• الموقع : كتابات في الميزان .
        • القسم الرئيسي : المقالات .
              • القسم الفرعي : بحوث ودراسات .
                    • الموضوع : صحتنا هي اغلى ما نملك ( سداسية الحياة الصحية) .
                          • الكاتب : د . مسار مسلم الغرابي .

صحتنا هي اغلى ما نملك ( سداسية الحياة الصحية)


(من سلسلة مقالات نحو  بناء  اجيال هادفة ومنتجة)
 
لعلنا لا نحيد عن الصواب ان جعلنا هذه المقولة (صحتنا هي اغلى ما نملك) شعارا في حياتنا لان العقل السليم في الجسم السليم ولعل الانسان لا يستطيع ان يحيى حياه هادئة وجميلة ان كان جسده معتل. ولكي نستطيع ان نتمتع ونكون منتجين وهادفين في حياتنا لابد ان نتبع برنامجا صحيا يساعدنا على مواجهه تحديات الحياة ونحن بأوج طاقتنا وعطاءنا . لذلك فهذه الكلمات موجهه لأولئك الاشخاص الذين يهمهم ان يحيوا بصحة ونشاط حتى الرمق الاخير من حياتهم.                                                                                                                         
صحتنا هي اغلى ما نملك لأنه لو لا هذا الكم الهائل من النشاط والحيوية لما قدرنا ان نتواصل مع متطلبات الحياه والتي تتطلب منا بطبيعة الحال كل تفكير وتركيز وجهد وعلية فلابد من وضع برنامج غذائي صحي رياضي ننهل منه مزيدا من الحيوية والطمأنينة, ومزيدا من الشعور بالصحة والعافية.  لذلك وبعد اطلاعي عن قرب على البرامج اليومية لمشاهير ورؤساء دول وعلماء واطباء وجدت قواسما مشتركة تجمعهم جميعا لذا ارتأيت ان ادونها على النحو التالي لكي نجعلها برنامجا  يوميا وورقة عمل لتعيننا على ان نحيا بكفاءة وايجابية حتى نؤدي ما نحن موكلين ومناطين به فلنبدأ:-                                                                                              
1-  شرب كميات كافيه من الماء:- صباحا وبعد الاستيقاظ من النوم واخذ راحه بسيطة او قراءه اذكار الصباح او شيئا من القران مما تحفظه يتم بعدها شرب ٣اقداح من الماء وعلى مراحل وعلى ان لا يقل شربك للماء يوميا عن 3 اللتار للبالغين وما يعادل اللترين للمراهقين والاحداث . والهدف من هذا الاجراء هو تنظيف القناه الهضمية من مخلفات الأطعمة والمشروبات ورواسبها المتبقية من يوم امس قبل ان تبدا العمل من جديد ولكي لاتكن بؤره لاي نشاط جرثومي او مسرطن ، واني لا عجب حقا من اولئك الناس الذين يستيقظون باكرا ويذهبون الى اعمالهم ويعملون على تنظيف وترتيب مكاتبهم ومؤسساتهم ومحال عملهم ولا يقومون بالمثل مع اقرب اجزاء الكون منهم وهي اجسادهم واعضاءهم الداخلية !!!! .اضافه الى ان للماء دور اساسي في حفظ وزياده سيوله الدم وبهذا فنحن نقلل وبنسبه كبيره احتمال حدوث اي جلطه او تخثرات دموية قد تؤدي لا سامح الله الى عواقب لا تحمد عقباها ليس باقل من الانسداد الشرياني ولاتنتهي بالنخر او الغرغرينا اعاذنا الله واياكم منها. ولعلهه من الامور الغير محبذه (ونتيجة لشرب كميات كبيرة من الماء) زياده عدد مرات التبول, ولكن لرب ضارة نافعة  فهذا مفيدا جدا في اخراج المخلفات السمية للأدوية والمركبات الداخلة للجسم والحيلولة دون بقاءها عبئا في اجسادنا..فلا تنسى شرب ثلاث اقداح من الماء صباحـا.                                                                                  
2- ممارسه الرياضة:-  قبل ان تتناول وجبه الافطار ، يمكنك ان تمارس رياضتك المفضلة والملائمة عود نفسك على عادات جيده لا نها وحدها التي تستمر معك لنهاية حياتك , حدد نوع الرياضة التي تقوم بها في الصباح والوقت الكاف لها واحرص على ان لا تنهي يومك وتخلد للنوم بدونها. جميل جدا ان نمتلك اجسادا رشيقة وقوام رياضي هل توافقني الراي؟ نعم ....فلا تنسى ممارسة الرياضة  يوميا.
3- ممارسه اليوغا:- لا يخفى ما لليوغا من اهمية كبيرة في حفظ التوازن الذاتي والنفسي على كل ممارس لهذا الفن  و ممارستها يوميا او على الاقل ثلاث مرات في الاسبوع كفيلة بان تمنحنا هدوءا داخليا كبيرا ونفسا مطمئنة وبذلك نستطيع مقاومة ضغوطات الحياة اليومية , لا بل نصبح نحن المسيطرون على حياتنا وتصرفاتنا . لذلك لا تنسى ممارسة اليوغا يوميا او على الاقل ثلاث مرات اسبوعيا.                                                                                                    
4- غذاءنا :-  مهم جدا في الحفاظ على يوم هادئ وجميل بعيدا عن الوعكات الصحية والاضطرابات الهضمية .فعلينا الاهتمام بغذائنا عن طريق ترتيب وجباتنا الغذائية والابتعاد ما امكن عن الاغذية المعلبة او المملحة وايضا عن اللحوم الحمراء والمنتجات الحيوانية الغنية بالدهون لكي نقلل كميات الدهون الداخلة الى اجسامنا والتي تسبب لنا الكثير من الامراض هذا فضلا عن كونها مواد فاعلة بايلوجيا,  ويفضل الاستعانة عن تلك الدهون بدهون مفيدة اخرى كزيت الزيتون مثلا. الإكثار من تناول الخضروات والفاكهة بجميع انواعها لأنها تعتبر من مضادات الأكسدة المفيدة جدا لما لها من دور في  القضاء على الخلايا السرطانية او الحؤول دون تكونها. فلأتنسى تناول غذاءا صحيا خاليا من الدهون وقليل الاملاح.                                                                                                       
5- المراجعة الدورية للطبيب والفحص الشهري والسنوي:- تعطينا معلومات وتأكيدات عن حاله اجسامنا ووظائف أعضائها  الحيوية  ويجب ان نصغي بعناية لتلك الرسائل التي يرسلها الجسم كنوبات الالم المتكررة , البقع الغريبة على اجسامنا , تغير لون البشرة , نقصان الوزن المفاجئ , وهكذا كل هذه الفحوصات والمراجعات تكفل كشف مبكر للمرض وتساهم في علاجه اذ ان المراحل الاولية لأي مرض لا تشكل خطرا كبيرا مقارنه بمراحله المتقدمة . فلأتنسى المراجعة الدورية للطبيب والكشف والفحوصات الطبية.                                                                                                                           
6-الابتعاد عن المنغصات الاجتماعية والآفات الحضارية والانشغال بماهو مفيد وذو مردود مادي ومعنوي لوطنك ولمجتمعك ولأسرتك . لتكن لديك مبادئ تعرف بها كالصدق ،الالتزام بالعهد، الحرص على العمل ، عدم اضاعه الوقت، وغير ذلك باختصار ليكن لك عالمك المثالي واهدافك التي تحيى لها واحبائك الذين ينتظرون نجاحك لكي يهنئوك ويفرحوا معك. كن منتجا هادفا صادقا ملتزما .واخيرا لا تنسى ان تبتعد عن كل العادات التي لا تخدمك وتستنزف وقتك.                                      

 

ايفانوا فرانكوفســــك
 




  • المصدر : http://www.kitabat.info/subject.php?id=57666
  • تاريخ إضافة الموضوع : 2015 / 02 / 11
  • تاريخ الطباعة : 2019 / 12 / 8