• الموقع : كتابات في الميزان .
        • القسم الرئيسي : المقالات .
              • القسم الفرعي : المقالات .
                    • الموضوع : نسبة الشيعة و السنة في الشرق !! .
                          • الكاتب : سعد السعيد .

نسبة الشيعة و السنة في الشرق !!

يتشدَّق " اهل داعش و الجماعة " بانهم يُشكِّلون الاغلبية السكانية في كل مكان من العالم الاسلامي , و لذلك فانَّ من حَقهم حُكم البلدان , لانهم الاغلبية !
قد يكون هذا الكلام صحيحاً في بلاد الشرق الاقصى و بلاد المغرب , و بلاد الواق واق ! و لا فخرَ لهم بهؤلاء " السِنَّة " !
فانَّ وجودهم من عَدمهِ سواء , فهم لا يعرفون غير " اللهُ و اجبر " يطلقونها بلا معرفة , و لا يُجيدون شيئاً من القرأن سوى سورة الفاتحة و يقرأونها بشكلٍ مضحك اصلاً , و لكنهم , شأنهم شأن بقية " اهل داعش و الجماعة " , يَميلون نحو الجريمة و الرذيلة !
اما في المشرق , فهم يكذبون , فالحقيقة ليست كذلك , و المشرق هو ايران و تركيا و العراق و مشايخ الخليج و السعودية و اليمن و سوريا و لبنان و الاردن , فان الشيعة هم الرقم الصعب في المعادلة السكانية , اذا اُضيفَ اليهم عدد الاقليات التي تَميل عاطفياً للشيعة , لانهم مسالمون , و تَكره " السنة " لانهم مجرمون !
و السبب العاطفي هو الاساس لاضافة اعداد الاقليات الدينية التي تعيش في المشرق الى اعداد الشيعة ... فالاقوامُ عواطف !!
فقد نشرت صحيفة " The Guardian " البريطانية قبل حوالي شهرين خريطةً لاعداد السنة و الشيعة و الاقليات في المشرق , و لكنها اخطأت عندما اضافت مصر الى المشرق , و ربما كان خطأها مقصوداً بسبب كثرة اعداد السنة في " مصر , لكي تضيفها الى النسبة العامة لهم !
و مع ذلك !
فان نسبة " السنة " في المشرق مع سكان مصر الذين يبلغون حوالي ال 90 مليوناً تبلغ حوالي 56 % فقط , و ان نسبة الشيعة هي حوالي 36 % , و نسبة الافليات هي 8 % , و بالتالي فان نسبة الشيعة مع الافليات هي 44 % , و هي نسبة صادمة !
اي انَّ التفوق العددي للسنة على الشيعة هو قليل جداً !
و لكننا اذا استثنينا مصر , لانها تقع شمال افريقية , و لان نسبة الشيعة فيها تكاد لاتُذكر , و اذا اضفنا نسبة الاقليات الدينية الاخرى الى الشيعة , و هذا من حقنا , فانَّ نسبة تفوق عدد السنة الى الشيعة هي 4.3 % فقط لا غير !
و هي نسبة لا تشكلُ ايةِ اهمية ديمغرافية او سياسية !
لذلك , عليهم ان يخرسوا عن هذه الاكاذيب !
و لن يفعلوا , لانهم قومٌ كاذبون .... !!


كافة التعليقات (عدد : 1)


• (1) - كتب : علي ، في 2016/02/04 .

تفوق شيعي ملحوظ



  • المصدر : http://www.kitabat.info/subject.php?id=64461
  • تاريخ إضافة الموضوع : 2015 / 07 / 16
  • تاريخ الطباعة : 2021 / 03 / 2