• الموقع : كتابات في الميزان .
        • القسم الرئيسي : المقالات .
              • القسم الفرعي : المقالات .
                    • الموضوع : قَالُوا يَا شُعَيْبُ مَا نَفْقَهُ كَثِيرًا مِّمَّا تَقُولُ .

قَالُوا يَا شُعَيْبُ مَا نَفْقَهُ كَثِيرًا مِّمَّا تَقُولُ

 (يَا أَشْبَاهَ الرِّجَالِ وَلَا رِجَالَ  حُلُومُ الْأَطْفَالِ وَعُقُولُ رَبَّاتِ الْحِجَالِ  لَوَدِدْتُ أَنِّي لَمْ #أَرَكُمْ وَلَمْ #أَعْرِفْكُمْ  مَعْرِفَةً وَاللَّهِ جَرَّتْ نَدَماً وَأَعْقَبَتْ سَدَماً قَاتَلَكُمُ اللَّهُ لَقَدْ مَلَأْتُمْ قَلْبِي قَيْحاً وَشَحَنْتُمْ صَدْرِي غَيْظاً وَجَرَّعْتُمُونِي نُغَبَ التَّهْمَامِ أَنْفَاساً وَأَفْسَدْتُمْ عَلَيَّ رَأْيِي #بِالْعِصْيَانِ  #وَالْخِذْلَانِ )

ابتدأت  بهذه الاية  الكريمة  وكلام لأمامنا امير المؤمنين عليه السلام يخص موضوع التجاوز  والتطاول علئ الانبياء والاولياء والعلماء الاعلام وبالخصوص المرجعية العليا حفظها الله 
لقد  رايت  اليوم في بعض المظاهرات  وطالعت في التواصل الاجتماعي من  شي  عجيب يدعوا للخجل من سب وشتم واستهزاء بالمرجعية  العليا حفظها الله وسددها من جهلة القوم ومثقفيها ع حد سواء بعد خطبة الجمعه في الصحن الحسيني الشريف 
ما عدا مما بدا  
هل نسيتم ام غفلتم عن  مواقفها من بعد ٢٠٠٣ ع اقل التقادير  واليكم بعض هذه المواقف علئ نحو العجاله 
١- الحفاظ ع الاموال العامة 
٢- كتابة الدستور بأيدي عراقية 
٣- تشكيل الحكومة 
٤-العلاقة مع اهل السنة والطوائف الاخرئ 
٥- الابوية مع مختلف التيارات الشيعية 
٦- احداث النجف والرحلة العلاجية لسماحته دام ظله الشريف 
٧- الفتنة الطائفية في تفجير سامراء 
٨- مقاطعة السياسيين 
٩- فتنة داعش والجهاد الكفائي وكيف انقذ سماحته البلاد والعباد 
١٠- مطالبته للحكومة والبرلمان علئ اقرار القوانين التي تخص المواطن العراقي وانقاذه مما يعاني من بؤس وفقر شديدين 
 لست بصدد إظهار مشاعر ولائي لسماحة المرجع والأب الروحي لنا فذاك من الامور التي نتعبد الله بها.... لكن أقول:وأسفاه على شعب يظلم   مثل هذا القائد الرباني الذي شهد له القاصي والداني بالحكمة والرحمة أن يكون هذا واقعه المزري.... لو كان هذا القائد عند شعب آخر لكان اعجوبة العالم.... ماذا نقول وقد حل به ما حل بجده أمير المؤمنين عليه السلام من عدم الطاعة والخذلان من قبل الأحزاب المتسلطة وكان جديرا بأن يتلقفوا كل حرف يصدر منه ويجعلوه في برامج أعمالهم.....
شخصيات لا تملك معشار ما يملكه من القابليات القيادية وقد نهضت ببلدانها وارتقت بها في مصاف البلدان المتقدمة عالميا ونحن نخالفه بل نتعمد مواجهته.... يترك عليا ويتمسك بمعاوية ماذا استفدنا بعد كل هذه القرون من الظلم والتشرذم والشتات....؟!!




  • المصدر : http://www.kitabat.info/subject.php?id=122619
  • تاريخ إضافة الموضوع : 2018 / 07 / 22
  • تاريخ الطباعة : 2019 / 12 / 7