• الموقع : كتابات في الميزان .
        • القسم الرئيسي : المقالات .
              • القسم الفرعي : المقالات .
                    • الموضوع : الى اين يامصر 7 .
                          • الكاتب : مجدى بدير .

الى اين يامصر 7

 بعد الحديث فيما سبق من مقالات عن بعض احوال مصر الداخلية والصرعات الحذبية والانتخابات البرلمانية نتحدث اليوم عن اهم الاخطار الخارجية سؤا الاقليمية اوالدولية المحيطة بمصر والعرب جميعأ:اول هذة الاخطار التى تهدد الكيان العربى والامن القومى المصرى والعربى ولا اعتقد انة يوجد عربى واحد لا يتفق معى ان الدولة الصهيونية هى الخطر الااكبر على العرب بسياستة التوسعية منذ نشأتها وهى اكبر هم تركة الاستعمار للعرب ولا ندرى متى يفيق الحكام العرب  على كافة انماطهم ويعلمو ان دورهم قادم فى المواجهة حتى لوكانو بعدين عن المواجة :ولست ممن  يأمنون بنظرية المؤمرة لكن واقع الحال يدل على ان معظم دول الغرب اما تتأمر على مصر والعرب او تترك الآمر لاانة لايعنيها:وفى ظل تنامى الدور الصهيونى وتحكمة فى الدول الكبرى واحداث الفتن بين العرب بكافة الطرق بدأ من صفر المونديال المصرى الى اباحة الدم العراقى ثم الفتن فى لبنان والاستيلاء على مقدرات دول الخليج وتقسيم السودان وتشتيت الصومال والجماعات فى اليمن والصحراء الغربية فى المغرب واختلاق الارهاب العربى السعودى وغيرة ومحاولات تصفية القضية الفلسطينية كل شئ مدروس نرى ان الغرب يهدى قطر مكافئة استضافة كأس العالم : وليس كلامى بغرض التقليل من قدر قطر الشقيقة:واظن ان الغرب لن يدع الامر يتم بسلامل لاان امريكا تخخطط دائما لخمسين عاما قادمة فربما تود البقاء فى قطر والخليج بحجة ان قطر دولة صغيرة ولا تسطيع حماية حدث دولى كهذا :اوختلاق احداث  اخرى تبنى على هذا الحدث تبقى الغرب وامريكا مستمرا فى امتصاص مقدرات الخليج وتقبى الى جوار البعبع الايرانى الذى يهدد الكيان الصهيونى ويحارب عنها العرب كما حدث فى العراق يمتصو الضربة الارضية وبعدين هم من الجو وافترضات اخرى قد لانعلمها الان :والا كيف يفسر صفر مصر مقابل الاجماع لقطر التى يبلغ عدد سكانها كمحافظة من مصر والمساحة كذلك وجيشها كتيبة من الجيش المصرى:واقول ثانيا لا اقلل من قطر لكنى اقراء واقع لاان ال غرب وامريكا بالتحديد لا يعطون العرب شئ الا لهدف  ونترك الحديث عن المونديال : وللاسف دائما يبتلع العرب كل طعم يقدم لهم : ونذهب الى دول حوض النيل حيث تلعب اسرئيل دورا اساسيا فى الوقيعة بين مصر وتلك الدول وبحة الاستسمار والجميع يعلم ان النيل هو شريان الحياة لمصر والهدف هو اضعاف مصر بعتبار انها اقوى الدول العربية وبنهيارهاتسقط دول كثيرة ولا تقوم للعرب قائمة ويصبح العرب لقمة سائغة :لذلك اناشد كل الحكام العرب والشعوب العربية افيقو وانتبهو قبل ان تلتهم بلادكم وتحملو العار فوق رؤسكم وتذهبو الى مذبلة التاريخ ولن يرحمكم او يشفع لكم حرصكم ان تمر فترات حكمكم بعيدأ عن الحروب او مونديال او مساعدات :واجتنبو لعنة الاجيال القادمة واتركو الترهل وانهضو واتحدو قبل فوات الاوان: وليسامحنى القارئ لاانى تشعبت من الاخطار حول مصر الى  الدول العربية لاان الهم العربى واحد على ان اعودالى سياق حديثى فى المقال القادم تحياتى مجدى بدير 
 



  • المصدر : http://www.kitabat.info/subject.php?id=2103
  • تاريخ إضافة الموضوع : 2010 / 12 / 27
  • تاريخ الطباعة : 2019 / 11 / 12