• الموقع : كتابات في الميزان .
        • القسم الرئيسي : المقالات .
              • القسم الفرعي : المقالات .
                    • الموضوع : الحله تفقد أحد ابرز خبرائها( عباس الفلوجي) في ذمة الخلود .
                          • الكاتب : حيدر الفلوجي .

الحله تفقد أحد ابرز خبرائها( عباس الفلوجي) في ذمة الخلود

فقدت الحله أحد خيرة شخصياتها وأبرز خبرائها في 

مجال تخصصه. وهو عمُّنا وشقيق والدي( رحمهما الله).

( من الرعيل الاول من طبقة المهندسين في العراق ) 

 

الخبير المهندس عباس بن ناجي الفلوجي الحلي الموسوي الحسيني  (1937- 2016 م). 

( اجرينا لقائنا بعمنا الفقيد بتاريخ 2-1-2015 م)

هو السيد عباس بن ناجي بن مهدي بن عمران بن سعيد بن عمران بن دخيل بن حسن الفلوجي الحلي الموسوي الحسيني . 

ولد السيد عباس الفلوجي في مدينة الحله في محلة المهدية وسط الحله. وذلك في عام 1937م. 

درس في المراحل الأولية للدراسات الابتدائية والمتوسطة والإعدادية في مدينة الحله ، ثم تم قبوله في كلية الهندسة / مدني ، في جامعة بغداد. 

وأكمل دراسته بتفوق في عام 1956/1957م 

لم يكن الخبير المهندس يميل الى جهة سياسية قط، فقد كان مستقلاً طيلة حياته ولازال، 

سألت عمّنا السيد عباس الفلوجي عن طفولته وحياته، 

أجابنا قائلاً : كنتُ في طفولتي طفلاً مدللاً ولازلت مدللاً . 

يقول السيد عباس الفلوجي الموسوي : نحن عائلة تتكون من ولدين وأربعة بنات، وكان والدي يعمل بالتجارة وملّاكاً يعيش من خلال تجارته ومن الإجارات للعقارات التي كان يمتلكها، وكان اخي الأكبر المرحوم السيد راجي بن ناجي، كان اخي قد ترك دراسته لكي يساعد والدي في تجارته من اجل ان اكمل دراستي، وقد أعانني اخي المرحوم راجي على تكملة دراستي الجامعية من خلال تقديم دعمه اللامحدود لي ولوالدي وبقية العائلة،

ويُذكر ان المرحوم السيد راجي الفلوجي الموسوي( شقيق الفقيد)  قد ضحى بمستقبله من اجل ان يقف لمساعدة ابيه وأخيه وأخواته، ولكن القدر والزمن قد غدر بالمرحوم راجي، مما أدى به الى الانتقال بعائلته الى مدينة الكاظمية المقدسة، 

وقد سألنا السيد عباس الفلوجي  عن عشيرته، 

فقال :انّا افتخر بعشيرتي لانها من خيرة العشائر في الحله، من حيث الاستقامة والعلم والمعرفة والريادة والشعر والأدب ، فقد كان السادة الفلوجيون من وجهاء مدينة الحله منذ قرون ولغاية ما وعيت انا في الخمسينات والستينات من القرن الماضي، فقد كان المرحوم السيد عبد الكريم الفلوجي والمرحوم ناجي الفلوجي يعتبرون من اعيان البلد آنذاك،

وعن علاقة العائلة بالحوزة العلمية ذكر لنا الفقيد قائلاً : 

وعلاقة السادة الفلوجيين مع الحوزة العلمية في النجف والحله كانت تربطهم علاقة وثيقة وخصوصاً مع علماء الحوزة وخطبائها وأساتذتها.

وأكمل المهندس الخبير حديثه قائلاً :

  كانت عشيرة السادة الفلوجيين ملتزمة ومنضبطة بالقواعد الشرعية والدينية في جميع معاملاتها، وكان العميد والوجيه للسادة الفلوجيين السيد عبد الكريم الفلوجي يقيم المجالس الحسينية في كل عام ويستدعي خيرة خطباء المنبر الحسيني وعلى رأسهم الشيخ المرحوم أحمد الوائلي وغيرهم. 

سؤال: ماذا عملت بعد تخرجك من الجامعة وخصوصاً بعد حصولك على شهادة البكلوريوس في الهندسة المدنية؟ 

الجواب : بعد تخرجي من الجامعة توجهت الى كلية الضباط الاحتياط، وأكملتها، وهو قانون متبع لدى كل من يتخرج من الجامعة،

وبعدها شغلت منصب مهندس في دائرة الري في محافظة بابل، وكان ذلك التعيين هو اول تعيين لي بعد تخرجي، 

وكان ذلك التعيين بواسطة المدير العام في بغداد الاستاذ باقر كاشف الغطاء، والأستاذ المهندس علاء البرّاك، وكان ذلك في عام 1959/1958م . 

سؤال : ماهي الدرجات الوظيفية التي شغلتها؟ 

جواب: الدرجات الوظيفية التي شغلتها منذ تعييني الاول والى لحظة تقاعدي عن العمل كالتالي:

١- ملاحظ فني . 

٢- معاون مهندس. 

٣- مهندس. 

٤- رئيس مهندسين في دائرة ري بابل. 

٥- شغلت منصب مدير بلدية الحله . 

سؤال: اين شغلت تلك المناصب؟ 

جواب : شغلت تلك الدرجات الوظيفية في الأقضية والأماكن التالية: 

١- الحله. 

٢- طويريج. 

٣- بعقوبة. 

٤- الناصرية. 

٥- كربلاء ( 1972-1977). 

٦- العودة الى الحله. 

٧- أحلت على التقاعد في عام 2000 للميلاد. 

انتظر ظهور الامام المهدي بفارغ الصبر، لان ظهوره سوف ينشر العدل في الارض جميعاً ويعم الخير لجميع الانسانية في الارض. 

سؤال : كيف تقضي أوقاتك؟ 

جواب : اقضي أوقاتي غالبيتها في المطالعة والمتابعة للأحداث والعبادة. 

ومن سؤال لنا :هل من شيء تضيفه سيدنا ؟

أجابنا قائلاً :

بنيتُ بيت والدي المرحوم ناجي  الكائن في منطقة المهدية على مرحلتين، الى ان اصبح على شكله الحالي، وكنت ادعم جميع اعمال الخير، وأساعد المشاريع الخيرية، وكل ذلك بتوفيق من الله، واسأله ان يتقبله منّي. 

أجرينا لقائنا في بيت العم  السيد عباس الفلوجي في مدينة الحله/ حي الكرامة في منزله،

تم ذلك بتاريخ : 2-1-2015 م.

والسيد الفلوجي هو أحد الشخصيات  البارزة للسادة الفلوجيين في الحله ).

رحم الله السيد العم عباس الفلوجي الحلي الموسوي وأسكنه الله فسيح جناته مع الانبياء والمرسلين وعلى رأسهم نبينا محمد واهل بيته الطاهرين، ورحم الله من اخدى للفقيد سورة الفاتحة.


كافة التعليقات (عدد : 4)


• (1) - كتب : حيدر الفلوجي ، في 2020/11/07 .

الاستاذ جبار المحترم
لكم خالص الشكر والامتنان

• (2) - كتب : الحقوقي عبدالجبار فرحان ، في 2020/11/06 .

الله يرحمة ويسكنه فسيح جناته بارك الله بيك سيد حيدر الفلوجي جهود كبيرة ومشكورة

• (3) - كتب : حيدر الفلوجي ، في 2018/09/18 .

اخي باسم المخترم
تحياتي لكم ونتشرف بك اخاً فاضلاً
واقعاً لم يكن علم بعنوانكم او ما تحملون من معلومات فلدينا بحث كبير حول النسب والشخصيات من هذه العائلة الكريمة وترجمة لعلمائهم وأدبائها ، فليتك تتواصل معنا من خلال الفيس بوك او على عنواني البريدي ، لان كتابنا سوف يصدر عن قريب وجمعنا فيه اكثر من مائة شخصية علمية وأدبية لهذه الاسرة في مناطق للفرات الاوسط ...
ننتظر مراسلتكم
مع الشمر
حيدر الفلوجي

• (4) - كتب : باسم ، في 2018/09/15 .


اخي لقد نسيتم آية الله الشيخ سعيد الفلوجي االذي ذكره الشيخ حرز الدين في كتابه وابنه الشيخ نعمة الفلوجي وولده الشيخ باسم الفلوجي الساكن في استراليا المعروف بالشيخ حيدر النجفي وهم من نفس عشيرة نوري الفلوجي المصور وعبد الكريم الفلوجي راجع المشجرة وهو من تلامذة الميرزا جواد التبريزي والوحيد الخراساني والسيد محمود الهاشمي وتتلمذ في المقدمات والسطوح على ايدي علماء النجف كالسيد محمد حسين الحكيم اخ السيد محمد تقي الحكيم ابو الشهداء رحمهم الله وكذا تتلمذ على يد ولده البكر الشهيد وولده السيد عبد الصاحب الحكيم الشهيد رحمهم الله وتتلمذ على يدي الشيخ معن الكوفي رحمه الله والسيد عبد الكريم فضل الله اللبناني والشيخين محمد حسين واحمد آل صادق اللبنانيين وآية الله الشيخ بشير النجفي في المكاسب والسيد جواد ومحمد رضا الجلاليين في بعض أجزاء اللمعة واصول المظفر وكذا السيد الشهيد محمود الحكيم في داره الواقعة في محلة العمارة بعض أجزاء اللمعة وغيرهم وتتلمذ علي يدي في النجف كثير اذكر بعضهم منهم الشهيد الشيخ سجاد الغروي الاصفهاني والشهيد السيد هادي القمي واخيه عديلي السيد حسين القمي وعديلي الشيخ مجيد الجواهري امام جامع الجواهري وابن الشيخ باقر الايرواني في قم وعشرات غيرهم، وكنت استاذا في قم في كافة مدارسها العلمية الرسمية كمدرسة الهادي ومدرسة السيد كاظم الحائري وغيرها واحتفظ الى الآن ببطاقات انتسابي اليها كما تتلمذ على يديه في قم خارج تلك المدارس كثير من الطلاب منهم ابن السيخ باقر القرشي رحمه الله وغيره كثير نسيت أسماءهم، فانا من جهة الاب فلوجي ونوري الفلوجي النجفي والد عبد الأىمة المصور من عمومتي ومن جهة الام انتسب الى السادة آل المؤمن وتزوجت بنت الشيخ احمد الهندي موزع رواتب المراجع وقارئ القرآن الشهير ولي من الاولاد الذكور خمسة ولبعضهم اولاد ذكور ايضا.



  • المصدر : http://www.kitabat.info/subject.php?id=74575
  • تاريخ إضافة الموضوع : 2016 / 02 / 17
  • تاريخ الطباعة : 2021 / 03 / 2