صفحة الكاتب : مدحت قلادة

المصري في البورصة
مدحت قلادة

تعود كلمة "بورصة" إلى عائلة فان در بورصن (Van der Bürsen) البلجيكية التي كانت تعمل في مجال البنوك، وكانت تمتلك فندق بمدينة بروج بإنجلترا في فترة القرن الخامس عشر، ويعد الفندق مكاناً لإلتقاء التجار المحليين، فأصبح بمرور الزمن رمزاً لسوق رؤوس الأموال وبورصة للسلع، تعرف البورصة أنها سوق للأوراق المالية "Stock Exchange"، لكنها تختلف عن غيرها من الأسواق، فهي لا تعرض ولا تملك البضائع والسلع، البضاعة التي يتم تداولها فيها ليست أصول حقيقية بل أوراق مالية فى صورة أسهم وسندات.
ويصدر يومياً مؤشر البورصة "بعدد من النقاط" الذي يحدد مدى تأثرها صعوداً أو انخفاضاً بعد المقارنة بين أسعار الفتح والإغلاق، فمؤشر البورصة هو قيمة عددية يقاس بها التغيير في الأسواق المالية لمعرفة تقلبات أسعار الأسهم أو السندات أو الصناديق… إلخ، ارتفاعاً وانخفاضاً.
ويتم إحصاء النقاط للخسارة والارتفاع بما يسمى سعر الإغلاق للسوق في اليوم،ويعتمد المتداولون في البورصة على أسلوبين في اختيار الأسهم:
أولاً: التحليل الفني وهو يعتمد على فحص الأوراق المالية وفقاً لتطور سعرها وتحركات السعر. التاريخية باستخدام الرسوم البيانية لتحديد توقيت التصرف "شراء السهم أو بيعه أو الاحتفاظ به".
ثانياً: التحليل الأساسي هو فحص للقوائم المالية وصولاَ إلى القيمة الحقيقية للسهم، ويتغير سعر السهم في سوق الأسهم كنتيجة مباشرة لتغير نسب العرض والطلب على السهم، ففي حالة الإقبال الشديد على الشراء فإن طلبات البيع رخيصة الثمن سوف تنفذ، وتبدأ الطلبات الأكثر سعراً بالظهور ويبدأ معها السعر بالارتفاع، وهذا على عكس ما يجري في حال الإقبال على البيع.
بعد المقدمة البسيطة عن البورصة وآدائها وطرق التعامل فيها وتحديد قيمة السهم ارتفاعاً أو انخفاضاً تخيل معى بورصة للإنسان فتحدد  قيمته حسب العرض والطلب فما هي العوامل المؤثرة في قيمة السهم في بورصة البشر؟ سنجد تحديد قيمته بناء على عدة عوامل مختلفة أهمها قيمته لدى النظام الوطني وانتاجيته مع الأخذ في الاعتبار أهم قاعدة اقتصادية متحكمة في السعر "العرض والطلب"، ماذا ستكون قيمة الإنسان المصري؟!! بالطبع ستكون كارثة بكل المقاييس، فالمصري ليس له قيمة في وطنه مُهان ليس فقط على أرض وطنه بل وفى دول الجوار أيضاً...  فنظرة واحدة للأشقاء العرب تجد الكفيل يتقمص شخصية دراكولا لمص دماء الشقيق الأكبر (إذا جاز تعبير الشقيق) أضف إلى ذلك قدرته على العطاء في بلده معدومة إن لم يكن بفعل الفساد فنتيجة لتفشي الأمراض والأوبئة في الجسد المصري فمصر تحتل مكانة عالمية في إلتهاب الكبد الوبائي والفشل الكلوي، ومصر أصبحت مستودع للأمراض والأوبئة  والتلوث أما عن الإنتاج فحدث ولا حرج بلغت إنتاجية المصري عالمياً بـ 27 دقيقة في اليوم، لتصبح الصورة أكثر قتامة.. أضف العرض والطلب!! بالطبع على المواطن المصري
النتيجة تؤكد أن المصري في البورصة ليس له قيمة حقيقية فمصرع 1500 فرد في عبارة ومصرع 21 و14 و7 في أعمال قتل طائفي، ومصرع الآلاف شهرياً في حوادث الطرق، ومئات أخرى في إنهيارات للمباني المخالفة، وموت مئات يومياً نتيجة سوء سكك حديد المحروسة علاوة على الإهمال الطبي وانتشار السرطانات المختلفة، يؤكد لك أن المصري ليس له قيمة، فبعد كل حادث مروع مثل غرق عبارة أو إنهيار مبنى أو ضحايا طرق وسكة حديد ترتفع الأبواق الإعلامية ويطالب الجميع بثورة تصحيح وتهدأ الأمور ولا ينفذ شيء على أرض الواقع لتفادي الخلل بل نستعطي المسكنات عند وقوع الحادث فقط وبمجرد هدوء الألم يتلاشى كل أمل في الإصلاح بدليل لم نسمع عن إستقالة وزير مسؤول أو رئيس مؤسسة أو حتى رئيس مصلحة بعد كل كارثة.. ربما يكون هذا دهاء من النظام للتخلص من العدد الكبير للمصريين فبدلاً من العمل على تأهيلهم كقوة منتجة أصبحوا قوة احتياط فقط.
ففي البورصة تحدد قيمة المصري حسب الطلب تتخيل وزيرة القوى العاملة وتوقيعها مع الأمير سلطان لتوريد 10000 مؤهلة مصرية للعمل كخادمات لدى المملكة؟! بالرجوع للتحليل الفنى لتحديد قيمة الأسهم كان المصري سابقاً دكتور مؤهل مهندس مبتكر مدرس ناجح فني مخترع والآن أصبح خدام بشهادة جامعية يؤكد على إنهيار التقييم الفني وانعدام قيمة المصرى...
فالنتيجة الطبيعية تؤكد تدني قيمة المصري الذي أصبح ليس مرتعاً للأخوة الصغار من أبناء الخليج العربي بل أصبح لكلابهم أيضاً، حتى الصفوة من أبناء مصر لم ينجوا من إنخفاض أسعارهم واقترابهم من الصفر، فقد تم ذبح سفير مصر بالعراق وهو السفير إيهاب الشريف ونُحره رغم ادعاء وزارة الخارجية أنها لاعب أساسي في المنطقة عامة والعراق خاصة وضرب وزير خارجيتنا الراحل بالحذاء من الأخوة الفلسطينيين...
قارن بين المواطن المصري والشيلي.. شيلي دفعت 20 مليون دولار لإنقاذ 33 عامل حاولوا بكل الطرق الحفاظ على حياتهم مدة تقترب من السبعين يوماً ليخرجوا سالمين في رسالة واضحة للعالم أجمع قيمة الإنسان لدى حكومته، ولقد استفادت شيلي من تعاون وثيق مع الأمريكان ووكالة ناسا للفضاء التي أمدتهم بأفضل النصائح لبقائهم أحياء ليخرجوا للعالم محتضنين إعلام بلادهم فاتحد الشعب الشيلى جميعه بما فيهم رئيس الدولة بقلب رجل واحد للصلاة لإنقاذ الـ 33 من باطن الأرض ليخرجوا حاملين رسالة للعالم تحدد قيمة كل فرد منهم لدى النظام السياسي، بينما في مصر يُقتَل فيها العشرات يومياً في حوادث طرق ويفتك المرض بكل شباب مصر ويتصارع المصريين ليموت منهم صريع وشهيد طوابير العيش في حين أن نظامنا مطمئن البال لقد أهلك المصريين وشارك في إمتهان كرامتهم تحت بند عروبة أشقاء أخوة والنتيجة قيمة الإنسان المصري صفر، قارن بين أمريكي ومصري إذا تم أسر مواطن من كلا الدولتين.. ماذا ستفعل الدولة تجاه مواطنها الأسير لتعرف قيمة المصري في البورصة؟
أخيراً من المسؤول عن إنخفاض قيمة المصري محلياً وإقليمياً وعالمياً؟! متى يعود للمصري كرامته المهدرة لإنسانيته؟! متى ترتفع قيمة المصري؟! كل هذه لأولوا الأمر.
"من هانت عليه نفسه تراها على الناس أهون"
 
مدحت قلادة
Medhat00_klada@hotmail.com
 

  

مدحت قلادة
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2010/10/25



كتابة تعليق لموضوع : المصري في البورصة
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



حمل تطبيق (بنك الدم الالكتروني) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق يوسف ناصر ، على كُنْ مَن أنتَ فأنتَ أخي..! - للكاتب يوسف ناصر : شكرًا أستاذنا الجليل ، لا عجب ، من عادة الزهر أن يبعث الأريج والعبير

 
علّق مهند العيساوي ، على كُنْ مَن أنتَ فأنتَ أخي..! - للكاتب يوسف ناصر : وانا اقرا مقالكم تحضرني الآن مقولة الإمام علي (ع) ( الناس صنفان: أما أخ لك في الدين, أو نظير لك في الخلق) احسنت واجدت

 
علّق متابع ، على مجلس الفساد الاعلى يطالب بضرورة تزويده بالادلة والبيانات المتعلقة بفساد اشخاص او مؤسسات : ليتابع اللجان الاقتصادية للاحزاب الحاكمة ونتحدى المجلس ان يزج بحوت من حيتان الفساد التابعة للاحزاب السنية والشيعية ويراجع تمويل هذه الاحزاب وكيف فتحت مقرات لها حتى في القرى ... اين الحزم والقوة يا رئيس المجلس !!!!

 
علّق Ahmed ، على حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء - للكاتب اسعد الحلفي : فالكل يعرف ان هناك حوزة عريقة في النجف الاشرف وعمرها يزيد على الألف سنة سبحانك ربي ونحن في عام 1440 ه والحوزة عمرها أكثر من ألف سنة

 
علّق ابو الحسن ، على ذاكرتي عن ليلة الجهاد الكفائي..أولا - للكاتب كمال الموسوي : لقد اسبلت دموعنا واقرحت جفوننا ياسيد كمال جزاك الله خير الجزاء اريد منك ان تعطي لنا عنوان هذه العائله عسى ان نخفف من الامهم ونكون اخوه وخدم لهن الا لعنة الله على الظالمين الا لعنة الله على من تسبب بضياع الوطن واراقة دماء الشهداء ولازال ينعم بالخيرات ويتخندق في الخضراء بدون اي ذرة حياء نعم افرحنا النصر بفتوى السيد الكبير لكننا نريد الفرح الاكبر بسحل هؤلاء الحثالات الذين تسببو بضياع الارض ونهب خيرات البلد وهم لايساوون شسع نعل ابنة الشهيد ولا حول ولا قوه الا بالله العلي العظيم

 
علّق خالد علي ، على موقف الحيدري من الدين - للكاتب حسين المياحي : الذي يفهم من كلام السيد الحيدري انه يقول ان الانسان اذا كان عنده دليل على دينه الذي يدين به فهو معذور اي دين كان.. وهذا الكلام لاغبار عليه.. أما انك تضع الحيدري بين خيارين اما الكفر او النفاق فقد جانبك الصواب في هذا الحكم لان السيد لم ينكر ان الدين الإسلامي هو الحق وإنما أعطى عذر للمتدين بدين اخر مع وجود الدليل عند هذا المتدين على صحة دينه وشتان بين الأمرين ياسيدي

 
علّق حكمت العميدي ، على في سبايكر ... - للكاتب احمد لعيبي : يا ايها الناس في سبايكر مات أبناء الناس واكيد سوف يبقى شعارنا لن ننسى سبايكر

 
علّق الدلوي ، على الرد على شبهات المنحرف أحمد القبانجي ( 10 ) - للكاتب ابواحمد الكعبي : احسنت جزاك الله خيرا ..رد جميل ولطيف ومنطقي

 
علّق حسين كاظم ، على الكرد الفيليون/ لواء الأفاعي الثلاث ... الحلقة الرابعة - للكاتب د . محمد تقي جون : اكثر مكون عانى بالعراق هم (الشيعة العرب).. الذين يتم حتى تهميش معرفهم نسمع بالفيلية، التركمان، السنة العرب، الاكراد، اليزيديين، المسيحيين.. التبعية الايرانية.. الخ.. ولكن هل سمعتم يوما احد (ذكر ماسي الشيعة العرب الذين وقعت الحروب على اراضيهم.. وزهقت ارواحهم.. ودمرت بناهم التحتية).. فحرب الكويت (ساحة المعارك كانت وسط وجنوب العراق اصلا).. (حرب ايران معظم المعارك هي بحدود المحافظات الشيعية العربية اليت حرقت نخيلها.. ودمرت بناها التحتية).. (حروب عام 2003 ايضا وسط وجنوب كانت مسرح لها).. اعدامات صدام وقمع انتفاضة اذار عام 1991.. ضحيتها الشيعة العرب تبيض السجون .. ضحاياها الاكبر هم الشيعة العرب المقابر الجماعية.. ضحايها الشيعة العرب ايضا الارهاب استهدفت اساسا الشيعة العرب لسنوات الارض المحروقة تعرض لها الشيعة العرب بتجفيف الاهوار وقطع ملايين النخيل وحرق القرى والتهجير محو ذكر الشيعة العرب سواء قبل او بعد عام 2003.. يستمر.. فمتى نجد من يدافع عنهم ويذكر معرفهم وينطلق من حقوقهم ومصالحهم

 
علّق علي الهادي ، على امام المركز الإسلامي في أيرلندا الجنوبية يعلق في صفحته على الفيس بوك على مقالات الكاتب سليم الحسني الأخيرة ضد المرجعية الدينية : ولكن لا حياة لمن تنادي

 
علّق Haytham Ghurayeb ، على آراء السيد كمال الحيدري في الميزان🌀 [ خمس الأرباح ] - للكاتب ابو تراب مولاي : السلام عليكم الخمس ورد في القرآن، اذن كيف لا يطبق مثله مثل الزكاه. ارجو التوضيح التفصيلي

 
علّق محمد عبدزيد ، على السيد السيستاني يرفض عروضا لعلاج عقيلته بالخارج ويصر على علاجها بجناح عام بمستشفى الصدر : اللهم اشفي السيدة الجليلة بشفائك وعافها من بلائك وارجعها الى بيتها سالمة معافاة من كل سوء ولا تفجع قلب سيدنا المرجع واولادها الكرام في هذا الشهر الكريم بحق من فجعت بأبيها في هذا الشهر وصلى الله على محمد واله الطاهرين

 
علّق ammar ، على كركوك اغلبية تركمانية لولا التدليس العربي الكردي - للكاتب عامر عبد الجبار اسماعيل : كركوك محافظة كردية اقرأوا التاريخ جيدا وهل تعلمون ان حضارة الأكراد هي قبل التاريخ الميلادي يعني عندما كان هناك اكراد لم يكن لا إسلام ولا تركمان

 
علّق علي ، على العدد ( 78 ) من اصدار الاحرار - للكاتب مجلة الاحرار : يسلموووو

 
علّق اسعد عبد الرزاق هاني ، على روزبة في السينما العراقية - للكاتب حيدر حسين سويري : عرض الفلم بنجاح ونجح بجمهوره الواسع والكبير، ولكون العتبة لاتبحث عن الأرباح ، وانما سيكون الوارد زوادة فلم جديد وبدل هذا الاسلوب الاستفزازي يمكن له ان يكون عنصرا ايجابيا ويتقدم للعتبة العباسية المقدسة ، مثلما تقدم لغيرهم واما السؤال الذي يبحث عن سرعلاقة العتبة العباسية بالانتاج هو سؤال كان الفلم جوابا عنه كونه حرر رسالة الى العالم مضمونها يمثل الإجابة على هذا السؤال الغير فطن للاسف لكونه مغلق على ادارة العتبات بشكلها القديم والذي كان تابعا للسلطة أيضا ، الى متى تبقى مثل تلك الرؤى السلطوية ، ما الغريب اذا اصبحت العتبات المقدسة تمتلك اساليب النهضةالحقيقية مستثمرة الطاقات الخلاقة في كل مجال والانتاج السينمائي احد تلك المجالات وانت وغيرك يكون من تلك الطاقات الخلاقة فتحية للعتبة العباسية المقدسة وتحية للكاتب حيدر حسين سوير وتحية لكل مسعى يبحث عن غد عراقي جميل.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : محمد الحمّار
صفحة الكاتب :
  محمد الحمّار


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 قلوبنا واليوم العالمي للقلب!!  : د . صادق السامرائي

 وعي الشباب بين الواقع والطموح  : د . خليل خلف بشير

 الرسائل الضمنية وراء مزاعم اطالة الحرب في سوريا  : مركز المستقبل للدراسات والبحوث

 حبيبي...  : سمر الجبوري

 بصائر عاشورية 9 ((مسائلة السؤال والقناعات الخلفية المسبقة ودورها في تحمل المسؤولية ))  : مكتب سماحة آية الله الشيخ محمد السند (دام ظله)

 شرطي بصري يعيد 210 مليون دينار الى مواطن نسيها في مركبته

 أليس ما يجمعنا أثمن بكثير مما يفرقنا !!!!!!...  : سيد صباح بهباني

 جوزيف صليوا لفضائية الجزيرة: خلافات الكتل الكبيرة تحيل دون ايجاد حلول لمشاكل النازحين

 أشرقت الأنوار بقدومك يأو ليد الكوفة. سيد الساجدين الْإِمَامُ عَلِيُّ بْنُ الْحُسَيْنِ السَّجَّادِ زين العابدين{عليها السّلام}  : محمد الكوفي

 الجامعة ما بين واجبات الوالدين وحقوق الأبناء  : سيد صباح بهباني

 زيارة علمية من قبل طلاب الجامعة المستنصرية / كلية العلوم / قسم علوم الجو  : الهيئة العامة للانواء الجوية والرصد الزلزالي

 تكريم الطلبة الفائزين في مسابقة ختم القرآن الكريم في جامعة البصرة  : المشروع الثقافي لشباب العراق

 جلال الطالباني يضع الشعب العراقي في موقف مؤسف  : اياد السماوي

 اساءة فلم الرسالة لشخصية سيدنا الحمزة بن عبد المطلب ع  : الشيخ عقيل الحمداني

 القائمة العراقية ::: عرجاء تتهاوى  : حميد العبيدي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net