• الموقع : كتابات في الميزان .
        • القسم الرئيسي : المقالات .
              • القسم الفرعي : المقالات .
                    • الموضوع : بين مؤمن الطاق … وسليم الحسني. .
                          • الكاتب : ايليا امامي .

بين مؤمن الطاق … وسليم الحسني.


* أخبار تتحدث عن حسابات مصرفية كبيرة في سويسرا … تركها الشهيد السيد محمد باقر الصدر !!!

* الدكتور علي الوردي الباحث الإجتماعي المعروف تبين فيما بعد أنه كان مجرد عميل لوكالة الإستخبارات البريطانية (SIS) !!!

* وثائق تتحدث أن مدرب المنتخب الكابتن ( عمو بابا ) تلقى مبالغ كبيرة من دولة قطر ليمارس عملية تدمير متعمدة للمنتخب العراقي .. كانت سبباً في عشرات الهزائم للمنتخب خلال 123 مباراة دولية قادها الكابتن .

_________________

* أنت الآن _ أيها القارئ الكريم _  مستغرب .. ولاتدري مانوع الهذيان الذي قرأته للتو 👆👆.

* وأظنك لن تخسر على الكاتب الذي سطر هذه التهم بدون دليل .. سوى إبتسامة خفيفة تقابل بها أي مريض نفسي  .. ودعاء سريع ( الله يشفيك ) . 

* ولكن صدقني … ستبدو عليك ملامح الغضب والصدمة .. إذا إستمر الهذيان وتكرار الدعايات بدون توقف .. ووجد هذا المريض النفسي ( الكاتب ) من يصدقه من المرضى أمثاله ... الذين لايطلبون دليلاً بل يكتفون بأن يكون الكلام مناسباً لمزاجهم . 

* فالدعايات والتهم الواهية بدون أدلة .. يستطيع أي شخص إطلاقها .. ولكن يبقى دور العقلاء أن يفرقوا بين المريض النفسي .. ومن يتكلم عن دليل !! 

* مؤمن الطاق أحد أفضل أصحاب الامام الصادق وتلاميذه ... ويروى أنه دخل يوماً على أبي حنيفة النعمان ..  فقال له أبو حنيفة : بلغني عنكم معشر الشيعة شئ ؟ 
فقال مؤمن الطاق : فما هو ؟ 
قال : بلغني أن الميت منكم إذا مات كسرتم يده اليسرى لكي يعطى كتابه بيمينه. 
فقال مؤمن الطاق : مكذوب علينا يا نعمان … ولكني بلغني عنكم معشر المرجئة أن الميت منكم إذا مات قمعتم في دبره قمعاً فصببتم فيه جرة من ماء لكي لا يعطش يوم القيامة . 
فقال أبو حنيفة : مكذوب علينا وعليكم . 

* خلاصة الدرس … أن مؤمن الطاق يريد القول : إذا كان الكلام ببلاش وبدون دليل .. فأنا أستطيع أن ألفق عليك مقابل كل إشاعة عشرة !!

* فقط عليك أن تنزع الخوف من الله جانباً .. وتبقى تكذب وتكذب وتكذب .. وستجد من يصدقك . 
جرب الامثلة الثلاثة المتقدمة .. وكررها .. وشاهد النتيجة . 

* هكذا هو حال السيد سليم ( النعمان ) : فكل مايقوله ويكرره عن السيد أحمد الصافي والشيخ عبد المهدي الكربلائي والسيد علاء الموسوي من أقاويل … يبقى مجرد أباطيل … بدون تقديم الدليل . 

* وبما أنه يجلس في لندن .. أستطيع أن أتكلم وألفق له ما لذ وطاب ومن التهم … خصوصاً وأن ( حزبه ) ينقلون عنه بعض المواقف التي يمكننا تصديقها ونشرها … لو كنا مثله نتكلم بدون دليل أو رقابة من الله . 

وحسبكم هذا التفاوت بيننا 
وكل إناء بالذي فيه ينضح 
* نعم … حقيقة الحال هو وجود جهات كثيرة من مصلحتها ترويج هذه الدعايات .. لاسيما ( بغضاً لأبيك ) ومن لايجد منفذاً للهجوم على المرجعية … الى من يوجه ضرباته ؟!! 

  * أما أنتم يا أيها الخمسة المتابعون لهكذا صفحات فيسبوكية والمصدقون بها ..  فيمكنكم تأجيل تعليقاتكم قليلا.. حتى تزوروا النجف أو كربلاء وتسألوا المتهم بأنفسكم وتتاكدوا .. ( بس لاتركضون ركض ويلزمكم أبو قاط رصاصي 😅 ) . 

* وإذا أصررتم على موافقة الاتهامات قبل التأكد من الدليل لمجرد أنها توافق هواكم  .. فسوف أسكت .. ويبقى الكلام للوحي .. وفطرتكم  : 

♦️ ولَا تَقْفُ مَا لَيْسَ لَكَ بِهِ عِلْمٌ إِنَّ السَّمْعَ وَالْبَصَرَ وَالْفُؤَادَ كُلُّ أُولَئِكَ كَانَ عَنْهُ مَسْئُولًا (٣٦) الإسراء . 

فالقرآن لايمنعك من التعليق بعد أن يكون ( لك به علم ) أما قبل ذلك .. فأعد جوابك لله عن كل كلمة تقولها … لأن هذا الذي تمزق سمعته إنسان مثلك … له كرامة وماء وجه وعائلة .. أنت مسؤول عن كل كسر تسببه له .. وعليك جبره .

♦️ الإمام الصادق (عليه السلام) : إذا إتهم المؤمن أخاه إنماث الإيمان من قلبه كما ينماث الملح في الماء ( الكافي الشريف ).




  • المصدر : http://www.kitabat.info/subject.php?id=115089
  • تاريخ إضافة الموضوع : 2018 / 02 / 03
  • تاريخ الطباعة : 2020 / 07 / 6