• الموقع : كتابات في الميزان .
        • القسم الرئيسي : أخبار وتقارير .
              • القسم الفرعي : أخبار وتقارير .
                    • الموضوع : رسالة إلى دولة رئيس الوزراء د. حيدر العبادي المحترم .

رسالة إلى دولة رئيس الوزراء د. حيدر العبادي المحترم

رسالة إلى دولة رئيس الوزراء د. حيدر العبادي المحترم

 

المحامي عبد الكريم شريف الصافي

 

تحية وإحترام ،،،

 

دولة الرئيس نكرر مباركتنا للشعب العراقي بمناسبة تكليفكم بإشغال منصب رئيس مجلس الوزراء العراقي القادم ونود أن ننبه دولتكم إن أختيار البطانة من المستشارين الحقيقين وليس الإعتماد على أعضاء حزب الدعوة والأقارب والجهلة هي التي سترشدكم لطريق الصواب وإدارة الملف التنفيذي للعراق الذي عانى كثيراً طيلة فترة حكم رئيس مجلس الوزراء السابق نوري كامل المالكي بسبب إلتفاف مجموعة من المتخلفين حوله والذين كانوا يشغلون منصب مستشار في أمور هم بحاجة إلى من يشير عليهم بها .

 

كما إننا نأمل أن يكون إختياركم لفريق الوزراء الذي سيعمل تحت إدارتكم أختياراً صحيحاً لا يقوم على أساس توزيع الحصص وتقسيم الكعكة وأفسحوا المجال إلى الخبرات والإمكانيات العلمية والمترمسة في مجال عملها مهما كانت انتماءاتها العرقية والدينية والمذهبية والسياسية لأن العراق اليوم أحوج ما يكون لهذه الكفاءات التي كانت ليس لها مكان في حكومة نوري المالكي ولنأخذ على سبيل المثال معالي الوزير السابق مهندس عامر عبد الجبار الذي كان يشغل منصب وزير النقل قد أستبعده السيد نوري المالكي لأنه قد وجد فيه رجلا ً نزيهاً وطنياً لا يخدم غير الأجندة العراقية فقام باستبعاده بالرغم من خبرته الطويلة في مجال عمله .

 

لذا نرجو أن تمنح معالي الوزير السابق المهندس عامر عبد الجبار فرصة لإشغال منصب وزاري يمكن أن يحرك عجلة الصناعة في العراق أو يساهم في إعادة الكهرباء أو إدارة ملف وزارة النفط أو إعادة توزيره في وزارته السابقة لما يحمل من تجارب قيمة وأفكار نيرة قد قرأنها في الكثير من منشوراته ولقاءاته المتلفزة وعرفناها من خلال ما تم إنجازه من أعمال جبارة خلال تسنمه لمنصب وزير النقل ولفترة وجيزة لا تتعدى العامين فقط ... ولا أخفي دولتكم حقيقة ما كان يلج في صدري من رغبة في أن يشغل المهندس عامر عبد الجبار هو منصب رئاسة الحكومة قبل أن يأتي تكليف دولة رئيس الجمهورية الدكتور فؤاد معصوم لكم وأنتم أهل لها بإذن الله ... وإني ذكرت المهندس عامر عبد الجبار على سبيل المثال للحصر ونترك لدولتكم الخيار ...

 

وتقبلوا منا فائق الشكر والامتنان ..

 

اخوكم المواطن المحامي عبد الكريم شريف الصافي / دولة الامارات العربية المتحدة

 

 

 

2014-04-22 0:30 GMT+03:00 amer ismael <[email protected]>:

عامر عبد الجبار: ارتفاع ايرادات قناة السويس 8.5% والقناة العراقية الجافة لاتزال دون تخصيصات معتبرة

 

صرح المهندس عامر عبد الجبار اسماعيل رئيس المكتب العراقي الاستشاري بأن ايرادات قناة السويس ارتفعت بمقدار 8.5% خلال شهر اذار حيث وصلت الى 441.9 مليون دولار مقارنة مع نفس الشهر من العام الماضي 2013 حيث كانت الايرادات الى 407.4 مليون دولار بينما كانت الايرادات خلال شهر شباط 339.3 مليون دولار وهو الادنى مستوى منذ  4 سنوات وهذا يعني ان بلوغ الإيرادات السنوية  على هذا المعدل الشهري ستبلغ حوالي 5.3 مليار دولار سنويا ..

 

وتعد قناة السويس احد المصادر الرئيسية للعملة الصعبة في جمهورية مصر العربية اضافة الى السياحة وتحويلات المصريين المقيمين في الخارج

 

كما بين المهندس عامر عبد الجبار بان النظام الجديد في العراق بعد 2003 للأسف الشديد اهمل جميع القطاعات الصناعية والزراعية والسياحية والاتصالات الوطنية والاعتماد بدرجة 93% على النفط وهذا ما يجعل السياسة الاقتصادية في العراق "سياسة حرجة" ومهددة بالانهيار باي لحظة وبشكل مفاجئ لأنها مرهونة بسعر برميل النفط ولا سيما بان العجز في الموازنة بتصاعد مستمر وبلغ عام 2014 اقصى حد بتاريخ الدولة العراقية والبالغ حوالي من 30 مليار دولار

 

وقد ذكر عبد الجبار بانه في عام 2010 انجزت وزارة النقل ضمن مشروع القناة الجافة اعداد التصاميم النهائية لمد سكة "موصل دهوك زاخو " الى تركيا لنتجنب مرور القطارات عبر الاراضي السورية كون سوريا تفرض تعرفه عالية وايضا اختصار الزمن والروتين وهذا المشروع بحاجة الى حوالي 2 مليار دولار لتنفيذه اضافة الى تغيير حديد السكة من بغداد الى الموصل ويحتاج حوالي الى 75 الف طن حديد سكة وتطوير القناة الجافة من موانئنا الى زاخو يحتاج 13 مليار دولار ضمن شبكة مزدوجة للسكك الحديدية  لتكون حينها القناة الجافة البديل الافضل  لقناة السويس كونها الاقصر والاسرع والارخص والاكثر امن لنقل بضائع العالم من شماله الى جنوبه وبالعكس

 

كما بين عبد الجبار بان عدم منح ايران ودول الخليج العربي ربط سككي وحصر القناة الجافة بموانئنا سيمنح العراق مكاسب اقتصادية كبيرة لا تنحصر بتعرفة مرور القطارات عبر السكك العراقية بل اجور وعوائد السفن البحرية القادمة الى موانئنا وكذلك اجور وعوائد الوكالات البحرية وفرص العمل لعمال الشحن والتفريغ , وهنالك مكاسب سيادية للعراق على حساب دول الخليج العربي وايران يمكن للعراق من خلالها اعادة حقوقنا المغتصبة بسبب سياسة النظام البائد او جزء منها على اقل تقدير




  • المصدر : http://www.kitabat.info/subject.php?id=49636
  • تاريخ إضافة الموضوع : 2014 / 08 / 12
  • تاريخ الطباعة : 2019 / 12 / 15