• الموقع : كتابات في الميزان .
        • القسم الرئيسي : أخبار وتقارير .
              • القسم الفرعي : أخبار وتقارير .
                    • الموضوع : الأمين العام للعتبة العلوية المقدسة: توقيع اتفاقية التعاون المشترك بين العتبات المقدسة سيسهم في تطوير الخدمات المقدمة للزائرين والنهوض بالمستويات الفكرية والعقائدية المشتركة .

الأمين العام للعتبة العلوية المقدسة: توقيع اتفاقية التعاون المشترك بين العتبات المقدسة سيسهم في تطوير الخدمات المقدمة للزائرين والنهوض بالمستويات الفكرية والعقائدية المشتركة

 أعرب الأمين العام للعتبة العلوية المقدسة سماحة السيد نزار هاشم حبل المتين عن ثقته التامة في أن توقيع اتفاقية التعاون المشترك بين العتبات المقدسة والمزارات الشريفة في العراق وإيران وسوريا سيسهم في تفعيل وتطوير الخدمات المقدمة للزائرين من جهة والتطوير والرقي بالمستويات الفكرية والبحثية والعقائدية والفنية والثقافية المشتركة بينها.

وجاء تصريح السيد حبل المتين للمركز الإعلامي للعتبة العلوية المقدسة على هامش توقيع اتفاقية التعاون المشترك بين العتبات المقدسة والمزارات الشريفة في البلدان الإسلامية الثلاثة والتي أقرت في رحاب ورعاية العتبة الرضوية المقدسة تزامناً مع الولادة العطرة لثامن الأئمة الأطهار الإمام علي بن موسى الرضا (صلوات الله وسلامه عليه)، وشارك فيها أمناء ومسؤولو أكثر من 15 عتبة مقدسة ومزاراً شريفاً في العراق وإيران وسوريا بحضور رئيس ديوان الوقف الشيعي في العراق سماحة السيد علاء الدين الموسوي ومسؤولي الأوقاف والمؤسسات الدينية الرسمية في الجمهورية الإسلامية في إيران وسوريا .
 
وقال الأمين العام للعتبة العلوية المقدسة بعد ترأسه مهام التوقيع نيابة عن أمناء ومسؤولي العتبات المقدسة والمزارات الشريفة العراقية في الاتفاقية " ان اتفاقية التعاون المشترك  بين العتبات المقدسة والمزارات الشريفة تتضمن جملة من الأمور في التعاون بالمحالات البحثية والفكرية والثقافية والعقائدية والجوانب الفنية والخدمية لخدمة الزائرين الكرام وصيانة وضع العتبات بشكل عام".
 
وأضاف" إن أهم بنود الاتفاقية التي وقعت اليوم بمناسبة ولادة الإمام الرضا عليه السلام وبمبادرة من الأمين العام للعتبة الرضوية ونشكر الله على إتمامها ونجاحها وقد شارك في توقيعها أمناء وممثلي أكثر من 15 بين عتبة مقدسة  ومزاراً شريفاً من العراق وإيران وسوريا ".
 
وأشار السيد حبل المتين إلى أن " الزيارة الأخيرة لأمين عام العتبة الرضوية المقدسة سماحة السيد ابراهيم رئيسي للعتبة العلوية بمناسبة أربعينية الشيخ واعظ طبسي (قدس سره الشريف)، والتي أقيمت برعاية ورحاب العتبة العلوية المقدسة، تعد الخطوة الأهم لتفعيل اتفاقية التعاون المشترك الأولى تعقبها اتفاقيات ولقاءات مشتركة فاعلة لتقوية العلاقات بين العتبات المقدسة والنهوض للجوانب الفكرية والروحية وللتصدي لكل الشبهات بما يحيط بمذهب هل البيت (سلام الله عليهم أجمعين) وبمن يؤمن بالدين الحق".
 
يذكر أن مؤتمر العتبات المقدسة یقام للمرة الأولى بالتزامن مع الاحتفال بذکرى میلاد الإمام علي بن موسى الرضا(عليه) فی رحاب الحرم الرضوی الطاهر، بمشارکة اثنی عشر متولیا شرعیا وأمینا عاما للعتبات المقدسة في إیران والعراق وسوریا والوقف الشیعی فی العراق؛ والأمانة العامة للمزارات العراق، ورئیس منظمة الأوقاف فی إیران.
 
وتتضمن أعمال المؤتمر لقاءات ثنائیة بین الأمناء العامین للعتبات المقدسة مع متولی العتبة الرضویة المقدسة، وإمضاء مذکرة تفاهم للتعاون والعمل المشترك بین العتبات المشارکة وغیرها من الأعمال والبرامج.



  • المصدر : http://www.kitabat.info/subject.php?id=82318
  • تاريخ إضافة الموضوع : 2016 / 08 / 16
  • تاريخ الطباعة : 2019 / 07 / 20