• الموقع : كتابات في الميزان .
        • القسم الرئيسي : المقالات .
              • القسم الفرعي : المقالات .
                    • الموضوع : قد خلطتم الخبر الأسود بالحشائش..فلاتأكلوا النستلة !!! .
                          • الكاتب : خزعل اللامي .

قد خلطتم الخبر الأسود بالحشائش..فلاتأكلوا النستلة !!!

رددها ،لقد خلطتم الخبز الاسود ببعض الحشائش لتطعموه اولادكم ايام الحصار ابان تسعينيات القرن الماضي وها انتم اليوم مقدمين على ايام عجاف بعد الذي حصل من هبوط لاسعار النفط ،لافتا، في كل حرب هناك نزول لاسعاره ومرشح أن يهبط اكثر وان الازمة جدية وعليكم ايها العراقيين التعاون مع الحكومة ولاأريد أن اخيفكم وعليكم تحصين انفسكم ف/كارت/ واحد للنقال بدلا من اربع أو خمس ومن لديه 100 دينار عليه صرف 30 منها وادخار الباقي وعليكم ايضا عدم اكل /النستلة/ بعد الان،وشدد بقوله \"تقشفوا قبل أن تجبروا عليه\" 
والعراقين حقا يسألون الشيخ جلال الدين الصغير ،اين كانت تصرف الميزانيات الانفجارية وكيف تم هدر المال العام بدون اي وازع اخلاقي من الكثير ممن هم الان في سدة الحكم واصحاب قرار في كتل واحزاب تتسيد المشهد العراقي ولماذا في اغلب الاحيان تسترجع اموال زائدة من حكومات محلية إلى خزينة الدولة ولم تصرف إلى المواطن بصورة مباشرة ام غير ذلك بسبب عجزها عن كيفية التصرف بها على مشاريع بأمكانها خدمة المواطن في حينها،
وهل كانت كلماته وخطبه الاخيرة في صلاة الجمعة المنصرمة في نفس الاتجاه والذي بدى واضحا أن الشيخ الفاضل يريد زرع الخوف عند العراقيين مع انهم لايأبهون للذي جرى ويجري كونهم على دراية وعلم بما آلت اليه الامور من سرقة للمال العام على يد هذه الثلة السياسية التي مازالت تحكم وعلى الشيخ الصغير وضع الامور في نصابها والتأشير على اماكن الخلل بوضوح لانه وحسب خطبته قال كلاما يعلمه حول التقشف وعليه تسميه الاسماء بمسمياتها وليست النستلة بيد طفل عراقي ثمنها بضع سنتات هي من افرغت خزينة البلد من المليارات بل من افرغها ونهبها القابعون في المنطقة الخضراء واماكن اخرى.



  • المصدر : http://www.kitabat.info/subject.php?id=74815
  • تاريخ إضافة الموضوع : 2016 / 02 / 22
  • تاريخ الطباعة : 2020 / 07 / 6