شاكر فريد حسن

شاكر فريد حسن
[email protected]

السيرة الذاتية للكاتب والناقد شاكر فريد حسن
ولدت في التاسع والعشرين من آذار العام ١٩٦٠ في قرية مصمص، وترعرعت بين أزقتها وأحيائها وشوارعها.
تعلمت حتى الصف التاسع في مدرستها الابتدائية ، وانهيت دراستي الثانوية في كفر قرع.
لم اواصل دراستي الجامعية نتيجة للظروف والأوضاع الاقتصادية الصعبة يومئذ.
انضممت الى سلك العمل واشتغلت بداية ساعيًا بريد في قرية مشيرفة، وفي الأشغال الشاقة في البناء، وعملت مراسلًا لصحيفة الاتحاد الحيفاوية.
شغفت بالكلمة، وعشقت القراءة ولغة الضاد منذ الصغر، وتثقفت على نفسي، فقرأت مئات الكتب في جميع المجالات الأدبية والفلسفية والاجتماعية والتراثية والنفسية، وجذبنتي الكتب الماركسية بشكل خاص، فانتميت فكريًا وايديولوجيًا للفكر الماركسي، فكر الطبقة العاملة، وانضممت الى الحزب الشيوعي، وتم اختياري في لجنة التثقيف المركزية للحزب مع المفكر والأديب الراحل سلمان ناطور.
وكان ليوم الأرض ووفاة الشاعر الشهيد راشد حسين أثرًا كبيرًا على تفتح وعيي السياسي والفكري والثقافي وتبلور التزامي الوطني، وتم اختياري يومئذ في لجنة احياء تراث راشد حسين التي عملت على اصدار اعماله الشعرية والنثرية واحياء ذكراه.
وكنت أحد الناشطين في لجنة العمل التطوعي التي أسسها الشاعر المرحوم طيب الذكر أحمد حسين.
بدأت الكتابة منذ الصغر، ونشرت أولى محاولاتي وتجاربي الكتابية في مجلة"لاولادنا" للصغار التي كانت تصدر عن دار النشر العربي، وتحولت فيما بعد الى اسم "مجلتي"، وفي الثانوية نشرت في مجلة"زهرة الشباب"، وكنت أحد اعضاء اللجنة الطلابية فيها، كذلك نشرت في مجلة المعلمين "صدى التربية" التي كانت وما زالت تصدر عن هستدروت المعلمين، وفي صحيفة"الانباء" المحتجبة.
بعد ذلك تعرفت على الصحافة التي كانت تصدر في المناطق الفلسطينية المحتلة العام ١٩٦٧، وأخذت انشر كتاباتي في صحف"القدس" و"الشعب"و"الفجر" و"الميثاق"، وفي المجلات والدوريات الثقافية والأدبية التي كانت تصدر آنذاك،كالفجر الأدبي والبيادر الأدبي والكاتب والشراع والعهد والعودة والحصاد، ومن ثم في صحف "الأيام"و"الحياة الجديدة".
هذا بالاضافة الى الصحافة الشيوعية، حيث نشرت كتاباتي في مجلة الغد الشبابية ومجلة الجديد الأدبية الفكرية وصحيفة الاتحاد العريقة التي ما زلت أنشر فيها كتاباتي السياسية والأدبية والنقدية والاجتماعية.
كذلك نشرت في صحيفة القنديل التي كانت تصدر في باقة الغربية وفي صحيفة بانوراما ، وكل العرب والصنارة والآداب النصراوية التي كان يصدرها الكاتب والصحافي عفيف صلاح سالم، وفي طريق الشرارة ، وفي صحيفة نداء الاسوار العكية وفي مجلة الاسوار العكية ايضًا، وفي صحيفة الحصاد ومجلة الاصلاح التي تصدر عن دار الاماني في عرعرة، وفي صحيفة المسار الاسبوعية التي تصدر في ام الفحم، التي اكتب فيها مقالًا اسبوعيًا منذ خمسة عشر عامًا، اي منذ صدورها، اضافة الى عشرات المواقع الالكترونية ومواقع التواصل الاجتماعي.
تتراوح كتاباتي بين المقال والتعليق والتحليل السياسي والنقد الأدبي والبحث التاريخي والثقافي والفكر الفلسفي والمعالجات الاجتماعية والأدبية والتراجم والخواطر الشعرية والنثرية، وتلقى كتاباتي اصداء ايجابية طيبة من مختلف الأجيال والأذواق، من الداخل والخارج.
وكنت حصلت على درع صحيفة المثقف العراقية التي تصدر في استراليا.


أخبار وتقارير

محاكمة عهد التميمي وافلاس المؤسسة الاحتلالية  14/02/2018  ، 428 مشاهدة (نشاطات )

العدد الجديد من مجلة (الاصلاح) الثقافية  13/04/2012  ، 1757 مشاهدة (أخبار وتقارير)

صدور العدد (11) من مجلة "الاصلاح" الثقافية  12/02/2012  ، 1717 مشاهدة (أخبار وتقارير)


المقالات

قراءة عاجلة في العدوان الاسرائيلي على قطاع غزة  16/11/2019  ، 65 مشاهدة (شؤون عربية )

لمواجهة القرار السلطوي التدميري ضد الطيرة  14/11/2019  ، 41 مشاهدة (شؤون عربية )

بحاجة لثورة في العقل  09/11/2019  ، 63 مشاهدة (شؤون عربية )

أمجد ناصر يترجل عن صهوة القصيدة !!  31/10/2019  ، 74 مشاهدة (المقالات)

انتفاضة الشعب اللبناني إلى أين ؟!  30/10/2019  ، 64 مشاهدة (شؤون عربية )

نقطة ضوء في المشهد اللبناني  22/10/2019  ، 163 مشاهدة (شؤون عربية )

نظرة في الواقع السياسي العربي !!  18/10/2019  ، 78 مشاهدة (شؤون عربية )

 أطماع " سلطان " تركيا في شمال سوريا..!  11/10/2019  ، 80 مشاهدة (المقالات)

الحراك الشعبي العراقي والبديل الديمقراطي !!  09/10/2019  ، 83 مشاهدة (المقالات)

الانتخابات الفلسطينية ضرورة ملحة !!  07/10/2019  ، 176 مشاهدة (شؤون عربية )

على هامش إقالة بولتون ..!  13/09/2019  ، 83 مشاهدة (شؤون عربية )

الحرب في اليمن .. ماذا حققت ؟!  05/09/2019  ، 128 مشاهدة (شؤون عربية )

[ المزيد .. ]

قضية رأي عام

شلت أيدي قتلة البشر وارثهم الحضاري  05/03/2015  ، 940 مشاهدة (قضية راي عام )

الدواعش يحرقون مكتبة الموصل  25/02/2015  ، 954 مشاهدة (قضية راي عام )


ثقافات

ايقاع حزين  30/11/2019  ، 27 مشاهدة (ثقافات)

أنا ابن الوطن  17/11/2019  ، 56 مشاهدة (ثقافات)

همسات معتقة  14/11/2019  ، 51 مشاهدة (ثقافات)

بيروت تكتب مجدها بانتفاضتها  11/11/2019  ، 49 مشاهدة (ثقافات)

ثورة الجياع  27/10/2019  ، 72 مشاهدة (ثقافات)

" سقوط نوم الغزلان " كتاب جديد للكاتب الناقد د. محمد هيبي  17/10/2019  ، 101 مشاهدة (قراءة في كتاب )

أنتِ المطر !!  09/10/2019  ، 72 مشاهدة (ثقافات)

لكِ قلبي شدا وغنى  11/09/2019  ، 71 مشاهدة (ثقافات)

كفاكَ مَوتًا !! بدلًا من مرثية لفارس الشعر سميح القاسم في ذكراه الخامسة   19/08/2019  ، 90 مشاهدة (ثقافات)

مقدسيون  15/08/2019  ، 78 مشاهدة (ثقافات)

ترنيمة للصديقة ابنة شفاعمرو الأستادة خلود سمنية في يوم ميلادها  13/08/2019  ، 79 مشاهدة (ثقافات)

أيقونة فلسطين  11/08/2019  ، 103 مشاهدة (ثقافات)

[ المزيد .. ]



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق محمد مؤنس ، على مطالب وطن...ومرجعية المواطن - للكاتب احمد البديري : دائما تحليلك للمواضيع منطقي استاذ احمد

 
علّق حكمت العميدي ، على تظاهراتنا مستمرة.. إرادة الشعب ومنهجية المرجعية الدينية - للكاتب عادل الموسوي : المقال رائع وللعقول الراقية حفظ الله مرجعيتنا الرشيدة وابقاها لنا ناصحة ونحن لها مطيعون

 
علّق سجاد فؤاد غانم ، على العمل: اكثر من 25 ألف قدموا على استمارة المعين المتفرغ - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : اني قدمت الحد الان ماكؤ شي صار شهر..ليش اهم.امس.الحاجه.الي.الراتب...

 
علّق عمار العامري ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : الاخ محمد حيدر .. بعد التحية ارجو مراجعة كتاب حامد الخفاف النصوص الصادرة عن سماحة السيد السيستاني ص 229-230

 
علّق محمد حيدر ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : السلام عليكم الاخ الكاتب اين قال السيد السيستاني " واما تشكيل حكومة دينية على اساس ولاية الفقيه المطلقة فليس وارداً مطلقاً " اذا امكن الرابط على موقع السيد او بيان من بياناته

 
علّق نصير الدين الطوسي ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : نظرية ولاية الأمة على نفسها كانت للمرحوم الشيخ محمد مهدي شمس الدين اما سماحة لسيد السيستاني فقد تبنى نظرية ارادة الأمة

 
علّق عباس حسين ، على انجازات متصاعدة لمستشفى دار التمريض الخاص في مدينة الطب في مجال اجراء العمليات الجراحية وتقديم الخدمات الطبية للمرضى خلال تشرين الاول - للكاتب اعلام دائرة مدينة الطب : السلام عليكم ممكن عنوان الدكتور يوسف الحلاق في بغداد مع جزيل الشكر

 
علّق Bassam almosawi ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : باعتقادي لم يتبنّ السيد السيستاني نظرية (ولاية الأمة على نفسها)، بل اقترنت هذه النظرية -المشار اليها- باسم الشيخ محمد مهدي شمس الدين، الذي يجزم بشكل صريح، أنّ رأيه هذا غير مسبوق من أحدٍ قبله من الفقهاء، إذ يصرح بهذا الشأن في حوار حول الفقيه والدولة بقوله:" لقد وفقنا الله تعالى لكشفٍ فقهي في هذا المجال، لا نعرف - في حدود اطلاعنا- من سبقنا اليه من الفقهاء المسلمين". ويضيف:" إنّ نظريتنا الفقهية السياسية لمشروع الدولة تقوم على نظرية (ولاية الأمة على نفسها). أما السيد السيستاني، فيرى حدود ولاية الفقيه بقوله: "الولاية فيما يعبّر عنها في كلمات الفقهاء بالأمور الحسبية تثبت لكل فقيه جامع لشروط التقليد، وأما الولاية فيما هو أوسع منها من الأمور العامة التي يتوقف عليها نظام المجتمع الاسلامي فلمن تثبت له من الفقهاء، ولظروف إعمالها شروطٌ اضافية ومنها أن يكون للفقيه مقبولية عامّةٌ لدى المؤمنين".

 
علّق رياض حمزه بخيت جبير السلامي ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : اود تعين اود تعين السلام عليكم  يرجى ملأ الاستمارة في موقع مجلس القضاء الاعلى  ادارة الموقع 

 
علّق Smith : 3

 
علّق ابو الحسن ، على من أين نبدأ...؟ - للكاتب محمد شياع السوداني : سبحان الله من يقرء مقالك يتصور انك مواطن من عامة الناس ولم يتخيل انك كنت الذراع اليمنى للفاسد الاكبر نوري الهالكي من يقرء مقالك يتصور انك مستقل وغير منتمي الى اكبر حزب فاسد يرئسك صاحب المقوله الشهيره اليد التي تتوضء لاتسرق وهو صاحب فضيحة المدارس الهيكليه لو كان لدى اعضاء البرلمان ذرة غيره وشرف ماطلعوا بالفضائيات او بنشر المقالات يتباكون على الشعب ويلعنون الفساد اذن من هم الفاسدين والسراق يمكن يكون الشعب هو الفاسد وانتم المخلصين والنزيهين استوزرك سيدك ومولك وولي نعمتك نوري تحفيه في وزارة حقوق الانسان وهيئة السجناء السياسيين وزارة العمل والتجاره وكاله والصناعه وكاله فلماذا صمتت صمت اهل القبور على الفساد المستشري اليس انت من وقفت تحمي ولي نعمتك نوري الهالكي من هجوم الناشطه هناء ادور اليس انت من جعلت وزارة العمل حكر على ابناء عشرتك السودان واشتريت اصواتهم نعم سينطلي مقالك على السذج وعلى المنتفعين منك لكن اين تذهب من عذاب الله

 
علّق سامر سالم ، على نصران مشتركان والقائد واحد  - للكاتب حيدر ابو الهيل : حياكم الله وووفقكم والله يحفظ المرجعيه الرشيده لنا وللعراق

 
علّق ابو ايليا ، على ردّ شبهة زواج القاصرات - للكاتب ابو تراب مولاي : السلام عليكم ورحمه الله بركاته انت وصفت من يعترض على الشريعة بانه معوق فكريا وطرحت سؤال ((هل إنّ التشريعات - السماويّة أو الأرضيّة - حين تقنين الأحكام ، تنظر إلى المصالح والمفاسد ، أو إلى المنافع والمضار ؟!)) وكان جوابك فيه تدليس لأنك لم تبين منهو المشرع اذا كان الله والرسول لا يوجد أي اعراض وانما اذا المشرع العادي الذي يخطئ ويصيب علينا ان نرد عليه رأيه اذا كان لا يقبله العقل اولا والدين والفطرة اما ان تترك هكذا بدون التمحيص الفكري هذه مصيبة وانت لم تكلف نفسك وتأتينا بدليل روائي بتزويج الصغيرة التي اقل من التسع سنين من الائمه وعليه يجب عليك ان تقبل بزواج النبي من السيدة عائشة وهي بعمر التسع وهو قارب الخمسون أي انسان هذا الذي يداعب طفله لا تفهم من الحياه سوى اللعب...عجيبة هي آرائكم

 
علّق علي العلي ، على لِماذا [إِرحلْ]؟! - للكاتب نزار حيدر : يذكر الكاتب خلال المقابلة الاتي:"التَّخندُقات الدينيَّة والقوميَّة والمذهبيَّة والمناطقيَّة والعشائريَّة" هنا احب ان اذكر الكاتب هل راجعت ما تكتب لنقل خلال السنوات الخمس الماضية: هل نسيت وتريد منا ان تذكرك بما كتبت؟ ارجع بنفسك واقرأ بتأني ودراسة الى مقالاتك وسوف ترى كم انت "متخندُق دينيَّا ومذهبيَّا" وتابعاً لملالي طهران الكلام سهل ولكن التطبيق هو الاهم والاصعب قال الله عز وجل : بسم الله الرحمن الرحيم {يَحْذَرُ الْمُنَافِقُونَ أَن تُنَزَّلَ عَلَيْهِمْ سُورَةٌ تُنَبِّئُهُمْ بِمَا فِي قُلُوبِهِم قُلِ اسْتَهْزِؤُواْ إِنَّ اللّهَ مُخْرِجٌ مَّا تَحْذَرُونَ * وَلَئِن سَأَلْتَهُمْ لَيَقُولُنَّ إِنَّمَا كُنَّا نَخُوضُ وَنَلْعَبُ قُلْ أَبِاللّهِ وَآيَاتِهِ وَرَسُولِهِ كُنتُمْ تَسْتَهْزِؤُونَ * لاَ تَعْتَذِرُواْ قَدْ كَفَرْتُم بَعْدَ إِيمَانِكُمْ إِن نَّعْفُ عَن طَآئِفَةٍ مِّنكُمْ نُعَذِّبْ طَآئِفَةً بِأَنَّهُمْ كَانُواْ مُجْرِمِينَ} [سورة التوبة، الآيات: 64-66].

 
علّق الحق ينصر ، على عندما ينتحل اليربوع عمامة - للكاتب الشيخ احمد الدر العاملي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته لاتعليق على منتحل العمامة............ المجلس الاسلامي الاعلى ( اذا كنت تقصد ياشيخ المجلس الاعلى في لبنان!!) المقالة من سنتين وماعرف اذا اتحف ببيان او لا الى حد هذي اللحظة ولااعتقد بيتحف احد من يوم سمعت نائب رئيس الملجس الاعلى يردعلى كلام احد الاشخاص بمامعنى ( انتوا الشيعة تكرهو ام.......... عاشة ) رد عليه(نائب الرئيس) اللي يكره عاشة.......... ولد.........) وشكرا جزاك الله خير الجزاء على المقالات شيخ أحمد.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : زينب بابان
صفحة الكاتب :
  زينب بابان


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 وُلِد في الكعبة مجدٌ قتلوه في مسجد الكوفة  : حيدر محمد الوائلي

 الدهس والدهس المقابل وبينهما الإنسان  : صالح الطائي

 إنقلابات ومعاني ....!  : فلاح المشعل

  الدين في خطر كيف نحميه  : مهدي المولى

 الحسين مُلكٌ للإنسانية  : سلام محمد البناي

 كن سفيرا للإسلام ؟!!  : د . صادق السامرائي

 شهادة حق من الدكتور حامد حنفي بحق معاوية  : سامي جواد كاظم

 حلم جياع  : غني العمار

 عاشوراء بدأ بدماء الشهداء وسما برسالة الحوراء زينب عليها السلام .  : موقع العتبة الحسينية المطهرة

 لسنا طائفيين !!  : د . صادق السامرائي

 لماذا نحب الزعيم عبد الكريم قاسم؟!  : علاء كرم الله

 العلاقات الروسيه- الفرنسيه التاريخ وافاق المستقبل  : عبد الكريم صالح المحسن

 أخطاء جديدة  : عدوية الهلالي

  أَسْحارٌ رَمَضانِيَّةٌ: السّنةُ الثّالِثَةُ (٣)  : نزار حيدر

 تشكيل لجنة مشتركة في البصرة لحماية المناطق الاثرية التي تتعرض للسرقة

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net