• الموقع : كتابات في الميزان .
        • القسم الرئيسي : المقالات .
              • القسم الفرعي : المقالات .
                    • الموضوع : جواب على سؤال احد الاخوة الذي يقول ماذا يعني قولك اننا الان في سنة 2022 وليس في سنة 2016؟ .
                          • الكاتب : إيزابيل بنيامين ماما اشوري .

جواب على سؤال احد الاخوة الذي يقول ماذا يعني قولك اننا الان في سنة 2022 وليس في سنة 2016؟

 سلام ونعمة وبركة اخي العزيز حسين . حياكم الرب .

المسيحية ليس لها دليل على ولادة يسوع المسيح إلا دليل واحد وهو ان يسوع ولد في زمن هيرودوس وهو هيرودس الأول أو هيرودس الكبير الذي ولد حوالي سنة 74 قبل الميلاد، ومات سنة 4 قبل ميلاد يسوع المسيح وقد كان واليًا على اليهودية ، وهنا يطرح العلماء سؤال يقولون فيه : إذا كان يسوع حسب رواية الانجيل ولد في زمن هيرودس فهذا يعني انه على اقل تقدير ولد قبل وفاة هيرودس بخمس سنين او اقل او اكثر. ومن هنا نفهم أن ميلاد يسوع كان قبل هذا التاريخ بستة سنوات اي قبل موت هيرودس ، وبذلك تكون السنة الآن 2022 .

طريقة الحساب تكون هكذا : فتح هيرودس القدس سنة 37 قبل ميلاد يسوع ، وأصبح واليًا على اليهودية.مات هيرودس بعد موت أنتيجونوس بــ (34) سنة وهذا يعني أنه مات حوالي سنة (4) قبل ميلاد المسيح عن عمر اكثر من (70) سنة . ولكن المسيحية اشتبه عليها إسم هيرودس من هو لأن هيرودس الكبير مات وترك ثلاث ابناء كلهم بإسم هيرودس وهم (هيرودس أرخيلاوس على اليهود، هيرودس أنتيباس على الجليل، هيرودس فيلبس الثاني على باتانيا ). حيث قسّم المملكة عليهم إلى ثلاث اجزاء يحكم كل ابن على جزء منها .

اضافة إلى خطأ لوقا القاتل الذي ذكر في إنجيله بان يسوع المسيح ولد وقت هيرودس كيرينيوس الذي دعى اليهود إلى الاكتتاب، ولكن كيرينيوس كان واليًا على سورية (سوريا) ولم يكن واليا على اليهودية (1) وبناءا على هذه الأغاليط التي لا تُغتفر فقد اضطر ديونيسيوس اكسيجوس ــ وهو رئيس دير ــ إلى وضع التقويم المسيحي تقريبا سنة (550) ميلادي أي بعد رحيل يسوع بأكثر من خمسمائة سنة. وقد اضطر ديونيسيوس إلى اختلاق هذا التاريخ أيضا حيث ربط بين بداية التقويم المسيحي وعام 754 لتأسيس مدينة روما. وقد خمّنَ أن المسيح ولد في هذا العام، وأن عام 754 لتأسيس روما يقابل العام الأول الميلادي. أما كيف ؟ فلا أحد يعرف ذلك وإلى هذا اليوم ومشى هذا التاريخ وتم اعتماده.

وقد فاتهم أن المؤرخ يوسيفوس يُظهِر بوضوح أن هيرودس الكبير الذي مات قبل ولادة المسيح كما في أنجيل (متى 2: 19 - 22)، أنه مات قبل عام 754 لتأسيس روما، فعلى الأرجح أنه مات قبل عام 754 لتأسيس روما الذي تقابل سنة 4 ق. م اي قبل ولادة يسوع بأربع سنوات. فإذا اضفنا هذه السنين مع ستة اشهر يكون التاريخ اليوم 2022.
(يحتاج الانسان إلى عقل رياضي فلسفي لفهم كل هذه الخربطة) .

يضاف إلى ذلك أن يوسيفيوس (جوزيفيوس) المؤرخ اليهودي لم يذكر هذه الحادثة ـــ حادثة قتل الاطفال من قبل هيرودس ـــ على اهميتها لأن اليهود كانوا ينتظرون مجيء نبي منهم وكانوا ينتظرون ولادته فلو وقعت حادثة ذبح الاطفال كما يذكرها القيصر وان الذي ذبحهم هو هيرودوس من أجل القضاء على يسوع لذكرها يوسيفيوس. وهذا يدل على ان هيرودس لا وجود له في هذه السنة التي يذكرها الانجيل. ومن هنا اضطرت المسيحية إلى اختيار تاريخ عشوائي يتطابق مع عيد الانقلاب الشتوي الوثني ، لكي تجذب الوثنيين إلى المسيحية ، وكان هذا هو هدفها من كل ذلك .

ولكن الحقيقة لابد أن تظهر حيث أن آخر التحقيقات التي ذكرها موقع (تكلا) تقول بأن السيد المسيح ولد قبل هذا التاريخ بخمس سنوات تقريبا ، وهذا يعني اننا الآن في سنة 2022 ميلادية وليس 2016 ميلادية . وهذا هو قول موقع (تكلا).

(( إذن فميلاد المسيح تمّ إما في أواخر سنة 5 ق.م أو في أوائل سنة 4 ق.م.)) . راجع : سنوات مع إيميلات الناس! أسئلة عن الكتاب المقدس متى ولد المسيح؟

فلو اضفنا هذه الاربع او خمس سنوات إلى سنة 2016 مع اضافة الأشهر الستة ستكون السنة الحالية هي سنة 2022 ميلادية . طبعا هذا القول لي وحدي وهو من تحقيقي ، فلم يقل اي احد بذلك قبلي وبذلك يُعتبر ما كتبته هنا في هذا البحث كشفا جديدا سوف يُطيح بثوابت أخرى في المسيحية . تحياتي
تحياتي .
1_ وهذا ثابت من اللوحة اللاتينية التي وجدت مشوهة في تيفولي قرب (روما) والتي أصلحها علماء آثار من الطبقة الأولى منهم مومسن ورامساي وروس فأظهرت كتابتها أن كيرينيوس كان واليًا على سوريا في التاريخ المذكور ولم يكن واليا على اليهودية في زمن ولادة يسوع المسيح .


كافة التعليقات (عدد : 2)


• (1) - كتب : إيزبيل بنيامين ماما آشوري ، في 2016/01/04 .

سلام ونعمة وبركة عليكم اخي الطيب عماد.
القرآن المقدس اخبرنا بأن الصوم كن في الامم السابقة (كما كتب على الذين من قبلكم ، وفي اليهودية والمسيحة هناك تأكيد لصحة هذا النص لا بل ان الصوم كان شديدا قاسيا يستهلك ربع السنة تقريبا في صيام واجب واصوام مستحبة جانبية ، ويسوع المسيح صام وفرض الصيام ، فقد صام أربعين يوما (فبعد ما صام أربعين نهارا وأربعين ليلة، جاع أخيرا). ولكن كيف لنا أن نعرف هل تم صلب ـــ رفع ـــ يسوع تم في رمضان او غيره مع هذا الخلط في الاناجيل الأربعة . لأن يسوع قبل هذا اليوم كان صائما يُصلي بحرارة ولجاجة شديدة (وخر على وجهه، وكان يصلي كان يصلي بأشد لجاجة، وصار عرقه كقطرات دم نازلة على الأرض). واما ليلة القدر فلا يُمكن تعيينها وإنما نقول أن ليلة القدر كانت في كل دين وهي ليلة نزول أول السور على الانبياء حيث تنزل الملائكة في حشود هائلة تحمل النص المقدس لتُلقيه على صدر النبي، هذه الحشود الملائكية هي نفسها التي ذكرها لإنجيل بانها سوف تنزل في آخر الزمان وهي تحمل (الكتاب) الذي فيه كل اقوال وحكم الانبياء وما انزله الرب عليهم ، وهو (القرآن الجديد) (الناموس الملكوتي الأعظم) الذي اشارة إليه بعض الروايات الاسلامية الصحيحة عن خاصة نبي الاسلام بقولهم : (قرآن غير قرآنكم).
ولكننا نستطيع ان نعرف ليلة القدر التي امر موسى قومه ان يُزيدوا من العبادة فيها ويسهروا ويتضرعوا ويلبسوا المسوح ويلقوا على انفسهم التراب لأن هذه الليلة ليلة عظيمة وهي ليلة الرابع والعشرين من شهر الصوم الكبير التي يقول فيها : (وفي اليوم الرابع والعشرين من هذا الشهر اجتمع بنو إسرائيل بالصوم، وعليهم مسوح وتراب). ويُقابلها بالحساب القمري (الهجري) أيام من 21 إلى 23 من شهر رمضان.
واما بالنسبة لليوبيل فهي تعني في الاصل اليوناني (قرن الكبش) في اشارة إلى الكبش الذي سوف ينطح الامم بضرباته الملكوتية ليقضي على الظلم والجور ويعم السلام على يديه. وفي المسيحية فإن هناك يوبيل أول الذي جاء فيه يسوع المسيح ، ويوبيل ثاني . الذي سوف يأتي فيه يسوع المسيح مرة أخرى إلى هذا العالم (ليُدين) المسكونة مع رجل ثاني عينه الرب مقدما اسمه (القائم). وهذا بحثٌ آخر اخي الطيب
تحياتي


• (2) - كتب : عماد شرشاحي ، في 2016/01/04 .

تحية وسلام الأخت الفاضلة
اطالع بعض الليالي انجيل برنابا يستوقفني الكثير
أحببت ان اعرف منك هل اخبار عيسى ابن مريم المسيح عليه السلام عن سنة اليوبيل وان الرسول الذي يبشر به سوف يجعل اليوبيل كل عام وليس كل مائة عام
ولان رسول الله عيسى قضى تلك الليلة بالعبادة والدعاء فهل المقصود منها ليلة القدر
لانه عظم شأنها ؟
شكر الله سعيك



  • المصدر : http://www.kitabat.info/subject.php?id=72531
  • تاريخ إضافة الموضوع : 2016 / 01 / 04
  • تاريخ الطباعة : 2019 / 07 / 18