• الموقع : كتابات في الميزان .
        • القسم الرئيسي : المقالات .
              • القسم الفرعي : المقالات .
                    • الموضوع : بابل التاريخ مدينة الامام الحسن ع ...تحتفي بولادته المباركه .
                          • الكاتب : الشيخ عقيل الحمداني .

بابل التاريخ مدينة الامام الحسن ع ...تحتفي بولادته المباركه

بلون الولاء لال محمد ص وباريج صاحب المناسبة الامام الحسن ع اشرقت في ربوع مدينة الحلة الفيحاء انوار الامام الحسن ع باقامة عدد من المهرجانات الولائية التي تحتفي بشخصية الامام الحسن وتاخذ الدروس من عطاءاتها فاقام مزار بكر بن علي ع في مدينة الحلة مهرجانه السنوي الخامس حول سيرة الامام الحسن ع بحضور جماهيري حاشد خلال الفترة من 12 – 14 رمضان وكان لنا شرف المشاركة في يوم البحوث والدراسات ببحث حول المنهج الحضاري للامام الحسن ع وكيفية تاصيله في مجتمعاتنا ..

وكان من ضمن محاور البحث ...الاشارة الى مظلومية مدينة بابل فكلما تذكر بابل يخطر على الاذهان الحضارات المادية التي كانت فيها والتي تحتاج الى تعريف للعالم اليوم وايضا لابد من ان تعرف الحضارة الالهية التي اسسها النبي ابراهيم ع في بابل ..وهو الجد الاعلى للانبياء العظام من فرعي اسماعيل واسحق ع ..

ف بابل ظلمت حتى في معنى اسمها فلطالما تداول الكثير من المثقفين والكتاب ان لفظ بابل اخذ من تبلبل الالسنة كما في نص توراتي قديم سفر التكوين الإصحاح الحادي عشر

 

1 وَكَانَتِ الأَرْضُ كُلُّهَا لِسَانًا وَاحِدًا وَلُغَةً وَاحِدَةً. 2 وَحَدَثَ فِي ارْتِحَالِهِمْ شَرْقًا أَنَّهُمْ وَجَدُوا بُقْعَةً فِي أَرْضِ شِنْعَارَ وَسَكَنُوا هُنَاكَ. 3 وَقَالَ بَعْضُهُمْ لِبَعْضٍ: «هَلُمَّ نَصْنَعُ لِبْنًا وَنَشْوِيهِ شَيًّا». فَكَانَ لَهُمُ اللِّبْنُ مَكَانَ الْحَجَرِ، وَكَانَ لَهُمُ الْحُمَرُ مَكَانَ الطِّينِ. 4 وَقَالُوا: «هَلُمَّ نَبْنِ لأَنْفُسِنَا مَدِينَةً وَبُرْجًا رَأْسُهُ بِالسَّمَاءِ. وَنَصْنَعُ لأَنْفُسِنَا اسْمًا لِئَلاَّ نَتَبَدَّدَ عَلَى وَجْهِ كُلِّ الأَرْضِ». 5 فَنَزَلَ الرَّبُّ لِيَنْظُرَ الْمَدِينَةَ وَالْبُرْجَ اللَّذَيْنِ كَانَ بَنُو آدَمَ يَبْنُونَهُمَا. 6 وَقَالَ الرَّبُّ: «هُوَذَا شَعْبٌ وَاحِدٌ وَلِسَانٌ وَاحِدٌ لِجَمِيعِهِمْ، وَهذَا ابْتِدَاؤُهُمْ بِالْعَمَلِ. وَالآنَ لاَ يَمْتَنِعُ عَلَيْهِمْ كُلُّ مَا يَنْوُونَ أَنْ يَعْمَلُوهُ. 7 هَلُمَّ نَنْزِلْ وَنُبَلْبِلْ هُنَاكَ لِسَانَهُمْ حَتَّى لاَ يَسْمَعَ بَعْضُهُمْ لِسَانَ بَعْضٍ». 8 فَبَدَّدَهُمُ الرَّبُّ مِنْ هُنَاكَ عَلَى وَجْهِ كُلِّ الأَرْضِ، فَكَفُّوا عَنْ بُنْيَانِ الْمَدِينَةِ، 9 لِذلِكَ دُعِيَ اسْمُهَا «بَابِلَ» لأَنَّ الرَّبَّ هُنَاكَ بَلْبَلَ لِسَانَ كُلِّ الأَرْضِ. وَمِنْ هُنَاكَ بَدَّدَهُمُ الرَّبُّ عَلَى وَجْهِ كُلِّ الأَرْضِ 

فمعنى اسم بابل في النصوص القديمة هوباب الاله كما اشار لذلك المحقق طه باقر .

إن الاسم السومري للمدينة هو الصيغة المألوفة «كادنكررا» أما الاسم البابلي السامي أي «باب ايلو» أو« باب ايلي» فهو ترجمة للصيغة السومرية ومعني الاسم باب الإله أو الآلهة

جاء اسم بابل من لفظ \"باب ايلو\" من اللغة الأكادية ومعناه \"باب الله\" وفي قاموس الكتاب المقدس :ونفس اللفظ ترجمة الكلمة السومرية \"كادنجرا\" وتظهر أهمية بابل في العصور القديمة من ورود ذكرها في الكتاب المقدس أكثر من مائتي مرة.

لشواهد التاريخية والمسيحية تؤكد أن بابل تعني \" باب الإله \" وليس \" بلبل \" كما في الكتاب المقدس ، والسبب الذي جعل العبرانيين يعتقدون أن بابل تعني بلبل ،

وبالتالي بابل هي باب الاله وباب الله لان فيها اعظم النبوات مرت او سكنت فادم ع سكن على مقربة منها في الكوفة ونوح كذلك وابراهيم عاش فيها جزءا من عمره الرسالي .فهي مدينة مقدسه قديما فلابد ان نحافظ على قدسيتها اليوم وبالاخص اتها سميت مدينة الامام الحسن ع .

واشرنا في البحث الذي تلوناه على الحشد الجماهيري الموالي للامام الحسن ع .. ان الامام الحسن ع اسس لنا عدة مناهج معرفية وحضارية للتعاطي مع نور العلم والمعرفة 

فقد دعاء الى انتقائية مميزة للافكار والثقافات لابد ان يتبناها المثقف فقال ع ( عجب لمن يفكر في ماكوله كيف لايفكر في معقوله فيجنب بطنه مايؤذيه ويودع صدره مايرديه .

وفي نص اخر تمنيت ان يكتب بماء الذهب قال الامام الحسن ع _ عليكم بالفكر فانه حياة قلب البصير .

وللعلم لدى الامام الحسن اهمية كبرى فقد كان يوصي اتباعه واولاده قائلا ( انكم صغار قوم وتوشكون ان تكونوا كبار قوم اخرين فتعلموا العلم فمن لم يستطع منكم ان يرويه او يحفظه فليكتبه وليجعله في بيته .

ومن هنا كان علينا ان ندرس التراث الروائي الذي وصل الينا من الامام الحسن ع لنرفع عنه جزء من الظلامة التي مني بها ..ففي كل كلمة للامام الحسن ع تفتح لنا ابواب علوم كثيره 

واذكر لكم نموذج واحد من العلوم الحضارية للامام الحسن ع عندما سئله رجل كم بين المشرق والمغرب قال ع مسيرة يوم للشمس .

وفي نهاية البحث اشرنا الى مظلومية اتباع اهل البيت ع وبالاخص العوائل المهجره وهي بالالاف من مدينتي الموصل وكركوك التي سكنت المئات منها في مزار بكر بن علي ع والتي تتحمل الحكومة جزء من مظلوميتها ..




  • المصدر : http://www.kitabat.info/subject.php?id=48495
  • تاريخ إضافة الموضوع : 2014 / 07 / 14
  • تاريخ الطباعة : 2021 / 03 / 7