• الموقع : كتابات في الميزان .
        • القسم الرئيسي : أخبار وتقارير .
              • القسم الفرعي : الرياضية .
                    • الموضوع : الطموح يهدد الهيمنة الاسبانية على اللقب مع انطلاق دور المجموعات دوري أبطال أوروبا .

الطموح يهدد الهيمنة الاسبانية على اللقب مع انطلاق دور المجموعات دوري أبطال أوروبا

يترقب عشاق كرة القدم الأوروبية انطلاق منافسات اليوم، وسط توقعات بصراع شرس في ظل طموح عدد من الفرق لإنهاء الهيمنة الإسبانية على اللقب، في المواسم الخمسة الماضية، وفي ستة من آخر تسعة مواسم.
ويعد مانشستر سيتي الإنكليزي الذي يدربه بيب غوارديولا مرشحا قويا لدى الكثيرين لإنهاء الهيمنة الإسبانية، واعتلاء منصة التتويج باللقب للمرة الأولى في تاريخه، عبر النهائي المقرر في أول حزيران/يونيو 2019 على ملعب استاد «واندا متروبوليتانو» ، المعقل الجديد لأتلتيكو مدريد. كذلك يتطلع بايرن ميونيخ، صاحب الرقم القياسي في عدد مرات التتويج بالدوري الألماني، إلى العودة مجددا لمنصة التتويج الأوروبية تحت قيادة مدربه الجديد نيكو كوفاتش. ويتشابه الحال لدى باريس سان جيرمان الذي يرأسه القطري ناصر الخليفي، وكذلك يوفنتوس بطل إيطاليا الذي يعلق آمالا عريضة على النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو الذي انضم إليه من ريال مدريد. وقدم الاتحاد الأوروبي (يويفا) توقيتات مختلفة لمباريات دوري الأبطال، حيث تقام المباريات في 16:55 و19:00 بتوقيت غرينيتش، يومي الثلاثاء والأربعاء. وتفتتح المنافسات اليوم بمباراتي المجموعة الثانية، حيث يلتقي إنتر ميلان الإيطالي مع توتنهام الإنكليزي وبرشلونة الإسباني مع آيندهوفن الهولندي. ويتوقع أن يبقي إرنستو فالفيردي مدرب برشلونة الوجوه الجديدة بالفريق، آرثر وأرتورو فيدال وكليمون لينغليت ومالكوم، على مقعد البدلاء. وتأتي المباراة بعد الفوز الصعب لبرشلونة على ريال سوسييداد السبت في الدوري الإسباني، والذي تحقق عبر «أداء مثالي» للحارس مارك أندري تيرشتيغن. أما ريال مدريد المتوج باللقب 13 مرة، منها ثلاث مرات في المواسم الثلاثة الماضية، فيستهل مشواره غدا الأربعاء بلقاء روما الإيطالي في المجموعة السابعة، التي تشهد أيضا لقاء فيكتوريا بلزن التشيكي مع سيسكا موسكو الروسي. وستكون على المدرب جولين لوبيتيغي مهمة تبدو صعبة في اختيار تشكيلته، ففي حالة مواصلة الاعتماد على ثلاثي الهجوم غاريث بيل وكريم بنزيمة وماركو أسينسيو، سيكون عليه الاختيار من إيسكو وتوني كروس ولوكا مودريتش وكاسيميرو وداني كابايوس، للمراكز الثلاثة في الوسط. وقال إيسكو: «إنه موسم طويل ونحن جميعا بحاجة إلى أن نكون مستعدين. ومثلما قال المدرب، من المهم أن نتحلى جميعنا بالجاهزية من أجل تحقيق أهدافنا هذا الموسم.» وكان روما وصل إلى الدور قبل النهائي الموسم الماضي، والآن يطمح إلى التأهل للنهائي هذا الموسم. وقال ستيفان الشعراوي مهاجم روما: «لا يشترط أن تستعد لهذه المواجهة من الناحية الذهنية. فالحماس يثار بشكل تلقائي عندما تدخل إلى أرض البرنابيو (ملعب ريال مدريد).» كذلك يستهل يوفنتوس بطل إيطاليا، مشواره غدا بمواجهة مضيفه بلنسية الإسباني في المجموعة الثامنة التي تشهد أيضا لقاء يانغ بويز السويسري مع مانشستر يونايتد. ويعلق يوفنتوس وجماهيره آمالا عريضة على النجم رونالدو الذي توج باللقب الأوروبي خمس مرات سابقة في مسيرته. وقال رونالدو بعدما سجل أول ثنائية له بقميص يوفنتوس ليقود الفريق إلى الفوز على ساسولو 2/1 الأحد في الدوري الإيطالي: «إنها أكثر بطولة أعشقها. مجموعتنا ليست سهلة لكنني أشعر بحماس شديد.» وتشهد مواجهات اليوم مباراة من العيار الثقيل حيث يستضيف ليفربول الإنكليزي باريس سان جيرمان في المجموعة الثالثة، التي تشهد أيضا لقاء ريد ستار بلغراد الصربي، المتوج بالبطولة عام 1991، مع نابولي. ويخوض ليفربول وسان جيرمان المباراة بثقة عالية بعدما حقق كل منهما الفوز في أول خمس مباريات بالدوري المحلي، ويعلق سان جيرمان آماله بشكل كبير على النجم البرازيلي نيمار وكذلك النجم الفرنسي كيليان مبابي المتوج مع منتخب بلاده بكأس العالم 2018. وقال يورغن كلوب مدرب ليفربول: «سنحاول الاستعداد بأفضل شكل لمواجهة سان جيرمان. سنحاول ذلك، لكنه فريق جيد ويشكل مشروعا كرويا مثيرا.» ويبدأ مانشستر سيتي مشواره في البطولة بلقاء ضيفه ليون الفرنسي الأربعاء في المجموعة السادسة التي تشهد أيضا لقاء شاختار دونيتسك الأوكراني مع هوفنهايم الألماني. ورغم التتويج بلقب الدوري الإنكليزي الموسم الماضي، ودع السيتي دوري الأبطال من دور الثمانية حيث خسر أمام ليفربول. وتقام مباراة هوفنهايم، الذي يشارك للمرة الأولى في دوري الأبطال، ومضيفه شاخار، في كييف نظرا للوضع السياسي في شرق أوكرانيا. أما بايرن ميونيخ الذي يعتلي صدارة البوندسليغا بالعلامة الكاملة، فيخوض أولى مبارياته بدوري الأبطال الأربعاء، ويحل ضيفا على بنفيكا البرتغالي في المجموعة الخامسة. وقال آريين روبن الذي سجل الهدف الذي قاد البايرن للتتويج آخر مرة بدوري الأبطال في 2013: «نتقدم على المسار الصحيح. 
ومدربنا يعرف ما يريده.» وتجمع المباراة الأخرى بين أياكس الهولندي وآيك أثينا اليوناني. ويحل بوروسيا دورتوند ضيفا على كلوب بروج البلجيكي في المجموعة الأولى اليوم، وتشهد المباراة الأخرى لقاء موناكو الفرنسي مع أتلتيكو مدريد الذي يحلم بمواصلة المشوار إلى النهائي المقرر على ملعبه بالعاصمة الإسبانية. وتشهد المجموعة الرابعة اليوم، لقاء شالكه الألماني مع بورتو البرتغالي وغالطه سراي التركي مع لوكوموتيف موسكو الروسي.




  • المصدر : http://www.kitabat.info/subject.php?id=124983
  • تاريخ إضافة الموضوع : 2018 / 09 / 18
  • تاريخ الطباعة : 2020 / 01 / 24