• الموقع : كتابات في الميزان .
        • القسم الرئيسي : المقالات .
              • القسم الفرعي : المقالات .
                    • الموضوع : اسقاط الجنسية عن الشيعة .
                          • الكاتب : وسمي المولى .

اسقاط الجنسية عن الشيعة

مطالب الاخوة الاعداء في تظاهراتهم ( العفوية جدا، والبريئة جدا ،وغير الطائفية جدا جدا،وغير المسيسة وغير المدفوعة الثمن، والصافية النوايا والمقاصد والطالبة لرضا الله تعالى ورسوله والصحابة والتابعين) .. هذه المطالب بسيطة ومشروعة ومقدور عليها وبالامكان حلها خلال ساعة واحدة اوربما دقائق ،كل مافي الامر اصدار فرمان عثماني يتضمن اسقاط الجنسية العراقية عن الشيعة وتخييرهم بين البقاء في العراق عبيدامهانين مذلين يستخدمون في كنس الشوارع ونقل النفايات ويزجون في حروب الجيران عندما تقتضي الامور،والسماح لهم بمرجعية دينية تتمثل بالولي الاقدس مقتدى ونائبيه الصرخي وجواد الخالصي ،وبممثل واحد في الحكومة هو المفكر (غير المنافق ) حسن العلوي..تخييرهم بين هذا الحل المنصف حسب شرع الله وعلى سنة الخليفة معاوية بن ابي سفيان وبين المقابر الجماعية والثرامات البشرية ولاخيار ثالث لهم !.

ولما كان الحل بهذه السهولة فما الذي يدعو الى  هذه القائمة العريضة الطويلة من المطالب التي يستغرق حلها وقتا طويلا وجهدا جهيدا؟!.

فاطلاق اكثر من 28000الف ارهابي ذباح يتطلب  المئات من وسائط نقل مكيفة مريح لنقلهم حسب ما يطلبون ..معززين مكرمين.

واعادة الهاشمي والدايني والدليمي وحارث الضاري وابنه وهيئته وقادة حزب البعث يتطلب وقتا لتهيئة المكاتب الفخمة والقصور اللائقة والحمايات اللازمة والسيارات الفارهة .

ومنع الفضائيات من نقل آذان الشيعة وشعائرهم هو الآخر يحتاج الى اجراءات غلق هذه الفضائيات وتصفية كوادرها الامر الذي يثير حفيظة بعض الجهات في الاعلام الدولي .

كما ان تنفيذ باقي المطالب الثلاثة عشر يتطلب الكثير من الجهد والزمن .

عليه فان اسقاط الجنسية عن الشيعة افضل واسلم الحلول .

ستجدون فتوى مقتدائية مضبوطة تساندكم،وبرقيات جواد الخالصي والصرخي تؤيدكم ،وزغاريد مها الدوري تزفكم،وسفسطات حسن العلوي تبرر اجراءاتكم وتنظر لمشاريعكم 


كافة التعليقات (عدد : 18)


• (1) - كتب : علاء الصرخي ، في 2013/02/05 .

*****************



• (2) - كتب : باسل ايسر الجبوري ، في 2013/02/04 .

سلاماوتحية لكل كاتب يجود بقلمه في سبيل أعلاء وتطبيق العدل في الانسانية جمعاء،وسحقا وتعسا وقبحا لكل كاتب ومنهم كاتب المقال الذي يكتب في سبيل أذكاء الطائفية وتغذيتها والعمل عليها بين أبناء الجسم الواحد والبلد الواحد وكذلك ذكر رموز هم أشرف وأكبر من هذه اللعبه القذرة ومنهم المرجع الصرخي المعروف بمواقفه الوطنيه أتجاه أبناء الشعب جميعا وقد ذكر الكاتب في بداية كتابته الاخوة الاعداء ووو وقد حصر التظاهرات بالشيعه وكان التظاهرات ضد الشيعه أي أن الحكومة تمثل الشيعة والشيعه منهم ومن افعالهم براء ومتى كانت الحكومة تمثل الشيعة وهل يستطيع الكاتب أن يقول بأنهم يمثلونهم والكل يعلم أن الحكومة بفسادها أزكمت أنوف العراقيين والعالم بفساد عملهاوقد امتنع السيستاني من استقبالهم لفشلهم وكذلك اضفى المشرعيه على مطالب المتظاهرين وحتى الحكومة التي تدافع عنها أعترفت فما بالك أنت ولم كل هذا الحقد والضغينه على أبناء جلدتك ألم يبح لهم الدستور حق التظاهر ام أن العراق حكرا على طائفه دون أخرى وكيف تجروء وتتطاول على الرموز الدينيه أم ان اسيادك أمروك لمثل هذا العمل وهو كذلك (أيران )

• (3) - كتب : ايهم بدوي ، في 2013/02/04 .


************************



• (4) - كتب : الاعلامي نهاد الدراجي ، في 2013/02/04 .


************************



• (5) - كتب : محمد العراقي ، في 2013/02/04 .

من غير اللائق ان تكتب هكذا كلام طائفي مقيت نحن بأشد الحاجة الى توحيد الصفوف الوطنية وان يكون خطابك موجه الى اعداء العراق ممن يحملون الجنسيتين العراقية والثانية اما اوربية او امريكية او ايرانية الاولى بك ان تدعوا الى الحب والتسامح والتصالح لا ان تثير الفتن نحن عراقيون لا نرضى لأمثالك ان تعكر صفوا الشعب فالشعب واحد واعداء العراق لا يريدون الخير لنا وانت بهذا الكلام تساعدهم بقصد او بدون قصد على تدمير الوطن؟؟؟؟؟؟؟؟

• (6) - كتب : علي الناصري ، في 2013/02/04 .


************************



• (7) - كتب : ابو زيد ، في 2013/02/04 .

*********************



• (8) - كتب : هاشم ثائر ، في 2013/02/04 .

*********************



• (9) - كتب : كريم العراقي ، في 2013/02/04 .

*********************



• (10) - كتب : خالد العراقي ، في 2013/02/04 .

*********************



• (11) - كتب : محمد علي الزيرجاوي ، في 2013/02/04 .

*********************



• (12) - كتب : المفرجي ، في 2013/02/04 .

*********************



• (13) - كتب : العراقي ، في 2013/02/04 .

*********************



• (14) - كتب : غزوان فيصل ، في 2013/02/04 .

*********************



• (15) - كتب : احمد جاسم حميد ، في 2013/02/04 .

*********************



• (16) - كتب : عدنان الشمري ، في 2013/02/04 .

*********************



• (17) - كتب : احمد الاعلامي ، في 2013/02/04 .

*********************



• (18) - كتب : احمد السراي ، في 2013/02/04 .

*********************





  • المصدر : http://www.kitabat.info/subject.php?id=26291
  • تاريخ إضافة الموضوع : 2013 / 01 / 12
  • تاريخ الطباعة : 2020 / 07 / 15