجل الوصل للغايات.

ملاحظات مهمة وحساسة:

لايكشف باي شكل من الاشكال عن اسماء الضباط أو العناصر المتعاونة في الوحدات العسكرية ومهما تكن الاسباب والمسببات.

الشرطة الوطنية

تطبق كل النقاط الانفة الذكر على موضوع الشرطة مع الاخذ بعين الاعتبار بان نسبة الولاء للحكومة في الشرطة الوطنية مرتفعة جداً لذلك يجب ان يكون الحذر شديد جداً جداً في العمل ضمن قطاع الشرطة الوطنية.

شرطة النجدة ودوريات الشرطة المحلية

ان اكثر عناصر جهاز شرطة النجدة هزيلة ونفعية ومتذبذبة ومن العناصر المسلكية الروتينية واكثر عناصر هذا الجهاز من اصحاب السوابق في جرائم متعددة وكذلك عناصر هذا الجهاز من العناصر المعاقبة أو المبعدة من بعض الدوائر في وزارة الداخلية.. ولذلك يكون العمل سهل جداً في هذا القطاع من الشرطة وان لقياداتنا باع طويل في هذا القطاع من الشرطة المهمة

1- اضافة إلى ذلك بان اكثر هذه العناصر (أي شرطة النجدة) عملت في النظام السابق.

2- ان قسم من ضباط ومراتب شرطة النجدة لنا عليهم ملاحظات ومستمسكات كثيرة ولا يمكنهم رفض أي طلب لنا أو التمنع من مساعدتنا أو العمل معنا.

3- ان اكثر تواجد وواجبات شرطة النجدة هي في الشوارع والساحات والمناطق العامة وهذه ميزة كبيرة ومهمة تسهل من عملنا اللوجستي وكذلك تسهل لنا عملية مراقبة دقيقة وحساسة تخص عملنا.

4- يمكن من خلال سيارات النجدة الوصول إلى كثير من الاهداف الحيوية والمهمة.

5- ان تواجد شرطة النجدة الليلي في كل المناطق (يغطي لنا كثير من تحركاتنا الليلية التي نعتمد عليها كثيراً في:

‌أ- نقل المجاهدين القياديين بين المناطق ليلاً.

‌ب- زرع العبوات التي تستهدف المسؤولين

‌ج- نقل المتفجرات وبعض الاسلحة المهمة

‌د- مراقبة تحرك القطاعات العسكرية واتجاهاتها (والتي تكون دائما اثناء الليل).

6- يجب التركيز على عناصر جهاز شرطة النجدة وخاصة سواق وامري الواجبات الخارجية (خارج الثكنات) ودعمهم مالياً وبكل انواع المساعدات وادامة التواصل معهم وبسرية تامة.

سيارات الاسعاف والطوارئ:

يجب التركيز على هذا الجانب لاهميته وعدم خضوع هذه السيارات للتفتيش والمراقبة اثناء الطوارئ والازمات وحدوث العمليات:

1- يجري التركيز على تجنيد السائقين لهذه العجلات والعاملين في هذا المجال.

2- يجري التركيز على تجنيد عمال الخدمات في هذا الجانب.

3- الاستغلال الامثل لهذا الجانب بشراء الذمم وتوزيع الاكراميات.

‌أ- ايصال بعض الاجهزة المهمة والمتفجرات.

‌ب- ادخال انتحارييين مع الجثث وتفخيخ بعض الجثث وايصالها إلى المكان المطلوب.

‌ج- خزن الجثث المفخخة في ثلاجات بعض المستشفيات القريبة من المناطق المهمة.

‌د- نقل المتفجرات عن طريق الجثث في هذه السيارات واخراجها في الوقت المناسب.

ملاحظة مهمة : الاستفادة من العاملين في ثلاجات الجثث بابدال جثث المجاهدين واستلامها وابقاء مكانها جثث اخرى.

الاستفادة من الجثث المجهولة وادخال عليها مضاهر التعذيب والتنكيل واستغلال الاعلام بذلك.

سيارات نقل المشتقات النفطية

يجري التركيز على هذا الجانب المهم والمفيد لعملنا الجهادي وتجنيد عناصر من العاملين على هذه السيارات وخاصة الحكومية منها الناقلة (للغاز والبانزين) لان حرق هذه السيارات وحدها يحدث دوياً هائلاً ومرعباً ومدمراً اثناء انفجارها .

تفجير بعض هذه السيارات في اطراف المناطق المراد اجراء عمليات فيها من اجل المناورة والارباك.

1- تفجير قسم من هذه السيارات في المناطق المزدحمة لقوتها التدميرية الهائلة.

2- تفجير المنشآت النفطية من خلال دخول هذه السيارات من اجل التحميل وكذلك تفجير بعض المحطات الحكومية الوقودية.

3- تفجير هذه السيارات وحرقها في المنافذ الضيقة وعلى الجسور لخلق نوع من الهلع والهسترية والازدحام.

4- التركيز على السيارات الناقلة لقناني الغاز وتفجيرها بالمجمعات والاسواق ...

__________________

النجدة النهرية والزوارق النهرية الخاصة

جرى نقاش هذا الموضوع في عام 2007 لكن لم يجري التركيز عليه وهذا خطأ فادح اعترفت به الهيئة المركزية للتخطيط الاستراتيجي في المقاومة العراقية.. ولان الظروف اختلفت وتنامت قوة الحكومة وقواتها واصبح الوضع اكثر احراجاً وصعوبة في تنقلات المقاومة ورجالاتها بعيداً عن عين الاستخبارات وعين المخبر السري.

تؤكد الهيئة المركزية للتخطيط الاستراتيجي في المقاومة على موضوع (النجدة النهرية واستغلال التنقل النهري في التحركات المهمة للمقاومة وتؤكد الهيئة تشكيل لجنة عالية المستوى لدراسة هذا الموضوع الحيوي من كل جوانبه ودعم المشروع بالمال اللازم والخبرات والكفاءات واسندت رئاسة اللجنة لضابط مخابرات مصري يعمل في البحرية المصرية وتم التأكيد على الشواطيء المقابلة للمنطقة الخضراء والشواطيء المقابلة لمقرات (الشعبة الخامسة سابقاً قوات فوج العدالة حالياً) والشواطيء المقابلة لكورنيش الكاظمية من جهة عبد المحسن الكاظمي إلى جسر الائمة وقررت اللجنة الالتزام الاجباري والتأكيد على التنفيذ على النقاط:

1- النهر يخترق اكثر المدن المهمة والاكثر اهمية ويقسمها إلى نصفين واحياناً يحدث النهر جزرات وسطية.

2- يجب ايجاد حاضنات وعملاء قرب الشواطيء والحافات النهرية وشراء بيوت وبساتين وتجنيد عملاء من اجل ذلك (وافقت اللجنة المالية في المقاومة على ذلك وتم رصد المبالغ الكافية لذلك).

3- شراء زوارق نهرية مع كافة مستلزمات الصيد والسياحة النهرية واستعمالها في الواجب بحجة الصيد أو التنفع.

4- التحرك على منتسبي الشرطة النهرية وكسب عملاء لهذا الغرض.

5- العمل بكل السبل وتوظيف المال اللازم من اهل ايجاد وضائف لرجال المقاومة وابناءها في هذا القاطع (النجدة النهرية) ليتسنى لنا العمل في هذا المجال بنوع من الامان النسبي.

6- يجري البحث عن الرجالات والاشخاص العاملين في القوة البحرية العراقية السابقة وكسبهم للعمل في هذا المجال الحيوي لنا وإيجاد وضائف لهم في امرية النجدة النهرية في بغداد والبصرة والموانيء العراقية (وافقت اللجنة المالية على تخصيص المبلغ اللازم لذلك).

7- شراء اليخت النهرية العاملة في دجلة وتوظيفها لهذا الغرض (يجند اناس من العاملين في السياحة لهذا الغرض).

8- تؤكد الهيئة المركزية بقوة على مدخل نهر دجلة إلى بغداد من الجهة الشمالية (شاطيء التاجي من جهة الكاظمية والراشدية من الجهة الاخرى).

9- تؤكد الهيئة على الاستثمار في جزيرة بغداد السياسية (ايجار اكشاك/ ايجار قاعات/ انشاء ملاعب واستثمارات اخرى داخل الجزيرة (لموقعها الاستراتيجي على نهر دجلة من الجهة الشمالية (الراشدية / الفحامة الاعظمية الكاظمية) ولقرب الجزيرة من البساتين المطلة على نهر دجلة اولاً وثانياً لامتداد هذه المناطق إلى طريق بغداد/ ديالى الاستراتيجي وثالثاً لوجود حاضنات مهمة للمجهاهدين في هذه المناطق.

10- تؤكد الهيئة كذلك وبتركيز ايضاً على جهة نهر دجلة من الجهة الجنوبية (الدورة / جسر ديالى/ سلمان باك وتؤكد الهيئة على النقطة ثانياً في بداية هذا البحث (وهي تخصيص المال اللازم لشراء البيوت والبساتين لايجاد حاضنات ودعم الحاضنات القديمة في هذه المناطق بكل انواع المستلزمات والاموال).

11- يجري التركيز على الاستثمار في جزيرة العرسان وام الخنازير وكذلك التركيز بقوة على الاستثمار في شارع ابي نؤاس وبكل الطرق والاستفادة من الخبراء المصريين في مجال السياحة والعاملين (في شرم الشيخ والعريش). وتؤكد الهيئة المركزية للمقاومة على هذا الموضوع والاستفادة من قانون الاستثمار وتؤكد على عدم التفريط بهذه المناطق الحساسة وذات الابعاد اللوجستية المهمة للمقاومة وكذلك الفوائد المادية المكتسبة ويخصص المال اللازم والمفتوح للتنسيق مع امانة العاصمة ومديرياتها المنتشرة في بغداد وكذلك دعم عناصرنا المهمة في الامانة بكل الامكانيات.

سيارات الفواكه والخضر :

يجري التركيز على هذا الجانب المهم من النقل لان سيارات نقل الفواكه تعمل في كل مناطق بغداد واطرافها ودخولها إلى كافة المناطق والاسواق الداخلية ... ملاحظة لا بأس من تنفيذ المقترح الخاص بشراء سيارات من هذا النوع (بيكابات صغيرة ومتوسطة) وتوزيعها على عناصرنا للعمل بهذا المجال اللوجستي والحيوي المهم.

الصحوات ومجالس الاسناد :

لايخفى عليكم اخوتي الاعزاء – كم كانت جسيمة وقاسية .. خسارتنا عندما ظهر من بيتنا .. اخوة .. قاومونا . واي مقاومة كانت يعرفون كل شيء عنا .. هم حاضنتنا .. هم زادنا وماءنا هم كل شيء بالنسبة لنا .. والسبب هو تمادي بعض القيادات في المجاهدين .. وتماديهم وتجاهلهم لواقع المجتمع العراقي قال هذه الكلمات بحسرة وألم شديدين عقل وقائد المقاومة العراقية.

لذلك نطلب وبالحاح شديد افشال موضوع الصحوات ومجالس الاسناد بكل الوسائل والاساليب ابتداءً من الشارع وانتهاءً إلى اعلى سلطة وهرم. حتى نضمن رجوعنا إلى حاضناتنا وارضنا لنبدأ عملنا وجهادنا بقوة واصرار وتخطيط.

1- اختراق الصحوات ومجالس الاسناد بكل الوسائل.

2- قتل واغتيال كل العناصر المتشددة والوطنية والبارزة في الصحوات والمجالس واتهام الحكومة وقواتها واحزابها بذلك والاستعانة بالاعلام.

3- تتم عمليات الاغتيال قدر الامكان بارتداء زي الحرس الوطني والشرطة الوطنية وترك مايشير إلى ذلك ويفضل ان تتم عمليات الاغتيال في وضح النهار.

4- اغراء العناصر الضعيفة في الصحوات والمجالس بالمال والمصالح والامتيازات وكسبها من اجل المرور من خلالها.

5- استغلال الهفوات والثغرات التي تحدث بين الحكومة والصحوات وتوظيف ذلك مجتمعياً واعلامياً بقوة وتخصيص المال اللازم لذلك وعقد الندوات والمحاضرات في الجوامع والفضائيات والجرائد.

6- القيام بالمداهمات الليلية بالتنسيق مع عناصرنا في الحرس الوطني ... وكذلك استعمال عجلات وملابس الحرس الوطني في هذه المداهمات ... والقيام بعمليات القتل وتشويه الجثث بكل الوسائل من اجل اثارة الرأي العام العراقي والعربي واحراج الحكومة وتصوير هذه العمليات وتوزيعها على الاعلام.

7- اطلاق التصريحات والاستفادة من قبل العناصر المتعاونة في مجلس النواب وبعض المؤسسات والاحزاب المتعاونة.

8- التركيز على ان تجري العمليات والدهم في المناطق السنية من اجل اعطاءها طابع طائفي حكومي.

ملف الجيش العراقي السابق:

اكدت كثيراً المقاومة العراقية والجهات الوطنية على هذا الملف الحساس ووصلت إلى مراحل لابأس بها من تحقيق بعض المطالب المهمة في هذا الجانب لكنها لم تص إلى مراحل الطموح المهمة وواصلت المقاومة ورجالاتها والجهات الوطنية الاخرى وبدون كلل سعيها لدى الحكومة العربية والحكومة الامريكية والاتحاد الاوربي من اجل ارجاع ضباط وقيادات الجيش السابق بكل اصنافها وبدون استثناء وحتى ضباط الاستخبارات والحرس الخاص والحرس الجمهوري ووقفت الحكومة المصرية والسعودية مواقف مشرفة وكبيرة في هذا الجانب باحتضان هذه المجموعات من الجيش هم وعوائلهم وتسهيل اقاماتهم ومساعدتهم اقتصادياً وتوفير بعض الاعمال الافراد عوائلهم.

وقامت الحكومة المصرية باقامة بعض الدورات لهذه المجاميع من الضباط

والقيادات من اجل تواصلهم مع العلم العسكري الحديث وتطوير امكانياتهم وقابلياتها المدنية والعسكرية.

1- تم التنسيق مع لجنة المصالحة باعادت عدد كبير من الضباط المهمين إلى الجيش الحالي وممن ترغب بهم وتؤكد عليهم المقاومة.

2- تم التنسيق مع قيادات مهمة في الجيش الحالي بتوزيع هؤلاء القادة والضباط على مراكز حساسة في الجيش الحالي.

3- تم الاستعانة بالجيش الامريكي وبضغط من الحكومة السعودية بارجاع بعض القيادات المهمة من الضباط في الجيش السابق إلى مراكز حساسة في وزارة الدفاع والداخلية وجهاز المخابرات.

4- يتم الان الضغط بقوة على ارجاع بعض القيادات المهمة في الجيش السابق والتي عليها بعض الاعتراضات (إلى وظائف مهمة في بعض الوزارات المدنية المهمة من غير الامنية).

5- تم تنفيذ ارجاع الضباط إلى الجيش الحالي ممن يحملون درجة عضو – عضو فرقة وعضو شعبة/ في حزب البعث في الجيش السابق.

6- جرى التأكيد من الجانب السعودي والمصري والاردني في كل اللقاءات مع رجالات المقاومة والجهات الوطنية العراقية بالتركيز على مساعدة (القيادات والامرين والضباط من الشيعة من الجيش السابق والتركيز على ارجاعهم إلى الجيش الحالي وتأهيلهم معنوياً وماديناً مع عوائلهم وادامة الصلة معهم والاستفادة القصوى من تواجدهم في الجيش الحالي والاستفادة من علاقاتهم العشائرية مع القيادات الجديدة في الحكم).

7- ادامة الصلة مع المراتب السابقة في الجيش السابق والتي تم اعادتها إلى الجيش الحالي ومساعدتها بكل الوسائل والفائدة من رجوعها.

توصيات:

1- يتم التأكيد على كل العناصر بكل مسمياتها الراجعة إلى الجيش الحالي والشرطة باضهار ولائها المطلق إلى الحكومة والوضع الجديد وعدم الخوض في نقاشات لا معنى لها تؤدي إلى خلافات وملاحظات على الاخر لا مبرر لها.

2- التكتم الشديد لهذه العناصر في الجيش ويكون الاتصال بينها ومعها على طريقة التنظيم الخيطي.

3- الفائدة من سيارات الارزاق وسيارات حوانيت الوحدات واتركيز على سائقي هذه السيارات والعجلات والعاملين فيها لاستثنائهم لكثير من اجراءات التفتيش والمراقبة ولدخول هذه العجلات إلى اماكن مهمة وحساسة.

4- التركيز على ان يكون لنا عناصرنا المهمة في مطابخ وتموين الوحدات للقيام بالضرورات القصوى (هذا الامر يجري التنفيذ عليه في حينه من مراكز القرار القيادي فقط في اعلى قيادات الجهاد وليس الامر موقعي)

5- تقوم عناصرنا المهمة داخل هذه القطعات بحرق خزانات الوقود اثناء البدء بالعمل وكذلك ثقب عجلات السيارات المهمة في الواجب (اثناء بدء العمل.(

6- تفجير مخازن العتاد في الوحدة المراد مهاجمتها.

7- تفجير خزانات الوقود ومخازن العتاد في الوحدة العسكرية التي تكلف بمهاجمة مقرات المجاهدين.

8- القيام باي اعمال اخرى تعرقل أو تأخر هذا الواجب.

9- قتل امر الوحدة المكلف بالواجب من اجل خلق فوضى وهستيرية.

10- التركيز على اسر ضابط الاستخبارات في الوحدة وان استحال ذلك قتله.

11- التركيز على العنصر النسائي في استدراج الامرين والضباط وحمايتهم وسائقيهم.

ملف الاغتيالات :

تم تشكيل لجنة خاصة بالاغتيالات عالية المستوى في التدريب والتنفيذ ومن العناصر صاحبة الخبرة في هذا المجال والتي يعمل قسم كبير منها في جهاز المخابرات العراقي سابقاً وتم ادخالهم في دورات مهمة جداً في هذا المجال في مصر والسعودية والاردن وهذه العناصر تعمل الان في مراكز مهمة في الدولة العراقية والاجهزة الامنية بالذات.

1- ( صباح الساعدي) ان اغتيال هذه الشخصية له مردود جداً لعمل المقاومة ويعتبر نقطة سوداء ومخزية للمالكي وحزبه وحكومته الفاسدة لما يمثله هذا النائب من التفاف رسمي وشعبي لرفعه شعار محاربة الفساد في الحكومة العراقية وبهذا يوجه الاتهام إلى المالكي وحزبه وما يترتب على ذلك من تداعيات على الساحة السياسية وان عملية الاغتيال هذه تظهر المالكي بانه رجل سفاح يقتل كل من يقف في طريقه وبذلك يتم خلعه.

2- اغتيال النائب كمال الساعدي من اجل توجيه التهمة إلى حزب الـ..

3- اغتيال مدير مخازن المواد الغذائية في السماوة من اجل توجيه التهمة إلى الحكومة لاخفاء جريمة فساد السوداني.

4- اغتيال وكيل المرجع محمد اليعقوبي في بغداد من اجل تحويل ملف اغتيال الساعدي إلى ملف الدم.

5- تصفية همام حمودي لما يمثله هذا النائب من دور في تجميع شمل الائتلاف اولاً وثانياً لخلق حالة داخل الائتلاف بان عملية الاغتيال تمثل صراعاً من اجل زعامة الائتلاف وبذلك يوجه الاتهام ...

6- تصفية بعض القيادات السنية المعتدلة والوسطية في العملية السياسية ليوجه الاتهام إلى السنة المتشددين والى الحزاب الشيعية ومليشيات الحكومة.

7- تصفية الشيخ خالد الملا رئيس تجمع علماء المسلمين في العراق من اجل التخلص من الاعتدال في الجانب السني والتمهيد لخلق صراع سني شيعي دموي.

8- تصفية العناصر (من السنة والشيعة) التي تدعو إلى الاعتدال والمشروع الوطني من اجل ان يبقى الوضع على ما هو عليه.. من اجل اضعاف الحكومة واسقاطها.

9- السعي وبكل الوسائل من اجل اقتتال شيعي – سني يحرق الاخضر واليابس وهذا ما تؤكد عليه قيادة المقاومة لانه السبيل الناجح لافشال العملية السياسية واسقاط الحكومة.

10- تصفية العناصر الكردية المعتدلة وخلق صراع قومي كردي/ عربي يؤزم علاقات وتحالفات الحكومة مع الاكراد.

11- تصفية عناصر تركمانية فاعلة على الساحة العراقية من اجل توجيه الاتهام إلى الاكراد مما يشنج ويؤزم علاقاتها ...

- تم تجنيد عناصر من ما يسمى جيش المهدي لتصفية عناصر مهمة من مجالس المحافظات السابقين من المجلس الاعلى ويدور ليوجه الاتهام إلى التيار الصدري (تصفية حسابات وثأر)

12-تصفية عناصر من قيادات في حزب الفضيلة في البصرة.

13- تصفية وكيل المرجع محمود الحسني في بغداد والمقيم في الكاظمية.

14- تصفية ابراهيم الجعفري لما يمثله من اعتدال فكري وسياسي على الساحة العراقية (لخلق صراع بن القيادات الشيعية وتفسير ذلك على انه صراع على زعامة الشيعة ودق الاسفين القائل في قاعدة الائتلاف الشيعي الموحد. (

15- تصفية العناصر الفاعلة في الصحوات في بغداد والانبار وديالى (وبالطريقة التي تم شرحهافي زي الحرس والشرطة) في سبيل توجيه الاتهام.

16- تصفية الشيخ انور العاصي وعباس البياتي والنائب اكرم فوزي.

17- اجراء تصفيات واغتيالات فاشلة ووهمية لقيادات في الحزب الإسلامي وحركة الوفاق الوطني والقائمة العراقية وبعض القيادات الوسطية لخلط الاوراق ودفع الشبهات.

اجراء تصفيات واغتيالات لبعض قيادات واعضاء المناطق الشيعية في كل العراق (حزب الدعوة/ حركة انصار الدعوة/ الدعوة تنظيم العراق/ تيار الإصلاح الوطني/ التيار الصدري وقيادات الجيش المهدي للمناطق والمجلس الاعلى/ وبدر / والفضيلة وحزب الولاء ووكلاء المراجع فيها.

18- تصفية المهمين والفاعلين من شيوخ وعشائر و.... الموالين للحكومة.

مجاهدي الجزيرة العربية/ السعودية / اليمن/ الخليج

يتم ادخال المجاهدين السعوديين:

‌أ- عن طريق البدو الرحل اصحاب الاغنام والابل – النازحين والمتضررين من الجفاف .

‌ب- الدخول عن طريق التهريب" تهريب الاشخاص عن طريق الدليل‌" .

ج- عن طريق بعض رحلات الزيارات والحملة دار ودس بعض العناصر المراد ادخالها ويكون التجمع في الكاظمية (فندق زهرة الكاظمية باب القبلة – وفندق القباب الذهبية باب المراد وبعض البيوت والمنازل في الكاظمية وقسم منها يملكها سعوديون اصلاً. وفي كربلاء فندق جنة الحسين / وفندق الافنان وبعض الخانات والمنازل والبيوت المختصة باسكان الخليجيين وكذلك عن طريق الحملات والزيارات من البحرين.

‌د- ادخال المجاهدين من دول الخليح عن طريق السياحة الشخصية الفردية.

‌ه- الاستعانة بالنساء بائعات اللذة (زواج المتعة) للوصول إلى اهداف لا يصلها المجاهد الرجل.

‌و- كسب عوائل (نساء المتعة ( وتجنيدهم.

مجاهدي الشيشان وجمهوريات القوقاز والاتراك :

1- يتم الدخول عن طريق السيارات الناقلة للمشتقات النفطية.

2- يتم الدخول عن طريق السيارات الناقلة للمواد الغذائية والبضائع المختلفة.

3- عن طريق تهريب الاشخاص والتنسيق مع بعض نقاط حراسات الحدود.

4- عن طريق الحركات الكردية.

انصار الإسلام – انصار السنة/ النقشبندية / bkk العمال الكردستاني هذه المجاميع يتم ادخالها بالكامل إلى مدينة الموصل دون الحاجة إلى توزيعها على بقية مناطق العراق لحاجة الموصل الجهادي الكبيرة لها.

المجهادين المصريين :

1- تم ادخال قسم من مجاهدي مصر عن طريق سوريا والاردن ومنافذ اخرى.

2- تم ادخال قسم آخر عن طريق اعمار القنصلية المصرية ورعاية المصالح المصرية.

3- تواجد قسم اخر في العراق من فترات سابقة قبل السقوط وبعده .

4- تم الاتفاق مع مراجع مهمة في مصر بفرض العمالة المصرية مع أية شركات اعمال مصرية أو شركات استثمار مصرية تعمل في العراق أو تتعاقد للعمل في العراق وهؤلاء اكثرهم من العناصر المجاهدة والمدربة تدريباً عالياً في القتال والتدمير .

5- تم الاتفاق مع شركات خليجية وعربية على ان تكون عمالتها من المصريين والفلسطينيين حصراً وبتوجيه سعودي واماراتي وقطري.

6- يتم اسكان الداخلين من المجاهدين المصريين والفلسطينيين في مناطق الدورة الطعمة العامرية البكرية الخضراء الغزالية ابو غريب الكاظمية الاعظمية الطارمية بغداد الجديدة البلديات الطوبجي العلاوي البتاوين.

7- تم فرض كفاءات مصرية (عمال منتسبين وخبراء ومهندسين مع وزارة النفط العراقية للعمل في منشآت وزارة النفط العراقية وهذا البند بطريقه إلى التفعيل .

8- تم الاتفاق مع وزارة النفط العراقية على .......... لاتوجد تكملة في هذه النقطة

ان فكرة عزل المالكي وحجب الثقة عنه وتخليص المقاومة من شروره وافكاره ليست وليدة الوقت الحاضر وانما بدأت قبل توليه المنصب لكن لم ينجح الجهد الذي بذلته الجهات الوطنية والمقاومة في منع ذلك لاسباب عديدة وكانت محاولات اغتيال كثيرة خطط لها لكنها تكشف قبل وقوعها اصلاً بسبب الاختراق وسوء التخطيط والابتعاد عن المهنية الدقيقة في هذا الجانب المهم من هذه العمليات الحساسة.

وجرت محاولة مهمة جداً لعزله وحجب الثقة في زمن رئاسة محمود المشهداني للبرلمان ووضعت لذلك كل الامكانيات وجرى التحشيد لذلك شعبياً واعلاميا ، والتحشيد الاهم داخل البرلمان لكثير من الاصوات البرلمانية المهمة اللازمة لسحب الثقة عنه لكن المحاولة لم تنجح بسبب عدم موافقة محمود المشهداني وتهديده بكشف خيوط التآمر أولاً وثانياً لعدم التمكن من حشد الاصوات اللازمة لذلك وسحب الثقة.

وظل هذا الحلم الوطني الكبير يراود المقاومة ورجالها والمخلصين الوطنيين من ابناء التيارات والاحزاب الوطنية العراقية ورجالات العشائر وقادة الجيش وضباطه وجنوده المخلصين إلى ان جاء الوقت المناسب لهذا العمل الكبير الذي بعون الله وبسالة وشجاعة المجاهدين الابطال سيكون ناجحاً هذه المرة في تخليص وطننا وشعبنا من هذا العميل الطاغية الطائفي.

من اجل ان يكون هذا العمل العظيم مكللاً بالنجاح فقد جرى له التخطيط بدقة متناهية جداً من اجل ان تكون العملية بعيدة عن الشكوك والمراقبة واختير لها العناصر عالية الكفاءة في الخبرة في مجال العمل المخابراتي وعمل التصفيات الجسدية على مستوى العراق والعالم.

وساعدنا بذلك كثيراً من اصدقاءنا المهمين في المخابرات السعودية والمصرية والاردنية في تأهيل وتدريب العناصر الخاصة بهذه العملية في بيروت وطرابلس لبنان وعمّان والجزائر وقبرص والقاهرة وكذلك التدريب التنفيذي لعناصرنا في المعسكرات الخاصة بالمخابرات المصرية (داخل مصر وخارج مصر في اليمن والامارات وبيروت وصيدا وطرابلس لبنان.

وان ما قامت به المخابرات السعودية في توفير المبالغ اللازمة والبعد اللوجستي وتوفير الغطاء التجاري لتحركات عناصرنا كان له الفعل الفاعل الناجح في هذا العمل وكان عمل السعوديين قومياً عظيماً وساعدنا ايضاً اصدقاؤنا من القادة والضباط في جهاز المخابرات العراقي السابق واصدقاؤنا في مؤسسات الدولة المهمة حالياً وكانت المساعدة الاهم والاكبر من جانب اللجان الوطنية العاملة في المصلحة الوطنية التي اعادت لنا عناصر مهمة وفاعلة وقيادات من مجاهينا ورفاقنا إلى النظام الجديد (الجيش والشرطة والمراكز الحساسة في النظام الجديد ) وساعدنا بعض اصدقائنا الامريكان عن طريق المخابرات السعودية بعودة وتثبيت عناصر مهمة في جهاز المخابرات العراقي الجديد وعودة قيادات بعثية مهمة إلى الجيش العراقي ووزارة الداخلية والتي نبني عليها آمالاً كبيرة وكثيرة في انجاح هذا العمل المقدس.

آخر العلاج النيزك :

بالرغم من ان المقاومة وكل الجهات الوطنية من مدنيين وعسكريين وكذلك اصدقاءنا في المخابرات العربية والصديقة لا ترغب بهكذا عملية تحذر من ظهور مفاجئات مهمة اخطرها:

اولاً: تدخل الامريكان في اللحظات بل في الثواني الاولى من بدأ العملية (علاج النيزك) لصالح الهدف وتقضي على العملية وتفشلها وهذه اكبر كارثة تدميرية على المقاومة واصدقائها بل اكبر من كارثة سقوط بغداد.

ثانياً: هناك مردودات مهمة وجهات داخلية واقليمية ودولية ودول جوار قد تحاصر نجاح العمل وافشاله لاسباب تتعلق بمصالحها وامن بلدانها.

ثالثاً: ينصح اصدقاؤنا كثيراً بان هذا العمل قد يشرذم العراق ويجزؤه.. ومن ثم يكون كل شيء قد باء بالفشل والخسران إذا لم يتم التنسيق مع الشيعة لذلك ينصح ويؤكد اصدقاؤنا .. إذا كان ولابد من هذا العمل يجب ويجب ان لا يكون بعيداً عن التخطيط مع الشيعة ومعرفتهم (القيادات الشيعية المعارضة والمتضررة (من سياسيين وقيادات تيارات واحزاب شيعية وشيوخ عشائر شيعية ومسؤولي منظمات وكذلك التأييد من اوساط شعبية من الشيعة من كل طبقات المجتمع الشيعي من موظفين وفلاحين وكسبة وطلبة ومهجرين متضررين من الشيعة) من كافة مناطق الوسط والجنوب بعمق مدنه واطراف قراه وقصباته.

وكذلك في كل مناطق بغداد المهمة (مدينة الثورة/ الشعلة/ الحرية/ الكاظمية/ بغداد الجديدة ومناطقها (المشتل العبيدي) ومجمعات المهجرين والمتجاوزين الفقراء لان هذه الفئات الشعبية تعتبر قاعدة المالكي ولذلك يجب كسبها باي ثمن.

ملف البعثيين :

.. ايها الرفاق لا نريد ان نخوض كثيراً في هذا الجانب لان الانجازات ... لجوانب كثيرة ومهمة لعل ابرزها الغاء قانون الاجتثاث سيء الصيت وكثيراً من القوانين والخطوات التي تقف حائلاً دون رجوع رفاقنا الى وظائفهم واعمالهم سواءً في الوظائف المدنية والعسكرية والامنية .. قيادات المقاومة العراقية الوطنية والجهات الساندة لها في البرلمان .. حزب الوطنية والحركات في العراق تم تحقيق مكاسب مهمة اضافة ما ذكر اعلاه.

رجوع الاف من الرفاق إلى وظائفهم.

سيطرة كثير من رفاقنا على مفاصل مهمة في الدولة العراقية

سيطرة كثير من رفاقنا على مصادر القرار الامني في بعض المؤسسات العسكرية المهمة.

سيطرة البعثيين ومؤيديهم وتحكمهم بالسوق التجارية العراقية السيطرة على كثر من 60% على الاعلام المرئي والمقروء .

شل الاعلام الحكومي وتحييده في الحديث عن البعثيين وظلمهم

استغلال الديمقراطية والتشهير بالحكومة وسلبياتها من خلال اعلام الحكومة ومؤسساتها.

الاستغلال الامثل للشارع والاماكن العامة في الحرب النفسية المضادة الدعاية المضادة وتوظيف الناس لذلك بصورة غير مباشرة

اعزاؤنا ورفاقنا (كل من موقعه) في أي مكان من العراق .. الفترة المهمة والحيوية واستغلال كل دقيقة وثانية فيها .. الخطوة الكبرى نحو تحقيق الهدف الوطني العظيم في التحرير. ان ضياع الفرصة الذهبية والاخيرة هذه يؤدي إلى الوضع القاتل لعقيدة البعث. والنسيان والاهمال في الزوايا المظلمة وان الخسارة خسارة الفترة الذهبية هي دفن ووأد كل بارقة امل لاي تطّلع لحياة جديدة في المشروع الوطني القومي التحريري .. ايها الاعزاء ان هذه الفترة تمثل عملان مهمان مقدسان :

1. البنكرياس في المعدة فهو يؤدي دوراً مهماً وفاعلاً به تستمر الحياة (ولكن بدون التركيز عليه الا من قبل الاختصاص) وان هذا لايعرفه ويقيمه الا احبابكم في قيادتكم ومحبيكم من شعبكم .

2. عمل الشرايين في الجسم واهميتها في استمرار الحياة ، ان لعملكم بين الناس اهمية قصوى يؤدي إلى استمرار حياة عقيدة البعثية. اذ انتم روح العقيدة وادواتها واستمرار اهميتها إلى فعل وعمل.. فلا يفوتنكم ما نذرتم عليه انفسكم والا لن نناله بعد ضياع هذه الفرصة ابداً.

تحويل شعاركم الخالد إلى عمل مقدس (البعثي اول من يضحي وآخر من يستفيد) .. كل من موقعه (في العائلة في الشارع في المحلة في الزقاق الدائرة في المدرسة في المعمل في السوق في المدينة في القرية) وضفوا فضاء الحرية الموجود من اجل عدالة قضيتكم واستغلوا كل شاردة وورادة من اجل هدفكم ومبدئكم هيئوا انفسكم والناس للقادم من الاعمال ايها الابطال.

16- شراء بيوت الشيعية باي ثمن واغراؤهم بالمال اواحياناً بالتهديد في المناطق والحاضنات المهمة للمقاومة داخل احياء بغداد مثل حي العدل / الخضراء/ الشرطة الأولى ومناطقها حي القضاة/ المنصور/ العامرية/ اليرموك/ المأمون/ الفضل/ منطقة التجمع السني/ ... في زيونة/ الاعظمية/الصليخ/ الوزيرية/ سبع ابكار حي الربيع الجزء المجاور لاحياء الصليخ والشماسية.

17- التأكيد على تجنيد شيعة مهمين يعملون في المراقد الشيعية (نجف/ كربلاء/ الكاظمية) وكذلك التأكيد على تجنيد عناصر من العاملين قرب المراقد الدينية من سكان اهالي هذه المناطق لانهم السبيل الامثل لتحقيق الاهداف التي تحددها المقاومة.

18- يجري التأكيد على وجود عملاء من العاملين مع المرجعيات المهمة.

19- يجري التركيز على اختراق التيارات الشيعية المهمة.

20- التركيز على العاملين السابقين في العتبات المقدسة والاستفادة من خبرتهم وعلاقاتهم في الوصول لاهداف مطلوبة ومساعدتهم بالمال اللازم وسد حاجاتهم وكسبهم.

21- خنق منافذ بغداد وبوابتيها المهمة (مدخل بغداد من جهة الكاظمية ومدخل بغداد من جهة ابو غريب/ ابو منيصير والحصوة ومدخل بغداد من جهة الراشدية والحسينية ومدخل بغداد من جهة النهروان وسلمان باك وخنق بغداد ومحاصرتها باكداس النفايات ومخلفات الانقاض وهذا يؤدي إلى اعمال مهمة في آن واحد:-

أ- مناطق مهمة وقريبة لخزن عتاد المقاومة وبعض الاسلحة بشكل مؤقت .

رجل العملية وقائدها وعقلها/ العميد ستار محمود خضير المشهداني :

وهوشخصية صامتة جداً لم يسجل عليه ولو مرة واحدة بانه تكلم أو حتى لمحّ ولو بشكل بسيط عن عمل قام به مهما كان صغيراً أو كبيراً يحب صدام حتى العبادة ومن عائلة بعثية مخابراتية تحب صدام حتى التقديس.

عائلته:اول عائلة عراقية في اطراف بغداد منطقة شاطيء التاجي يزورها صدام حسين في عام 1979/1980 قبل الحرب الايرانية العراقية وتبرع لها بسيارة بيكاب وامتيازات اخرى وامر بتوظيف اولادها في المخابرات .

افراد عائلته: حميد/ الاخ الاكبر (عضو شعبة ومدير عام في وزارة التخطيط في زمن صدام قبل الحرب الايرانية/ ساهم في المهمات الخاصة وتأسر في ايران (وكان يقود الاعتصامات داخل اقفاص الاسر في ايران .

صبّار: شقيقه / يعمل في جهاز الامن العام/ عضو فرع في حزب البعث المرافق الاقدم ومدير مكتب محمد يونس الاحمد/ عضو قطر العراق.

نصير: شقيقه ضابط في جهاز الامن العام/ اول ضابط يقود عملية انتحارية خارج العراق قبل حرب الكويت / فجر المكتب الثقافي الامريكي في تايلند وقتل هناك مع زميل له فلسطيني الجنسية.

حازم: شقيقه يعمل ضابط في جهاز المخابرات حتى عام 2003.

اولاد عمومته يعملون ضباط في الامن والمخابرات إلى عام 2003.

حياته :دخل كلية الامن القومي وتخرج منها .

عين عند تخرجه معيد في الكلية .

ساهم في التدريب والاشراف على الطلاب العرب في الكلية والذين تم تجنديهم لصالح المخابرات العراقية بعد تخرجهم وكوّن علاقات واسعة مع بعض المخابرات العربية والخليجية المؤيدة لصدام في تلك المرحلة (الحرب الايرانية ) .

1- عمل ضابطاً في المخابرات من اول تخرجه واستلم مهام كثيرة وكان ناجحاً ببراعة في كل الاعمال التي تولاها.

2- قاد وخطط لعمليات كثيرة في هذا المجال كونه كان (مدير شعبة الاغتيالات في جهاز المخابرات سابقا .

3- ملاحظة : كان يتلقى اوامره مباشرةً من صدام من دون وسيط.

4- عمل مديراً ومسؤولاً لامن السفارات والقنصليات.

5- عمل في منصب مخابراتي عالي في مقر الامم المتحدة في نيويورك.

6- ساهم مع قيادات منتخبة ومختارة( في الانزال الجوي على القصر الاميري) عند احتلال الكويت ومن المساهمين في قتل الشيخ نواف الاحمد نال تكريم صدام بامتياز.

7- ساهم في قمع التمرد الشيعي الانتفاضة ونال التكريم.

ملاحظة: انخرط في عمل المقاومة بعد عام 2003 ونال اعجاب وتقدير كل الخلايا الجهادية لكفاءته العالية في الكتمان والعمل السري

اصدقاؤه المقربون جداً : اسعد الهاشمي وزير الثقافة السابق.

بعد دراسة تحليلية لحياة هذا الرجل وماضيه وحاضره من قبل لجان عديدة في المقاومة تقرر ان يكون هذا الرجل هو المخلّص للعراق من طاغوت المالكي وحكمه الفاسد وتم تشكيل لجنة مركزية من المقاومة العراقية والمخابرات المصرية والسعودية والاردنية للتحضير لهذا العمل بعدما قامت المخابرات المصرية بدراسة مستفيضة ومعمقة عن درجة ولاء هذا الشخص وماضيه وقالت المخابرات المصرية بان هذا الشخص كان معروفاً عندها سابقاً وشجعت الاخرين بالاعتماد عليه وكان التوصيات الاتية:

1- ان يكون هذا العمل مخابراتياً بحتاً بعيداً جداً عن السياسيين ومعرفتهم.

2- ان يكون هذا العمل تام السرية في التوقيت والطريقة والاداء بعيداً عن كل مراحل المقاومة ومسمياتها (بعيداً عن معرفة المقاومة بكل رجالاتها القيادات الميدانية والمكتبية والخلايا والاشخاص.

5- تم رصد مبلغ خمسة مليارات دولار من اجل اكمال كل مراحل العملية.

6- تم الاتفاق ان يكون قائد العملية هو الذي يرشح الاشخاص العاملين معه بالتعاون مع قائد الاستخبارات في المقاومة ومنسق جهاز المخابرات العراقي بالتعاون والاتفاق مع المخابرات المصرية.

7- لايتم ترشيح أي عنصر للعمل في هذه المجاميع الا من عمل في المخابرات العراقية أو الاستخبارات العسكرية وبدرجة رائد فما فوق ومن الذين تنطبق عليهم تعليمات النقطة (7) في هذا الترتيب.

8- تم رصد مبلغ خمسة مليارات دولار من اجل اكمال كل مراحل العملية.

9- تم الاتفاق ان يكون قائد العملية هو الذي يرشح الاشخاص العاملين معه بالتعاون مع قائد الاستخبارات في المقاومة ومنسق جهاز المخابرات العراقي بالتعاون والاتفاق مع المخابرات المصرية.

10- لايتم ترشيح أي عنصر للعمل في هذه المجاميع الا من عمل في المخابرات العراقية أو الاستخبارات العسكرية وبدرجة رائد فما فوق ومن الذين تنطبق عليهم تعليمات النقطة (7) في هذا الترتيب.

وتم الاتفاق على تعيين بقية المرشحين للعمل في مؤسسات الوقف السني في كل مناطق بغداد وكذلك في المؤسسات المهمة في الدولة بمساعدة السيد طارق الهاشمي والتي تكون بعيد عن اعين الرقابة.

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

المتفرقة من مجاهدي شمال افريقيا (تونس/ المغرب/ الجزائر) ومجاهدي الاردن وفلسطين ( يتم ادخالهم عن طريق صهاريج النفط الداخلة إلى العراق من الاردن من منفذ طريبيل الحدودي ، بصفة سواق ومساعدي سواق (باتجاه طريبيل – منطقة السبعين) محطة وقود واستراحة السبعين ) على الخط السريع .

استراحات برج السبعين على الطريق القديم .

منطقة المثلث← باتجاه حصيبة ← ويجري التوزيع في منطقة حصيبة في

قرب الرطبة ← باتجاه الرطبة ← وادي حوران

منطقة تحميل الصهاريج (منطقة التي وان ( T.1) هذه المنطقة مزدحمة جداً بكل انواع الحركة (تهريب المشتقات النفطية تهريب النساء وكل انواع التهريب العملة المواد الغذائية / الادوات وكل ما يخطر على البال من اكبر إلى اصغر عمليات التهريب وهي مقر لاكبر عصابات التهريب.

وفي هذه المنطقة يتم توزيع ما تبقى من المجاهدين على المنفذ الاول المجاهدين الاتين من سوريا.

ملاحظة مهمة جداً عند دخول هذه السيارات من المنفذ طربيل يستلم قيادتها سواق عراقيين ويتم توزيع الداخلين في هذه السيارات على النقاط المنتشرة على طول الطريق وحسب التوجيه :

1-  المتفرقة من مجاهدي شمال افريقيا ومجاهدي الاردن وفلسطين.

2- سواق سيارات الاجرة الاوتوبيس – والتاكسي – والبحارة في السيارات الاردنية والعراقية .

3- الاردنيين – الفلسطينين الذين يحملون الجنسية الاردنية والفلسطينين اللذين يحملون هوية عراقية ( فلسطينين سكنة بغداد الذين يجيدون اللهجة العراقية بطلاقة والمجهزين بوثائق عراقية مضبوطة جداً .

4-  مسافرين يحملون اوراقا مزورة ولكنها معموله بشكل اصولي وبالاتفاق مع السلطات داخل مجمع طريبيل.

1- سيارات الحمل الكبيرة (التريلات) وبنفس الطريقة (سواق – ومساعدي سواق

2- يتم التركيز على ارجاع الفلسطينين اللذين غادروا العراق بعد السقوط واللذين اقامتهم من /948 / 967/ 1973 في العراق والفلسطينين العاملين في العراق في كل الفترات قبل السقوط (بعيداً عن الضجة الاعلامية ويجري تمويل نفقات اعادتهم إلى العراق بتمويل من السعودية وحسب الاتفاق بين محمود عباس وطارق الهاشمي في اجتماع عمان الاخير... ويعول على مشروع اعادة هؤلاء الفلسطينيين:

1- اكثرهم من الشباب المدرب على السلاح وحرب العصابات تدريباً عالياً.

2- اكثرهم يجيدون اللهجة العراقية بطلاقة ولا نفرق بينهم وبين أي عراقي.

3- يعرفون كل ازفة وشوارع ومناطق بغداد واكثر مناطق العراق.

4- تم تجهيز وثائق رسمية (جنسية/ شهادة جنسية/ بطاقة تموينية/ وبطاقات سكن من اجل زجهم في الانتخابات القادمة .

5- تم تجربة جزئية لهذه النقطة في الانتخابات الاخيرة (ديالى – الـ .. – ابو غريب البلديات – المسيب) وتم نجاحها دون أي سلبية تذكر، مستعدية الكراهية للحكومة واظهارها بانها تحارب الناس في ارزاقهم ومعيشتهم.

6- القيام بحملات قوية على المتجاوزين بالسكن على اراضي الدولة وعقاراتها من اجل احراج رئيس الوزراء والحكومة بانها غير قادرة على تنفيذ قراراتها أو حتى حماية قراراتها التي اعطتها أو اوعدت بها هذه الشريحة من الناس وانها قرارات دعاية انتخابية فقط.

7- يجرى التنسيق مع الجهات المنفذه لهذه الحملات (وخاصة الشرطة المرافقة لهذه الحملات) ان تكون هذه الحملات أو تنفذ بصورة قاسية كهدم التجاوز وتخريبه بدون رحمة وبعثرة الاشياء والاعتداء على النساء والشيوخ (يراعى ان يكون ذلك امام الاعلام) وتدفع هدايا نقدية للشرطة القائمين بهذه الحملات وكذلك سائقي الشفلات (150 دولار) لكل شخص في كل حملة .

8- القيام بين فترة واخرى بقطع الكهرباء والماء على هذه المجمعات بحجة التجاوز واثارة ردود الافعال وكذلك حرمان المناطق الشعبية وهذه المجمعات من الخدمات البلدية يتم ذلك بالتنسيق مع الجهات العاملة في هذه القطاعات ويوظف المال اللازم لتكريم العاملين في هذا المجال.

9- تخريب البنى التحتية لخدمات المناطق الفقيرة والاحياء الشعبية والقرى والقصبات المناطق البعيدة عن اعين الحراسات والرقابة .

10- الاستغلال الصحيح والمبرمج لملف المعتقلين وحقوق الإنسان ويوظف لذلك المال اللازم والاعلام والتقنيات الحديثة وتوظيف الافلام والاقراص وتوزيعها على منظمات المجتمع المدني.

المجاهدين المتفرقة :

1- يتم ادخال المتفرقة من المجاهدين إلى محافظة ديالى حيث سبق ان تمت هذه التجربة في ديالى وتكللت بالنجاح لوعورة المناطق وتعتريها الصعوبة.

2- مساحتها الشاسعة وابتعاد مناطقها السكنية عن بعضها مما يسهل عدم رؤية هؤلاء المجاهدين وعدم احتكاكهم بالسكان لان اكثرهم لا يجيد اللغة العربية وان اشكالهم تحمل بعض الغرابة كوريين افغانيين شيشان ومناطق اخرى من العالم

3- يتم زج المجاهدين الاوربيين في المنظمات الإنسانية ومنظمات المجتمع المدني العاملة في العراق ويجري التركيز على العاصمة بغداد والموصل والبصرة.

وكذلك يجري ادخال هؤلاء المجاهدين إلى البعثات الاعلامية والصحفية العاملة في العراق والمنظمات الإنسانية.

يجري ادخال المجاهدين الاجانب إلى ديالى عن طريق:

1- عن طريق الحدود الايرانية بالتعاون مع مجاهدي خلق الايرانية.

2- عن طريق مقاتلي حزب الحياة الكردي الايراني

3- عن طريق التهريب مع الحدود الايرانية

4- عن طريق الحركات الكردية الداخلية العراقية (انصار الإسلام/ النقشبندية وعن طريق الحركات الكردية المناوئة لحكومة الاقليم.

5- عن طريق منظمات القاعدة المنتشرة في هذه المناطق.

ملاحظة: يجري تجميع هذه المجاميع في مناطق (زاغنيا/ هبهب/ جنوب بهرز/ وسد العظيم وتلال حمرين والمناطق المجاورة لها... انتهى هذا المقطع من مخطط اوسع ولم ينتهي ارهابهم .

 ملاحظة مهمة: وفي الفترة الاخيرة تم رجوع 12 الف بعثي من عضو فرقة وعضو قيادة فرقة وبعض اعضاء قيادات الشعب إلى دوائر الدولة المدنية وجرى التأكيد وتم فعلاً رجوع الالاف من هؤلاء إلى السلك العسكري وهذا تاج المكاسب التي تحققت في هذا الجانب.  

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

ماتطلعون عليه هو مقتطفات اقتطعتها من مخطط ارهابي اوسع وهذا المنشور هو جزء يسير من مخططاتهم نتمنى من شعبنا الضغط على القيادات السياسية باتجاه توحيد الصفوف الوطنية ورصها ودعم الوطنيين المخلصين منهم وتقديم الكفائات النزيهة المخلصة لادارة الوزارات والخدمات والانتباه لمؤامرات البعثيين وامة الجرب حولنا وبغير الوحدة لن تقوم لنا قائمة  بعد اليوم اللهم اني بلغت اللهم فاشهد .

احمد مهدي الياسري

alyassiriyahmed@yahoo.com

  

احمد مهدي الياسري
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2010/06/29



كتابة تعليق لموضوع : اولهم ايهم السامرائي واخرهم الاختراق البعثي الاعرابي الارهابي وهم وراء تخريب الخدمات ....
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق ابو الحسن ، على ايام صدام الحلوه ! - للكاتب هاني المالكي : جناب السيد هاني المالكي عظم الله اجوركم بمصابكم بشهادة والدكم على ايدي جلاوزه صدام واسئل الله ان يسكنه فسيح جناته وان يلهمكم الصبر والسلوان اقسم لك بالله العلي العظيم انا من ضحايا صدام وفعل بي ما فعل والله الشاهد على ما اقول لكن ياسيد هاني هل تعلم ان اغلب ازلام صدام وزنبانيته هم في سدة الحكم الان وهل تعلم ان ما كان يفعله هدام هؤلاء يفعلونه الان بل وابشع مما يفعله ازلام هدام هل تريد ان اعطيك اسماء السفاحين الموجودين في زمن صدام والموجودين حاليا في اعلى المناصب ولن اعطيك اسماء السنه بل ساعطيك اسماء شيعة ال ابي سفيان الذين سقوا شيعة العراق السم الزعاف سواء في زمن صدام او الان انا اتكلم عن نفسي بالنسبه لي هؤلاء وصدام وجهان لعمله واحده ولا يغرك حرية النشر التي نكتبها ونتمتع بها او المظاهرات فانها مرحله مؤقته بعدها ستكمم الافواه وتصادر الحريات ولا حول ولا قوه الا بالله العلي العظيم

 
علّق حكمت العميدي ، على ولادة وطن - للكاتب خمائل الياسري : هنيئا لك ياوطن على هذا الأب وهنيئا لك ياوطن على هؤلاء الأبناء

 
علّق عصام حسن رشيد ، على الرافدين يطلق قروض لمنح 100 مليون دينار لشراء وحدات سكنية : هل هناك قروض لمجاهدي الحشد الشعبي الحاملين بطاقة كي كارد واذا كان مواطن غير موظف هل مطلوب منه كفيل

 
علّق عبد الفتاح الصميدعي ، على الرد القاصم على تناقضات الصرخي الواهم : عبد الفتاح الصميدع1+3

 
علّق منير حجازي ، على آلام وآمال .. طلبة الجامعات بين صراع العلم والشهادة   - للكاتب د . الشيخ عماد الكاظمي : السلام عليكم . شيخنا الفاضل حياكم الله ، لقد تطرقت إلى موضوع في غاية الاهمية . وذلك ان من تقاليع هذا الزمان ان تُقدَم الشهادة على العلم ، فلا وزن للعلم عند البعض من دون وضع الشهادة قبل الاسم مهما بلغ العالم في علمه ونظرا لحساسية الموضوع طرحه الشيخ الوائلي رحمه الله من على المنبر مبينا أن الشهادة عنوان فانظر ماذا يندرج تحته ولا علاقة للشهادة بالعلم ابدا . في أحد المؤتمرات العالمية في احد المدن الأوربية طلبت احد الجامعات استاذا يُلقي محاضرة في علم الاديان المقارن . فذكروا شخصا مقيم في هذه البلد الأوربي كان عنده مؤسسة ثقافية يُديرها . فسألوا عن شهادته واين درس وما هو نشاطه وكتبه التي ألفها في هذا الباب. فقالوا لهم : لا نعلم بذلك لان هذا من خصوصيات الشخص ولكننا استمعنا إلى اعاجيب من هذا الشخص وادلة موثقة في طرحه للاصول المشتركة للبشرية في كل شيء ومنها الأديان فلم يقبلوا استدعوا شيخا من لبنان تعبوا عليه كثيرا من اقامة في الفندق وبطاقة السفر ومصاريفه ووو ثم القى هذا الشيخ محاضرة كنت انا مستمع فيها فلم اسمع شيئا جديدا ابدا ولا مفيدا ، كان كلامه اجوف فارغ يخلو من اي علم ولكن هذا الشيخ يحمل عنوان (حجة الاسلام والمسلمين الدكتور فلان ) . بعد مدة قمت بتسجيل فيديو للشخص الذي ذكرته سابقا ورفضوه وكانت محاضرته بعنوان (الاصول المشتركة للأديان) ذكر فيه من المصادر والوقائع والادلة والبراهين ما اذهل به عقولنا . ثم قدمت هذا الفيديو للاستاذ المشرف على هذا القسم من الجامعة ، وفي اليوم التالي جائني الاستاذ وقال بالحرف الواحد (هذا موسوعة لم ار مثيل له في حياتي التي امضيتها متنقلا بين جامعات العالم) فقلت له : هذا الشخص هو الذي رفضتموه لانه لا يحمل شهادة . فطلب مني ان أعرّفهُ عليه ففعلت والغريب أن سبب طلب الاستاذ التعرف عليه هو ان الاستاذ كان محتارا في كتابة بحث عن جذور علم مقارنة الاديان ، ولكنه كان محتارا من أين يبدأ فساعده هذا الاخ واشتهرت رسالة الاستاذ اشتهارا كبيرا واعتمدوها ضمن مواد الجامعة. وعندما سألت هذا الشخص عن مقدار المساعدة التي قدمها للاستاذ . قال : انه كتب له كامل الرسالة واهداها إياه ثم وضع امامي اصل مخطوط الرسالة . ما اريد ان اقوله هو أن هذا الشخص لم يُكمل الدراسة بسبب ان صدام قام بتهجيره في زمن مبكر وفي إيران لا يمتلك هوية فلم يستطع اكمال الدراسة ولكنه وبهمته العالية وصل إلى ما وصل إليه . اليس من الظلم بخس حق امثال هذا الانسان لا لذنب إلا انه لا يحمل عنوانا. كما يقول المثل : صلاح الأمة في علو الهمة ، وليس في بريق الالقاب، فمن لا تنهض به همته لا يزال في حضيض طبعه محبوسا ، وقلبه عن كماله الذي خُلق له مصدودا مذبذبا منكوسا. تحياتي فضيلة الشيخ ، واشكركم على هذا الطرح .

 
علّق منير حجازي ، على تعديل النعل المقلوبة بين العرف والخرافة - للكاتب علي زويد المسعودي : السلام عليكم هناك من تشدد من الفقهاء في مسألة قلب الحذاء وقد قال ابن عقيل الحنبلي (ويلٌ لعالمٍ لا يتقي الجهال بجهده والواحدُ منهم يحلفُ بالمصحف لأجل حبةٍ، ويضربُ بالسيف من لقىَ بعصبيتهِ و ويلٌ لمن رأوهُ أكبّ رغيفا على وجههِ ، أو ترك نعالهُ مقلوبةً ظهرها إلى السماء أو دخل مشهدا بمداسة ، أو دخل ولم يقبل الضريح ) . انظر الآداب الشرعية لابن عقيل الحنبلي الجزء الأول ص 268. وقرأت في موقع سعودي يقول عن ذلك : فعلها يشعر بتعظيم الله تعالى عند العبد ، وهذا أمر مطلوب ، اذ لم يرد النص على المنع او الترك او الفعل. ولربما عندما يقوم البعض بتعديل النعال لا لسبب شرعي ولكن طلبا للثواب لأنه يُهيأ النعال مرة أخرى للركوب فيُسهل على صاحبه عملية انتعاله بدلا من تركه يتكلف قلبه. وفي تفسير الاحلام فإن النعل المقلوبة تدل على أن صاحبها سوف يُلاقي شرا وتعديله يُعدّل حضوضهُ في الرزق والسلامة . وقال ابن عابدين في الحاشية : وقلب النعال فيه اشارة إلى صاحبه بتعديل سلوكه. فإذا كان صاحب النعال من ذوي الشأن وتخشى بواطشه اقلب نعاله ، فإنه سوف يفهم بأنها رسالة لتعديل سلوكه في معاملة الناس . وقد قرأت في موقع ( سيدات الامارات ) رد عالمة بتفسير الاحلام اطلقت على نفسها مفسرة الاحلام 2 حيث اجابت على سؤال من احد الاخوات بانها رأت حذائها مقولبا فقالت : سلام عليكم : الحذاء المقلوب يعني انه سوف يتقدم لكى شخص ان شاء الله ولكن ربما تشعرى بوجود تعرقل امامك وتتيسر احوالك للافضل وتنالى فرح عن قريب. تحياتي

 
علّق يوسف علي ، على بنجاحٍ متميّز وخدمةٍ متواصلة الزيارة بالإنابة تدخل عامها السابع.. - للكاتب موقع الكفيل : أدعو لي أتزوج بمن أريد وقضاء حاجتي والتوفيق والنجاح

 
علّق جبار الخشيمي ، على ردا على قناة المسار حول عشيرة الخشيمات - للكاتب مجاهد منعثر منشد : حياك الله استاذ مجاهد العلم

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على نسب يسوع ، ربٌ لا يُفرق بين الأب والابن. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : عذرا اني سامر واترك بعض التعقيبات احيانا ان اكثر ما يؤلم واصعب الامور التي يخشى الكثيرين - بل العموم - التوقف عندها هي الحقيقه ان هناك من كذب وكذب لكي يشوه الدين وهذا عدو الدين الاكبر وهذا العدو هو بالذات الكبير والسيد المتيع في هذا الدين على انه الدين وان هذه سيرة ابليس واثره في هذه الدنيا دمتم بخير

 
علّق الموسوي ، على أحلام مقاتلين يحققها قانون الجذب في فتوى المرجع الأعلى - للكاتب عادل الموسوي : شكراً للاخ فؤاد منذر على ملاحظته القيمة، نعم فتاريخ اتباع اهل البيت ع لايجرأ منصف على انكاره، ولم اقصد بعبارة (فلم يجد ما يستحق الاشارة والتدوين ) النفي المطلق بل هي عبارة مجازية لتعظيم الفتوى المقدسة واستحقاقها للتدوين في التاريخ.

 
علّق fuad munthir ، على أحلام مقاتلين يحققها قانون الجذب في فتوى المرجع الأعلى - للكاتب عادل الموسوي : مبارك لكم توثيق صفحات الجهاد لكن استوقفتني جملة( لم يجد فيها مايستحق الاشارة والتدوين ) فحسب فهمي القاصر انه مامر يوم الا وكان اتباع اهل البيت في حرب ومواجهة ورفض لقوى الطغيان وحكام الجور وخصوصا الفترة البعثية العفلقية لذلك كانت السجون واعواد المشانق واحواض التيزاب والمقابر الجماعية مليئة بالرافضين للذل والهوان فكل تلك المواقف كانت تستحق الاشارة والتدوين وفقكم الله لكل خير

 
علّق ابو الحسن ، على رفحاء وعيون المدينة - للكاتب عادل الموسوي : حياك الله سيدنا الجليل وصل توضيحكم جزاك الله خير جزاء المحسنين كما تعلم جنابك الكريم ان الدوله العراقيه بعد عام 2003 قامت على الفوضى والفساد المالي والاداري اكيد هناك اشخاص ليس لهم علاقه في معتقل ليا ادرجت اسمائهم لاستلام الامتيازات وهناك في زمن هدام من سجن بسبب بيعه البيض الطبقه ب دينار وربع تم سجنه في الامن الاقتصادي الان هو سجين سياسي ويتحدث عن نضاله وبطولاته وحتى عند تعويض المواطنين في مايسمى بالفيضانات التي اغرقت بغداد هناك مواطنين لم تصبهم قطرة مطر واحده تم تسجيل اسمائهم واستلموا التعويضات القصد من هذه المقدمه ان موضوع سجناء رفحا وحسب المعلومات التي امتلكها تقريبا 50 بالمئه منهم لاعلاقه لهم برفحا وانما ادرجو من قبل من كان همه جمع الاصوات سواء بتوزيع المسدسات او توزيع قطع الاراضي الوهميه او تدوين اسماء لاغلاقه لرفحا بهم هذا هو السبب الذي جعل الضجه تثار حولهم كما ان تصريحات الهنداوي الغير منضبطه هي من صبت الزيت على النار حمى الله العراق وحمى مراجعنا العظام ودمت لنا اخا كريما

 
علّق الموسوي ، على رفحاء وعيون المدينة - للكاتب عادل الموسوي : عليكم السلام ورحمة الله وبركاته شكراً اخي ابي الحسن العزيز لملاحظاتك القيمة، تتلخص وجهة النظر بما يلي: -ان امتيازات الرفحاويين هي عينها امتيازات السجناء والمعتقلين السياسين ووذوي ضحايا الانفال والمحتجزون في معتقل "ليا" في السماوة من اهالي بلد والدجيل وجميع امتيازات هذه الفئات قد تكون فيها مبالغة، لكن الاستغراب كان عن سبب استهداف الرفحاويين بالحملة فقط. -بالنسبة لاولاد الرفحاوبين فلا يستلم منهم الا من ولد في رفحاء اما من ولد بعد ذلك فهو محض افتراء وكذلك الامر بالنسبة للزوجات. -اما بالنسبة لمن تم اعتبارهم رفحاويين وهم غير ذلك وعن امكانية وجود مثل هؤلاء فهو وارد جدا. -كانت خلاصة وجهة النظر هي ان الحملة المضادة لامتيازات الرفحاويين هي لصرف النظر عن الامتيازات التي استأثر بها السياسيون او بعضهم او غيرهم والتي دعت المرجعية الدينية الى " إلغاء أو تعديل القوانين النافذة التي تمنح حقوق ومزايا لفئات معينة يتنافى منحها مع رعاية التساوي والعدالة بين أبناء الشعب".

 
علّق ابو الحسن ، على رفحاء وعيون المدينة - للكاتب عادل الموسوي : جناب السيد عادل الموسوي السلام عليكم ورحمة الله وبركاته لايخفى على جنابكم ان القوى السياسيه وجيوشها الالكترونيه اعتمدت اسلوب خلط الاوراق والتصريحات المبهمه والمتناقضه التي تبغي من ورائها تضليل الراي العام خصوصا وان لديهم ابواق اعلاميه تجيد فن الفبركه وقيادة الراي العام لمئاربها نعم موضوع الرفحاويين فيه تضخيم وتضليل وقلب حقائق ولسنا ضد منحهم حقوقهم التي يستحقونها لكن من وجهة نظرك هل هناك ممن اطلع على القانون ليثبت ماهي مميزاتهم التي اثيرت حولها تلك الضجه وهل من ولد في اوربا من ابناء الرفحاويين تم اعتباره رفحاوي وهل جميع المشمولين همرفحاويين اصلا ام تدخلت الايادي الخبيثه لاضافتهم حتى تكسبهم كاصوات انتخابيه

 
علّق **** ، على طالب يعتدي على استاذ بالبصرة منعه من الغش.. ونقابة المعلمين تتعهد بإتخاذ إجراءات قانونية : نعم لا يمكننا الإنكار ... ضرب الطالب لأستاذه دخيل على المجتمع العراقي و لكن ايضاً لا يمكننا الإنكار ان ضرب الاستاذ لتلميذه من جذور المجتمع العراقي و عاداته القديمه !!!! .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : الشيخ عقيل الحمداني
صفحة الكاتب :
  الشيخ عقيل الحمداني


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 أيها العراقيون العراق والديمقراطية في خطر  : مهدي المولى

 العراق: النواب الأكراد يرفضون إقالة زيباري

 أبل تحقق أرباحا فصلية تفوق التوقعات

 صدور العدد الجديد من جريدة الوقائع العراقية بالرقم 4459  : وزارة العدل

 وفد من المكتب النسوي للمجلس الاعلى يزور منطقة جرف النصر  : اعلام كتلة المواطن

 البصرة؛ حي على خير العمل..!  : طيب العراقي

 شرطة ديالى تعالج عبوة ناسفة وتلقي القبض على متهمين  : وزارة الداخلية العراقية

 سياسيون ومراقبون: ضحايا المنجم التركي اكثر اهمية من شهداء العراق عند النجيفي

 وزارة الكهرباء تستنفر ملاكاتها وتؤكد استقرار وضع المنظومة وعدم تأثرها بزلزال يوم امس الأحد  : وزارة الكهرباء

 مسرحية الخدعة جديد الشاعر علي حسين الخباز  : ادارة الموقع

 خلال حضوره المؤتمر التأسيسي الاول لرابطة شباب بني وائل : الوائلي , على الشباب ان يتسلحوا بالعلم والمعرفة وتفضيل مصلحة الوطن على العشيرة

 اسلاموفوبيا  : بن يونس ماجن

 هيئة رعاية الطفولة تناقش مسودة قانون حماية الطفل العراقي  : وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

  إذا أراد العبادي حكومة بعيدة عن المحاصصة  : واثق الجابري

 وقفة مع ام المؤمنين السيدة عائشة القسم الثالث والاخير  : حميد آل جويبر

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net