• الموقع : كتابات في الميزان .
        • القسم الرئيسي : أخبار وتقارير .
              • القسم الفرعي : أخبار وتقارير .
                    • الموضوع : فى تهنئتة بذكرى إنتصارات أكتوبر حزب شباب مصر : الرئاسة وحكومة الببلاوى يديران مصر لصالح بعض الجبهات .

فى تهنئتة بذكرى إنتصارات أكتوبر حزب شباب مصر : الرئاسة وحكومة الببلاوى يديران مصر لصالح بعض الجبهات

وجه حزب شباب مصر تهنئتة لكل رجال القوات المسلحة بقيادة الفريق أول عبد الفتاح السيسى ولكل جموع وطوائف الشعب المصرى بمناسبة ذكرى إنتصارات أكتوبر 1973 مؤكدا أن التهنئة لن تكتمل إلا باتخاذ قرارات حادة وحاسمة ومصيرية لإستئصال كل عناصر الإرهاب من الجسد المصرى . 
 
أعرب الدكتور أحمد عبد الهادى رئيس حزب شباب مصر عن بالغ أسفه جراء التطورات المتسارعة فى مصر مع حلول إحتفالات الشعب المصرى بذكرى إنتصارات أكتوبر والتى يحاول بعض الإرهابيين إستغلالها لنشر الفوضى فى الوطن دون أن تتحرك أجهزة الدولة بشكل قاطع وحاسم للقضاء على هذه الفوضى مثلما فعلت الولايات المتحدة الأمريكية ذات يوم عندما أبادت 300 ألف مواطن أمريكى عرضوا أمنها للخطر دون أن يجرؤ أى شخص أومؤسسة على التصدى لها وهو أمر يجب أن يتكرر وفورا فى مصر مع كل الإرهابيين الذين يهددون أمن مصر ويعرضونه للخطر والفوضى والتقسيم وتفجر الدماء يوميا ويعرض رجال الشرطة الشرفاء ورجال القوات المسلحة للقتل والإنفجارات وتهديد أفراد الشعب المصرى يوميا بالإبادة على يد فئة إستحلت لنفسها العبث بمقدرات الوطن . 
 
أكد أحمد عبد الهادى أن حكومة الببلاوى بقبضتها المرتعشة وتخطيطها هى وبعض الأفراد داخل مؤسسة الرئاسة لعمل نوع من الموائمات وعقد الصفقات المشبوهة مع بعض القوى على حساب الوطن وتخطيط هذه القوى لإستمالة جزء من عناصر الإخوان لصالحها من أجل تجهيز نفسها لخوض الإنتخابات الرئاسية هو أمر بانت نتائجه للجميع عندما أقصت الحكومة والرئاسة الكثير من الأحزاب الرافضة للوجود الإخوانى وحاولوا وضع بعض الجبهات والأحزاب والشخصيات فى الصورة أمام الشعب المصرى كما لو لم يكن هناك سواهم فى ذات الوقت الذى أصدرت فيه وزيرة الإعلام  درية شرف الدين قرار شفوى " بتلميع " هذه القوى والشخصيات وإستبعاد ماعداها من التلفزيون مما يؤكد أن هناك مؤامرة خفية تنفذ حاليا ضد الشعب المصرى مما يضع القوات المسلحة أمام خيار المواجهة الحقيقية للتصدى مثل هذه الصفقات المشبوهة وتخليص مصر من فلول وقوى الإرهاب الإخوانى بقرار حاسم وعاجل حتى يستطيع الشعب المصرى الإحتفال بشكل حقيقى بانتصارات أكتوبر 1973 وأكتوبر 2013م . 
 
وقال رئيس حزب شباب مصر أنه فى ذات الوقت الذى تدير فيه حكومة الببلاوى ومؤسسة الرئاسة الوضع لحساب بعض الجبهات والفصائل والشخصيات حمل رجال القوات المسلحة ورجال الشرطة أكفانهم على أكتافهم دفاعا عن الوطن وهو مايجب أن ينتبه له الشعب المصرى ويقف فى صف القوات المسلحة ومؤسسة مصر الأمنية بكل ما أوتى من قوة تخلصا من عاقدى الصفقات المشبوهة وفلول الإرهاب فى مصر . 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
بيان صحفى مرسل من 
 
حزب شباب مصر
أمانة الإعلام



  • المصدر : http://www.kitabat.info/subject.php?id=37618
  • تاريخ إضافة الموضوع : 2013 / 10 / 05
  • تاريخ الطباعة : 2020 / 01 / 22