• الموقع : كتابات في الميزان .
        • القسم الرئيسي : أخبار وتقارير .
              • القسم الفرعي : نشاطات .
                    • الموضوع : وزير التجارة:وصول قافلة مكونة من 70 شاحنة محملة بالمواد الغذائية الى مخازن الانبار والقائم .
                          • الكاتب : اعلام وزارة التجارة .

وزير التجارة:وصول قافلة مكونة من 70 شاحنة محملة بالمواد الغذائية الى مخازن الانبار والقائم

اعلن وزير التجارة الدكتور سلمان الجميلي عن وصول قافلة كبيرة محملة بمفردات البطاقة التموينية الى مخازن الوزارة في محافظة الانبار ومدينة القائم لاعادة العمل بمخازن المحافظة المتوقفة منذ ثلاث اعوام فضلا عن سد حاجة مدينة القائم من المواد الغذائية بعد تحريرها من التنظيمات الارهابية .

وكشف الجميلي عن المواد التي تضمنتها القافلة والتي تضم مواد السكر وزيت الطعام والطحين فضلا عن قيام المناشئ الوطنية التي تعاقدت معها الوزارة لايصال المواد الغذائية الى مخازن مدينة الرمادي مركز محافظة الانبار بشكل مباشر وتوزيعها عبر شبكة وكلاء المواد الغذائية المنتشرين في معظم مناطق المحافظة.

واشار الوزير الجميلي الى ان حملة ايصال المفردات الغذائية الى محافظة الانبار ومدينة القائم ستتواصل لحين اكمال حصة المحافظة من المواد الداخلة ضمن نظام البطاقة التموينية وان اسطول الوزارة الناقل سيواصل نقلاته بشكل منتظم لنقل هذه المواد من مخازن بغداد الى مخازن الرمادي وباشراف ادارات الشركات المسؤوله عن توفير المفردات الغذائية.

على نفس الصعيد اكد قاسم حمود مدير عام الشركة العامة لتجارة المواد الغذائية عن استنفار اسطول شركته الناقل للمشاركة في حملة ايصال المفردات الغذائية الى مخازن محافظة الانبار وسد النقص الحاصل في مدينة القائم ونواحيها وتجهيز ابناء شعبنا الذين تعرضوا لارهاب داعش والتنظيمات الارهابية.

حمود اوضح في تصريح صحفي لوسائل الاعلام بان توجيهات السيد وزير التجارة صدرت لشركات الوزارة لااعادة العمل بمخازن وزارة التجارة في محافطة الانبار لتأمين حصة مواطني المحافظة وتجهيزها من مخازن المحافظة بشكل مباشر فضلا عن تامين المواد الغذائية الى مناطق قضاء القائم التي تحررت من داعش الارهابي.

واشار حمود بان خلية الازمة وضعت برنامج واسع بهدف تأمين المفردات الغذائية الى المناطق المحررة وقد استطاعت من اداء مهماتها في الموصل والانبار وصلاح الدين بنجاح كبير رغم التحديات الكبيرة التي واجهت ملاكات هذه الوزارة وقدمت بذلك تصحيات جسام لكنها اثبتت قدرتها على تأمين المفردات وخدمة ابناء شعبنا في كل المحافظات ومن ضمنها مدننا العزيزة التي واجه ابنائها الارهاب.

موكدا بان القافله التي وصلت لن تكون الاخيرة بل تعقبها قوافل اخرى بهدف اكمال حصة محافظة الانبار بالكامل وسد الحاجة الماسة في مدينة القائم.

 




  • المصدر : http://www.kitabat.info/subject.php?id=110031
  • تاريخ إضافة الموضوع : 2017 / 11 / 16
  • تاريخ الطباعة : 2021 / 09 / 17